Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكت الاسد الجزء الثاني الفصل الخامس 5 بقلم فاطمه حسن

 


رواية ملكت الاسد الجزء الثاني الفصل الخامس

البارت 5
ملكت الأسد
اسد وهو بياخدها ف حضنه .اتقدملك عريس وأنا موافق
حور بتوتر .مين 
اسد .مالك متوترة ليه يقلبي  
حور كانت هترد بس ملك فتحت الباب
ملك من غير ما تبص ع أسد.حور عايزكي 
ملك مشيت 
اسد بهدوء .روحي شوفيها عايزه اي 
حور خرجت ورحت اوضه ملك .
حور .نعم ي ماما 
ملك مسكتها من ودانها جامد .بق كل دا يحصل وأنا معرفش
حور بوجع .اااه يماما في اي.اي اللي حصل
ملك.اي حكايه اسير. دي وأنا اخر حد اعرف.بتخبي ع ماما يحور 
حور بكسوف وتوتر.ي ماما .أصل.اصل .أنا اصلا م.مش بحبه.
ملك بخبثه.احسن فعلا ي حبيبتي.انتي و اسيرمش لاقين ع بعض فعلا . وكمان اسير دا مش عجبني 
حور وهي بتحاول تمسك دموعها.بجد ي ماما
ملك ابتسمت بحب وقربت تمسح دموعها.لا يعيون ماما.انا مش هلاقي لبنتي وحياتي احسن من ابن مراد ثم أكملت بمرح .بس وافقي عليه علشان ممكن يطلع مجنون زي ابوه 
حور . ليه مالو انكل
ملك بحب .مفيش يقلبي .يلا روحي انتي ...
....
اياد وصل وكان فرحان اوي
ندي .خير ي حبيبي
اياد . كلمت انكل اسد النهارده وهو موافق بس لازم يكلم حور الاول 
ندي بحب .ألف مبروك يحبيبي
اياد حضن ندي .فرحان اوي يماما.فرحان اوي 
ندي .يارب دايما كده يقلبي 
اياد .بعد اذنك بق علشان مش قادر 
ندي بضيق .ما قولتك كفايه تمرين بعد الشغل 
اياد بسها.معلش ي ماما اتعود.
اياد طلع ودخل اخدت دش ورح نام 
...
ندي طلعت عند فريده
ندي .اي هتفضلي طول اليوم ف الأوضه 
فريده بحماس .خلصت الورق واول ما بابا يجي هخلي يشوفهم وانزل معاا الشركه
ندي بحب وهي بتبص ع بنتها وع براءتها حته مع سنها دا وأنها ازاي نسيت موضوع ياسين طب كفايه كده 
فريده بتعب.فعلا أنا تعبت اوي .أنا هرتاح شوي لحد ما بابا يجي 
ندي بستها وخرجت ...
...
عند تمارا
نزلت وركبت العربية وطلعت ع المول
بعد شوي وصلت ونزلت والحراس وراها
لاقت مي .
تمارا.ازيك 
مي بصدمه .انتي طلعتي غنيه بجد.وانا اللي كانت بقول عليكي عبيطه
تمارا ضربتها بضيق .بق أنا عبيطه
تمارا.اعمل اي يعني .لبسك وكلامك ميقولش انك غنيه خالص 
تمارا .ازاي يعني 
مي .لأن الأغنياء دول بيبصوا علينا من فوق هو اه مش كلهم بس اكترهم كده متكبرين فاهمه.ولبسك تحسك طفله الصراحه يعني
تمارا بحزن .انتي كمان هتتريقي ع لبسي .
مي .لاا يقلبي . يلاا
تمارا ومي فضلوا يدخلوا المحلات 
تمارا بضيق . كفايه بق تعبت 
مي بغضب .اعملك أي ما إحنا كل ما ندخل مكان مش عجبك وعايزه تجبي لبس اطفال 
تمارا.اوف طيب خلاص مش هقول حاجه تاني بس نخلص 
مي سحبتها ودخلت محل 
وفضلت تختار ليها حاجات رقيقه وجميله جدا ع كام فستان سهره وخروج مي كانت بتخلي تمارا تلبسهم كلهم 
مي .بس كده دول حلوين اوي عليكي
تمارا بتعب . ايوه كفايه بق 
مي بصت ع فستان كان لونه اسود وقصير .هيكون تحفه 
تمارا بستغرب.هو اي
مي وهي بتلمس الفستان.دا 
تمارا بضيق .لاا دا قصير اوي أنا مش بحب الحاجات دي 
