Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حامل ليلة الزفاف الفصل الرابع والعشرون 24بقلم فاطمه احمد

 

رواية حامل ليلة الزفاف الفصل الرابع والعشرون بقلم فاطمه احمد

#حامل_ليلة_الزفاف 
بقلم: فاطمة أحمد أبوجلاب 

الفصل الرابع و العشرون.. 

في المستشفى... 
والدة أميرة بدموع : يارب نجي بنتي يارب 
يارب انت عالم بينا يارب متخدش بنتي مني يارب 
أيمن: متخفيش يا امي ان شاءالله ربنا هيقوملنا اميرة بالسلامه 
والدة أميرة: يا رب يا ابني يارب 
وبعد مرور القليل من الوقت 
خرج الدكتور من عند أميرة 
أيمن: طمني يا دكتور أميرة بخير صح
الدكتور: الحمدلله قدرنا ننقذ المدام 
والدة أميرة: الحمدلله يارب 
الدكتور: بس للأسف خسرنا الجنين
أيمن: جنين ايه؟.. 
الدكتور: الطفل اللي المدام حامل فيه
أيمن:حامل ازاي ده مكملتش شهر جواز
والدة أميرة: هي كانت حامل في الاسبوع الكام
الدكتور: مدام أميرة حامل في الشهر الرابع
أيمن: أنت بتقول ايه 
وتسقط والدة أميرة بقوه علي الارض وهي لا تصدق
أيمن:  مالك يا ماما انتي كويسه







والدة أميرة: هو الكلام اللي بيقوله ده حقيقي 
انتم متأكدين من الكلام ده 
الدكتور: انا مش عارف اقول ايه لحضرتك بس واضح انكم متعرفوش ان مدام أميرة كانت حامل وهي ده الحقيقه 
أيمن: تمام يا دكتور 
والدة أميرة: يا رتني كنت ميته ومسمعتش اللي انا سمعته دلوقتي
طيب جوزها هيعمل ايه لما يعرف
أيمن: يعرف ايه اكيد عارف طبعا والحمل ده منه 
والدة أميرة: انت بتقول ايه يا ابني
أيمن: بقولك اللي حصل أميرة غلطت مع يحيى عشان كده وافقة عليه بعد ما كانت رفضاه
والدة أميرة: يا ابني انت متأكد من الكلام ده 
أيمن: اكيد يعني هو فيه واحد عاقل هيكمل مع واحده حامل ومش هيفضحها
بس هي تفوق وأقسم بالله ما هرحمها
ويقاطع يحيى حديث ايمن قائلاً: ايه اللي حصل لأميره يا أيمن.؟.. 
أيمن:انتحرت بس ما متتش
يحيى:الحمدلله طيب هي حالتها ايه دلوقتي
أيمن:الدكتور قدامك اسألو
يحيى:هو فيه ايه يا أيمن
أيمن:اسأل الدكتور وانت تعرف
يحيى:ماشي يا أيمن هسألو وارجعلك تاني
وذهبا يحيى للتحدث مع الدكتور
ووقف ايمن ينظر الي اميرة من خارج غرفتها الي أن لمح افاقتها وحينها دخل مسرعا الي غرفتها وهو يقول:شوفتي يا أميرة ربنا مخدكيش وسابك عشان انا اطلع روحك في ايدي يا سافله يا بنت الـــــــــــــــــــ
ياللي سلمتي نفسك لي يحيى قبل ما تتجوزو وكمان حامل منه في الشهر الرابع يا رخيصه و رحمة ابويا لاموتك بأيدي
وقام أيمن بشد شعر أميرة بقوه وهو يصفعها بشدة
وتدخلا يحيى قائلاً:انت اتجننت يا أيمن أبعد ايدك عن مراتي
أيمن:قبل ما تبقي مراتك تبقي اختي
اللي سلمت نفسها ليك وكانت حامل منك قبل ما تتجوزها
يحيى:أميرة دلوقتي مراتي ومفيش حد في الدنيا يلمسها غيري ويعني ايه كانت حامل
أيمن:اه كانت حامل منك في الحرام وربنا انتقم منكم وخدو منكم
يحيى:انت تقصد ان البيبي مات
أيمن:ايوه مات زي ما انا هموت الرخيصة ده دلوقتي
يحيى:فوق لنفسك يا أيمن أميرة دلوقتي مراتي ولو فكرت تلمسها هسجنك
بعدين انا وهي غلطنا خلاص
ملكش حاجه عندها
أميرة:انا مكنتش حامل من يحيى يا أيمن
انا حامل من طارق
يحيى:طارق مين
أيمن: انتي سلمتي نفسك لطارق 
أميرة: انا مش رخيصه ولا جاي من الشارع عشان تقول كده عليا يا ابن امي وابويا
يحيى: ممكن تهدي وتفهميني مين طارق ده
أميرة: طارق انتقم منك فيا يا أيمن 
أيمن... 

يتبع..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
#



تعليقات