Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ليس ذنبي الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ريم يوسف


  رواية ليس ذنبي الفصل السابع والعشرون 

 سند بغضب. قوليلي بقا ي هانم ازاي تطلعي من غير م اعرف 
سيليا بخوف انا اسفه بس انت كنت نايم وتعبان مرضيتش اصحيك وقولت لماما 
سند بعد كدا مفيش الكلام دا الكلام هنا ليا انا ومتطلعيش بره غير بموافقتي 
سيليا ح حاضر 
سند بأستغراب انتي خايفه مني!  
سيليا بعياط اه انت بتخوفني كدا 
سند بحنان ي حبيبيتي انا خايف عليكي وكمل بخيث وبعدين مكنش ينفع تقومي من حضني كدا  
سيليا بكسوف مش هعمل كدا تاني 
سند بتذكر مين دا الي كان هيحبسك 
سيليا اتوترت بص هقولك عشان مش بخبي حاجه عليك خالي زياذ كان عاوز يحبسني في الفيلا ومكنش عاوزني اطلع 
سند وانتي ليه تروحي الفيلا  
سيليا عشان اجيب حاجتي لبسي وكتبي بس من التوتر نسيت الشنطه 
سند طيب مفيش رجوع هناك تاني وانا وانتي هننزل نجيب لبس والكتب وكل حاجه انا عندي حاجه اولي كلها 
سيليا بتوتر بس انا عندي لبس كتير هناك 
سند انا جوزك ي سيليا ومينفعش تتكسفي لما اجيبلك حاجه وانا معايا فلوس متقلقيش 
سيليا ربنا يخليك ليا ي حبيبي 
سند لا كدا نكمل نوم بقا 
سيليا بكسوف لسه هنام النهارده
سند لا مش هنام هحضنك بس 
سيليا بكسوف. لا انا هروح اجهز الغدا مع ماما 
وسابته وراحت المطبخ لياسمين 







 ياسمين وسيليا بيجهزوا الاكل 
ورغم ان سيليا كانت مدلعه ومبتعملش حاجه ومبتعرفش تطبخ بس كانت بتحاول تساعد ياسمين وتعمل معاها 
سيليا بكسوف هغسل انا المواعين لاني مش عارفه اعمل الرز وخايفه يتحرق 
ياسمين بضحك وحنان ماشي ي حبيبتي بس ركزي معايا وانا بعمله عشان تتعلمي 
سيليا بفرحه حاضر 
وانشغلوا في التحضير ف جو من الحب والكلام بينهم وتعليم ياسمين لسيليا 
سند عدي من قدام المطبخ وبص عليهم بحب وقعد يستناهم لما يخلصوا 

عند مني 
وجوزها دا بيحبها للدرجه دي 
المجهول جدا دا ساب شغله واحلها 
مني وهو جوزها دا يجي كام سنه 
المجهول بسخريه اصغر منك يهانم اطمني 
مني بغضب قصدك اي ي حيوا. ن 
المجهول ولا قصدي اي حاجه 
مني بغضب طب تراقبه كويس وشوف سيليا دي بتخرج امتي ولما تخرج من البيت نفذ واقتل. ها ومش عاوزه اي غلطه
المجهول عيب عليكي ي هانم انا شغلي مفهوش غلطه 







في بيت سند 
قاعدين علي السفره وبيتكلموا 
سيليا هو معاد زيارتي لباسم امتي ي سند 
سند المفروض بكره 
سيليا تمام 
سند انتي هتقدري تروحي بكره 
سيليا. اه لازم اشوفه 
سند ولاحظ الدموع في عنيها 
خلاص ي حبيبتي نروح سوا بكره 
سيليا. بس انت عندك شغل 
سند بحب. عشانك اي حاجه واجي معاكي ♡ 
ابتسمت سيليا وكملوا اكل 
يتبع.....

تعليقات