مي كأنها مسمعتش حاجه.هناخد دا كمان لو سمحت 
بعد ما خلصوا وخرجوا
تمارا .مش فاهمه اي لازمت الفستان دا 
مي .شكلو لطيف اوي ويلا بق علشان اتاخرت
تمارا.تعالي هوصلك 
مي .يلا 
الحراس اخدو الشنط وتمارا وصلت مي وبعدين طلعت ع الفيلا وهي بتفكر في اياد 
..
عند حازم رجع بتعب 
ودخل لاقه ندي بتجهز السفره 
حازم قرب منها وحضنها من ضهرها بتملك .وحشتني 
ندي وهي بتلف انت اكتر ي حبيبي.ثم أكملت . يلا أنا كنت بجهزلك الاكل 
حازم بتعب .لاا مليش نفس.عايز ارتاح 
ندي .في حاجه حصلت مش كده
حازم هز رأسه بهدوء 
ندي .طب اطلع خد دوش وغير هدومك وأنا هجبلك الاكل فوق 
حازم كان هيتكلم
ندي بسرعه . علشان خاطري
حازم هز رأسه وطلع فوق اخد دش وخرج وهو لبس بنطلون اسود بس 
ف الوقت دا دخلت ندي 
ندي سبت الاكل وقربت منه وهي بتقول.يلا يقلبي علشان تأكل 
حازم قاعد وسحبها ودخلها ف حضنه.صدقني مليش نفس
ندي بحب وهي بتلعب فى شعره.حصل اي 
حازم .ياسين جي النهارده واعتذار وفضل يقول كلام كتير.مش قادر اصدق كل اللي قالو وحاسس بخوف اكتر بعد اللي حصل واقف بين نارين بين أنه ابن اخويا ومش هقادر اعملو حاجه وبين أنها بنتي ومش عارف احميها
ندي بحب .حبيب قلبي أنت بتفكر كتير ليه . فريده تحت عينك أربعة وعشرين ساعه.حته وانت ف الشركه بردك عارف اي اللي بيحصل لو حصل حاجه جديده من ياسين هتعرف وهنشوف حل اطمن 
حازم بهدوء .امال هي فين 
ندي .فضلت تشتغل ع الاوراق بتاعتك لحد ما تعبت .حازم انت لازم تفكر بجد ف موضوع الشغل بتاعها دي بقت مهوسه بشغل البت هتتجنن
حازم بضحك.مش بتفكرك بحد 
ندي بضيق . قصدك اي 
حازم .مش قصدي حاجه طبعا
ندي بضيق .بحسب .يلا علشان تأكل
حازم . صدقني 
ندي قطعتو لما جابت الاكل وبقت تاكلو
...
عند ملك كانت ف الأوضه لحد ما أسد دخل 
ملك بقت تعمل زي ما حور قالتها تتعامل عادي كأنه مش موجود
أسد اتعصب منها وأنها ازاي مش بتكلمو أو تحاول تصلحو
اسد بهدوء .في عريس متقدم لحور
ملك بهدوء .عرفت وهي موافقه وأنا كمان 
اسد كان هيتكلم بس هي قالت ببرود.معلش عايزه أنام
ملك نامت ع السرير لاقت أسد بيقرب من السرير
ملك .خير اي هتنام هنا  
اسد بضيق .اي مش عجبك 
ملك وهي بتعد.لاا براحتك 
...
عند ياسين كان ف الشقه بتاعتو 
وهو بيبص ع صورتها
ياسين وهو بيشرب من الكأس اللي ف ايدو .صدقني لو حصل اي هتكوني ملكي بتاعت ياسين وبس ي فريده الياسين 
ياسين كان بيتلذذ من الاسم
... 
عند اسير
كان قاعد بيشتغل وبيفكر ع المشروع اللي هيعملو بحماس 
...
عند تمارا
رجعت وطلعت ع اوضتها جري 
تمارا دخلت غيرت هدومها ورحت تنام وهي بتفكر في شكل اياد لما يشوفها بكره 
...
تاني يوم الصبح
تمارا قامت بنشاط 
وقامت تاخد دش
بعد شوي تمارا خرجت وفضلت واقفه تختار هتلبس اي 
تمارا لبست فستان أبيض ساده كان قط وفوق الركبه بشوي 
وحطت ميك اب بسيط ونزلت
مراد وروح وأسير كانوا بيفطروا
تمارا.صباح الخير
اسير بستغرب.غريبه يعني محدتش قالي أن صحبت تمارا موجودة هنا .انتي مين ي جميله
تمارا بضيق.والله








