Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمه الصقر الفصل السادس عشر 16 بقلم يوستينا سامي

 


روايه خادمه الصقر الفصل السادس عشر 


في الاسطبل..

صقر بعصبية / بقي كمان بتسال ليه يا بجح 

نغم / في ايه يا صقر يا براحة ، هو خالد عملك ايه بس لكل الز*عيق ده 

صقر كان فقد اعصابه بسبب كل الظروف اللي عدي عليها / انتي تخرسي خالص و واضح انك نسيتي نفسك علي الاخر و نسيتي انتي بتتعاملي مع مين 

خالد بعص*بية قرب من صقر و ز*قه جامد / انت بتتكلم معاها كدة ليه ما تحتر*م نفسك ، و تكلمني انااا  

صقر / انت حسابك معايا بعدين و اللي انت عملته ده شغل اطفال .. و هعديهالك يا خالد لانك صعبان عليا و عقلك قد عقل ابني اللي عنده 4 سنين 

و أنتي يا نغم انا مش عايز اشوف وشك تاني .. كريم نازل مصر دلوقتي الحقيه ..

خالد بتريقة. / انت ملكش اي حق تطردها من هنا ..نغم ضيفتي انا و غص*ب عنك هي هتقعد معايا

 انا و معاذ ، و بعدين لو فاكر اني زعلت من كلامك اني مخي قد معاذ فدي حاجة جميلة كفاية اني عارف احتويه مش زيك.. اب فاشل و اخ فاشل 
و زوج ..ولا بلاش 

صقر بص لمعاذ بح*ده / معاذ اطلع علي اوضتك ..يلاااا 

معاذ بدم*وع استخبي ورا خالد و قال و هو بي*عيط / لا انا عايز اقعد مع نغم و خالد 

صقر / مافيش حاجة من النهاردة اسمها نغم و لا خالد ... يا قدامي علي فوووق 
هات ابني يا خالد ... واوعي تنسي انك مجرد عمه 

.....خالد اتو*جع اوي لانه مش قادر يمنعه انه ياخد ابنه 

خالد / خد ابنك. بس خد بالك انت بقيت مكر*وه من اقرب الناس بسببك شخصيتك دي .. روح يا معاذ مع بابا هو مش هيعملك حاجة 

.....و خرج معاذ مع صقر و كان عماذ بيع*يط جامد 
و نغم عي*طت علي عيا*طه و قعدت في الارض ..و خالد قعد جمبها ..

خالد /ما تزعليش ده موقف مواقف صقر .. هو عمره ما هيستبط ان اللي حواليه مبسوط .. حتي لو اخوه 
او ابنه. بس انتي هتقعدي مالكيش دعوة بيه

نغم مسحت دمو*عها وبصت لخالد / ما ينفعش يا خالد دلوقت الناس كلها هتعرف ان انا اترفدت وجودي في البلد هنا هيبقى مالوش اي معنى انا لازم امشي بعد اذنك ..

 ......وفعلا قامت نغم علشان تطلع تجهز هدومها وخالد فضل قاعد في اسطبل حز*ين وبيقول بينه وبين نفسه/ ربنا ينت*قم منك يا صقر عمر ما في حاجة جات من وراك عدله ولما قلت اخيرا جات نغم .. مستحملتش و طردتها 

_______________________________________________

في فيلا كبيره ..

عدلي / ده انا بنتي اعرف عنها ، انها عامله دوشه في القسم وكمان اتحب*ست ،انت ايه ناويه تعملي فيا ايه تاني يا همس

همس /؛يا بابا لو سمحت ما تكبريش الموضوع ده كان سوء تفاهم.... و بعدين انا صحفيه متعودة جدا ان يحصل معايا كده

عدلي / ايوه بس مش طبيعي أن بنت اللواء عدلي جندي 
صحفيه بتتنطط من قسم ده للقسم ده والضباط بيهنو*ها ويحبسو*ها كمان انا لازم اعرف اسم الضابط ده ايه .. و هعرفه 

