Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحق (كامله) الفصل الأول بقلم أية غنيم

رواية الحق (كامله) الفصل الأول بقلم أية غنيم 

أنتي مين يا بنتي و جاية الساعة 3الفجر ليه ؟
ابويا هيقتلن*ي قالتها بدموع و حاولت تمسح دموعها و تكمل كلامها من تاني بس دخل ابوها من باب البيت عليهم .
دخل عليهم و اتكلم بصوت عالي أزعج من في البيت .
بقى جاية تتحامي في دا اللي معرفش يحافظ على بنته جاية علشان يحافظ عليكي و من مين من أبوكي.
نزل الجميع من لساحة البيت و كان فيها البنت و أبوها و ابوهم .
مريم بقهر و دموعها تزداد ...
أيوة على الأقل مش هيموتن،،ي زيك أنت حتي مش عاوز تسمع أي اللي حصل او تعرف كل اللي يهمك تمو،،ت مريم علشان أبن اخوك بس 






.
ماجد أنا عاوز اعرف اي اللي حصل و عاوز تمو،،ت مريم ليه مفيش قانون في الدنيا يقول إن البنت تمو،،ت بدون سبب . ؟ 
حسين ابوها وأنت اي دخلك بين انا و بنتي امو،،تها ولا ادفنه،،ا عايشة حتي بنتي وانا حر فيها .
تقدم أحد أبناء ماجد و تحدث بدلا من والده .
صخر علشان هي طلبت المساعدة منا يبقى لازم تلاقي المساعدة دي ولو انت ابوها فـ احنا أهلها بردو مش هي من نفسي القري اللي عايشين فيها سوا و هنا كل الناس بتجي تاخد رأي ماجد في كل حاجة و بنتنا و طلبت المساعدة يبقا لازم نساعد..
 نطق بصرامة ارعب من يقف أمامه ..
عاوز تقت،،ل مريم ليه ..؟ اي السبب اللي يخليك تقت،،ل روح .؟ 
حسين تأفف في الحديث ..
قولتلك بنتي وانا حر فيها ابعد عني . 
صخر مفيش بنات هنا هي كانت واحدة و الله يرحمها بس حقها راجع ..
حسين يعني اي انا هاخد بنتي و أمشي .. 
أخرج برا البيت نطق بها ماجد و هو يقف خلف صخر و بجانبه مريم تبكي بحرقة على حالها ..
خرج حسين من المنزل وهو يتوعد لابنته و صخر و ماجد .

اقعدي يا بنتي اقعدي 
نطق بها ماجد و هو يجلس على أحد الكرسي الموضوعة في ساحة المنزل .
جلست مريم بجانبه بتوتر و ما زالت تبكي بحرقة تقدمت اليها الخادمة بكوب من الماء نطقت هدي زوجة ماجد ببراءة . 
هدي اتفضلي يا بنتي اشربي و اهدي كدة عقبال ما نعملك ليمون . 

ماجد بجدية اي اللي حصل لدرجة المو،،ت .
زادت بكاء مريم كلما تذكرت ما حدث منذ ساعات ..
صخر ما هو مش هنقعد لحد اما تخلصي عياط اي اللي حصل عملتي اي ولا اي اللي حصل علشان توصل للمو،،،ت .
مريم وسط دموعها عابد .. اغتصبن،،ي و قال إن انا اللي روحت لحد عندو في شقته وانا والله العظيم ما اعرف حتي هو عايش فين . 
ماجد بصدمة مما سمع وصلت لكدة و ابوكي عاوز يقتل،،ك انت ..
صخر وفين عابد دلوقتي و انتي رجعتي ازاي أما انتي متعرفيش هو عايش فين . ؟
مسحت دموعها بظهر يدها مثل الاطفال.
 رجعت مع صاحب عابد من القليوبية للقاهرة .
صخر ماشي و فين عابد هرب .
مريم لا محدش هرب ..
جلس على الكرسي و ضم حواجبة و سأل باستغراب اومال هو فين .؟
ما،،ت اخدت حقي بنفسي .
____________________

يعني أي مرجعتش معاك كنت هاتها من شهر،،ها دي زبا،،لة
نطقت امها بتلك الكلمات و من داخلها تحمد ربها الف مرة أن ابنتها في امان .
حسين يعني مرجعتش قعدت عند ماجد هناك هتروح فين هتمو،،ت يعني هتمو،،ت .
____________________ 

يا باشا احنا لاقينا الجث،،ة في الزبا،،لة زي ما حضرتك جيت و شوفت كدة احنا بلغنا على طول بس اول مرة نشوف الكابتن ده هنا . 
الظابط يعني محدش يعرف خالص .
خالص يا باشا احنا اول مرة نشوفه هنا والله . 
طلع البطاقة مرة تانية و قرأ الاسم " عابد الهادي سليمان " 
القاهرة 
_______________ 

Part 1 
الحق 
أية غنيم




 

تعليقات