 اسير .اي دا دا صوتها شبه تمارا بضبط
تمارا بضيق وهي بتبص ع مراد.بابا 
مراد .بابا مين ي بنتي أنا طبعا يشرفني اكون ابوه القمر دا بس معلش أنا معنديش غير تمارا وأسير 
روح كانت بتتضحك عليهم وبعدين قامت .سيبك منهم ي حبيبتي.وبعدين اي القمر دا 
تمارا.بجد حلوه 
اسير .اي حاجه غير اللي كنتي بتلبسي اكيد هتكون حلوه
تمارا.خليك ف حالك 
تمارا.انا همشي 
مراد.اقعدي افطري الاول 
تمارا.لا هفطار مع مي . تمارا وهي بتقرب من مراد ببراءة.بابا 
مراد وهو بيشرب القهوه بهدوء.لاا .واتفضلي والسواق هيوصلك
تمارا بحزن .معلش مره واحده بس صدقني 
مراد.قولت لاا لما تتمي الواحد وعشرين يلا
تمارا مشيت وهي بتتضرب الأرض بغضب
روح فضلت تتضحك عليها.بقت حافظها
مراد .هي مش وراها غير الموضوع دا اصلا 
اسير قام .بعد اذنكم أنا
اسير بسها من راسها ومشي علشان يشوف المواقع
..
عند تمارا كانت ركبت مع السواق وبعد شوي وصلت
تمارا نزلت من العربيه واول حاجه عملتها انها تروح ع مكتب اياد 
تمارا.اياد جوا 
السكرتيره. ايوه
تمارا.قوليلي تمارا برأ بعد اذنك
بعد شوي خرجت السكرتيره وتمارا دخلت 
اياد كان شغال على ورق 
اياد من غير ما يبص عليها.في حاجه ي تمارا
تمارا بتوتر .لاا .كنت يعني 
اياد رفع عينه واستغربها.اي دا 
تمارا توتر وهي بتحط شعرها ورا ودانها.اي 
اياد قام وقرب منها.شكلك اتغير اوي 
تمارا.بقت احلا 
اياد هو بيشدها من خدها .طبعاا ي توته انتي علطول حلوه اصلا
تمارا بضيق وهي بتنزل أيده .بطل الحركة الباردة دي أنا بكرها
اياد فضل يضحك عليها.خلاص اهدي 
...
عند حازم كان ف الشركه وهو بيبص ع فريده
فريده بحماس .ها هشتغل اي 
حازم بضيق . انتي مش هتشتغلي حاجه هتفضلس تحت عيني النهارده وأنا هعلمك
فريده وهي بتقرب من حازم .حازم بيه
حازم .حازم بيه
فريده بصوت واطي.علشان الشغل وكده 
حازم .أنا غلطان اني وقفت اصلا
 فريده حضنت حازم حب .وحضرتك تقدر تقولي لاا 
حازم بحب .ما دي المشكلة اني مش هقدر .
فريده.طب يلا بق هشتغل اي
حازم بدأ يعرفها الشغل اللي عليها وازاي تعملوا 
..
عند ياسين كان ف الشركه بتاعته
لحد ما تلفونه رن 
ياسين .حصل حاجه
....
ياسين . بتشتغل.مممم.طب لو حصل حاجه جديده عرفني 
ياسين قام وخرج من المكتب بل من الشركه كلها وطلع ع شركه حازم 
بعد شوي ياسين وصل 
وبعدين نزل من العربيه ودخل ورح نحيت مكتب حازم 
ياسين .حازم بيه جوا 
السكرتيره.ايوه ي ياسين بيه 
ياسين بخبثه وهو بيقرب منها.وفريده 
السكرتيره.جوا بردك 
ياسين .ممم.طب أنا هدخل وانتي مكنتشي هنا 
السكرتيرة بتوتر .مش فاهمه
ياسين طلع مبلغ وقالها لما أنا جيت انتي مكنتيش هنا مش كده 
السكرتيرة.بطمع.ايوه حضرتك 
ياسين ابتسم وفتح الباب ودخل 
جوا
 كنت فريده قاعده ترجع وراق مع حازم لحد ما ياسين دخل 
فريده بصت ع الباب بتوتر وبعدين بصت ع حازم
حازم قام بغضب.انت ازاي تتدخل كده 
ياسين وهو بصص ع الأرض .احم . مكنش ف حد برا وكنت بحسك لوحدك . أنا آسف 
حازم اتصل ع السكرتيره وطلبها
رح دخلت بتوتر 
حازم بغضب.انتي كنتي فين 
السكرتيرة بتوتر.حضرتك أنا ك.كنت.ف الحمام..ا.اصل . القهوة وقعت.يعني ع رجلي .أنا اسفه
حازم بغضب .غوري واللي حصل دا لو حصل تاني اعتبري نفسك مرفوضة
السكرتيرة خرجت بسرعه وهي بتحمد ربنا 
حازم بص ع ياسين اللي مرفعش رأسه من الأرض بشك
ياسين.بعد اذنك واجي ف وقت تاني 
ياسين خرج علطول تحت أنظار فريده المستغرب

