Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حارسه الأعمى الفصل الثالث 3بقلم رنووشه

  

رواية حارسه الأعمى الفصل الثالث بقلم رنووشه

حارسه الاعمي p3
بتمشي نيروز وهي حاسه بالحيره بتروح عند اوضه مصعب وتخبط علي الباب وتدخل من غير ما تستني منه الرد
نيروز بتلقائيه:هاا اتأخرت عليك؟؟....بتفتح عينها بصدمه :اا..انت ازاي كده ؟؟انت ازاي بتشوف
مصعب بيبص ناحيتها وبيضحك وبيرجع نظره للاب توب تاني
نيروز بغيظ:مش انا بكلمك...انت بتشوف؟؟؟
مصعب اتنهد بتعب:وانا لو بشوف هَتدعي المرض ليه؟؟
نيروز :طيب انت دلوقتي باصص ناحيتي تمام وكمان فاتح اللاب توب وبتكتب علي الكيبورد..ازاي





مصعب:هجاوبك علي سؤالك وبعد كده مش عايز اسمع نفسك...بكتب علي الكيبورد عشان متعود علي اللاب توب من قبل ما تحصل الحادثه ودلوقتي باصص ناحيتك عشان حاسس بوجودك في المكان ده وغير كده انتي بتتكلمي ف بتسهلي عليا اعرف انتي موجوده فين
نيروز بحيره:طيب حادثه ايه ممكن تحكيلي اللي حصل
مصعب بيفتكر الحادثه كل حاجه بتبقي قدام عينيه حافظ كل تفصيله في اليوم ده كأنه حصل امبارح ...بيتكلم بعصبيه:قولتلك سؤال واحد ومش عايز اسمع نفسك يا تطلعي
نيروز بتبتسم بسماجه وبترفع ايديها في الهوا:لا ياعم الطيب احسن
نيروز بتذكر:ميعاد الحقنه يلا عشان تاخدها 
مصعب رفع حاجبه بإستغراب:ادهم فين
نيروز:لا انا اللي هديهالك
مصعب بيستغرب من بجاحتها وبيتكلم بزعيق:انتي بتقولي ايه
نيروز ببرود:حقنتك وريد 
مصعب :اخلصي اديهاني
نيروز بتجهز الحقنه وتديهاله 
مصعب :انجزى 
نيروز بنفس البرود:خلصت م







ن بدرى
مصعب:انتي ممرضه؟؟
نيروز :لا 
مصعب :مش مهم ...بيتنهد ويمسك اللاب توب من تاني 
نيروز بتسمك موبايلها وتقعد تقلب فيه
مصعب بيستغرب سكوتها وبرودها بيفتكر ان الصوت ده سمعه قبل كده والبرود ده بيفكره بحد بس مين هو مش فاكر 
نيروز بهدوء:عايز مايه؟
مصعب:لا
نيروز:طيب براحتك
عبير بتيجي ومعاها صينيه الاكل بتبص لنيروز:خليه ياكل  
نيروز بتهز راسها وعبير بتمشي
نيروز:يلا عشان تاكل
مصعب :مش عايز
نيروز بترجع مكانها تاني وتمسك موبايلها وبتتكلم بهدوء:ماشي
مصعب استغرب تصرفها ده بس سكت
بعد شويه 
نيروز:جعان؟
مصعب بنفس الجمود:لا 
نيروز بتسيبه وتوقف :طيب براحتك انت يا معلم انا ماشيه
مصعب بصوت عالي:مش عايز اشوفك تاني
نيروز بتمشي وهي بتضحك:غصب عنك
نيروز بتوقف تاكسي عشان تروح بيتها ....بتستغرب نظرات صاحب التاكسي ليها لكن بتطنشه ....دقايق معدوده وكانت وصلت بيتها ...بتدخل شقتها وترمي نفسها علي السرير بتعب:ياااااه يوم متعب 
بيجي علي بالها مصعب وبتضحك:مش عارفه ليه حاسه ان غموضه ده وراه حاجه حاسه ان وراك سر ....قبل ما تنام موبايلها بيرن وبترد :نعم يا ياسمين
ياسمين: ايه يا كوتش بكره في تدريب؟؟
نيروز:ايوه الصبح في ميعادنا
ياسمين:تمام يا كوتش هبلغهم 
نيروز:تمام...وبتقفل
تاني يوم 
نيروز بتنزل شغلها تدرب البنات 
مصعب بيرن علي ادهم 
ادهم:عملت يا كبير اللي اتفقنا عليه بس هي حاليا في شغلها
مصعب بغضب:......

ايه الاتفاق اللي بين ادهم ومصعب

حارسه الاعمي

الجزء التالت 

رنووووشه


تعليقات