همس / يا بابا لو سمحت زي ما مدخلش في شغلك من وانا صغيره ، انت كمان ماتدخلش في شغلي 
انا صحفيه وطبيعي صحفيين بيبقي بيحصل مشادا*ت مع الضباط وده عادي جدا 

عدلي/ يعني حضرتك شايفه انك تروح تتخا*نقي مع ضابط وتتح*بسي ده عادي خلاص يا همس براحتك هاقولك ايه ما انت نسخه من امك  

وسابها عدلي وطلع مكتبه علشان ياخذ اوراقه وبعدها طلع على شغله .. همس اللي قاعده على الكرسي تفكر/ بابا ممكن يعرف اسمه و ياذيه 
ايه ده ..هو انا خا"يفة عليه كدة ليه هو من بقيت اهلي مثلا .. لا بس انا اللي رخمت عليه برضووو 
طب و بعدين فكري يا همس 

 _____________________________________

في الجنينه 🍀













كان كريم بيحط شنطه في عربيته ونغم واقفه جنبه بتقوله / يا كريم بطل رخامه بقى انا لازم انزل معك مصر.. بدل ما اخد العربيه لوحدي 

كريم بصلها بغيظ / قلت لا ...يعني لا مش كفايه اللي انت عملتيه معايا من شويه بسببك ياسمين عملتلي بلوك من الخط الثاني ومش عارفه اوصل لها

نغم/ طب وحياه امي هاصالحكم على بعض بس خذني معك انا مش عايز اقعد هنا ثاني عشان
ما احتكش بصقر ومش عايز اعمل مشاكل ما بين خالد و صقر اكثر من كده

 كريم / هو انت متخيله بعد اللي حصل خالد هيسككت لصقر ده هيستحلفه اكتر ..
وبعدين اصلك مش عارفه صقر اتغاظ اوي ليه كدة 

نغم بحزن/ ولا عايزة اعرف .. بعد اذنك يا كريم انا عايزة أمشي من هنا 

كريم بزعل / خلاص هاخدك معايا ..هاتي شنطتك احطها معايا ..

وفعلا كريم حط شنطه نجم في العربيه وكانت تركب عربيه بس لقيت خالد بينده عليها ..

خالد / نغغم .. استني عايزك 

نغم / ايوة يا خالد .. بص قبل ما تقولي اي حاجة 
انا خلاص قررت اني امشي ، بس و حياتي عندك فكر في الكلام اللي قولتهولك لما كنا مع بعض 

خالد بحزن/ نغم ارجوكي بلاش تمشي ، انا عمري ما ارتاحت لحد كدة ..و لو علي صقر انا مستعد اقنعه

نغم ابتسمت بفرحه / معقول هتكلمه عشان خاطري عموما انا كده كنت هامشي سواء النهارده او بعد يومين انا جاية الصعيد هنا زياره مش اكثر
تفتكر هاشوفك ثاني

خالد ضحك/ انا مستعد اعمل اي حاجه علشانك وبعدين اه هاشوفك ثاني نغم خلي بالك من نفسك

نغم بحزن / و انت اوي يا خالد .. بلاش جو القط و الفار ده مع صقر ، انت معاك رقمي ابقي اسال عليا 
سلاام 

نغم ركبت العربيه مع كريم اللي كان متابع حورهم من بعيد مستغرب هدوء نغم وعقلها وكذلك طريقه خالد في الكلام ومشيوا من الصعيد .

