Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عناد العشاق الفصل العاشر



رواية  عناد العشاق الفصل  العاشر 

 البارت العاشر 

مرت الايام و اياد واقف جمب رزان وبيدعمها ك صديق بس للاسف حاله تميم كانت كل يوم بتبقا اسوأ واسوأ لدرجه انه طول اليوم مش فوعيه و لا حاسس بالدنيا .. كان ف اول كام يوم بيفوق كام ساعه فاليوم و يكون طبيعي بس مكنش راضي يتكلم مع حد بس بعد كدا الوضع بقا اسوء و طول اليوم قاعد عالسرير و باصص عالسقف كأنه ف دنيا تانيه و رزان كان بيتقطع قلبها فكل مره بتشوف فيها حاله تميم خصوصا انها كل يوم بتسوء اكتر واكتر .. عيونها بقت دبلانه و دايما بتعيط 

-اياد انا حاسه ان تميم مش هيرجع تاني زي الاول .. مامته ميته بقاله شهر يا اياد وهو كل يوم اسوء واسوء 

~ المشكله ان حتي الدكاتره مستغربين من حالته .. هما اتوقعو انه كل يوم يتحسن مش يسوء .. 

وقتها دخل الدكتور الاوضه 

¥ بلغتو الممرضه انكم عايزيني صح ؟

-ايوا يا دكتور .. ليه حاله تميم كل يوم بتبقا اسوء 

¥ انا حقيقي مش لاقي تفسير ل دا .. التفسير الوحيد الي اجتمعنا عليه انا و زمايلي الدكاتره ان تميم مبقاش عايز يعيش .. عشان كدا هو طول اليوم كأنه فعالم تاني 

-بس دا مش منطقي يا دكتور !! هو مكنش هيحب انه يسيب الدنيا و يسبني .. 

¥ للاسف دا التفسير الوحيد الي وصلنا ليه 

ومشي وسابهم 

بعياط - شايف يا اياد بيقولو ايه ؟ اياد انا حياتي بتتدمر قدامي و قلبي بيوجعني لما بشوفه كدا .. 

~ انا جمبك ومش هسيبك يا رزان لغايه لما تميم يتحسن .. كل حاجه هتبقا احسن 

بعياط -يارب اشفي تميم يارب 

 اياد طول الشهر الي فات بيتحايل علي ام رزان انها تقوله علي مكان امه بس هي مش راضيه الا لما ينفذ باقي شروطها .. باقي شروطها هتقولهم فالوقت المناسب ف كان مضطر يستني .. بس وجوده جمب رزان مكنش بالنسباله حاجه مجبر عليها لانه حابب يفضل جمبها و يدعمها .. حتي لو عارف انها مش هتحبه بس عالاقل يكون واقف جمبها فالوقت الصعب دا

~ ايه رأيك يا رزان تغيري جو انهارده ونروح نتغدي برا مثلا او نروح السينما .. انتي بقالك شهر فالمستشفي يا رزان 

-مش عايزه امشي من جمب تميم يا اياد .. افرض لما مشيت رجع لوعيه ؟ لازم اكون جمبه لما يرجع لوعيه وافهم منه هو ليه مش عايز يعيش .. يمكن لو قدرت اديه الامل انه يحب الدنيا تاني وقتها مش هيتغيب عن الواقع تاني وهيرجع زي الاول .. 

~ بس هو بقاله اسبوع كامل يا رزان مرجعش لوعيه ربع ساعه حتي 




-انا لسا عندي امل يا اياد 

~ طيب يرضيكي تميم يفوق و يشوفك مرهقه وباهته كدا ؟ فكريني كدا امتي اخر مره بصيتي لنفسك فالمرايه 

-شكلي مرهق للدرجه ؟! 

