Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت مصيبة(كاملة جميع الفصول) بقلم كيان خالد


   رواية عشقت مصيبة الفصل الاول 

ادخلي يا عروسة. 
اية: اوعي متلمسنيش. 
دخلنا وآية كانت بتقلع الكوتش. 
: آية مالك فيكي اي. 
آية: مالي انك متجوزني وانت عارف اني بحب صاحبك. 
: بتحبي صاحبي. 
آية: اه بحب صاحبك وانت اكتر شخص عارف. 
: بطلي استهبال بس انت كنتي بعتالي رساله بتقولي انك بتحبيني. 
آية: مكنتش ليك كانت لادهم بس للأسف حد عطاني رقم غلط. 
: ووافقتي ليه علي جوازني. 
آية: أجبروني لأني كبرت وانت اتقدمت قالوا انك زين رفضتك بس هما برضه خلوني اتجوزك. 
: طيب علي العموم يا حضرة الضباط يشكروا أهلك ويشكر القدر اللي عمل فيكي كده. 




آيه: اقلك اي أنا مش هستحمل معاك أكتر من شهر وتطل*قني. 
: في احلامك عارفه أنا اصلا كنت عايز انت*قم منك وأخس*رك بس ربنا اخدلي حقي وبقيتي تحت رجلي وكمان خس*رتي حبيبك. 
آية: أنت بتقول اي شغل الروايات دا مش عليا. 
: روايات، لأ دا واقعك اللي هتعيشيه للأسف. 
آية: ريان انت بتستهبل. 
:لأ يا قطة، متفتكريش اني بحبك والكلام دا تؤ دي كانت لعبة الاهتمام والكلام دا كنت عايز اوقعك بس. 
آية: اه بص بقا مش انا اللي تلعب معايا وان اذيت*ني هاذي*ك ودا وعد مني ليك. 
: مش هتقدري تعملي حاجه يا حلوة. 
آية: اقدر اعمل كتير قوي دا انت متعرفش. 
ريان راح عندها وكان هيضر*بها بالقلم بس هي مسكت ايده. 
آية: مش هتقدر كنا هنعيشهم شهرين مع بعض حلوين بس شكلك حابب تكون أعد*اء بس جيت للشخص الغلط. 
وكانت هتدخل الأوضه. 
ريان: لأ يا عسل انت هتنامي في المطبخ وكمان انت هنا خدا*متي. 
آية: شكرا انت متعرفش بحب المطبخ ازاي تصبح علي اللي في قلبك بقا. 
ريان: متخ*لفه وشكلك مش هتكوني ساهله. 
....................................... 
أنا آية 26 ملازم اه مهو اكيد واضح من تصرفي وهو قائدي للأسف هو وأدهم دا بقا بيكون صاحبه اللي انا بحبه. 
.......................................
تاني يوم…
ريان: انت ياللي هنا. 
ايه: نعم يا بيه. 
ريان: لأ شاطرة وعارفه هتقوليلي اي. 
ايه: عايز اي. 




ريان: خلال ربع ساعة تكوني حضرتيلي الفطار. 
آية بابتسامه خبي*ثه: أمرك يا بيه. 
ريان خرج من المطبخ... 
بعد ربع ساعه بالضبط آيه خرجت بالأكل. 
ريان: حطيه ويلا روحي نضفي. 
آيه حطتله الأكل وراحت تنظف. 
ريان استغرب من هدوئها دا بس بدأ ياكل. 
آيه: اي دا هو هيخلص المصحف قبل ما يبدأ ياكل. 
وفجأة تسمع صوته. 
ريان: يا زفتتتتته انت يا آيه. 
آيه: أقدر اقول ان عذ*ابك انت اللي بدأ يا حضرة الرائد. 
يتبع....
                الفصل الثاني من هنا

تعليقات