...
عند تمارا 
كانت بشتغل مع مي وهي متعصبه اوي 
مي .حصل اي 
تمارا.مفيش 
مصطفي .مالك ي انسه تمارا. زعلانه ليه تعرفي حضرتك مع أن دا تاني يوم ليكي بس كلنا حبينا الشغل معكي وانك بقتي موجودة معنا
تمارا بهدوء .شكرا لحضرتك ي استاذ مصطفى
مصطفي.ما بلاش استاذ مصطفى وخليها مصطفى وأنا بردك هقولك ي تمارا لو دا مش هيزعلك
تمارا .لاا طبعاا









تمارا فضلت تشتغل ومصطفي عينه عليها 
خالد كان قاعد واخد بالو وبص ع مصطفى بتحذير.مصطفي بص ف شغلك احسلك
مصطفي بتوتر .تحت امرك ي استاذ خالد 
مي كانت عرفه ليه خالد بيعمل كده.
مي لنفسها.بعد ما نخلص هقولها 
..
بعد ساعات طلب اياد تمارا علشان يروحها
اياد خرج هو وتمارا وكانوا الموظفين بيبصوا عليهم
ف العربيه
تمارا .هو ممكن اروح لوحدي .أصل الموظفين بيبصوا علينا
اياد بهدوء .سيبك منهم لو حد حاول يتكلم أو يضايق بس مش هيعرف اي اللي هيحصلو . وبعدين انتي زي اختي الصغيره مش هينفع اسيبك.ولا اي 
تمارا هز رأسه وهي مش قادره تتكلم 
اياد وصلها وطلع يدرب شوي 
...
عند حازم
حازم . يلا كفايه
فريده مشيت مع بهدوء 
حازم وفريده ركبوا العربيه وطلعوا ع الفيلا
وبعد شوي وصلوا
وأول ما دخلوا تلفون حازم رن 
حازم .شوفي ماما فين لحد ما ارد ع التلفون دا 
حازم دخل المكتب 
..
حازم.......
..........
حازم ...
...........
حازم ......
........
حازم بهدوء .مع السلامه
ف الوقت دا دخلت ندي .خير ي حبيبي.مالك 
حازم وهو بيقرب منها.مفيش يقلبي . فريده فين 
ندي .طلعت تغير 
حازم .طب أنا كمان هطلع اغير لحد ما تجهزي الاكل 
حازم طلع اخد دش وغير ونزل كان تحت فريده وملك 
حازم قاعد معهم واكلو 
وبعد شوي دخل أياد 
ندي ..اطلع ي حبيبي غير وتعال علشان تاكل 
اياد .اكلت برا ي حبيبتي 
حازم بهدوء.طب ي حبيبي تعال عايزك 
اياد .حاضر حته أنا كمان عايز اتكلم معك 
حازم اخد اياد ودخلوا المكتب
حازم بهدوء .كنت عايز اكلمك ف موضوع
اياد .اتفضل ي بابا .
حازم .كنت عايز اكلمك ف موضوع الجواز مش شايف أن دا الوقت مناسب علشان تفكر في انت عندك شركتك وخلصت تعليم واظن سنك مش صغير 
اياد . أنا فكرت طبعا وهو دا الموضوع اللي كانت عايز اكلمك فيه
حازم بي أبتسم.طب كويس أنا عندي ليك عروسه وهي كمان من العيله
اياد ابتسم لانه افتكر أنه بيتكلم عن حور لحد ما 
حازم .اي رايك في تمارا بنت إنكل مراد 
اياد بصدمه.مين ؟
Fatmahassan



تعليقات