Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عناد العشاق الفصل الرابع عشر


 رواية عناد العشاق الفصل الرابع عشر 

البارت الرابع عشر 

~ لازم اختار بين اني اعرف الحقيقه او اني انقذك

اياد كأن جواه شخصيتين مختلفتين .. واحده بتقوله ازاي لسا قادر تبص ف وش تميم بعد لما عرفت ان امك اختارته هو وسابتك انت و المفروض اصلا تكرهه و شخص تاني جواه بيقوله ان دا اخوه و ملهوش ذنب ان امه اختارته هو ..

قام من جنب تميم وهو سرحان وخبط ف ريهام الي كانت داخله الاوضه فنفس الوقت 

+ اه !

فاق من سرحانه و بصلها بقلق 

~ حصلك حاجه ؟! انا اسف كنت سرحان 

+ لا لا مفيش .. 




بعدها كملت كلامها 

+عارف اني عندي فضول اعرف حكايتك ! يعني ليه مساعدتش تميم اول لما قولتلك و ليه دلوقتي جاي تزوره .. انت شخص غامض علي فكره 

اياد ضحك ضحكه مستخبي وراها كل الالم والحزن الي حاسس بيه فالفتره دي

~ ولا غامض ولا حاجه .. انا بس جوايا صراع بين حاجتين ومش عارف اختار 

+ تحب اساعدك ؟

~ كدا هيبقا ليكي جميلين لازم اردهملك 

+ ولا تردهملي ولا حاجه . طبيعي الانسان يساعد اخوه الانسان 

بضحك ~ طيب ماشي ساعديني طالما مش هردهالك 

+ اكيد الحاجتين دول واحده فيهم هتفقدك احترامك لذاتك والتانيه هي شخصيتك الحقيقيه صح؟ يعني حاجه خير وحاجه شر .. بما انك لما عرفت الحقيقه ومع ذلك متدخلتش بس فنفس الوقت بتيجي تزوره اهو 

~ كملي

+ بص رغم اني مش عارفاك كويس بس انت شخص طيب يعني مثلا انقذتني من شويه من الخطف رغم ان لو حد غيرك كان هيقول وانا مالي انا فيا الي مكفيني بس انت كنت شجاع و انقذتني ف من رأيي خليك علي طبيعتك و اختار الاختيار الي يخليك مرتاح نفسيا 

اياد وقتها خطر علي باله فكره جهنمية 

بفرحه ~ شكرا يا ريهام مش عارف اقولك ايه بجد 

و حط ايده علي كتفها 

~ شكرا مره تانيه 

ومشي بعدها 

اما ريهام ف حطت ايدها علي كتفها وهي سرحانه في اياد .. اد ايه هو شخص كاريزما و طيب و الطيبين نادرين فالزمن دا و بدأت تحس انه عاجبها و خصوصا لما قالها انه مش خاطب 

خرج من المستشفي و راح الفندق 

*اليوم الي بعده* 

اتصل ب ابو رزان و اخد منه معاد عشان يجي يقابله و رغم ان ابو رزان حزين علي حال تميم بس ام رزان اقنعته ان الدنيا مش هتتوقف علي تميم وانه كدا بيضيع فرصه كويسه من بنته بحجه ان ابن عمها فالمستشفي 

اياد لبس قميص اسود علي بنطلون رمادي و جزمه سوده

راح بعدها لبيت اهل رزان الي استقبلوه بشكل كويس 

كانت رزان مستغربة من الي بيحصل لان مش اول مره مثلا اياد يزورهم عشان يبالغو اوي كدا فالاستعداد بس مرضيتش تطلع تشوفه لما وصل عندهم عشان اتعصب عليها اليوم الي قبله 

