Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب مستحيل الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم سارة اللومي

 


 رواية حب مستحيل الفصل الرابع و الثلاثون  




عدت الايام وجات اجازة الشتاء ، كان عندي وقتها تكوين ومطلوب مني اسافر القاهره لمدة اسبوع ، كان فيه واحد كده ما نزليش من زور من ساعة ما وصلت وهو بـيـبصلي ومن حظي الهباب أنه كان معاي في نفس تخصصي يعني هـنعمل تكوين سوا طول الأسبوع 😤
خلص اول يوم ، كان يوم التجمع بس ، وفيه كل واحد يعرف هو بـيدرس فين واوضته فين وانا لقيت نفسي مع ست كبيره شويه جوزها مسافر وحبت تكمل تكوينها ، اما هو فـ كان بـيحاول يوصلي وكنت ملاحظه دا وما رضيتش ابص ناحيته ابداً ، تاني يوم خلصنا شغل ووصلت ورقة الحضور مطلوب فيها كل واحد يكتب اسمه واسم محافظته واسم مدرسته ، المهم مسك الورقه يدور عليا وعرفني انا بـاشتغل فين بس ما لقاش اي فرصه يكلمني فيها، انتهز فرصة أنه يكلم الست الكبيره دي اللي كانت معاي وفهمها إنه معجب بيا وعاوز يتعرف عليا يعني









مع اني كنت مفـهمه الست دي اني بحب واحد تاني لكنها قالتلي كلمـيه بالراحه وفهميه عشان ما يفضلش يحاول إنه يوصلك ، دا حتى بيقول انه بنت خالته بتشتغل معاكي يعني مش هـيبطل يلاحقك ! هزيت راسي ببلاهه عشان ما تـفضلش بس تلح عليا لاني محترمه سنها بس انا مكنتش ناويه اصلا يعني إني ابص في خِلقته حتي .
ثالث يوم طلعنا من المطعم ويادوب بدور الاقيـلي مكان تحت  شجره اقعد علي المقعد الخشبي اللي تحتها ، فجأه لاقيته في وشي ما عرفتش طلعـلي منين ؟ 
- سلام عليكم يا آنسه ممكن لو سمحتي دقيقه بس من وقتك اسألك سؤال !
افففف ايه اللي جابه دا بقى ، وهقوله ايه بس انا دلوقتي ! جاوبته ببرود من غير ما ابصـله : خير حضرتك انت تعرفني ؟!
اتحرج من طريقتي في الكلام ومع ذلك من بروده خد بعضه وراح قاعد، دا ايه البني آدم دا !!؟ 😤
- أصل انا عرفت بالصدفه من ورقة الحضور بتاعتك إنك بتشتغلي في مدرسة ....#
- اه بشتغل هناك بتسأل ليه ؟
- سبحان الله الدنيا صغيره قوي تعرفي الاستاذه رحمه اللي بـتدرس كيمياء هناك ! دي تبقى بنت خالتي لزم ، صدفه غريبه مش كده ؟ انا نادر إتشرفت بـمعرفتك
ما حبيتش ارد عليه رد ينسفه نسف قولت خليكي ماسكه اعصابك يا بنت يا بسمه 😤 ابتسمتـله ببلا^هه وقولتله : إتشرفنا وقومت وسيبته هناك ومن ساعتها وانا كل ما اشوفه امشي الناحيه المعاكسه عشان ما يتجرأش ويكلمني تاني ، كان طول الأسبوع يلهث وراي وما عرفش يوصلي .
أخيراً خلص الأسبوع وارتحت منه ومن قرفه !
رجعت بيتنا وخلصت الاجازه .
وفي اول يوم شغل لقيت رحمه جايه عليا وبـتبتسمـلي : بسمه وحشتيني حمدلله على السلامه .
كنت عارفه انها جايه تكملني عنه ما هيا اصلا عمرها ما كلمتني كلمتين على بعض مفيش غير سلام عليكم وعليكم السلام ولا فيه بينا اي مواضيع يعني 🙄
انا : الله يسلمك وانتو كمان وحشتوني ، وعملت نفسي مش واخده بالي من تصرفها الغريب دا ومستـنيه اشوفها هـتقول ايه بعد المقدمه الباي^خه دي
- في الواقع كنت محتاجه اكلمك على انفراد لأنه موضوع خصوصي شويه .
وشي إصفرر ومعدتي اتقلبت  افتكرته وكنت عارفه هتقول ايه ( سامحني يارب انا عمري ما كرهت بني ادم للدرجه دي ودي كانت اول مره )
- خير يا رحمه ادينا لوحدنا اتفضلي 
- بصراحه نادر ابن خالتي قالي إنه كان معاكي في التكوين وهو بـصراحه أعُجب بيكي من اول نظره ، ومن ساعة ما رجع وهو ما بطلش كلام عنك وعاوز ميعاد منكم عشان يجي هو وخالتي عندكم اذا ما كانش عندك مانع طبعا .
ارتبكت ووشي اتخطف جاوبتها بزهق : رحمه انتي زميلتي وعلى عيني وراسي بس انا ما بـفكرش في الجواز دلوقتي دا انا لسه ما كملت 22 سنه حتي !









