Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الفصل الثاني 2 بقلم الكاتبه الصغيرة

 


 رواية طفلتي الفصل الثاني 


فات شهر وملك مازلت تود الامساك بزوجها لكي لا يذهب ولكن ها هو الواقع الان
عاطف بحنيه: هتوحشيني اوي يا ملك هيوحشني العيال و هيوحشني البيت كلكم هتوحشوني 
ملك بحزن: طب ما احنا فيها اهو متسافرش يا عاطف خليك هنا 
عاطف: مينفعش يحبيبتي وانا علي طول هبعتلك و اول ما يجي وقت هنزلك 
ملك وهي تحضن زوجها بشوق وحنان: هتوحشني اوي والله 
عاطف: وانتي كمان والله يحبيبتي 
مسعود: يلا يا عاطف علشان نلحق الباخره 
ملك: اجي اوصلك يا عاطف 









عاطف: طب اطلع انت يا مسعود وانا جاي 
مسعود: ماشي بس متتاخرش
عاطف: مينفعش تيجي توصليني يملك خليكي مع العيال 
مالك؛ هتوحسني يا بابا
عاطف وهو يحمل ابنه: وانت كمان يحبيب بابا 
ثم صدر صوت جميله بالبكاء
عاطف: وانتي كمان هتوحشني يا جميله 
مسعود: يلا يا عاطف اتاخرنا 
ملك: هو اخوك هيطير يا مسعود ما تصبر بقي 
عاطف: خلاص خلاص يلا يا مسعود يلا سلام عليكم 
ملك: توصل بالسلامه يحبيبي 
فا في سط تلك الاجواء كانو اخوه عاطف كلهم متجمعين  
متيجو نتعرف علي اخواته
مسعود السمنودي: اخو عاطف الكبير ليس شقيقه ولكن اخوه من والده فقط هو شاب في الثلاثين من عمره طويل القامه و يتميز بملامحه الرجوليه ف امتلك بشره قمحاويه و عينان بنيتان تميل الي السواد و شعره البني الفاتح 
رباب السمنودي: اخت مسعود السمنودي شقيقته من نفس الام والاب هي فتاه تمتلك من العمر 27 متزوجه من رجل خير و لديها 4اطفال 3فتيات و ولد واحد فملامحها عاديه مقارنه ب اخواته فهي بشرتها قمحويه و شعرها اسود وتمتلك عينان بنيتان و جسد متناسق مع طولها 
بعد سنه 
جميله: ماما ماما 
ملك: اي يا جميله
مالك: عمو مسعود بابا بعت شريط وهو راح يجيبه و جميله عاوزه هي الي تسمعه الاول 
ملك: طب تعالي يا جميله نسمع بابا بعت اي 
ثم وضعوا الشريط في الكاست ليسمعوا صوت ابيهم فهي اول سنه لم يرا اولاده فيهم 
عاطف: وحشتوني اوي يا عيال و ام العيال اللي مدوخاني وحشاني عاملين اي و اي الدنيا معاكم عندي ليكم خبر انا قدامي شهر و هاجي اقعد معاكم شهرين و راجع تاني بس مش الكويت رايح الامارات علشان المصنع عمل فرع هناك وهنروح نشتغل هناك اه صحيح ملوكتي ليها جواب مع الشريط ابقي افتحيه بعدين عامل اي يمالك مخلي بالك من اختك ولا لا 
جميله بطفوليه: لا لا يا بابا مش عاوز يخدني معاه الملعب 
مالك: استني بس مش هيسمعك هنبقي نسجله بعد اما الشريط يخلص 
عاطف: و اوعي تزعل امك منك يا مالك... وجميله الجميلات حبيبه قلبي اوعوا تكونو مشغلين الشريط والبت نايمه خليها تسمع صوت ابوها عمال ما يرجع تاني من السفر يلا بقي عشان ورايا شغل 
وها هو الشريط انتهي وسط دموع ملك 
مالك: مالك يا ماما بتعيطي لي 
ملك: مفيش يا حبيبي روح العب مع ولاد عمتك يلا 
جميله: ختني معاك يا مالك








مالك ب ابتسامه: تعالي يلا 
ثم فتحت ملك ورقه زوجها التي تحمل كل معاني الحب و الجمال والحنيه فمن يتخيل ان يعشقها كل هذا العشق فقد كتب علي الورق بدمه من يتخيل ان يفعل ذالك لاجل الحب فقد كان مضمون رسالته (حبيبتي و روح قلبي و ام عيال وحشتيني اوي يملك و وحشني شكلك و قعدتك معايا و وحشني صوتك و ضحكتك كلك علي بعضك كده وحشاني معلش بقي ملقتش حاجه اغلي من دمي الي اكتب بيه ل اغلي الناس والحبايب طمنيني عليكي و علي الولاد و امي عامله اي عارف ان رباب مش سيباكي في حالك و مرات ابويا مش ساكته بس معلش يحبيبتي تعالي علي نفسك وانا اول ما اجي هسكتلك كل واحد فيهم سلام يروح قلبي)  
يا ماما سعاد يا ماما سعاد 
سعاد: خير يبت في اي 
ملك بدموع: عاطف بيسلم عليكي يا ماما 
سعاد: يحبيبي يبني وبعدين انتي بتعيطي لي دلوقتي 
ملك: اصله واحشني اوي يا ماما 
سعاد: ربنا يرجعه بالسلامه يحبيبتي 
ملك: يارب يا ماما...... ماما بقولك اي انا هرجع الشغل 
سعاد: لي يبنتي بس 
ملك: عاوزه اكفي عيالي و اجيب حاجات في البيت مهو عاطف نازل بإذن الله كمان شهر وانا مش عاوزه احسسه انه مقصر في البيت 
سعاد: طب و افرضي عرف دا مش هيسكت 
ملك: هبقي اعرفه انا بطريقتي بس ملك وجميله هسبهم لوحدهم في البيت 
سعاد: اخص عليكي يا ملك دول احفادي 
ملك: مش الاصد والله يا ماما بس انتي يدوبك بتيجي كل فين و فين 
سعاد: يستي هاخدهم معايا دا غير اني هفتح الشقه الي هنا و هاجي جنبكم
ملك: بجد يا ماما 
سعاد: ايوه يا حبيبتي يلا بقي قومي شوفي الاكل و شوفي عيالك 


تعليقات