Ads by Google X

روايه خفايا القدر الفصل الثالث 3بقلم جهاد محمود


 



روايه خفايا القدر الفصل الثالث 





مالك:ليه يعني كل الاهتمام دا 

يوسف بسرحان:عشان لما شوفتها بتبكي قلبي 


وجعني عليها ولو حصل حاجه له هي هتزعل اووووووي

مالك:يا حنين 

يوسف :اتريق اتريق هتيجي اللي تقلب كيانك رأسا علي عقب

مالك وقد تذكر ليل: مستحيل

يوسف:هنشوف

مالك ببرود:هتشوف متي هعمل له العمليه وعلي فكره هعملها عشان تبنش صغير قدام حماك المستقبلي 

يوسف بضحك: حبي انت حبي يسطا







مالك بضحك:اي حبي دي ياض اتعدل بدل ما اعدلك

يوسف:احم احم وعلي اي 

مالك: ايوا كده المهم حالته اي 

يوسف:كويسه في امل كبير بس هو غلطان كان المفروض كان عملها او اخد علاج او.....

.......:كان المفروض يعمل اي وعلاج اي انتوا ببتكلموا عن بابااا

    














يوسف بصدمه:ملك

ملك:بسأل كان المفروض يعمل اي وعلاج اي 

يوسف:ملك اهدي في امل كبييير

ملك بانهيار:عنده اي وعمليه اي 









يوسف بحزن علي حالتها :عايزك تمسكي نفسك هو عنده ثقب في القلب 

ملك من الصدمه ومش مصدقه:اي يعني اي بابا تعبان اوي لا بابا مش ممكن 

ووقعت علي الارض وهي منهاره 

يوسف راح لها بسرعه وهو حزين علي حالتها :اهدي يا ملك اهدي هيكون كويس وهو عنده امل كبير جدا ومالك هيعملها له واكيد سمعتي بالدكتور مالك الجارحي 

كله دا ومالك بيتفرج عليهم ببرود شديد مع ان ملك منظرها يبكي الحجر 

ملك مش مستوعبه حاجه من الصدمه :بابا لا مش ممكن ازاي وامتي دا حصل وليه قلش لنا وليل لو عرفت هتروح فيها 

مالك انتبه بعد ما جابت اسم ليل وقلبه دق جامد بس ادعي اللامبالاه 










يوسف بحزن علي وشك البكاء: اهدي يا حبيبتي هيبقي كويس وهو علي الاقل عنده امل كبير 

لكن ملك كانت في عالم تاني واغمي عليها يوسف حس بتقل فعرف انها اغمي عليها فشلها بسرعه وحطها علي السرير 

بعد فتره من الزمن صغيره بعد ما يوسف اطمن عليها وعرف انها جالها أنهيار عصبي 

يوسف لمالك بسرحان:انت لازم تعمل العمليه دي ولازم باباها يفوق ويخف 











مالك وقد رأي مدي حزن صديقه وقد تأكد من حبه لهذه الفتاه وقد عرف ان صديقه يحب ملك وليس ليل فاطمأن قلبه 

مالك:تخفش هعملها وهيبقي زي الفل ان شاء الله 

يوسف قام وحضن مالك:شكرا شكرا جدا 

مالك بضحك حتي يخفف عن صديقه : اي ياعم الشغل الهندي والدراما دي واي شكرا دي من متي ونحن بينا شكرا 

