Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مليكة الفهد الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم حبيبة مدحت

 

رواية مليكة الفهد الفصل الثامن و العشرون  




(عند جنه)

لؤي قاعد وجنبه جنه،؛** احمد ل لؤي:فين اهلك ي لؤي

لؤي:بابا وماما عايشين في السعودية وعندي اخ في اعدادي عايش معاهم 

احمد:هيلحقو ينزلو عشان الفرح؟

لؤي:م هو انا لسه مكلمتش حد فيهم اصلا،بسبب في سوء تفاهم بيني وبينهم،بس اكيد هبلغهم النهارده حبو ينزلو تمام مش عايزين ينزلو كدا كدا جنه مراتي والفرح هيتعمل بحضروهم أو غيابهم 

الحج عمران:خير ان شاء الله 

لؤي:حج عمران بعد اذنك يعني انا مش هسكت للاسمه عماد دا

الحج عمران:طبعا ي ولدي انا كنت هتصرف منغير م تجول كلمه بما انك فتحته انا هجمع كبار البلد ونعمل قعده في المندره وهنشيع نجيبو ولازمن يتحاسب علي عمله دا، احمد اطلب الياس اكلمه علي المحمول 

(عند الياس)

وصل مليكة الفيلا ابوه رن عليه 

الياس:ايوه ي ابوي 

الجد:انا جدك 










الياس بزعل:ايوه ي جدي في حاجه 

الجد:ايوه، شويه كدا وفي جمعه في المندره وهنشيع لعماد عشان الي عمله مع لؤي وانتا لازمن تكون حاضر عشان انتا عمدا البلد،ونفض المشكله ونجيب حق الدكتور لؤي 

الياس:حاضر ي جدي شويه و هوصل عندك 

مليكة وهي نازله:حصل حاجه 

الياس:لا بس في قعده في المندره عشان نخلص موضوع الدكتور لؤي 

مليكة:ايوه هو فيه ايه بصحيح شايفه حاجه غريبه الدكتور لؤي قاعد مع جنه 

الياس:يااه دا موضوع يطول شرحه بس كل الي هقلهولك ان لؤي وجنه فرحهم مع بلال وايناس وشاهيناز وشريف،بصي لما ارجع هقولك الي حصل 

مليكة:ماشي بس متتأخرش  نزلت وهو رجع بالعربيه وطلع علي القصر 

(عند الحج عمران )

انتا عارف ي لؤي هو الراجل مغلطش لان اي حد مكانه هيعمل كدا،بس إحنا هنحاسبه علي تصرفه العفش 

لؤي:انا عارف،بس هو دخل بأسلوب زباله في الاول كان كويس وانا مردتش امد ايدي عليه عشان راجل كبير ومتعودتش امد ايدي علي الأكبر مني ولا علي حد حته لو هو غلطان 

بعد قليل من الوقت

اجتمع كبار البلد في المندره والحج عمران والياس لبس الجلباب الصعيدي مت الجناح الخاص بيه في قصر جده 

عماد دخل من الباب:السلام عليكم جميعا

ردو عليه السلام 

الحج عمران:اتكلم انتا ي ولدي 

الياس:ابدا والله ي جدي م حد يفتح خشمه غيرك انتا الكبير اهنا 

الحج عمران بفخر:زين الرجال ي ولدي ، طبعا ي عماد الي حصل منيك دا اكبر غلط في حق الدكتور لؤي 

عماد:لا ي حج عمران مش غلط ابدا لما يجيب واحده شم_ال عنده في بيته 

الحج عمران:تمام جوي اثبت كدا ان هي شمال عايز منيك دليل حالا 

عماد:هو في دليل اكبر من اكده ان واحده غريبه نايمه عنده بدون سبب 

الحج عمران:انتا شوفت ان مفيش سبب بعينك دي 

عماد:لا بس 

الحج عمران ضرب بالعصاه:مبسش الي انتا متعرفهوش ان الي كانت عنده دي واحده واحده تبعنا من الخدم عندي وتعتبر بتي وانا الي مربيها علي يدي، خبطتها عربيه وكان الدكتور بيعالجها مشوفتش صاحبه كام مره خرج يجيب علاج من الارزخانه ومرات صاحبه كانت معاهم عشان دكتوره يعني مكنش لوحده ولا انتا بتخترع ولما انتا شوفت اكده ايه الي خلاك تستني للصبح مروحتش بالليل ليه









عماد بأحراج:ي حج عمران انا مشوفتش قالتلي الصبح وانا نازل

الحج عمران:وبتك مقالتش غير علي هواها وبوظت سمعه الدكتور 

عماد:خلاص الي حصل ي حج عمران 

الحج عمران:متقوليش الكلام دا 

عماد:انا اسف ي حج مش هتتكرر تاني

الحج عمران:الاسف دا مش انا الي اقبله الدكتور لؤي هو ليه حق الاختيار علي إهانته  قدام الخلق 

عماد:هو انا هتأسف لعيل ياك 

الحج عمران:انتا الي غلطان في حقه هو الي راح عندك ولا انتا الي روحت،طب ايه رأيك بجي هتتأسف ليه قدام البلد عشان الي ميعرفش يعرف ويشوف وانتا بتتأسف ليه 

الحج عمران لكل الموجودين:ايه رأيكم ي جماعه حد عنده رأي تاني 

القاعدين:الي تشوفه ي حج عمران 

الحج عمران حط ايده الإتنين علي العصا وسند دقنه علي ايده:تمام جوي يبقا بكرا الصبح ان أحيانا ربنا قدام الخلق كلتها تعتزر من الدكتور لؤي دا ضيف عندنا في البلد بدل م تسأله عايز حاجه،سامع ي عماد معادنا بكرا 

