Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه فيروزه جحيمي الفصل العاشر 10بقلم دنيا ثروت


  روايه فيروزه جحيمي الفصل العاشر 




.........عند زين (ادعووووولي💫💫😥😥) 

دخل لفيروزه واول ماشافها علي الاجهزه عجز لسانه عن الكلام نهائي مسك ايديها = انا عارف اني غلطت بس ارجوكي عيشي والله ماكنت اعرف ان القدر هيلعب معانا لعبته فيروزه انا اه لسه عارف ان بحبك انهارده بس والله قومي واعملي اللي انتي عايزاه ثم اكمل بوجع عايزه تسيبيني براحتك بس ونبي ماتفارقيش الحياه انا من غيرك ولا حاجه ارجوكي فوق

......... في خيال فيروزه العالم التاني

والد فيروزه : يبنتي انتي لازم تمشي

فيروزه : لا يبابا ده بيعذبني يبابا متودنيش الجحيم تاني







والدتها: فيروزه ارجعي لحياتك لسه في حاجات حلوه هتشوفيها

فيروزه بعياط: لا مش هشوف حاجات حلوه انا لو رجعت كدا هرجع الجحيم تاني ياماما ارجوكي عايزه ابقي معاكو.

والد فيروزه: فيروزه ياحبيبتي ساعات الجحيم بيبقي جنه في الاخر وساعات الجنه بتبقي جحيم ارجعي ارجوكي

فيروزه بصريخ : لا لا لا لا مش هرجع

وهنا وفي هذه اللحظه توقف جهاز القلب وتوقفت نباضتها

وابتدا الموت ياخذ مجراه 






ماسك ايديها وبيعيط بدمار فجاه سمع صوت جهاز القلب .........

قعدت يهزها ويعيط بانهيار = قومي فيروزه قومي متستلميش قومي يافيروزه..... دكتور دكتوررررررر

فيروزه قومي بقا يلا انا والله هنسيكي كل حاجه بس انتي قومي قومي ونبي

الدكتور دخل :استاذ زين اطلع برا خلينا نشوف شغلنا

زين : لا مش طالع

الدكتور : طب ممكن تفضل بعيد عشان نعرف نعالج المريضه

زين ساب ايديها وفضل واقف بعيد ومش قادر حاسس ان خلاص حاسس ان راحت منه

............ في خيال فيروزه

والدتها:روحي يبنتي ارجعي

فيروزه :ماما انا خلاص سيبتهم خليني معاكو بقا

والدتها : يبنتي روحي زين بيحبك

فيروزه: ماما ده عذبني ازاي بيحبني

والدها:يبنتي الجحيم ممكن يتحول لجنه والعكس بردو وزين برا نفسه يسمع صوتك ارجعي يافيروزه

فيروزه: بس مش هسامحو ياماما مش هعرف خالص

والدها : ارجعي وسيبي القدر يقرر






فيروزه: بس كجا هبعد عنكو

والدها شاور علي قلبها: طالما احنا هنا مش هتبعدي عننا وبعدين لسه قدامك حياه جميله يادكتوره

فيروزه بعياط: دكتوره اي يبابا ماخلاص كل حاجه راحت

والدها والدتها مسكو ايديها ووصلوها للباب التاني (الدنيا) :ارجعي لزين يافيروزه

....... في الواقع

فيروزه استجابت للصدمات الكهربيه ورجعت للحياة تاني وحالتها بقت مستقره تماما

الدكتور بصدمه= دي معجزه ازاي يحصل كدا

الممرضه لزين= شكلها بتحبك يااستاذ زين اللي يخليها قابله الحياه كدا مافيش غيرو الحب

الدكتور الممرضه مشيو وزين راح مسك ايديها لاحظ الحرق القديم واستغرب جدا = صدقيني هعوضك عن كل حاجه وحشه شوفتيها وقعدت يفتكر كل حاجه وعيط بدموع جدا وهدي شويه = فيروزه انا هقوم اصلي ركعتين شكر لله عشان اشكر ربنا انه رجعك ليا. وباس راسها وراح يصلي

................... عند جوري

كريم: جوري الحمد لله فيروزه بقيت كويسه









جوري فرحت جدا : الحمد لله بجد

امل: يعني فاقت

كريم: الصراحه هي لسه مفاقتش بس الدكتور قال انها عدت مرحله الخطر وهتفوق قريب يلا اوصلكو علي البيت ونيجي بكرا نطمن عليها

...... وصلو الشله الشريره طبعا انتو عارفينهم

سميحه: اي ياكريم يابني ماتت

هدي: انا ممكن اعمل العزا عادي هساعدكو

ليلي: ياحبيبتي ياضرتي هتوحشيني اووي      






كريم: اخرسو اي الكلام القرف ده فيروزه كويسه وقريبا جدا هعرف مين اللي عمل كدا يلا يابنات نروح البيت

كريم اخدت امل وجوري ووصلهم البيت

........

