Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب محظور الفصل السادس عشر 16 بقلم رنووشه

 

 رواية حب محظور الفصل السادس عشر بقلم رنووشه

 رواية حب محظور الحلقة السادسة عشر
اسيل بتدخل اوضه شادي بخوف بتقدم رجل وتأخر رجل واخيرا بتقرر تفتح باب الاوضه وتدخل ومن الصدمه بتوقف مكانها وتفتح بوقها وتتكلم بصدمه:شيري

شيري بتقوم تنط بفزع من علي شادي:ا..اانا عرفت انه تعبان جيت ازوره …بتكلم بجديه:وبعدين ايه شيري دي اسمي مامي



في اللحظه دي بيدخل عبده وبيكون سمع صوت شيري وبيتكلم بتريقه: مين دي اللي مامي انتي الاسم كتير عليكي اوي ياريتك حافظتي عليها رايحه تجيبيلها راجل البيت والراجل ده مين …ضحك بحزن:اخويا






شيري بصدمه ضر’بت بإيدها علي وشها:محسن

عبده بصلها من تحت لفوق بإشمئزاز:اه محسن



اسيل واقفه تسمعهم وبتعيط رفعت إيدها ووقفت ما بيهم صخرت بصوت عالي:كفايه بقي انتو ايه ….شاورت علي شيري:انتي لو فعلا بتحبيني وبتخافي عليا مكنتيش فكرتي اصلا انك تعملي حاجه غلط ولا تدخلي راجل البيت كنتي هتخافي علي سمعتي ونظره الناس ليا قبل ما تخافي علي روحك لكن كان كل همك نفسك وبس

اسر بيكون واقف وحاطط ايده في جيبه وبيبص في الفراغ وهو شارد:انا بفكر في هاله ليه ….لا لا يمكن يكون كده لا دي حيالله سكرتيره عندي

بيسمع صوت خبط الباب:ادخل

هاله بإحراج:احم انا اسف







ه لو جيت في وقت مش مناسب

اسر بيتعدل في وقفته ويروح ناحيه مكتبه:لا عادي ولا يهمك تعالي

هاله بتروح تقعد قدامه وتتكلم بإبتسامه:ده الشغل اللي طلبته مني وانا خلصته

اسر بإندهاش:بالسرعه دي

هاله بإبتسامه:اه انا فهمت الشغل وعملت زي ما فهمتني

اسر بإعجاب هز راسه: طيب هديكي شغل تخلصيه ولو خلصتيه في وقت قصير هيكون في مكافأه

هاله بتبصله بتركيز:اكيد اتفضل قولي علي نظام الشغل.

ريم قاعده في الكافيه هي وصحابها وبيدخل محمد والبت اللي مرتبط بيها ويقعدو علي طرابيزه لوحدهم ريم بتحس بالغيره بس بتحاول تداريها

بتلاقيهم بيضحكو وصوت ضحكهم بيعلي مش بتقدر تستحمل اكتر من كده بتوقف وتكلم صحابها بحده:انا مش هخرج معاكم تاني اي مكان بعد كده من الدرس علي البيت هتروحو اي مكان انا مش معاكم فيه تمام …بتاخد شنطتها وتمشي

ساره بتطلع تجري وراها:ريم استني

بيبص بشرود في الفراغ واتكلم وهو بيوجه نظره لصاحبه:انا عديت مرحله الحب والعشق من بدري حبها بقي ادمان بيجري في دمي انا لو مشوفتها ممكن يحصلي حاجه

اسماعيل ضحك بخفه:للدرجه دي بتحبها

عبده بحزن:بس دى مش امك يا اسيل

اسيل بصدمه:بتقول ايه

عبده:بقولك ان شيري مش امك وانا اتجوزتها بعد وفاه المرحومه امك عشان تربيكي بس الظاهر اني غلطت اوى انا اسف يا بنتي سامحيني

اسيل بصاله بصدمه وبتعيط:ازاي جالك قلب تعمل فيا كده ازاي اصلا تفكر تسيب بنتك كل السنين دي لوحدها ومع واحده مش امها وتمشي!!!! ازاي قولي

كانت بتعيط بهستيريه وهي مش مصدقه

شيري بغيظ :خلاص خلصتو تمثيل وانت يا عبده ليه عايش دور الضحيه انت لو كويس انا مكنتش هفكر اصلا ابص برا

عبده بيفتح عينه بصدمه :وانا كنت قصرت معاكي في ايه …انا غلطت غلط كبير اوي بإختياري ليكي انك تكوني ام

بيقاطعهم صوت همهمه شخص بيتوجع:اه راسي

اسيل بتمسح دموعها وتطلع تجري علي شادي وتمسك ايده وتتكلم بلهفه:انت كويس ؟؟ حاسس بإيه ؟؟

بتسيب ايده وتوقف بسرعه:هروح انادي الدكتور

شادي بيمسك ايدها بترجي :انا كويس متقلقيش بس ممكن تفضلي جمبي دلوقتي محتاج افهم

اسيل بإستغراب :تفهم ايه

شادي بحزن:انتي ازاي مش بنت ؟؟؟ قوليلي مين الك’لب اللي فكر يلمسك وانا مش هخلي لأسمه وجود ؟؟؟ كمل بفرحه وترجي:ولا كل ده كد’ب قولي يا اسيل ان كل ده كد’ب وكنتي بتهزري معايا.

اسيل بدموع:…..






تعليقات