_____________________________________

في بيت عساف ووالده 🌺🍀

والد عساف/ لا ما هو انا مش جايبك من الشغل علشان تفضل قاعد جنبي كدة و ما تتكلمش

عساف فضل يضحك / طب ما انت اللي مش عايز تقولي عايزني في ايه وانت عارف ان انا عندي شغل مهم جدا ومخي فعلا مش معاك

والده/ لا انا بقى عايز اعرف مالك يا ابني

قام والده و قعد جمبه و حط ايده علي كتفه / 
 انا حاسس بيك يا ابني وحاسس انك مو*جوع وشويه الضحك والهزار اللي بتخفي فيهم مشاعرك دول غلط .. فضفض يا حبيبي 

عساف بحزن / نفسي اطمئنك عليا علشان انا ماليش غيرك في الدنيا ومش باحب اشوفك خايف عليا ولا قلقان ... بس صدقني انا كر*هت حياتي ما بقتش عايز اكملها ، يا ريت كان في يدي امشي منها واروح عند امي صدقني ما كنتش هتردد 

والده حضنه جامد / حرا*م يا عساف استغفر ربك يا ابني ، عمر ما في حد يستاهل و*جعك ده 
انا عارف ان مو*ت والدتك من زمان و هو مقصر فيك و نور كانت هي اللي بتعوضك بس ...

عساف و هو حاضن ابوه / مش اسمع اي نصيحة يا بابا ارجووك .. انا تعبان و خليك واخدني في حضنك و بس 

و فضل عساف في حضن والده و كان بيع*يط علي حالة ابنه اللي كل يوم بتسوء اكتر من اليوم اللي قبله .

______________________________________

في العربية. .

كريم كان مشغل اغاني علشان يفرفش نغم شويه بس كانت سانده علي شباك العربيه وساكته خالص

كريم/ طب ايه هنفضل في الصمت ده كثير. انا وافقت انك هتركبي معايا عشان خاطر هتضحكيني طول واحنا في المشوار ، مالك بقي 

نغم بحزن / انا كويسه ما تقلقش عليا .. بس كل الفكره ان معاذ صعبان عليا قوي لانه اتعلق بيا وانا كمان اتعلقت بيه وفجاه بعدت عنك 

 طب اقولك على سر برغم اني كنت باخا*ف جدا من صقر الا اني كنت باحس انه اخويا الكبير اللي اول ما اعمل حاجه غلط هاجري عليه علشان اتحماه فيه

كريم / ايه يا بنتي الاحساس ده كله اول مره تتكلمي بجد يا نغم و عقل كدة 

نغم ضحكت / يا ابني احنا العقل فينا بس ربنا هادينا 
و سوق بقي و انت ساكت علشان عايزة انام شوية

كريم بضحك/ ماشي يا اختي. 

_______________________________________________

في الاسطبل عند خالد ..

خالد / عجبك كدة يا سي سلطان .. ادي صاحبك مشي نغم و شكلي مش هشوفها تاني .

الحصان بص ناحية خالد ..

خالد / متبصليش كدة .. انت عمرك ما كنت صاحبي 
ولا هحكيلك سري .. انت تبع صقر 
حتي لو انا اللي مربيك بس برضوو هيفضل انتمائك ليه هو .. بس انا ممكن اشكيلك منه علفكرة

الحصان مداش لخالد اي اهتمام و بعد عنه 

خالد/ مش بقولك واطي زي صاحبك ..

و قعد خالد يفكر في اللي حصل بينه و نغم و كلامه معاها ..

فلاش بااااك ..

نغم كانت بتحد*ف علي خالد طو*ب و هو بيضحك .

خالد / ما بس بقي يا بنتي و اتلمي شوية ..

نغم / ما انت اللي بارد و بترخم عليا .. اكيد يعني اتقدملي عرسان كتيير اوي .. يا ابني انا محبوبة في المنطقة بس النفس 













خالد بضحك/ لا واضح طبعاا .. بقولك ايه يا نغم 
هو انتي ايه مواصفات فتي احلامك .. اقعدي و احكي بقي 

نغم / طيب هقولك .. اولا مايبقاش اسمه خالد 
ولا عصبي و لا قلاب .. والحمدلله كلهم مش فيك 
فريح نفسك 

