Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ندم عمري الفصل الثامن 8 بقلم يمني محمد


     رواية ندم عمري الفصل الثامن 

آدم: يعنى ايه اللي بتقوله ده يا حضرة الضابط 
سيف: زي ما سمعت هتتحبس لحدما النيابه تفتح يوم السبت
آدم:انت بتقول ايه بقي انا آدم الصياد أدخل السجن 
سيف: ومتدخلش ليه عملت جريمه فبنعاقبك عليها يا أستاذ آدم القانون فوق الجميع 
آدم: الكلام ده لو كنت عملت الجريمه دي بجد انا معملتش حاجه ومش عارف أصلا انا موجود هنا ليه لحد دلوقتي 
سيف: أيمن خد آدم ارميه فى الحبس  علي أما يتعرض علي النيابه
أيمن: تمام يا فندم 
___________لا حول ولاقوة الابالله العلي العظيم _____
رهف: يلا يا سما عشان نمشي 
سما:..................................... 
رهف: يلاهوي دكتور يا دكتور الحقني 
الدكتور: خير يا آنسه رهف فيه ايه 
رهف: سما واقعه ومش بترد عليا 
الدكتور: طب تعالي يا سميه شيلها مع رهف أما نشوف حصلها إيه 






سميه: ماشي 
بعد مرور بعض الوقت 
رهف: خير يا دكتور هيه حصلها إيه 
الدكتور: دماغها نزفت تانى غيرتلها علي الجرح وادتها حقنه وان شاء الله تفوق 
رهف: تمام شكرا يا دكتور 
الدكتور: العفو 
______________صلوا على النبي _________________
نرمين: أنا تعبت يا خالتي من الناس اللي هنا دي
ساميه: بتقولي حاجه يا بت 
سميره بتعب: لأ دي بتشكر فيكم
ساميه: طب قومي ياختي انتي وهيه نضفي المخروبه دي اعملوا بقعدتكم طالما مش معاكم فلوس 
نرمين: لأ بقي انا تعبت مش هعمل حاجه 
ساميه: نسوان يااللي هنا عايزاكم تعلموها ازاي ترد علي المعلمه ساميه 
حنان: أمرك يا معلمه
ونزلوا فيها ضرب
ساميه: وانتي هتنضفي ولا تبقي زيها 
سميره بخوف: لأ هنضف هنضف
نرمين: الحقوني الحقيني يا خالتي 
سميره: لأ ياختي مليش دعوه انا مش حمل إني اعارض أنا مش قادره 
ساميه: أيوه كده تعجبيني كفايه عليكي كده تعالي ريحي شويه انتي يا زفته يا اللي اسمك دنيا قومي نضفي بدلها 
دنيا: حاضر يا معلمه 
_____________لا إله إلا الله محمد رسول الله _______
سما: عاااااا الحقوني حرامي حرامي الحقوني عاااا
رهف: انتي بتقولي ايه يا سما 
سما: إيه ده رهف حبيبتي انتي جيتي ولا ايه وحشتيني كده تسيبيني للحرامي كان هيموتني
رهف باستغراب: حرامي إيه؟ 
سما: اللي جه يسرقني ولما صحيت وقفشته كان عايز...... اهئ اهئ 






رهف: حمد الله على  سلامتك اهدي كده يا حبيبتي مش كده حقك هييجي ان شاء الله 
سما وهي تنظر حواليها: إيه ده أحنا فين 
رهف: إحنا في المستشفى يا حبيبتي والحمد لله رجعتلك الذاكره 
سما: هو انا كنت فقدتها أصلا 
رهف: أيوه استني هشوف الدكتور واجي
سما: ماشي
__________لا حول ولاقوة الابالله العلي العظيم ______
بعد مرور يومين
رهف: سما يا حبيبتي جالك اذن من النيابه تروحي تقولي اللي حصل 
سما: أنا خايفه اروح مش هقدر اواجهم دول مهما كان بردو عشره 
رهف: متخافيش يا حبيبتي وأنا معاكي متقلقيش 
سما: طيب خليكي معايا ومتسبنيش 
رهف: حاضر قومي البسي بقي
سما؛ماشي 
______________صلوا على النبي _________________
منير: إيه اللي وداك شقة مدام سما يا أحمد 
أحمد: أنا هقولك كل اللي حصل حضرتك
فلاش باك
نرمين:الو أحمد معايا
أحمد:أيوه مين معايا
نرمين:أنا نرمين زميلتك في الجامعه ازيك عامل ايه
أحمد:الحمد لله بخير انتي عامله إيه وسما وادم عاملين إيه 
نرمين: كويسه الحمدلله وادم كويس بس سما مطلعه عنيه 
أحمد: خير فيه إيه 
نرمين: كنت عايزاك في حوار كده
أحمد: خير 
نرمين: لأ مش هينفع في التلفون ينفع نتقابل 
أحمد: تمام خليها في الكافيه اللي جمب الجامعه اللي كنا بنتقابل فيه أيام الجامعه 
نرمين: ماشي سلام 
باااك 
منير: ها وبعدين 
أحمد: بس اتفقت معايا إني أدخل بيت سما من وراها واقف جمبها واقلع التيشرت بتاعي لمؤاخذه وخالتها تبلغ طليقها آدم ونرمين تقوله انها مش كويسه ويشككوا في نسب الطفل سعتك 
منير: وبعدين 
أحمد: بدل ما تبلغ آدم بلغت البوليس وأنا لما لقيت سما بتصرخ وهتلم عليا الناس ضربتها بالڤاز علي راسها وهيه دلوقتي في المستشفى مش عارف حصلها إيه 
منير: وانت إيه اللي خلاك توافق علي كده كان ممكن ترفض العرض بتاعها 
أحمد: امي مريضه سياتك ومحتاج فلوس عشان عمليتها وهيه عرضت عليا الفلوس وطمعت 
منير: عسكري خد أحمد الحبس 
محمود: فيه واحده يا فندم إسمها رهف عايزه تدخل 
منير: خليها تتفضل 
محمود: تمام يا فندم 
محمود:اتفضلي يا انسه
رهف:تمام شكرا
محمود:راحه فين يا مدام الانسه رهف بس
رهف:دي مدام سما اللي مطلوب شهادتها في القضيه والمجني عليها وأنا المحاميه بتاعها 
محمود:......................
.......................يتبع
                  الفصل التاسع من هنا 

تعليقات