ابتعد عنه يوسف بضحك:ههههه معاك حق 

لسه مالك هيرد عليه ملك بدأت تفوق وجري عليها يوسف 

يوسف بلهفه:عامله ايه 









ملك بتذكر وبدأت تبكي :بابا هيخف صح

يوسف :اه هيخف ويبقي زي الفل ان شاء الله 

ملك ببكاء:ياريت ليل تعرفش دلوك 

يوسف :تمام 

مالك متدخل ببرود:تمام شوفي متي عايزين العمليه عشان نعملها التأخير مش في صالحنا

ملك:تمام وقامت كانت ماشيه فداخت وكانت هتقع فمسكها يوسف بسرعه 

يوسف :خلي بالك 

ملك وقد سرحت في عيون يوسف الخضرا 

يوسف:يا أنسه ملك










ملك وقد فاقت :احم انا اسفه وبعدت عنه بسرعه ومشيت 

يوسف بص عليها حد ما اختفت وسرح فيها 

مالك من خلفه:اي ياعم روميوو

يوسف بسرحان :اااه يا قلبي ااه 

مالك بضحك:سلامتك يا بيبي هههههه

يوسف وقد فاق :هيهي ظريف 

مالك :ماشي ياعم الظريف يلا عندنا حالات 

يوسف :يلا


عند ليل واحمد 









ملك بحزن :انا جيت

ليل:كنتي فين يا ملك هاانم

ملك بحزن وهي باصه علي باباها:ها كنت في الحمام 

ليل :تمام انتي كويسه 

ملك وهي لسه باصه علي باباها:اه تمام الحمد لله 

احمد خاف ليكون ملك عرفت 

ملك لليل:ممكن تروحي تجيبي لنا حاجه نشربها او نكلها 

ليل بتزمر:لا روحي انتي 

ملك وهي بتبص علي باباها وبحزم:ليل انا قولت روحي 

ليل بتزمر: يووووووه حاضر 

بعد ما مشيت ليل 

ملك: ليه 

احمد :ليه اي 












ملك :ليه مقولتش لي كان زماننا عملناها وبقيت كويس 

احمد بحزن :كنت خايف اموت في العمليات واسيبكم وحدكم 

ملك ببكاء وغضب:متقولش كده انت هتكون كويس 

احمد وقد اخذها في حضنه :انا اسف 


عند ليل كانت ماشيه وبتكلم نفسها 

ليل:يوووه كل حاجه ليل ليل روحي يا ليل تعالي يا ليل كأن مافيش غيري 









ليل خبطت في حد 

ليل :يووه بقا اي في هو يوم باين من أوله اي ياعم ما تحاسب وبص قدامك انت وماشي 

الشخص ببرود شديد:انا برضو ابص قدامي ولا انتي ماشيه تكلمي نفسك 

ليل وقد كانت في عالم تاني سرحانه في كتله الجمال التي أمامها وقلبها دق جامد 

ولم يكن الشخص سوي مالك 









مالك :عارف اني حلو اوي 

ليل وقد فاقت:نعم 

مالك ببرود:نعم الله عليكي 

ليل وقد اضايقت من برودة: ياشيخ يخرب بيت برودك خبطت في وكمان مش عاجبك

مالك ببرود اكتر : تؤتؤ انتي اللي خبطت في وماشيه تكلمي نفسك 

ليل وكانت هتشد في شعرها من بروده:اااااه يخرب بيت برودك وسابته ومشيت









مالك ابتسم عليها لما مشيت وقلبه بيدق جامد:يخرب بيت جمالك 

مالك فاق لنفسه :اي اللي بقوله دا ورجع اللامبالاه 

عند ليل كانت بتمشي وهي متعصبة من مالك وبتكلم نفسها ووصلت عند اوضه احمد 

ملك خرجت من حضن باباها ومسحت دموعها بسرعه هي واحمد 

ملك :مالك بتتخانقي مع دبان وشك

ليل بعدم وعي وعصبيه:واحد قليل الذوق خبط فيا مش يعتذر لا دا قلي انتي الغلطانه يخرب بيت بروده وجماله وعيون الرمادي اللي تسحر دي