خالد/ نععم و انا هبصلك اصلا .. يا بنتي ده انا خالد الحديدي 

نغم / يالهوووي .. انا كرهت الاسم ده والله 
انت عارف اني مش بس كر*هت الاسم انا كر*هت نفسي اصلا .. بقولك

خالد و هو بيضحك/ قولي يا ستي ما احنا فاضين 

نغم / انا عرفت انك بتشتغل هنا في الصعيد مع جدك في المزرعة و الخيل و حاجاات كدة و اخوك هو اللي شغال في المصنع و الشركة ..مش بتفكر ترجع مصر 

خالد في اللحظة دي كشر وبدا يفتكر حياته في مصر والمعاناه اللي شافها سواء مع والده او مع صقر وقال لها 

خالد بحده/ عمري ما هافكر ارجع ثاني انا مش بس مش هاخش الشركه ولا الفيلا ان حتى البلد مش عايزه اروحها غيري الموضوع ده يا نغم ارجوكي 

نعم/ لا مش هاغيره ما اكيد ما فيش شيف يا خالد هيبقى عايش في الصعيد ولا مطرب انا بجد نفسي اعرفك قوي انت ايه هوايتك غير الغناء والطبخ

خالد / اولا انا شلت موضوع الطبخ تماما من دماغي ومش عايزه ابقى شيف ولا عايزه ابقى مطرب انا مرتاح في حياتي كدة ..في الهدوء 

 اما ثانيا بقى وده الاهم انا باحب اعمل كل حاجه ليها علاقه بالطبيعه باحب الغناء قوي وباحب الخيل وانا صغير كنت مشترك في التمثيل طبعا المدرسه والكليه 

على فكره صقر بيرسم حلو قوي بس هو ما عندوش وقت اي حاجه

نغم/ لا ده انتم موهوبين يا ولاد .. اكيد كان عندكم حد في العيلة فنان ..يا ترا مين اكيد جيه غلطة 

خالد ضحك/ انت بتهزري طب فعلا كلامك حقيقي امي كانت بتحب ابويا قوي وبرغم طبعه الصعب اتجوزته استحملت معه الشقه









وكانت دايما شايفه ان طريقه تربيته غلط لينا وزي ما انت شايفه صقر طلع نسخه من ابويا في كل حاجه وانا طلعت شبه امي كانت بتحب الغناء قوي والطبخ و الرسم و كل حاجة لدرجه ان هي كمان كانت سباحة 
بس الله يرح*مها ابويا منعها عن كل حاجة 

نغم / غريبه واستحملت كل ده وفضلت عايشه معاه يا خالد 

خالد/ اه يا نغم وكانت بتحبه جدا لدرجه انها حولته فعلا من بني ادم عايش حياه روتينيه لواحد بيحبك وكان بيحبها قوي حتى بعد ما ما*تت ابويا نفسيته بقت زفت 

بس بدل ما يعوضنا عن حنان امي اللي فقدناه لا بقي قاسي اكثر علينا .. يلا الله يرحمهم هما الاثنين

نغم بعقل مسكت يد خالد وقالت له/ بس انا مصممه انك ترجع القاهره ولو مش عشان خاطر حلمك يبقى علشاني انا وعشان خاطر معاذ 
وعشان خاطر جدتك ودي نفسها تشوفك جدا 
و حياتي عندك يا خالد تفكر انا نفسي اشوفك اعظم شيخ في الدنيا دي

خالد فاق من ذكرياته وبدا يكلم نفسه / صعب قوي يا نغم اني احي ذكريات ما*تت بقالها اكثر من سنتين. 

___________________________________________

في الشارع 

كان كريم متضا*يق جدا ومش عارف يوصل لياسمين فكلم عساف واصر ان هو ينزل يقابله ..

