Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ندم متاخر الفصل الثاني 2 بقلم بسملة بدوي

 


 رواية ندم متاخر الفصل الثاني 



2
لسا هرد عيني اتلاقت في عيون كانت كلها غضب وعصبيه ودا مكنش غير.. بدر وريأكشن وشه خوفني.. فوقت ونفضت ايدي من ايد يحيي بخوف وفجأه لقيت بدر قُدامي لسا هتكلم مَعطانيش فرصه ولقيته بي*ضرب فِ يحيى 
الكافيه كُل اتجمع حوالينا 
صرخت وانا حرفياً هم*وت من الخوف من منظر الد*م الي فِ وش يحيي
_بااااااااادر ارجووووك والنبي سيبه والنبي...  
شد ايدي وطلع فلوس وحطهم على الطربيزه وشدني معاه لبرا 












اركبي جنبيييي مش سواااق حضرتك اناااا
من غير كلام روحت قعدت جنبه 
بعد شويه
انا مستحيل ارجع معاك البيت يا بدر وديني عن ماما 
اتجاهلنِ... وصلنا... 
مش هركب الاساانسير.. ثواني ومَحستش غير وهو شايلني.. 
لسا هتكلم.. بصلي وبرق... مَسمعش صوتك لحد ما نطلع الشقه... هزيت راسي بخوف 
طب نزلني طيب 
برق... سمعتيي قولت اي 
اول ما فتح باب الشقه جريت على اوضتي 
ثوانِ وحسيت بخبط جامد على باب اوضتي 
افتحيي احسنلك ياا دره افتحييي بقووولك 
حح حضار بس والنبي اسمعني للاخر 
بقووووولك افتحييي بدل ما اكس*ر الباب واطين عيييشتك افتحييي
ح حاضر حاضر والله هفتح 
دخل الاوضه ولقيته جاي نَحيتي... وثواني وحسيت بايده على وشي... انا كُنت فكراه هيضر*بني بس لقيته بيلمسه بحنان..... مش انا قولت مافيش خروج 
هزيت راسي بِ ايوه.. 
اومال ماسمعتيش كلامي ليه ها.. ردي 
محستش غير بدموعي وهي بتنزل وقعدت اعيط جامد وقعدت اتكلم كل الي جوايا هو اه مش مفهموم انا ذات نفسي مش فهمته بس حسيت بانِ ارتحت وحمل كبير انزاح من على قلبي.. ضحكت بسخريه.... اي مافهمتش حاجه صح 
غمض عيونه ثانيه وفتحهم.... مين قال كده... انا اسف 
ههههه بتهزر صح... آسف.. هههه بدر هو انت كسر*ت كوبايه ده قلبي 
بقلمي بسمله بدوي
بدر انا متأكده... انك عارف اني اني بحبك.. بس مع ذلك كسر*تني بكلامك ليا ليله فرحتا.. كسر*ت فرحتني وقلبي ومشاعري.. 
لقيته مسك ايدي.. كُنت غبي.. ممكن تقولي مكنتش في وعيي بس.. بس طلعت بحبك... والله العظيم بحبك... اديني فرصه طيب اصلح الي كسر*ته 
 مينفعش 
لا ينفع والله ينفع.. بصي الي انت ِ عايزاه انا مستعد اعمله بس بس تسامحيني.. والله بحبك
كنت لسا هقوله لا بس جتلي فكره ابتسمت.... اممم ماشي 
بجد؟! 










اه بس بشرط
اي اي هو انا مستعد اعمل اي حاجه انتي عيزاها بس نرجع زي الاول... واحسن كمان.. بس الي انتي عملتيه دا غلط يا دره صح 
ضحكت... اقولك على السر.. ههه دي خطه 
بدر بصدمه..... خطه مش فاهم
هههه اقصد اني دي خطه انا ويحيى اصحاب واخوات مش اكتر وكل دي تمثليه...

