Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت قاسي الفصل الثامن8 بقلم ندى خليفه

 

رواية أحببت قاسي الفصل الثامن

 بقلم ندى خليفه

أحببت قاسي
بارت 8
،،،،،،
رجع مراد من عند الدكتور وصعد إلى أعلي رأها ترتدي بيجامه لونها زهري وشعرها كما كان ، احتضنها من الخلف.حبيبي 
ارتدت أن تلتفت له ولكنه منعها.فرح حبيبتي
فرح.ليه 
استغرب مراد.هو أي إللي لا
انهارت فرح بين يديه.ليه بابا يعمل كدة ، معقول أنا مش مصدقه نفسي، أنا أكيد بحلم، بابا يتجوز عرفي وكمان يقتل معقوووول، ياربي ااااااه
لفها له وأخذها في حضنه.عارف أنه صعب،ده كمان عمل إللي أدهي من ده 
خرجت من حضنه ووضعت يديها عل أذنيها.مش عاوزه اسمع مش عاوزه أسمع
تنهد ووضع جبينه عل جبينها التقت عينه بعينها الدامعتين نظرت له بحزن ، قبل عينيها برفق اغمضتها نزل بشفتيه عل ارنوبة أنفها برفق ثم أخذ شفتيها في رحلة عميقها، ظل يبقل فيها ثم فك ازرار القميص خاصته ووجدها متفاعلة معه ولكنها فجأة قالت من بين همساتها.مراد بلاش، مش قادره
مراد بصعوبه.ف فرح أنا ب بحبك
فرح.إنا أنا مش مش قادرة ، مش جاهزة
ابتعدت مروان بصعوبة بالغة وتركها وذهب إلي غرفته، ظل قلبها ينبض هي تريد قربه ولكن ما يحدث سبب ابعاده عنه يا عذابي أنت يا مراد اووووف










أما مراد فقد أخذ شاور ولكنه يتذكر تلك الشفايف الجميلة، فيريدها بقربه ولكنه قال لقلبه مهلا ايها القلب مهلا
💕💕💕💕💕💕💕
بعد أسبوع لم يلتقيا إلا عل الطعام فقط وهي تظل صامته وهو تركها لتقرر، مر اسبوع عليهم كأنه عام كامل، واليوم عيد ميلاد مراد ولكنها لا تعرف

جالسه ترتدي حمله قط وشورت ازرق غامق وضمه ركبتيها علي الكرسي، تراها مثل القطة 
دق دق دق دق دق
ادخل
دخلت شمس.مفاجاة 
نظرت خلفها ببتسم.تعالي
احتضنتها وهي جالسة . متغيرة ليه يا فرح
فرح.تعبانه اووي
جلبت كرسي وجلست أمامها.اعتربني صاحبتك وأحكي
فرح.تعرفي يا شمس بجد أنا تعبت من ساعه ما ماما زينب حكت الكلام ده ، حتي أني مقدرتش اسمع من مراد 
شمس بتفهم.حاسه بيكي ،بس لازمه تبقي قويه
فرح.مش قادرة
شمس.لازم تبقي قويه علشان تعرفي تحددي حياتك مع مراد
فرح.هحاول 
شمس.أي رأيك نخرج نفك شوي
فرح كأنها تذكرت شي.شمس بقولك
شمس.أي 
فرح.هو أي إللي حصل ل غسان اخوكي
أحمر وجه شمس.غسان ده حكايه تانيه
فرح.أي 
وقفت شمس.مقدرش أتكلم 
فرح.ليه
شمس.اسألي مراد 
فرح.طب إتكلمي أنتي
شمس.بلاش ضغط علي أنا آسفة مقدرش أتكلم
فرح بخيبه.ماشي
شمس مغيره مجري الحديث.ما سألتيش أنا جايه
نظرت لها بستفهم فقالت شمس.النهاردة عيد ميلاد مراد
فرح.بجد
شمس.هيعامله في قاعه جنان وأكبر الناس في البلاد هتحضر وعاوزكي تبقي مزة 
ضحكت فرح عل طريقه كلامها الظريفه.ههههههه ، ماشي

دق دق دق دق
شمس.ادخل 
دخل مراد وهي يرتدي حلة سوداء كان رائع بحق.شمس يلا 
شمس.ثواني وفرح هتلبس
مراد.ومين قالك أن فرح هتروح
شمس.إزاي 
مراد.يلا نمشي، فرح مش هتروح حتى معي 
فرح بغضب.وأنا ميشرفيش
مراد بدون مبالاة.اوك ، يلا يا شمس 
💕💕💕
بعد منتصف الليل قامت عل صوت اغاني هبطت الدرج وليتها لم تبهط


تعليقات