Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الفصل الحادي عشر 11

 


 رواية احببت مجنونة الفصل الحادي عشر 





يوم الخطوبه  

ياسمين _ الو 
مي بحز'ن_ حبيبتي،  وحشتيني  
ياسمين بحز'ن _ وانتي كمان ياقلبي،  نفسي اكون معاكي بس غص'ب عني والله انتي عارفه النهارده الخطوبه بس بالله عليكي اوعي متجيش 
مي بضحكة غل'ب _ ههههه  خطوبه هو الموضوع قلب جد ولا ايه  
ياسمين _ تؤتؤ لسه زي ما احنا  
مي _ تعرفي انكم لايقين علي بعض اوي لما بشوفكم مع بعض بصدق انكم مخطوبين 
ياسمين بتنهيده _ لاا يا مي احنا زي ما احنا هشام صديق مش اكتر 
مي _ صديق بس يعني مفيش اي مشاعر اتطورت 
ياسمين بتنهيده _ اممم بصي انا معرفش ايه الاحساس ده بس انا دايما حاسه انه حوليا  فهماني 
مي _ فهماكي، على العموم الف مبروك حتي لو بالكد'ب 
ياسمين _ مي رغم ان الخطوبه كد'ب بس انا بجد محتجاكي معايا وكمان علشان نتكلم شويه عشان خاطري تعالي  
مي _ هاجي،  ساعه وهكون عندك  هقضي اليوم كله معاكي 
ياسمين _ حبيبتي منحرمش منك،  يلا هستناكي 
مي بتردد_ ياسمين هو م...  هو معاد الخطوبه امتي اقصد يعني الساعه كام  
ياسمين تفهمها _ انتي مكنتيش هتسالي علي الخطوبه،  قولي في ايه  
مي _ مفيش حآجه  
ياسمين _ لا بجد قولي هتخبي عليه؟! 
مي_ امم كنت عاوزه اسأل علي مراد هو عرف بالموضوع بتاعي 
ياسمين_ مش عارفه بس مظنش هيكون مين قاله يعني دا حتى هشام انا مجبتلهوش سيره 
مي_ كويس اوي انا عاوزه اقوله ان خلاص يسيبوه من التمثليه اياها بس ياريت تخلي هشام يقولو 
ياسمين _ حاضر متشغليش بالك انتي  

في المساء في  قاعة المناسبات  
بيكون هشام وبقيت المعازيم داخل القاعه بيتبادلو الحديث وبعدين بتدخل ياسمين اللي لابسة فستان ناعم لونه ابيض لامع مع شعر بني  طويل مزين بالورد الأبيض،  عشان تكون زي الاميرات الكل بصلها وبدأت اصوات الإعجاب بشكلها تملا المكان،  وبينهم هشام اللي فضل باصص عليها ما بين احساسه بجمالها اللي فوق الوصف واحساسه بالخيبه علشان دا كله تمثيل، استمر وقوفه كده وهو شارد لغيت ما ملك شدته من ايده لغيت ياسمين،  
ملك بضحكه طفوليه _ ههههه شوفي واقف مسهم ازاي ومش قادره يتحرك بعد ما شاف قد ايه انتي قمر يابختك ياعم مكنتش اعرف انها حلوه كده غير لما شفتها 
ياسمين تبتسم ابتسامة مجاملة،  حبيبتي ،  انتي اللي قمر 
هشام يبصلها وهو ساكت 
ياسمين بفرحه غير مكتمله وبسمه يملاها الحزن _ ايه مقولتليش ايه رأيك 
هشام بهدوء _ مفيش كلام يكفي وصف جمالك 
ياسمين _ مش لدرجة دي يعني
هشام _ هوف انابجامل متصدقيش 
ياسمين_ ههههه ماشي، 
هشام _ شوفي الناس مصدقة ازاي 
ياسمين بحزن _ فعلاً وخصوصا ماما انا صعبان عليه فرحتها دي اوي 
هشام_ امم بقولك ايه 
ياسمين _ ايه 
هشام_ ايه رايك نحاول نصدق اللحظة دي يعني متفكريش في حآجه علشان محدش ياخد باله 
ياسمين تميل رأسها بالموافقه 

مي واقفه جمب ياسمين ومش باين علي وشها اي تعبير لغيت ما بيدخل مراد  وتشوفه ف تمشي بسرعه علشان ميشفهاش 