عساف بارهاق / في حد يجيء لحد متاخر كده وبعدين يا كريم انا مش فايقلك انا عندي شغل ومخنوق 

كريم / عشان خاطري يا عساف انا عايزك في موضوع مهم قوي انا باحاول اكلم ياسمين مش بترد عليا 

و بعتتلي رساله زي الز*فت انا مش عارف جابت الكلام ده منين .. قال ايه ان حياتي كلها مع البنات وسم*عتي زي الز*فت والناس كلها عارفه بعلاقاتي
اكيد الكلام دوت مش من مكالمه نغم 

 عساف باستغراب / مكالمه نغم هو ايه الحوار انا مش فاهم حاجه












 كريم / طب اركب معايا عربيه عشان افهمك 

وفعلا عساف ركب عربيه مع كريم وفضل اللي يحكي له كل اللي حصل بالتفصيل بعدها وصلوا قدام بيت ياسمين 

كريم بق*لق / احنا قدام بيتها هات موبايلك اكلمها علشان لو ما نزلتش انا اللي هاطلع لها .

عساف بتع*ب / خد علالا يطمر ... و بسرعة علشان الرصيد
انا لسه شاحن 

كريم في التليفون / الو يا ياسمين انا كريم ..لوسمحتي ما تقفليش السكة بقي .. انا واقف تحت عمارتك ولو منزلتيش في خلال عشر دقايق هطلعلك اناا .. و ساعتها شوفي بقي الفض*يحة اللي علي حق 

و فعلا ياسمين قلقت من جنان كريم و نزلت تحت العماره .

ياسمين كانت نازلة بالترنج / ايه ده يا كريم ..هو جنانك وصل لكدة خير بقي عايز مني ايه 

كريم / اه يا ياسمين .. انا كان ممكن اتجنن اكتر من كدة و اطلعك البيت كمان ، انا كنت هموت و اسمع صوتك ..ياسمين اناا 

عساف / احم .. ايه يا ابني الرومانسية دي .. انا والله ما كنت عايز اقطع عليكم اللحظة الحلوو دي اللي انا شخصيا بتمني اعيشها ..بس انا عايز التليفون علشان عندي شغل 











كريم بغيظ / خد يا عساف الز*فت بتاعك ..غور بقي من هنااا 

و فعلا اخد عساف موبايله و مشي و كان بيضحك علي كريم و انه اول مره يحب بجد ..

كريم مسك ايد ياسمين / ممكن اعرف بقي ليه بتعملي معايا كدة.. لعلمك بقي انا اكتشفت اني اتعل*قت بيكي اوي في اليوم ده بس لاني مكنتش عارف اشتغل ولا حتي انام و حاسس ان في حاجة في حياتي ناقصة 

ياسمين/ والله .. طيب و انا اصدق كلامك ليه بقي ما انت ممكن تكون قولت الكلام ده لاكتر من بنت قبلي 
و بعدين ابعد ايديك عني احنا في الشارع 

كريم / اديني بعدتها .. بصي بقي انا عمري ما اتع*لقت بحد كدة ..او بمعني اصح عمري ما حبيت حد كدة 
ايوة يا ياسمين انا بحبك اوي .. و مستعد اطلع حالا اقول لأهلك اني عايز اتجوزك 

ياسمين اتصد*مت / انت اكيد بتهزر معايا ..صح 
كريم انا بجد مش بحب الهزار البايخ ده ..وحياتي عندك قول الحقيقة 









كريم / والله بحبك يا ياسمين و علشان اثبتلك كلامي 
احنا هنطلع حالا شقتكوا و اتقدملك رسمي 

ياسمين/ انت اتجنتت اكيد طبعا ماينفعش الوقت اتاخر جدا و بعدين راجع نفسك ما يمكن تغير رايك ..

كريم مسك ايد ياسمين / انا مش همشي بجد غير لما اتكلم مع اهلك ..يلا 

و فعلا اخدها و طلعوا العمارة و ياسمين فرحتها مكنتش سايعاها. .. لكن اول ما كريم وصل و خبط علي الباب و والد ياسمين فتحله ..اتصدم 

كريم بصد*مة/ انت 

                   الفصل السابع عشر من هنا

تعليقات