- معقوله الكلام دا بنت حلوه زيك وموظفه كمان وما بـتفكرش في الجواز بقى دا اسمه كلام يا شيخه ؟
ما عرفتش ارد أقولها ايه كنت ناويه اديها كلمتين واطنشها قولتلها : طيب ماشي سيبيني افكر وارد عليكي .
وانا ما كُنتش ناويه افكر اصلا ولا ارد عليها حتى ، ما كنتش عارفه انها الحكايه هـتطلعـلي من ناحيه تانيه
عدى اسبوعين لا انا رديت عليها  ولا هيا استرجت تفتح الموضوع تاني قولت الحمدلله يبقى خلصت منه موضوع نادر دا .
بس نادر ما استناش بنت خالته ترد عليه ، ولما شاف الموضوع طول راح سأل وعرف عنواننا وجـيه قابل ابويا وقاله أنه كان معايا فـالتكوين وإنه معجب بـتربيتي وأخلاقي قال وكمان عاوز يجيب اهله ويطلب إيدي رسمياً .
ابويا وافق وقاله تشرفونا في أي وقت
- يبقى يوم الجمعه إن شاء الله
- اما انا بقى فـكنت قاعده في اوضتي بـحضر دروسي فجأه لقيت أمي داخله عليا مره واحده وعيونها فيهم الف سؤال : كُنتي ناويه تقوليلنا امتى بقى على نادر بيه دا ؟؟
عيوني وسعت من آثر الصدمه : نادر !!! مين اللي قالك عليه ؟
- دا جَا الصبح لابوكي وطلب إيدك ويوم الجمعه جايين هو واهله يتقدمولك رسمي .
رديت بفزع : ايييييييه ؟؟؟؟؟؟
- اللي سمعتيه يا عروسه وابقي حضري نفسك وإظبطي أمورك ولو فكرتي تبيني للناس إنك مش عاوزه الجوازه دي إنتي هـتشوفي هـاعمل فيكي ايه ؟
- يا أمي إنتي ما شوفتيش شكله انا مش هـضحك على خلق الله يعني ، بس والله ما هـاقدر أتخيل نفسي إني مراته 😭 دا حتى ربنا جميل بـيحب الجمال حرام عليكي ! بصتـلي بتريقه : اااايوه ما هو عشان كده كان عاجبك الـزف^ـت اللي اسمه محمد دا ؟ إسم الله على حلاوته  ما يكونش عبدالحليم حافظ وانا مش واخده بالي ؟ 🤔 وضحكت بإستهزاء وطلعت وسابتني قاعده بـاندب حظي : يادي نادر الزف^ت دا !! طلعتـلي من فين المص^يبه دي كمان ، يارب هو انا اخلص من رياض يطلعـلي نادر ؟ قعدت افكر اعمل ايه طاب ما انا ممكن اهرب واروح عند خالتي لحد ما يجو ويمشـو ؟ هو ايه الحل الغب^ي دا ما انا مسيري هـارجع عشان الشغل طيب !
المهم ما لقيتش اي حل اهرب بيه من المصي^به دي وجيه اليوم المشؤ^وم دا ، حضرت نفسي وحطيت ميكب خفيف قوي ولبست فستان اسود قصير وعملت شعري كعكه ودخلت حطيتـلهم العصير ، وكانت أمي وامه وجدتي وخالته ورحمه بنتها (طبعا هو في مكان تاني مع ابوي !)
فضلت أمه تبصـلي بإعجاب وكل العيون عليا حسيت نفسي كنت هـتخن^ق
نطقت أمه الأول : ما شاء الله تبارك الرحمن ! وانا بـقول ليه  نادر من ساعة ما رجع وهو بـيزن عليا يلا نروحلِهم يلا نروحلِهم ! ...قال ايه ؟؟ خايف يا حد يسبقه ! ضحكو كلهم وهيا كملت : اتاري البنت قمر 🥰 ...
- وانا لا كنت عارفه اضحك ولا ابكي ولا قادره اعمل اي حاجه قاعده متنحه وبس ، وامي كل دقيقه تبصـلي بـغ^ل قال ايه عاوزاني ابتسم خايفه امه تحس اني مجبو^ره
فضلو على كده يجي ساعه بعدين امه واخيرا نطقت : بقى انتو عارفين سبب زيارتنا واحنا يشرفنا نطلب ايد بنتكم بسمه لابننا نادر .
قومت انا طلعت من غير ما اكلم اي حد ولا انطق اي كلمه ، كنت حرفيا هـمو^ت من الغي^ظ ونفسي اصرخ وأقول لاااا والناس كلها تسمعني !!
امي حاولت تغطي الموقف ورايا قالتـلهم : معلش اصلها بتتكسف قوي .
المهم بعد ما راحو الجماعه أمي جاتـلي وعينيها بـتطق شرار : ايه الموقف الباي^خ اللي انتي عملتيه دا ؟؟ عايزه الناس يقولو عليا ايه اني ما عرفتش اربي ؟؟