ملك واحمد بيضحكوا عليها 

ملك بضحك:اهاااا قولتيلي قليل ذوق وعيونه رمادي اللي بتسحر 

ليل وقد فاقت:هااا لا مش قصدي اصلا هو مش حلو اوي 

ملك بضحك:اه اه صدقنا 

وضحكوا 


الدكتور كتب خروج لاحمد ولسه مستنين فرصه مناسبه عشان يقولوا لليل

ومشيوا مالك ويوسف كل واحد راح بيته وعقل كل واحد مشغول باللي سحرته


بليل عند ليل 










ليل : الحمد لله تسلم ايدك يابت يا ملك علي الاكل الخطير دا 

احمد:فعلا تسلم ايدك مش زيك يا خايبه 

ليل :خايبه خايبه 

ملك واحمد ضحكوا عليها 

ملك بتذكر وخبث:علي فكره الدراسه قربت 

ليل بتهرب:استأذن انا عشان عندي حاجه مهمه لازم اعملها حالا مسئله حياه ان موت

ملك :تؤتؤ تستني الحاجه دي 

ليل:بقولك حياه او مووت









ملك:طب خدي الكبيره بعد اسبوع

ليل:حراااام عليك ليه فكرتيني

ملك بضحك :بحب اعكر مزاجك وانتقم منك 

ضحكوا وكل واحد راح اوضته 

عند مالك ذهب الي منزله وطلع علي اوضته وهو سرحان حتي انه لم يقول لداده رحمه انه جه 

مالك بعد ما اخد شاور ذهب الي سريره حتي ينام ولم يستطيع فذهب الي البلكونه  

عند ليل بعد انتهائها من أداء فروضها ذهبت حتي تقرأ روايتها المفضله في البلكونة وكانت مندمجة معها ولم تلاحظ ذلك الشخص الذي صدم عندما رأاها







مالك :بتعمل اي دي هنا لا مش ممكن هم اللي سكنوا جديد 

مالك فاق لنفسه:ما يسكنوا ولا يمشوا وانا مالي ولكنه ظل يراقبها في صمت 

عند ليل وقد بدأت تبكي فجأه 

وهذا الذي فاجأ مالك ولكن ما صدمه أكثر ضحكها وبسمتها فجأه ولاحظ تغير تعبير وجهها من السرور والحزن والغضب والصدمه 

وقد ابتسم بعد أن فهم انها متأثره بروايتها 

اما عند ليل كانت مندمجة جدا مع الروايه ومتأثره باحداثها 


عند يوسف 

يوسف:ماما 

مامت يوسف (فريده):نعم اخره صبري 







يوسف وهو طاير من الفرحه:شكل ابنك وقع يا فوفا

فريده بفرح لابنها:لولولولوييييي مين هي واسمها اي وبنت مين وعندها كام سنه ها قولي احكي ما تنطق ياض اا

قاطعها يوسف

يوسف بضحك علي امه:اي اي براحه اديني فرصه اتكلم دا انتي فرحانه اكتر مني 

فريده بفرحه :اكيد فرحانه مش ابني ولازم افرحله هااا هنروح لأهلها متي 

يوسف بضحك:هتصدقي لو قولت لك اني اعرف اسمها بس 

فريده بزعل :ليه كده طب اسمها اي

يوسف :اسمها ملك احمد 

فريده بسرحان:ملك احمد المحمدي








يوسف :اي مين دي 

فريده بعد ما فاقت :ها لا ولا حاجه اسمها ملك احمد مين

يوسف بضحك :مش عارف ههههه بس تخفيش هعرف كل حاجه 

فريده:قوم ياض من هنا ومتجيش هنا غير لما تعرف وتقولي يلا نتقدم لها

يوسف:حاضر يا ست الكل 

ذهب يوسف الي اوضته وهو يفكر في ملك 


عند ملك تفكر في ذلك الشخص صاحب اجمل عيون كما أطلقت عليه 

ويمرالليل علي ابطالنا 







في مكان آخر اول مره نعرفه 

شخص١:ازاي يوصل لكل دا 

شخص٢:مش عارفه عملها ابن عز 

شخص١:لا مش هسمح له يتهني بكل دا 

شخص٢ بكره وخبث:اكيد طبعا 

شخص١ بكره وغل:يبدأ نبدأ بخطتنا 

شخص٢:تمام بس نصبر اسبوع كنا لقينا الشخص المناسب 

شخص١:تمام مالك الجارحي دمارك علي ايدي هحسرك علي كل غالي 


                  الفصل الرابع من هنا


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-