مراد _ اتش حبيبي الف مبروك يا غالي وبيضحنه،  ويهمس ليه،  طيب تصدق انا  صدقت ما تفكر وتقلبها جد وهو كل حآجه موجوده 











هشام بهمس_ خلي ليلتك تعدي 
مراد _ انت حر وسع نبارك للعروسه 
الف مبروك وعقبال الفرح ان شاءلله  ههههه  
ياسمين _ اتريق اتريق علي العموم الله يبارك فيك  
مراد _ فين المقر'وضه التانيه 
ياسمين _ كانت هنا دلوقتي راحت فين  
مراد _ ايوه خلاص اقعدي انتي جنب الاستاذ ده وانا هشوفها 

بيلف مراد علشان يلاقاها ولما لاقاها بدأت تتهرب وتتكلم مع الضيوف  
مراد _ تعالي عاوزك لكن هي بتتجاهل كلامه وتروح عند ضيوف تانين 
مراد _ مي بقولك تعالي انتي عرفاني ممكن اشيل'ك قدام الناس ولا يهمني ف تعالي بذو'ق احسن 
مي _ مراد من فضلك بلاش فضا'يح ولو كان علي الاتفاق اياه ف اعتبره ملغي. عن اذنك،  
مراد بعص'بيه يمس'كها من مع'صمها،  ويشدها نحيته وبغ'ضب لما ا'كلمك تر'دي عليه  
مي _ سي'ب ايدي وبلا'ش فضا'يح. مراااد بقولك سيب'ني  
مراد _ مش هسي'بك غير لما تيجي معايا  
مي_ خلاص هاجي بس سيب الناس بدأت تبصلنا 
مراد _ يلا  

ام هشام _ الف مبروك يا هشام عقبال ما اشوفك عريس ان شاءلله،  الف مبروك ياحبيبتي 
ياسمين بإبتسامة _ الله يبارك فيكى يا طنط 
هشام _ اديني حققتلك حلمك اهو،  اي رايك عرفت اختار..  لترد ياسمين بإبتسامة باهته 
الام _ عيني عليها بارده..  
ام ياسمين _ يلا علشان تلبسو الشبكة  
وبتبتدي تقدم ليهم الشبكة بدأ يلبسهالها ومقدرش ما يبصلهاش بتركيز شديد وهو شايفها متوتره ومكسوفه انه يمسك ايدها، بعدين هي بتلبس الدبلة وقبل ما تسيب ايده هو مسكلها ايديها بتمكن وبصلها بشرود لتبادلو هي نفس النظرات وكأن مفيش  غيرهم في المكان وتست'سلم ومتحاولش تشيل ايدها 

مي _ عا'وز ايه مينف'عش اللي حصل قدام الناس ده 
مراد بغ'يظ_ انا حر اعمل اللي عاوزه، ودا مش موضوعنا ايه اللي عملتوه انتي وابوكي ده 
مي _ شئ ميخصكش دي حياتي وانا حره 
مراد _ ولما هي حياتك وحره بتدخليني فيها من الاول ليه مصبرتيش ليه يكون عريس حقيقي يجيلك 
مي _ وخلاص جه يا سيدي وانا بعتذرلك اهو ممكن امشي 
مراد _ مش هتمشي غير لما انا اقولك، انتي كد'ابه انتي مش موافقه،  واستنيتك تقولي انك مغصو'به بس انتي بردو ضع'يفه وانا قولتلك بكر'ه ضعفكم 
مي بب'كاء_ ايوه غص'ب عني نفس اللي حصل معا اختي هيحصل معايا،  
مراد _ خلاص طالما انتي مش عاوزه ارفضي ان شاءلله  حتي يقت'لك بردو ارفضي  
مي _ اللي ايده في الميا بقا 
مراد _ مي بلاش كلام كتير وتروحي دلوقتي تقولي لا ابوكي مش عاوزاه فهمت'ي  
مي _ وانت عاوزني ارفض ليه 
مراد _ دماغك متلفش انا عمري ما هحبك ومتهمنيش تجوزي ولا لا بس انا مش عاوزك تعملي حآجه غص'ب عنك
مي بغي'ظ_ ولما انا مهمكش بتدخل ليه ها ملكش دعوه فا'ااهم ولو اتعر'ضتلي تاني مش هيحص'لك كويس  
مراد يشي'ط غض'ب ويمس'كها ير'ميها بقو'ه علي الحيطه ويحاو'يطها بأيديه،  انا مبتهدد'ش ولازم تعرفي اني مش هخلي الجوازه تتم غير لو اقتنعت انك عاوزه تجوزيه،  سميها زي ما تسميها بس مش هتجو'زيه يا مي والله ما هتجو'زيه 
مي تظهر علي وشها ابتسامة وتحس بطمئنينه ان في امل الموضوع ده ميتمش بس بردو خا'يفه من ردت فعله 
مي بجمو'د _  خلصت كلامك؟!  
مراد _ نعم 