بس اتصدمت لما كانت ف اوضتها و امها دخلت عليها 

٪؜ يلا يا حبيبتي اياد مستنيكي برا 

-قوليله مخاصماه يا ماما 

٪؜ يا بنتي مخاصماه ايه بس .. اياد جاي يتقدملك تاني و كمان هيحدد معاد الفرح 

رزان ضحكت 

-بطلي هزار بقا يا ماما .. اول مره دخلت عليا دلوقتي لا .. شوفي نكته تاني 

٪؜ طيب اطلعي برا وشوفي بنفسك 

رزان قامت من علي سريرها و بصت علي شكلها فالمرايه وكان كويس ف طلعت الصاله 

كان فعلا اياد لابس كلاسيك زي الي بيروحو يتقدمو و ابوها قاعد معاه و دا عكس العاده اصلا لان ابوها مقعدش معاها غير مره واحده وهي لما اتقدملها اول مره 

بصت ل اياد بصدمه .. كانت مستنياه يقولها ان الي بتقوله امها مش صح 

-ايه يا اياد الي بيحصل هنا !!

> تعالي يا بنتي اقعدي مع خطيبك و جوزك المستقبلي 

قعدت جنب ابوها وهي لسا مش مستوعبة الموضوع 

٪؜ يلا بقا نسيت العرسان وحدهم يا سليم 

> يلا 

قامو وسابوهم لوحدهم 

-ايه الي بيحصل يا اياد ! 

اياد اتظاهر بعدم الفهم

~ مش فاهم 

رزان علت صوتها 

-مش فاهم ازاي !! 

~ طيب اهدي ووطي صوتك .. انا قولت ادي لعلاقتنا فرصه تانيه بما ان تميم وضعه بيسوء كل يوم 

بضحك - انت بتهزر صح !! انت قولتلي انك هتقف جنبي ك اخ وصديق بس يا اياد وبعدين بتدي لعلاقتنا فرصه من غير لما ترجعلي حتي ! بتحطني قدام الامر الواقع يا اياد ؟! 

~ اسمعيني بس .. انا دكتور اهو وبقولك تميم مستحيل يرجع زي الاول . خلاص هو هيفضل كدا لاخر عمره ف انتي اكيد مش هتستنيه للابد 

-هستناه للابد يا اياد .. حتي لو مرجعش هفضل مستنياه 

~ بس اهلك مش زيك ومش هيستنو .. انتي ناسيه انك بنتهم الوحيده ومن حقهم يفرحو بيكي ؟ 

بعدها كمل كلامه 

~ ها عايزه يكون عندنا كام طفل 

-انت بجد مش معقول يا اياد !! لما يجو دلوقتي قولهم انك غيرت رأيك والا انا الي هرفضك وهيبقا شكلك وحش 

~ مش هرفض اكيد وبعدين هو فيه حد يرفض رزان ؟ 

قامت من مكانها وهي بتتأفف 

-انا بجد مبقتش فاهماك خالص يا اياد .. كنت فكراك شخص كويس و سمحتلك تقف جنبي ك صديق وبعدين الي يشوفك امبارح فوق السطح ميصدقش انك نفس الشخص الي جاي تتقدملي انهارده 

~ قررت موقفش الحياه علي حد وانتي كمان اعملي كدا 

الاب و الام وقتها دخلو الصاله 

> ها اتفقتو علي معاد الفرح 

اياد و رزان اتصدمو من كلام الاب 

~ فرح !! 




-فرح ايه يا بابا لسا بدري انا كنت فكراك بتهزر 

٪؜ هنهزر ليه يا حبيبتي ؟ اياد شخص كويس وكمان انتي بتحبيه ف ليه نرفضه او نطول الخطوبه 

> متنسيش يا رزان انك انتي الي اصريتي عليه فالاول 

رزان معرفتش ترد تقول ايه و قررت تتكلم مع مامتها لما اياد يمشي

اياد مشي من عندهم وهو مصدوم و بعت رساله لام رزان 

'لازم نتكلم ضروري '