سميحه :هنعمل اي بقا دلوقتي انا زهقت منها.

هدي :وانا والله اكتر

ليلي : استنو بس عليا انا هوريها هروح اعمل مكالمه واجيلكو

...........

ليلي دخلت اوضه فاضيه واتصلت بيونس

يونس: الو عايزه اي تاني

ليلي : متتكلم كويس 

يونس: متنسيش اني اعرف اوقعك انا عارف اي اللي عملتيه كويس

ليلي: متقدرش تمسك عليا حاجه انا اه اللي حرقت ايدها بالمكوي وصورتك انت وهي وانت متنكرش انك متفق معايا وخليت يونس يضربها وانا اللي اخدت الطرح ورجعتها تاني وانا بقا ياسيدي اللي حطيت زيت عشان اقتلها واعمل اكتر من كدا عشان اعرفها ان زين ليا انا بس فهمت بقا يا استاذ يونس....









زين من وراها (اصل ليلي دخلت الاوضه اللي زين فيها كان بيصلي بس مكانش باين لانه كان بيصلي ورا الستاره بتاعت المرضي وكدا) = انتي بتقولي اي

ليلي اترعبت جدا ورمت الموبايل وخافت منه لدرجه الموت ورجعت لورا تدريجيا وزين بدا يقرب منها كانه هيموتها: عيدي اللي قولتيه تاني كدا

ليلي: ا ا انا انا مقولتش حاجه

زين بعصبيه: ليليييي

ليلي زقته بعصبيه وغيره: ايوه ايوه انا اللي عملت كل دا انا اللي عملت كل ده ها عايز تقول حاجه

زين مسكها من طرحتها جامد :ليه ليه ليه عملتي كدا هي عملتلك اي دي كانت هتموت بسببك مبتحسيش

ليلي فكت ايدييه = انا اعمل اللي اعمله ومتنساش انك جوزي وان هي مراتك التانيه يعني انا حقي فيك اكبر 

زين: انتي بتخرفي بتقولي اي انا هطلقك هطلقك ياليلي وزقها وجاي يمشي 

ليلي وقفت بصلابه: بس لما اقول السر اللي انت عارفه للكل وبالذات لفيروزه هتطلقني بقا 

زين بصلها بشراراه ومشي ورجع لفيروزه 

زين دخل ومسكها من راسها وباسها: انا اسف صدقيني اسف 

وراح قعدت علي الكنبه ونام

....... 











وجه الصبح يحمل اخبار جديده اووي 

فيروزه ابتدت تصحي شويه شويه وشافت زين نايم علي الكنبه استغربت جدا وافتكرت الحلم او الخيال اللي شافتو 

زين بدا يصحي وشاف فيروزه صحيت راحلها ومسك ايديها =انتي كويسه قوليلي في حاجه بتوجعك 

فيروزه سحبت ايديه وبصت في الناحيه التانيه: انا كويسه انت نمت هنا طول الليل 

زين :فيروزه بصيلي 

فيروزه بصتله وعينيها مليانه دموع : وانا لو مكنتش بصيتلك كنت ضربتني او كنت عملت اللي عملتو تاني صح؟ 

زين حضنها من كتر ماكانت وحشاه وهي كانت بتقاوم بس مفرقش معاه 

وفجاااااه. دخل الظابط 

الظابط : احم احم 

زين بسرعه سابها وقام: افندم حضرتك عايز اي 

الظابط: حضرتك استاذ زين الايوبي

زين: ايوا انا 

الظابط : حضرتك مطلوب القبض عليك بتهمه انك اتجوزت قاصر بالغصب وعذبتها اتفضل معايا 

زين بصدمه:اي 

                         الفصل الحادي عشر من هنا  


تعليقات