مي _ خلصت كلامك؟! 
مراد _ انتي قاصده تستفز'يني بقا 
مي بزعيق _ خلصتتت كلامك يا مراد 
مراد _ يبصلها في عيونها بقوه لتبادله نفس النظرات وتهداء محاولاتها للافلات منه،  
وبهدوء لاول مره تحسه منه،، وعيون بتلمع،
 مراد _ معرفش انا بعمل كده ليه بس مش عاوزك تعملي حآجه غص'ب عنك،،  وكمان علشان متتعشميش انا مفيش في قلبي اي احساس نحيتك ولا هيكون،  
لتبصله وتبداء دمو'عها تلمع في عيونها،  وتذ'ق ايديه بعن'ف وتمشي 

ملك _ هشام يلااا 
هشام _ يلا فين  
ملك _ هترقصو سلو 
هشام _ لا لا سلو ايه اقعدي يابت 
ملك _ قوم بقا متبو'ظش الليله،  ياسمين يلا 
ياسمين _ مش هعرف بجد 
ملك _ هشام بيعرف وهيساعدك يلا بس،  هشااام انا مش  هسيبك  غير  لما  تقوم ترقص
هشام يبص لياسمين،_ ايه رايك  
ياسمين _ مبعرفش 
هشام _ انا هعلمك ويمدلها ايده  ويمشي بيها وسط المعازيم، ويمدلها ايديه للاستعداد لرقص،  وتبتدي الرقصه علي انغام غمض عنيك واحلم معايا..  ليستمر الرقص وقت طويل لم يشعر به ياسمين ولاهشام  

مراد واقف بعيد بيبص لهشام وياسمين اللي بيرقصو ومنسجمين مع بعض،  ويبص ل مي اللي  واقفه بعيد..... 
مراد لنفسه _ انا متأكد انك جبا'نه مش هتقدري تر'فضي بس صدقيني الجوا'زه دي مش هتم يا مي 

مي لنفسها من الجهه الاخري _ هو بيعمل معايا كده ليه،  وطالما مفيش اي مشاعر يهمه في ايه اتجوز غص'ب او برضايا،  انت عاوز مني ايه يا مراد؟!  

ملك تسقف وتبص لهشام وياسمين بهيام وبدون قصد ترفع ايدها،  لتقع صنيةالعصير من النادل علي احمد اللي واقف وراها 
احمد بغي'ظ_ يااااربي ياربي مش تفت'حي عاجبك كده  
ملك_ بتأسف اسفه مكنش قصدي 
احمد _ اعمل ايه بأسفك ده دلوقتي، عمال تتنططي ومهمكش حآجه 
ملك _ انت ازاي  تكلم'ني كده حقيقي قلت ذو'ق 
احمد بغض'ب_ انا مش هر'د عليكي علشان انت'ي بنت عن اذنك  
ملك تبصله بغض'ب هو وماشي _ انسان قليل الذوق ومتعجرف 
ليعود احمد وينظر لها بغض'ب _ عدي يومك احسنلك 
ملك تشي'ط غض'ب وتيجي تز'عق لكن صحبتها بتوقفها وتسحبها بعيد 









ملك _ انسان متخ'لف وقليل الذ'وق 
احمد _ بنا'ت عاو'زه الضر'ب لو مفيش حفله كنت عر'فتها مقا'مها انا عارف هشام جايب الاشكا'ل دي منين؟

بعد ست ايام 

مي وامها في مول بيشترو حاجات علشان  الفرح وكل واحده راحت في جهه،  

مي  ماشيه في المول بدون اي اهتمام،  وفجاه حد بيمسك'ها من الخلف ويحط مند'يل علي  بو'قها وهي تحاول تفك نفسها لكن بدون اي جدوي وبتفقد الو'عي



تعليقات