Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت قاسي الفصل الخامس 5 بقلم ندى خليفه

 

رواية أحببت قاسي الفصل الخامس  بقلم ندى خليفه

أحببت قاسي
البارت 5
،،،
ظل الهاتف يرن، يرن اخذه مراد بكسل: ألوا مين 
سعد.الحق، خطيبتك اتقتلت
هي مراد.أنت بتقول أي 
سعد.سها اتقتلت
وقع التلفون من يده .ليه لييييييييييييه، ليه سها ليه 
قامت عل صرخه.في أي يا مراد 
نظر إليها بغضب. سها اتقتلت
فرح.أي 

تركها وغادر وذهب إلى مكان قتلها ووجد الشرطة موجودة هناك ووجد معهم تهديد








الضابط خالد.التهديد ده ليك ولاقنه في جيب القتيله
جلس بأسي عل جانب وأمسك الجواب 
( وده تهديد بسيط، لو عملت حاجه في فرح ، هيكون المرة الجاية أمك أو أختك) 
كان عبارة عن بعض الكلمات ولكن كفيله بزرع عدة مشاكل لا بل كثير من المشاكل
انهي الجنازة وأخذ العزاء في خطيبته ثم ذهب إلي بيته، سأل عل فرح 
الخدامه. بتاخد شاور
تركها وصعد إلى أعلي في غرفته وهو مخنوق ومضغوط وحزين عل موت سها وأيضا من سبب الجواب
أنا جيييت
نظر لها بستفهم. نعم 
بمرح. أنا جييييييييبيببت
ابتسم رغم عنه.خير
جلست بجوراه. أنا عارفه إنك حزين عليها ولله ما اخذ وله ما أعطى
تنهد.الحمد لله
فرح.وأنا عاوزه اغيرلك مودك
مراد بخبث. تمام ، بس عاوز اقولك حاجه
فرح.اوك
قص مراد ما حدث لها ثم ختم كلامه قائلا.أي قولك
نظرت له والدموع تنهمر.والله أنا ما أعرف أنت بتقول أي ، أنا أنا عمري ما أكون سبب في موت حد ، أنا خوافه جدا عل فكرة أنا زعلت وكمان مش مش 
وضع يديه عل فمها.خلاص متكمليش أنا مصدقك
وقفت بغضب.لا مش مصدقني أنت شاكك فيا 
مراد .خلاص
فرح.أنا تعبت تعبت منك ، أنا معدش فهمك خلاص ، أنت أي بالظبط ، أنت قتال قتلة 
ثار مراد وأظلمت عينيه ولم يعد يقوي على نفسه فاصفعها صفعه قويه جدا
صرخت.أنت حيوان وكلب
ضربها ثانياً وظل يضرب فيها ثم حاول الاعتداء عليها وهي تبكي، مزق ملابسها من أعلي وقبلها بعنف شديد وهي تضربه بيدها الصغيرتان ولمسها بعنف، ثم ازحها عل الفراش
فرح.لا يا مراد ،لا ، أنا فرح فرح يا مراد 
وكأنه لم يسمعها
فرح ببكاء مرير وصرخ.اسفهههههههه مش هقول كدة تاني، ابوسك ايدك بلاش بلاش تدبحني بالحيا، بلاشششسس اضربني موتني بس بلاش كدة 
أما مراد ف 
( أنا نزلت دي حاجه بسيطه علشان لو مفيش تفاعل هوقفها وخلاص) 
( تمتم بخير 💯)



تعليقات