اول لما مشي اياد . ابو رزان نزل من البيت راح شغله اما رزان ف دخلت اوضه مامتها 

-ماما انا عايزه اتكلم معاكي في حاجه 

٪؜ نعم يا حبيبتي 

اخدت نفس عميق بعدها اتكلمت

-خطوبتنا انا واياد كانت اتفاق . انا مش بحب اياد انا بحب تميم 

الام مثلت انها مصدومة

٪؜ بقا فيه بنت محترمه يا بنتي تعمل الي عملتيه دا ! اتخيلي لو ابوكي عرف هيعمل ايه .. دا مش بعيد يبطل يدفع فلوس المستشفي الموجود فيها تميم عشان انتي بتحبيه وهتفضلي مستنياه وتدمري حياتك عشانه 

-لا لا بابا مستحيل يعمل كدا .. بابا بيحب تميم 

٪؜ حتي لو بيحب تميم ف مفيش حد بيفضل عيال غيره علي عياله .. ابوكي لما يكتشف ان تميم هو الي معطلك حياتك هيخلص منه ومش هيتردد دقيقه واحده 

-انا هتكلم معاه و هحكيله اد ايه بحبه و ..

كانت لسا هتكمل كلامها بس الاول قاطعتها 

بحزم ٪؜ محدش يعرف ابوكي اكتر مني يا رزان ف لو عايزاه يتخلي عن تميم و تميم يموت بقا يبقا صارحيه وقوليله الحقيقه 

بعياط - كنت فاكراكي اول واحده هتقف جنبي لما اقولك الحقيقه .. انا مش متخيله نفسي مع حد غير تميم ولا هقدر احب غيره 

٪؜ العشره و الموده الي بيدومو انما الحب دا بيختفي ف اول سنه جواز .. و اياد بيحبك وشاريكي و انا متأكده انك هتعيشي في سعاده معاه 

بعياط - طيب حتي نستني سنه و انا واثقه ان تميم هيكون فاق وقتها .. اجلو الخطوبه سنه يا ماما بالله عليكي 

٪؜ سنه !! هتضيعي سنه من حياتك عشان مجرد امل ؟! وبعدين ايش ضمنك ان اياد هيستناكي فالسنه دي .. اياد شخص كويس واي بنت تتمناه واكيد مش هيفضل واقف عند بابك علطول .. قدري النعمه و اتقبلي خلاص ان اياد هيكون جوزك 

بعياط وانهيار -طيب علي الاقل اجلو الفرح شويه .. فرح ايه دا يا ماما الي هتعملوه قريب

٪؜ دا قراري انا وابوكي و خلاص مينفعش تناقشينا فيه 

خرجت من الاوضه و دخلت اوضتها وقفلت عليها الباب وهي منهاره ومش مصدقه الي بيحصل 

بعياط - لا انا اكيد بحلم .. انا .. انا هروح انام دلوقتي و هصحي بكرا اكتشف ان انهارده كان حلم .. لا يمكن ماما تكون بالبشاعه دي ولا يمكن اياد كمان يكون وحش كدا .. ايوا ايوا اكيد دا حلم 

نامت علي السرير في محاوله انه يكون حلم فعلا ومن ارهاقها و تعبها نامت فعلا 

*اليوم الي بعده*

صحيت من النوم و خرجت بسرعه من اوضتها وهي بتدعي ف سرها ان امبارح يكون حلم 

كان ابوها وامها قاعدين بيفطرو 

٪؜ تعالي يا عروسه افطري معانا 

لما سمعت كلمه يا عروسه اتأكدت ان دا مش حلم و ظهرت الدموع ف عيونها 

الاب قام من علي الاكل و راح ناحيتها 

> مالك يا حبيبتي بتعيطي ليه ؟! مين مضايقك 

بعياط - بابا .. بابا .. انا .. تميم 

> اهدي بس و قوليلي ماله تميم 

الام بصتلها بصه تحذير 

-لا مفيش حاجه يا بابا .. انا بس كنت عايزاه يكون موجود معانا انهارده 

الاب حضنها > اكيد تميم لو معانا كان هيكون مبسوط ان اخته اخيرا هتتجوز 

بعدها بص ف الساعه بتاعته 

> يا نهار ابيض انا اتأخرت علي العمليه .. يلا سلام اشوفكم بالليل و اه ابقو اعزمو اياد عالعشا عندنا انهارده عشان نتكلم ف تفاصيل الفرح 