ضحكت بسخريه وجاوبتها وانا اصلا اعصابي كانت بايظه : يا امي هو يعني عشان الكلمتين اللي انا قولتلهم قدام جدتي عشان تبعد عنك وتبطل تآذيكي يبقى انتي هـتصدقي نفسك انك ربـيتـيني بجد ولا ايه ؟ راحت رافعه إيدها وضربتني بـقلم جامد علم على وشي من شِدته : اخرسي يا قلي^لة الادب الظاهر اني ما عرفتش اربي بجد ؟؟ واعملي حسابك بقى ابوكي خلاص إدي كلمه للراجل ووافق عليه ، طلعت وخبطت الباب وراها وسابتني بعيط وبكلم نفسي بـقهر وانا حاطه إيدي علي خدي من آثر الضربه : على فكره يا امي انا طول عمري متربيه لوحدي في الخرابه دي وبين الاربع حيطان دول وعمري ما افتكر حتى موقف حصلـي وإنتي وجهـتيني فيه ولا نصحـتيني ولا قولتيلي دا صح ولا دا غلط ، الحقيقه ما تزعلش يا امي انا اتربيت في حلقات الذكر بتاعت الثانويه والجامعه ولولاها كنت ضِعت 😭 دا انتي حتى حجابي كنتي رافضاه ومكنـتـيش عاوزاني اتججب لولا إصرار ابويا لما شاف كتر معاكس^ات الشباب ليا ، إنتي طول عمرك يا اما مشغوله بـمشاكلك مع جدتي وسعاد يا اما مع اخواتي الصغيرين يا مصدعة ونايمه ، عمرك ما كُنـتيـلي ام و طول عمري حاسه بـاليـتم و محرو^مة من الحنان و اهلي عايشين ، واخرتها اتحرم من حب عمري واتغصب على جوازه مقن^دله زي دي كمان !؟ فضلت اعيط كتير لحد ما النوم اخدني




تعليقات