عماد بخنقه:حاضر ي حج 

الحج عمران:اشربو الضيافه ي جماعه 

شربو الناس الضيافه ومشيو 

الجد ل الياس:بكرا تنزلو مع البنات تجيب الفساتين والبدل بعد الكليه كل الي وراه حاجه يخلصها بكرا عشان الفرح والحنه 

الياس:تمام، وانا هجيب مليكة معايه بعد الكليه تروح مع البنات 

اخر واحد خرج كان عماد بيفكر بكسرته قدام الناس بكرا ونظرات الشماته 

سحر كانت داخله تشيل الصواني شهقت لما شافت عماد في وشها 

عماد بص ليها بصدمه نظره اتثبت عليها

قطع الصمت دا خروج الحج عمران لان الياس روح وبلال معاه بيتفقو علي الفرح 

الحج عمران:سحر واقفه ليه 











سحر:م..م..م انا انا

الحج عمران:مم ايه انتي هتلقلقي في الحديت 

سحر:انا رايحه اشيل الصواني وبتسرع في خطواتها شدها من ايدها عماد 

عماد:تعالي هنا يبت المر_كوب 

سحر بصراخ:بعد عني

الحج عمران:بعد عنها مين المر_كوب يبن المر_كوب بتتهجم علي حريم البيت 

عماد:دي بتعمل ايه اهنا

الحج عمران:انتي تعرفيه ي سحر 

سحر:دا كان جوزي وطلقني وكان عارف ان ماليش مكان

الحج عمران:دا الكل_ب الي رماكي بحته اللحمه الحمرا 

عماد:دي خاينه والبت الي معاها مش بتي 

سحر ضربته قلم:اخرس ي كل_ب  انا لو خنتك مكنتش اشتلغت خدامه عشان بتي اكلها  واعلمها انا لو خنتك كان زماني هانم،انتا خساره فيك كلمه بابا منها أو من غيرها خساره اصلا انك تشوفها 

لؤي مسك عماد من كتفه و زعق:انتا كمان هتغلط في حماتي ي راجل ي قليل 











عماد:اوعي يدك دي،انا دلوقت فهمت بتك الي كانت عند الدكتور بايته اظاهر طالعه ل امها شم_ال 

لؤي كان هيضربه جنه مسكت ايده وهي منهاره:انا فعلا كان نفسي ابويا يكون معايه اقوله ي بابا هاتلي وانتا جاي حاجات من الاب بيجيبها لعياله بس دلوقت انا عرفت ربنا عمل كدا ليه عشان لو كنت عشت معاك كنت هطلع بلا رحمه زيك لاكن ربنا كرمني بعيله احسن منك مليون مره جده عمران رباني مع  احفاده ودخلني مدرسه لغايت م دخلت كليه مكنش بيفرق بيني وبين احفاده ودلوقت في كليه هندسه وكتبني علي اسمه،لاكن انتا الي مفروض ابويا النهارده فضحتني قدام الناس بس ربنا كرمني بحاجات احسن بكتير وعوضني عن حنانك وكرمني بأم احسن مليون راجل ربتني ومردتش تتجوز ودخل راجل غريب علي بتها وبتشهق من العياط وكلمت ،والحمد لله انا مش عايزاك ولا عايزه كلمه بابا وياريتني مكنت شوفتك اخرج من هنا مش عايزه اشوفك تاني ياريتني كنت موت وانا عامله حدثه ولا شوفتك لؤي ساب عماد وجري عليها لانها كانت فعلا منهاره مش قادره تقف عشان الحدثه مأثره عليها 

جنه:شوفت جسمي وراسي ملفوفه ازاي وبتقول عليا شما_ل 

لؤي وهي في حضنه:شششش خلاص كله هيبقي تمام 

الحج عمران:اخرج بره القصر يلا

عماد حاطت ايده علي خده مكان القلم وكلام جنه مأثرش فيه  
                         #بقلم_حبيبه_مدحت 

عماد خارج بره القصر وقفه صوت لؤي:عماد خلي في علمك لو طال الزمن ولينا عمر انا وانتا مش هسيبك سامع

لؤي ل جنه:سيبك من اي حاجه حصلت ارمي الماضي وراه ضهرك ودلوقتي فكري في مستقبلك وولادنا وانسي ان ليكي اب انا هنا ابوكي 

عند شاهيناز بعد م اخدت شاور 










الموبيل بيرن:هوف انتا مش راحمني عايز ايه 

شريف من الناحيه التانيه والسجاره في طرف شفته:انتي بتقولي ليت الكلام دا الحق عليا برن اطمن عليكي ي بيبي بس حسابك زاد 

شاهيناز بسخريه:ايده أول مره اعرف ان في عداد بيحسبلي علي كدا الغلطه بكام يسطا،ثانيا الاكلام دا ليك ايوه ثالثا انا عايزه عشان ورايه كليه بكرا وبعدها رايحه المول ف عايزه انام لو سمحت يعني لو في بربع جنيه د_م عندك

شريف بتجاهل لكلامها الاخير:بين عليكي زوجه كويسه يتقولي رايحه فين منغير م اسأل 

شاهيناز بغيظ:انا بقول كدا عشان عايزه اقفل ايه البرود دا وقفلت السكه في وشه 

شاهيناز:اخيره عملتها مره وقفلت في وشه


تعليقات