وخرج من الشقه 

٪؜ لو كنتي قولتيله انك بتحبي تميم كنتي وقتها كأنك قتلتيه .. اهو بيقولك كان هيفرح لاخته يعني هو كان عايزكم تكونو زي الاخوات فما بالك ب رده فعله لما تقوليله انك بتحبيه 

بعياط -كفايه بقا حرام عليكي كفايه ضغط عليا .. انا المفروض اختار مين الي هكمل معاه حياتي ومليش دعوه بتعتبروه اخ ليا ولا لا .. فالنهايه هو مش اخويا 

٪؜ طيب خلاص انا مش ماسكاكي اهو .. روحي لابوكي وقوليله بقا الكلام دا بس مش مسئوله عن الي هيحصل لتميم بعدها 

و فتحت باب الشقه 

٪؜ انا نازله اشتري كام طلب .. اقعدي مع نفسك وفكري بالعقل كدا 

ومشيت وسابتها 

راحت للكافيه الي بتتقابل فيه مع اياد 

٪؜ متأخرتش صح 

اياد رفع حاجبه لفوق 

~ انتي كل يوم حقيقي بتبهريني .. كل مره بقول اكيد مفيش انسان وحش اوي كدا بس انتي بتبهريني وتثبتيلي انك اوحش كمان .. فرح ايه دا الي بتقولو عليه !! انا اتفقت معاكي اخطبها بس 

٪؜ و انت يعني كنت هتفضل طول عمرك خاطبها ؟! اكيد طالما اختارت الاختيار دا فكرت كمان انك هتتجوزها فالاخر .. وقت بقا لما تبقا جوز بنتي هقولك علي حقيقه امك 

اياد ضحك 

~ وايه الي عرفك اصلا اني لسا بحب رزان ؟! علي فكره انا نسيتها فاليوم الي اتأكدت فيه من حبها لتميم 

٪؜ انت بتضحك علي نفسك يا اياد ؟ شايفني عاميه قدامك ؟ انا شايفه نظراتك ليها وعارفه انك بتحبها بعدين المفروض تشكرني اني هجوزهالك 

~ اه اشكرك انك هتجوزيني واحده مش عايزاني 

٪؜ والله يعني المهم تتجوزو بعدها بقا هيكون دورك انك تحببها فيك بعدين حتي لو بعد الجواز بردو مبقتش تحبك ف هتكمل معاك علي اساس الموده والرحمه الي بين الزوجين 

~ يعني بتقوليلي دوس علي كرامتك واتجوز واحده مش عايزاك صح كدا !!

٪؜ مش هنستعبط علي بعض يا اياد .. انا وانت عارفين انها لو واحده غير رزان مكنتش هتقبل لكن عشان رزان هتقبل .. المفروض تشكرني انها هتبقا ليك مش لتميم 

سكت شويه كأنه بيفكر بعدها سألها 

~ انا عايز وقت قبل الفرح .. 

بضحك ٪؜ هو ب اختيارك يا اياد ؟! يا حبيبي دا اتفاق وانا الي هختار امتي الفرح 

~ بس انا العريس ومن حقي اختار حتي لو اتفاق !! 

٪؜ طيب تمام وانا هكون طيبه و هخليك تختار 

~ عايز الفرح بعد ٦ شهور 

٪؜ تمام كدا الفرح بعد اسبوع 

بصدمه ~ ايه !! بتهزري !!! 

يتبع 

يا تري ايه الي حول اياد ١٨٠ درجه ؟! ولو مكان رزان هتعملو ايه 

 #عناد_العشاق 

#magnona_chan 

#Nada_mahmoud 

                  الفصل الخامس عشر من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا علي التليجرام من هنا

تعليقات