Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ريحانه (كاملة جميع الفصول)بقلم يمني محمد


 رواية ريحانه الفصل الاول 


تجلس عروسه جميله ترتدي فستان عريان خالص يظهر منها اكتر ما يداري

تجلس وجهه احمر من الانتظار

ويدها بارده من الخوف

تجلس مطربه وليس بهدايه

تنظر حولها وحزينه تنفخ وتقول......

اه القرف دا هو اتأخر العريس  ليه كده

...............

(بطلتنا  اسمها......ريحانه 

بنت جميله بس ظروفها وحشه جدا كانت تحلم بفلوس سعت كتير حواليها وخسرت الاكتر من أجلها

ولكن لا تحظى بالفلوس








تنتظر   ريحانه عريسها بحزن شديد

عريسها الا متعرفش هو مين لسه

ايوه زي ما سمعتوا متعرفهوش


تعالوا ما احكلكم الحكايه ..... من الاول

..........

ريحانه . وهي تفتكر كل إلا حصلها


ابوها

كان مديون وعليه فلوس كتير لتجار

ابنه ظن عليه انه يجيب قرض من البنك يسد بيه ديونه

فوافق ابوها  على اقتراح ابنه مصطفى

فذهب وجاب قرض

من بنك صاحبه

رجل يبلغ من العمر ٥٠ سنه لكن رجل غني

المهم الحاج ابو ريحانه قبل مايسد ديونه

ابنه مصطفى اخد الفلوس وهرب بيهم


فأصبحت ريحانه  ووالدها  معرضين للحبس

ذهبت اية الي مراد الأنصاري

تتوجه لكي يصرف لهم قرض اخر ويصبر عليهم بالقرض

الاخر

لكن كان رجل عيونه زيغه  وس*معته واحشه

وسابقه









لكن مراد  رفض مساعده ريحانه وابوها

غير بشرط انه يع*شرها  في الحرام

ولكن هي رفضت هذا الشرط

فدخل لها مراد  من طريق اخر انه يتجوزها لكن ع*رفي في السر علشان

مراته الحاجه زاهيره.

وأولاده  

فوفقت ريحانه  على الجواز الا في السر

علشان خاطر الفلوس اول شي

كانت بتتمنى طول عمرها يكون معاها فلوس

وغير كده هي قالت... هو راجل كبير في السن اهوا يستر عليا علشان هي مش بنت

😱

ايوه مش بنت..........


تعود اية الى تركيزها تانيه

ودموعها على خدها وتقول

... يااااه يادنيا عايزه مني ايه تاني

حتى الشخص الوحيد الا انا حبته

خد غرضه مني ورماني زي الكلبه وسابني بعد مانام معايه

وكانت قلقانه جدا

هتقول لعريسها ازي ان هي مش بنت

🙄🙄🙄🙄🙄🙄

حتى الراجل الكبير الا انا كنت عايزه اجوزه وقولت هضحك عليه واخد فلوسه

خاف من أولاده وبالذات ابنه احمد

وسابني










وهو الا جابلي العريس دا

واحد بيشتغل عنده هيجوزنا شهر وبعد كده يطلقني

اجوز مراد الأنصاري

تاني يعني بيبيع ويشتري فيه بفلوسه

..............

وانا وحيده مليش حد

اخويه هرب بالفلوس

وابويه تعب من الصدمه

😭😭😭😭😭😭😭😭😭

تعود من شردها وتفكر ازي هتتصرف مع عريسها وتقوله انها مش بنت

وفجاءه الباب اتفتح

دجل عليها رجل تقريبا كده عريسها

علشان هي عمرها ماشفته

يعتبر سد خانه لمده شهر لما

مراد  يظبط احواله مع أولاده وزوجته المريضه

ويرجع يجوزها


دخل العريس ينظر لها من تحت الي فوق

وهي كذلك تنظر له باستغراب

اول مره يشوفه بعض

ويجلس العريس على احد الكراسي

ولا يتكلم ولا ينطق معها

وهي تفكر لماذا لم يتكلم معي.... هو في ايه ماله بس

😏😏😏😏😏😏 

ثم بعد فتره من الزمن قرب لها

وهي جسمها يتنفض من الخوف منه

ثم التصق فيها وقرب على اذنها

وقال لها











انتي طالق 😱😱😱

ثم  راءت............

اتسعت عيونها من الخضه  .. على ما شافته

ولطمت على وجهه


طلقه يوم فرحه '!!!!!!!!!!!!

ليه

وهو فيه ايه

وهي شافت ايه 


                  الفصل الثاني من هنا

تعليقات