Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صفقة زواج الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم اسماء السرسى

  


 رواية صفقة زواج الفصل الخامس والعشرون 



مازن بسخريه: قديمه اوي ي يوسف انت ميـ'ت وفجاه النور طفي واشتغل تاني ومازن اختفي
يوسف وهو بيبص حاوليه وبيتكلم بغضب: هو فييييين بص كده لقي ورقه مكتوب عليها "قولتهالك مره انا اللي يغدر بيا مصيره المو'ت
يوسف كور الورقه ورمااها بعيد واتكلم بغموض: محدش يعرف مو'ت مين اللي هيبقي الاول
في بيت يوسف 
يوسف في الاوضه وبيفكر في اريج وبيفتكر المواقف اللي كانت بينهم وقد اي كان مخدوع فيها فجاه لقي اريج دخله عليه 
يوسف وهو بيبصلها وبيتكلم بنبره عاتبه: ليه.... 
اريج وهي مطاطيه راسها في الارض وبتتكلم بحزن: انت لازم تسمعني انا عملت كل ده غصب عني والله 
يوسف بغضب وهو بيقرب منها: كدا'به كل ده كان برضاكي انا مش هقولك سمعت لا انا شوفت وشوفت بعيني 
اريج وهي بتبص في عنيه: يمكن اللي تكون شفته العين مش حقيقه 









يوسف بعد عنها وضحك ضحكه فيها دموع خذلان: هههه كان نفسي اصدقك بس اللي شوفته بعيني محدش قالي لا وكمان كنتي هتتجوزيه وانتي مراتي هه لاسف ي اريج انتي وجعتيلي قلبي قلبي دلوقتي مجروح والجرح اللي فيه محدش في العالم يقدر يدويه 
اريج بدموع: انا بعترف اني كنت شغاله لحسابه وكنت طول ال3 سنين كنت بوديله كل اخبارك بس دا والله غصب عني 
يوسف ضحك بسخريه: غصب عنك لي ضربك علي ايدك مثلا 
اريج: لانه خطف اختي..... 
يوسف بصلها بستغراب وضحك: ههههه دي كد'ابه جديده زي مازن اخويا كده ناقص كمان تقولي ابويا اللي في المستشفى مش ابويا 
اريج بتوتر وهي بتبص بعيد: ايوه الراجل اللي في المستشفى مش... مش ابويا انا.. انا يتيمه 
يوسف بصلها بستغراب واتكلم بغضب: كماااااان... انتي انسانه كد'به وانا عمري م شفت بنت في وقحتـ'ك وكذ'بك ويترا في اي كمان مخبياه 
اريج بدموع: دي كل الحقيقه انا مليش غير اخت وهو خطفها من 3سنين من وقت م اشتغلت عندك عشان اجبله كل اخبارك كان بيبتز'ني بيها كان عارف انها نقطة ضعفي وهو قدر يستغلها صح خطفها كانت لسه صغيره كان عندها 16سنه كنت بشوفها فترات كل م كنت بعمل حاجه صح واجبله معلومه مهمه كان بيخليني اشوفها مسك دي كل حياتي هي امي واختي وابويا وصحبتي انا مش عارفه هو هيعمل فيها ايه دلوقتي انا اختي في خطر انا عارفه انك ممكن متكونش مصدقني بس والله دي الحقيقه 
يوسف بسخريه: مكونشي مصدقك... لا يروحي انا كل كلامك ده مدخلش دماغي اساسا انتي واحده كدا'به اول حاجه ابوكي مطلعش ابوكي مازن ومطلعش اخوكي لا طلع من اعدا'ئي والبنت اللي بتقولي عليها اختك اكيد دي خطه جديده منك
اريج بحزن: دي الحقيقه ي يوسف انا اختي مخطو'فه من تلات سنين ومش عارفه ارجعها انت الوحيد اللي تقدر... انا حاولت اقولك كتير عن الحقيقه معرفتش حاولت اقولك يوم الحد'ثه والرصا'صه اللي جات فيا معرفتش اقولك انا مبكدبش عليك ارجوك ساعدني اطلع اختي من السـ، جن دا واوعدك انك مش هتشوف وشي تاني 
يوسف حس بنغزه في قلبه لما قالت مش هيشوفها تاني: انتي فعلا هتمشي








اريج بحزن وهي بتبص في عنيه: بس رجعلي اختي 
يوسف بص في عنيها وحس بالصدق في كلامها واتكلم بجمود': هرجعهالك بس مش عاوز اشوف ولا المح وشك روحي في حته بعيده مقدرش اوصلك فيها ولا تقدري توصليلي فيها لاني كرهتك كرهتك ي اريج وبتمني مشفش وشك تاني ولا عاوزك في حياتي 
اريج بصت في عيونه وجريت عليه وحضنته جامد وكأنه اخر حضن هتحضنهوله تاني 
يوسف اتصدم بس حس بشعور غريب كأنه مش هيشوفها تاني فعلا بس كدب ظنه وطلعها من حضنه وزقها بعيد واتكلم بتحزير: اوعي في حياتك تعملي الحركه دي تاني دا اخر تنبيه 
يوسف وصله رساله وفتحها "زمانك عرفت نص الحقيقه دلوقتي لو عاوز تعرف الحقيقه كامله تعالي علي العنوان ده ***" 
اريج بخوف: انت هتروح 
يوسف بغموض: لازم اعرف هو مين واي سر عدو'ته معايا وارجعك اختك عشان مش عاوزك في حياتي تاني 


تعليقات