~ ايوه طبعا .. ايه رأيك اوصلك البيت تاخدي شاور و ننزل نتغدي ونروح السينما بعدها ترجعي المستشفي ؟ دا هيكون فصالحك وصالحه لان كدا هتشحني طاقتك و تقدري تستنيه لشهر قدام 

-عندك حق .. طيب خلاص هروح معاك 

وصلها بيتها واخدت شاور بعدها نزلو راحو يتغدو 

-تصدق انا نسيت الحياه شكلها ازاي برا المستشفي 

بعدها كملت بحزن 

-المطعم دا كنا انا وتميم بنحب نيجي ناكل فيه .. كنا لما نحل حلو فالامتحان نيجي نتغدي هنا و هو يتعمد انه ينكد عليا و يراجع الامتحان قدامي .. 

~ هيخف ان شاء الله و كل دا هيرجع تاني 

-مش عارفه يا اياد لولا دعمك ليا فالفتره دي كنت هعمل ايه .. انت استحملتني ف اسوء حالاتي و من غير مقابل حتي 

~ بطلي هبل احنا اصحاب ودا واجب الاصحاب بعديين لما يتحسن تميم انتي كمان هتساعديني 

-اساعدك ف ايه 

~ تشوفيلي عروسه حلوه زيك كدا 

بصدمه - ايه دا قررت تخطب !!

ب ابتسامه ~ ايوا قررت اكون عيله 

-انا اتبسطلك جداا .. ان شاء الله تميم يخف قريب و نحضر انا وهو خطوبتك 

~ ان شاء الله .. رزان عندي ليكي سؤال

-اتفضل 

~ لو انتي عشتي حياتك كلها فاكره ان اهلك ماتو فحادثه بس الحقيقه ان امك كانت عايشه بس قالولك انها ميته لانها اتخلت عنك .. بس قالولك انها اتخلت عنك بسبب فقرها وانها مكنتش هتعرف تربيكي و قضيتي حياتك كلها ف دار الايتام و بعدها اكتشفتي كمان ان امك اتجوزت و عندها عيله تانيه و مع ذلك مفكرتش تاخدك وسابتك ف دار الايتام .. وقتها كنتي هتعملي ايه 

بصدمه - انت الي فالموقف دا !! 

ابتسم ابتسامه وراها وجع كبير 

~ ايوه 

فكرت شويه و بعدها اتكلمت 

-اول حاجه مكنتش هحكم احكام مسبقه ولا اكرهها .. هواجهها و افهم منها هي ليه مأخدتنيش رغم انها اتجوزت و بقا عندها الامكانيه انها تربيني .. اكيد فيه سبب منطقي يا اياد . مفيش ام بتكره عيالها وتتخلي عنهم بمزاجها 

~ تفتكري ؟

-ايوه طبعا 

~ تمام هستني لما اواجهها

-انا حاسه اننا اتأخرنا علي تميم .. ممكن نرجع المستشفي لما تخلص اكل ؟ 

~ هنروح السينما الاول عشان تغيري جو .. ساعتين بس وهنروحله 

-تمام يا اياد همشي وراك للاخر 

راحو السينما و شافو فيلم كوميدي ف حست ان نفسيتها احسن شويه

وهما راجعين من السينما شافت المحل الي تميم دايما بيحب يجيب تيشرتات منه 

دخلت المحل و اختارت تيشرت 

-ايه رأيك فيه ؟ تفتكر هيعجب تميم ؟؟ 

~ حلو خالص اكيد هيعجبه 

-لو سمحت عايزه دا ف كيس هدايا 

و اخدته وخرجت من المحل 

-هحطه جمب تميم عشان لو رجع لوعيه وانا كنت نايمه يشوف التيشرت ويعرف اني بفكر فيه 

~ حلوه الفكره دي

راحو المستشفي و فتحو باب اوضه تميم بس كانت فاضيه 

بخوف -فين تميم يا اياد ؟! 

~ اهدي بس تعالي نسأل الدكتور الي متابع حالته 

ومن حظهم انه كان ماشي فالطرقه 

-يا دكتور فين تميم !! 

¥ اهلك مقالولكيش انه اتنقل لمستشفي امراض نفسيه ؟! 

يتبع 

تفتكرو الحاله الي تميم فيها بسبب انه كاره الدنيا فعلا ؟ 

#magnona_chan 

‎#عناد_العشاق 

                     الفصل  الحادي عشر من هنا 

تعليقات