Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

حكاية الهاوية (كامله) الفصل الأول بقلم سولييه نصار

حكاية الهاوية (كامله) الفصل الأول بقلم سولييه نصار 

سكريبت ♥️بقلم سولييه نصار♥️
-يالهووي انت اتجوزت عليا وكمان جايبهالي البيت ...
صرخت ضرتي وهي بتحط ايديها علي صدرها وبعدين بدأت تلط*م .. رجعت ورا خالد وانا بترعش وببصلها وعيوني مدمعة ...حاسة بقه*رتها وزعلانة اني حطتها في الموقف ده بس مكانش عندي خيار تاني ....دموعي بدأت تنزل والست دي بتل*طم وبتزعق ...
-ادخلي الاوضة يا ناريمان ..
قالها جوزي بصوت واطي فهزيت راسي ودخلت الاوضة اللي شاور عليها بسرعة بس مراته كانت لسه بت*زعق ....
دخلت الاوضة وانا بترعش وقعدت علي السرير ...دموعي كانت بتنزل لوحدها وانا بفتكر الحياة اللي عشتها وهر*بت منها ...بفتكر قد ايه انا اتعذ*بت ...غمضت عيني وانا بفتكر حياتي في الاردن قد ايه كنت سعيدة ومبسوطة وسط امي وابويا ...رغم ض*يق الحال لكن كنت مبسوطة أووي وراضية وافتكرت أن الحال ده هيدوم لكن للاسف لما دخل هو حياتنا اتقلبت كلها ...بفتكر قد ايه احنا وقفنا جمبه وهو خد*عنا ود*مر حياتنا ...فاكرة كويس أنه قابل احساننا ليه بالخي*انة والغ*در ...بسببه اتشر*دنا وبقا حالنا لا يسر عد*و ولا حبيب ...
دموعي بدأت تنزل اكتر والذكريات بتندفع لعقلي وانا حاسة نفسي هتخ*نق ...فجأة جسمي اتنفض لما جوزي دخل عليا ...مسحت دموعي وقربت منه ...ابتسم ليا بحب وهو بيبوس راسي وقال:
-خلاص هديتها يا حبيبتي وهنعيش كلنا سوا هنا ...
اتوترت وقولت:
-ازاي يا خالد انت قولتلي أننا هنعيش في بيت تاني ...
ارتبك وقال:
-ما هو اصل يا حبيبتي انا حاليا مش معايا اجيب بيت تاني وده وضع مؤقت وصدقيني هتحبي رقية اووي ...
مكنتش مرتاحة بس وافقت. ..أنا اصلا مليش غيره ...فمفيش في أيدي خيار ...
قرب مني وباس راسي وقال:
-الليلة دخلتنا مش عايزك تكوني حزينة ابدا يا ناريمان ...
ابتسمت ليه بحب وانا بحس أنه العوض ...قرب مني و...
.......
تاني يوم 
صحيت وملقيتش خالد جمبي ...استغربت ...بس قومت ولبست البيجامة عشان اخد شاور ...لما طلعت اتجمدت لما لقيت خالد قاعد جمب رقية وهو بيسرح شعرها ويغازلها ...حسيت بالغي*رة شوية لكن حاولت اقنع نفسي أن مش من حقي ...كفاية اني اتجوزته وانا عارفة أن في حياته واحدة غيري ..اول ما شافتني رقية وشها اتقلب وقالت:
-اخيرا صحيتي يا سنيورة ...يالا يا اختي اشربي كوباية شاي واعملي الغدا العصر قرب يأذن ...
-نعم ..






قولتها بصدمة فبصلي خالد وغمز ليا وقال:
-روكا عايزة تأكل من ايديكي يا حبيبتي ...ياريت انتي اللي تطبخي النهاردة ...
مكنتش غب*ية كنت عارفة أنه بيرضيها علي حسابي بس سكتت لأن معنديش اي بديل ...
.....
مرت الايام بيننا وانا خد*امة ليه هو ومراته وساكتة ومستحملة ...لحد ما في يوم عرفت اني حامل ...وقتها المعاملة اتغيرت تماما ...جوزي بدأ يحبني ويهتم بيا ورقية بدأت هي اللي تخد*مني ...عشت شهور الحمل بتاعتي في راحة ودلع لحد ما افتكرت أن الحياة ضحكتلي ...
.....
جه يوم الولادة ....
وتمت الولادة علي خير بس انا تعبت شوية وفضلت يومين في المستشفي ...فوقت في يوم وملقيتش ابني جمبي ...صر*خت فجريت عليا الممرضة ...قولت بصدمة:
-ابني ...ابني فين ..
-جوزك اخده البيت هو وض*رتك ...
قالتها ببرود وبعدين مشيت 
.....
بعد ساعتين بالضبط كنت عند البيت رغم ال*مي بس قلبي كان بيتح*رق علي ابني ...روحت عند الشقة واتصدمت لما لقيت الباب مقفول ...
روحت لصاحبة البيت وانا بب*كي وقولت :
-ام جابر ..هو ...هو خالد راح فين...
قالتلي وهي بتنشر الهدوم ببرود:
-جوزك ساب البيت امبارح واخد مراته وابنه وحاجته كلها ومشي !!!
يتبع
#الهاوية
#

الفصل الثاني من هنا


تعليقات