Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تاج اللوسيفر الفصل الخامس عشر 15 بقلم سلمي احمد

 


 رواية تاج اللوسيفر الفصل الخامس عشر



لوسيفر)**بصدمة ازاى لا
تاج)**ببكاء ابعد عني ابعد عني انا بكرهكك ابعد اطلع برا مش عاوزة اشوف وشك 
لوسيفر)**طب اهدى انا هطلع برا 








تاج)**بصراخ اطلع برا انا بكرهك براا 
خرج من الغرفة و هو حزين و قلبه مكسور لالف قطعة على ما فعله ف لحظه غباء منه غادر البيت استقل سيارته ليذهب لمكان قبر ولديه ف هو يذهب لهم عندما يكون حزين قاد سيارته باقصي سرعة و عندما وصل لهناك صار يبكى بقوة انهمرت دموعه على وجتنيه بقوة و حرقة كبيرة لم يصدق ما فعله بها لم تسامحه ابدا و هو لم يسامح نفسه مطلقا أصبحت عيونه حمراء من شدة البكاء جلس على الأرض و ضم ركبتيه و وضع رأسه عليها أخذ يبكي و يرصد ما حدث على ولديه و أخته أيضا و بعد ساعتين نهض من على الأرض و ذهب للمنزل ليجد أنها ليست به  ليجد ورقة على الفراش لياخذها و يقراها ليصرخ بقوة و هو يلفظ اسمها
لوسيفر)** تتتتتاااااااااااج
.............. 
بعد خروج لوسيفر من المنزل قامت من مكانها ببكاء و حزن 
تاج)**ليه ليه كل ده يحصل فيا انا امي تموت و ابويا يرمينى و هو يعمل فيا كدا ورحمت امي اللى ما عندي اغلى منها لندمك يا تميم 
ذهبت للمرحاض و اخذت حماما ساخن و ارتدت ملابسها و احزمت حقيبة ملابسها و كتبت له تلك الرساله و غادرت المنزل 
.........
بعد أن قرأ الرساله اتصل باحمد
لوسيفر)**احمد تاج اختفت اقلب عليها الدنيا ف خلال ساعات عاوزها تكون معايا ش
احمد)**حاضر يا باشا 
.......
كانت ف الطائرة المغادرة لمدينة نيويورك  تمنت كثيرا أن تذهب إليها 
و بعد ساعة   نامت من التعب و اخيرا وصلت لنيويورك بعد ساعات نزلت من الطائرة و صارت تبحث عن عمل ف الشوارع نيويورك حتي وجدت عمل ف محل طعام ك جارسونة فتم قلبوها لأنها لطيفة و جميله 
تاج)**لكن هل يوجد اماكن هنا للسكن لاني جديد ف مدينة نيويورك 
كيفين)** نعم يوجد منزل لجميع العاملات الفتيات هنا أنه كبير و سوف تجدين صداقات كثيرة هنا ولأن اذهبي لعملك بالمناسبة السكن ليس بالمال لأن اكثركم هنا ليس من هنا من مصر 









تشكرته و ذهبت لعملها و بعد الانتهاء من العمل ذهبت للمنزل الذى قال عنه ذلك الرجل الذي يدعى كيفين ف هو رجل عجوز 
اخذت تبحث عن غرفة لكن اوقفتها فتاة أخري
صوفيا)**انتي مين 
تاج)**انا تاج جديدة ف المطعم مستر كيفين هو اللى بعتني هنا 
صوفيا)**تمام تعالى معايا اكيد مستغربة انى بتكلم عربي كويس اصلي بحب انزل مصر كتير. و اتعلمت عربي كويس اوي اتفضل ديه هتكون اوضتك يقمر و لو عوزتي اى حاجة البيت بيتك 
دخلت للغرفة و قفلت الباب وراها 
و وضعت ملابسها ف الخزانة و اخذت حماما ساخن و ارتدت بيجامة و نامت على السرير لكن أمسكت الصورة التى احضرتها معاها صوره لوسيفر التي رسمتها بالالوان ف نفس الليله التى تم خطفها بها اخذت الصورة بين أحضانها بشدة و بكت لماذا فعل ذلك لمجرد أنه شك بها أنها خائنة لكن هى سوف تندمه ببعدها عنه سوف تبدأ من جديد بعيد عن كل شيء يعذابها ابيها لوسيفر الكسندر امير كل هولاء دمرو حياتها 
..........
مرت ساعات و هو كما هو ينتظر قدومها لم تأتي الآن ولا ابدا 
احمد)**للاسف يا لوسيفر دورت عليها ف كل مكان قاطعه صوت رساله على هاتف لوسيفر أن تاج قامت بفتح هاتفها 
لوسيفر)**فتحت التليفون فتحت التلفون رن عليها كثيرة و لم ترد عليه و رن و رن و رن لكن هى لم ترد عليه 
لوسيفر)**مش بترد انا اللى هدور عليها بنفسي اتي اليوم التالي و مزال يبحث عنها ف كل مكان و كل شبر لم يجدها لم ينفذ منذ ساعات و يريد أن يرتاح لكن لم يرتاح الا عندما يجدها 







.......
كانت تضع صورته على الحائط و ذهبت و فتحت هاتفها لترى بعض الصور التقطتها للوسيفر من دون أن يعمل لكن وجدت هاتفها يرن باسمه لتنصدم
تاج)**اكيد بيدور عليا انا مش هرد عليه خليه يرن ظل يرن و يرن و لم ترد بكت بشدة حتي ذهبت ف نوم عميق 
مرات الايام و الأسابيع و الشهور و هي تعمل كما هي احبها الجميع و هي أيضا احبتهم صارت صوفيا صديقتها المقربة و حكت لها كل شيء عنها ف صوفيا فتاة نقية و جميله 
طلبها كيفين ف يوم ليطلب منها ذلك الشيء الذى لم تتوقعه ف يوم 
تاج)**بصدمة ايييي مش ممكن


تعليقات