Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خائفة بدون ذنب الفصل الخامس 5 بقلم زينب مجدي

 


 رواية خائفة بدون ذنب الفصل الخامس 



قرأت سميه الرسالة وعملت حظر للرقم....واكملت يومها

سالم....هي مقالتش أي أسباب

سميه.... والله يا سالم هي قالتلي إنها بتحضر في الماجستير وعايزه تكمل ومش عايزة حاجة تعطلها عن التعليم

سالم....ماهي ممكن تكمل وهي متجوزه 







سميه....مش عارفه بقي...بس إنت شوف غيرها هي مش بتفكر في الجواز دلوقتي نهائي... حاطه لنفسها هدف وعايزه توصله

سالم....ربنا يوفقها وتوصله...معلهش بقي يا أم سفيان تعبتك معايا

..............    .................  .............

عند ابراهيم كان يغلي من الغضب  وقرر أن لا يتركها حتي تقع تحت يديه
وترك لها رساله مجدداً من رقم مختلف

لو عملتي ألف بلوك....قلبي هيفضل يحبك...حتي لو إنتي بتصدي الحب ده

صديقه.....يا إبني سيبها بقي طالما هي ملهاش في كده

ابراهيم.....قولتلك ميت مره يا محمود إن مفيش بنت ملهاش في كده كلهم زي بعضهم

صديقه.....حتي أخواتك البنات برده كده

ابراهيم بإنفعال.... إنت اتجننت في عقلك ولا ايه يا محمود.... أخواتي البنات مفيش في احترامهم...دا أنا مش بخلي واحده منهم تشوف الشارع...تقولي أخواتك البنات

محمود....طيب اهدي مالك انفعلت كده 

ابراهيم....ماانت ضايقتني دي لو واحده فيهم بتكلم ولد كنت قتلتها وقتلته

محمود وهو خائف من داخله من غضب ابراهيم....طيب سيبك بقي من السيره دي وتعالي نفك شويه

..............    .....       ............

في منزل والد سميه

والدة سميه...... الله اكبر.اللهم صلي على النبي عليك يا احمد

بقيت مش بتسيب الكتاب

احمد..... أنا ناوي اشرفكم بيا قدام الدنيا كلها... دعواتك إنتي بس يا حاجه







والدته...... بدعيلك ليل ونهار.ربنا يجعل دعائي ليك من نصيبك

احمد.... أدعي واعملي أكل...دول أهم عاملين في المذاكرة

أنا سنويه عامه ومحتاج اتغذي

والدته..... إللي أعرفه إن إللي سنويه عامه بيكون خايف وملوش نفس للأكل

احمد.....دول العيال الفرافير إللي بيذاكرو من أول السنه
إنما الناس إللي زي حالاتي مفتحوش كتاب من أول السنه

بيبقي نفسهم مفتوحة عادي وبياكلو

والدته.....طيب إيه رأيك بقي إني هعملك عدس انهارده

احمد بخضه مصطنعه.....عدس. إني عايزه تضيعي مستقبلي وتخليني معرفش اذاكر.... متعرفيش إن اللحمة والفراخ والسمك دول بس إللي بيساعدو على المذاكرة

وأي أكل تاني غير كده بيجيب خمول وبيخلي الواحد مش مركز

والدته.....ياراجل....طيب هو عدس مفيش غيره انهارده
ويبقي متذاكرش بقي علشان أبوك ميخلكش تفتح القناه إللي قالك عليها 

..............    .....     .....      

في شقة سميه

سميه........ إنت لحقت يا سليم إنت يدوب جاي امبارح...هتسافر تاني

سليم.... أعمل إيه بس يا أم سفيان شغلي

سميه.....شغل إيه إللي مفيش فيه راحة ده

سليم.... قوليلي طيب اعمل ايه اسيب الشغل واقعد في البيت
.. اديكي شوفتي الدنيا كانت مزنقه معانا إزاي الفترة إللي قعدت فيها من الشغل








سميه..... إنت لازم تقعد في البيت ما تشوف شغله غيرها
سليم...... إنتي عارفه إني صنايعي في مهنتي ومش بعرف أشتغل غيرها

سميه..... إللي إنت شايفه صح أعمله

سليم....طيب قومي نجهز الشنطه سوا ومتعيطيش

..............    ...............    ...... 

في منزل ابراهيم
قام ليلا وذهب إلى الحمام وأثناء عودته وجد صوت همس يأتي من غرفة أخته وقف يستمع ليصتدم أن أخته تكلم شاب على الهاتف

اقتحم عليها الغرفه.....


تعليقات