لقيته ابتسم وبعدين كشر .... بس شخص غريب 
_ههههه ده يحيى كنت متأكده انك مش هتفتكره انا اصلا مكنتش فكراه ده يحيي ابن اونكل سليم بن عمت ماما يابدر.. ماعلينا اسمع بق الشرط.. ولا اقولك مش الوقتِ الصباح رباح.. يالا بق برا عشان عايزه انام 
بزقه ولسا هقفل الباب لقيته بيقول الي صدمني..... اي رأيك اسامحك على الي حصل دا وموضوع الخطه وانتي برضو تسامحيني هاا... ديل 

لا والله 
اه والله... وكمان انا موافق على الشرط اياً يكن
ابتسمت بخبث.... اياً يكن.. اذا كان كدا اووك 
يبق تنامي معايا في اوضتي وفِ حضني  
اتكسفت.... انت انت قليل الادب 
يبت انتي مراتي 
لا... ايدا صرصوووووووور عاااااااا اضر*به اضر*به بسرعاااااااااااا.. لاااااااااااا وكمااااااان بيطيير عااااااااااااا

لقيته فتح باب الاوضه وعلى وشه ابتسمامه خبيثه وشماته...... حتي القدر عايزنا مع بعض يا زوجتي العزيزه 

انتِ هتنامي بالاسدال
ايوااااا عندك مااانع 
احم.. ده احنا عرسان جداد برده يا دودو 
والله اروح انام في اوضتي 
خلاص خلاص اسدال اسدال... اوف وماله الواحد بالجواز ما كان عايش في بيته ملك 
اذااا كان عاجبك.. والله اروح انام في اوضتي 
مااااقولنا خلاااص ولا اقووولك روحي 
هاا.. والله هروح 
روحي.. وزمان الصرصار جاب قبيتله وبعد ماكان في واحد بقا في كتير 
ااا بص انا انا ما برجعش في كلمتني وانا قولتلك هنام هنا يبقَ هنام هنا 
بعد شويه كنت حسيته نام.. ابتسمت اصلا كنت ممثله اني نايمه .. لفيت الجهه التانيه ليه.. كانت ملامحه مسترخيه اوي... وهاديه .. من غير وعي مديت ايدي المس رموشه الطويله وبعدين دقنه وفجأه لقيته فتح عيونه 
ااا انا انا شوفت في ذبابه على وشك ف ف صعبت عليا ووو
ذبابه هاا
اااه ذبابه 
بقووولك اي مات*قلعي الاسدال دا بقَ واخد مكان كبير 
اتلم ونااااام يابدر 
لفيت الجهه التانيه ثواني ولقيته خدني في حضنه وقلعني الطرحه ودفن وشه في شعري 
ب ب بدر 
هممممم 












اابعد 
نااامي يااادره نااااامي .. انتي مش عارفه ريحه شعرك الي بالفل والياسمين دي عامله فيا اي مجنناني فا نامي والا هعتبر دي اشاره و انتي عارفه الباقي 
قليل الادب صحيح  
تحبي اوريكي قليل الادب بحق وحقيقي.. ولا تنامي
انا نمت اصلا

صحيت قبل منه .. شردت في ملامحه في المره الي مش عارفه عددها ومديت ايدي المس شعره الكيرلي الي بعشقه وبعدين رموشه وفجأه فوقت قبل ما يصحي ويشوفني.. طبعت قُبله على خده.. واتوضيت وصليت وروحت اجهز الفطار ثواني وحسيت بحد بيحضني لسا هصوت 
ده انا ياهبله 
والله انت بارد يابدر خضتني 
سلمتك من الخضه يا قلبي بقولك اي 
لا متقولش تعالى افطر.. صحيح انت صحيت امته 
من ساعه البوسه وغمز. 
ااانا انا ... بقوولك اي افطر وانت ساكت 
هاا مستعد تعرف الشرط 
ايوا طالما هتسامحيني ونرجع احسن من الاول كماان 
اشطاا .... ....... .... 
_نااااااااااااااعم

تعليقات