Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام الاكابر الفصل التاسع 9 الجزء الثالث بقلم منال عباس

 

رواية غرام الاكابر الفصل التاسع الجزء الثالث بقلم منال عباس

شعر سامر بالاحراج من تصرفها 
سامر : نورى اقعدى ..انتى كدا بتحرجينى 
نورى : انت مفكرنى خاتم اكسسوار 
انا الماس يا باشمهندس ..
ادهم : فى ايه صوتكم عالى 
سامر : خلاص يا أدهم ...مفيش حاجه 
وانتى يا نورى لو عايزة تروحى اتفضلى اوصلك ..
نورين وهى تعلم جيدا أن اختها متسرعه دائما 
نورين : ممكن نقعد ونهدى تعالى يا نورى نروح التواليت 
وأخذت اختها معها إلى الحمام 
نورين : فى ايه 
قصت نورى ماحدث 
نورين : طبعا ليكى كل الحق ودا اللى اتربينا عليه ..بس كان ممكن توضحى دا بدون ما تحرجيه قصادنا كلنا ..سامر بيحبك ..حاولى ما تخسريش حد بيحبك ..ومع ذلك تحافظى على نفسك لانك فعلا جوهرة ..
خرجت الفتيات 
وجدت نورى سامر يبدو عليه الحزن 
ادهم : ما تضيعوش اليوم علينا يلا يا نورين نروح نقعد ونسيبهم يتصافوا ..
سامر : آسف يا نورى ..ممكن انا اتهورت ..بس انتى عارفه أخلاقي كويس 
نورى : وانا كمان آسفه لاسلوبي ...ما تزعلش منى 
سامر : مقدرش ازعل منك وانتى عارفه كدا كويس ..
نورى : طيب خلاص صافى يا لبن 
ابتسم سامر لها 








سامر : صافى يا لبن 
جلسوا يتحدثون عن مستقبلهم سويا 
شعرت نورى أن سامر طيب القلب ومتسامح
مضي الوقت بسرعه 
نورين : يلا يا جماعه علشان بابا كدا هيزعل 
ادهم : كله الا زعل اونكل يوسف ..يلا بينا 
وغادروا .........

عند سما 
سما وهى تحاول أن تتحدث مع لؤى بأى طريقه ولكنه لازال غاضب ويتجنب الحديث معها 
سما بحزن .انا فعلا غلطت بس حرام العقاب دا 
مقدرش على زعلك ابدا يا لؤى وفكرت فى خطه لجعله يتحدث معها كالسابق 
دخل لؤى للنوم 
وذهبت سما اطمئنت على زياد واياد ولوجى 
وبعدها دخلت الى حجرة النوم 
وجدته يدير لها ظهره ..
دخلت سما إلى الحمام واستبدلت ملابسها 
وفجأة نادت 
الحقنى يا لؤى .........يتبع

#غرام_الاكابر

بقلم #منال_عباس



تعليقات