Ads by Google X

رواية حارسه الاعمي الفصل الخامس و العشرون 25 بقلم رنووشه



رواية حارسه الاعمي الفصل الخامس و العشرون 

حارسه الاعمي 

مصعب حط نيروز علي السرير وبيقعد جمبها وبيتكلم بمشاكسه: كنا بنقول ايه
نيروز بكسوف: يوهه بس بقي... انا عايزه انام
مصعب بيلوى بوقه بتذمر وبيتكلم بردح: نعممم ياختي تنامي يعني ايه
نيروز ببرود: يعني اجيب المخده واحطها تحت راسي وانام كده هو ابعد خليني اغير وانام 
مصعب بغيظ: ماشي يانيروز روحي غيري
بتقوم نيروز وهي حاسه بإنتصار وبتاخد هدوم من الدولاب وتروح تغير في اوضه تانيه: اما وريتك يا مصعب علي كل العذاب اللي اتعذبته بسببك... بتخلص لبس وتروح الاوضه ببرود بتلاقي مصعب غير هدومه وقاعد في البلكونه بتروح توقف جمبه وتحط ايدها علي كتفه وتتكلم بهدوء: مالك واقف كده بتفكر في ايه 
مصعب بيتنهد تنهيده طويله ويتكلم بشرود: مش عارف مالي... وبعدين ايه اللي مصحيكي مش كنتي عايزه تنامي
نيروز حست انه اضايق منها حطت ايدها علي رقبته واتكلمت بمشاكسه: ولو قولتلك النوم راح من عيني
مصعب اتكلم بضحك: والله رايقه... بس ايه ده انا كده هضعف ابعدى احسنلك
نيروز ببرود: تؤتؤ 
مصعب بيشيلها وبيدخل الاوضه 
ونسيبهم براحتهم

تاره كانت قاعده علي السرير وسرحانه في الكلام اللي قالته لأدهم وحاسه انها زودتها ولازم تصالحه هي مشافتش منه حاجه وحشه دخل عليها ادهم وهو بيحمحم وقطع تفكيرها 
واتكلم ببرود: صاحيه ليه لحد دلوقتي
تاره وفكرت تنتهز الفرصه عشان تصالحه: مستنيه جوزى ايه حرام؟ 
ادهم ضحك بوجع وراح ناحيه السرير
تاره كشرت وشها: ايه هتنام
ادهم: ايوه خير
تاره: مش عارفه افك الفستان ممكن تساعدني
ادهم نفخ بضيق وشال اللحاف من عليه وقام وقف قدامها: انجزي خلصينا عايز انام 
وقفت تاره ولفت ضهرها وفكلها الفستان ولفت ناحيته عشان تطلع من الفستان وكانت دايسه علي شفايفها من الاحراج شاف منظرها ومقدرش يمنع رغبته 
ونسيبهم بردو براحتهم









تامر وصل ساره وسميه بعربيته الجديده لفيلتهم
وساره كانت متغاظه منه طول الوقت 
 بيوقف تامر بعربيته قدام الفيلا وبيتكلم تامر ببرود:زي ما اتفقت معاكي يا طنط الفرح الاسبوع الجاي
سميه بحب: ربنا يتمملكم علي خير يا ضنايا 
ساره عقدت حواجبها:ثواني بس ده فرح مين
تامر ببرود: وانتي مالك
ساره بتبص لأمها: فرح مين يماما 
سميه بقلق: انتي وتامر
ساره بعصبيه: ياسلام من غير ما تاخدو رأيي 
سميه حست بدوخه وكانت هتوقع بس ايد تامر كانت سابقه ايد ساره ولحقتها
تامر زعق بصوت عالي: افتحي باب العربيه
ساره بخوف وقلق: حاضر.. حاضر
بيودوها المستشفي والممرضات بيودوها للدكتور عشان يكشف عليها بعد شويه بيخرج الدكتور وبيتكلم بهدوء: المدام اللي جوا جالها جلطه فاياريت يا اساتذه محدش يضايقها خالص وتخلوا بالكم منها
ساره بتهز راسها بخوف وبتتكلم ببكاء: حاضر والله هعمل كل اللي نفسها فيه بس تقوم بالسلامه

تاني يوم 

بتقوم تاره بتلاقي ادهم نايم علي بطنها بتقعد تبص علي ملامحه وتتأمله وبتفتكر تفاصيل ليله امبارح وبتبسم للذكري وبتمد ايدها تحطها علي وشه: قمور وكيوت وانت نايم بس في الحقيقه اعوذ بالله
بيصحي ادهم علي كلامها وبيتكلم بضحك: انا اعوذ بالله مني ماشي ياستي.
تاره بتقوم بسرعه: عايزه اروح الحمام... بتاخد بالها من اللي هي لابساه بتشهق وبترجع مكانها من الاحراج 
ادهم ابتسم بخبث: مقومتيش ليه
تاره بإحراج: ممكن تخرج عشان تخليني اغير
ادهم بخبث: لا ما انا جوزك بردو غيري قدامي عادي 
تاره بتلف نفسها باللحاف اللي متغطيه بيه وتقوم تاخد هدوم من الدولاب وبتخرج برا الاوضه

مصعب: ايه القمر ده
نيروز: حلو يا مصعب الفستان ده
مصعب: قمر عشان اللي لابساه 
نيروز بتروح ناحيته وهي بتتنطط: طيبب يلا قوم بقي كفايه نوم
مصعب بإستغراب: علي فين 
نيروز: ننزل تحت نقعد مع ماما اصلها وحشتني اوي
مضعب بضحك: لحقت توحشك... ماشي اسبقيني انتي انا هغير واجي 
نيروز: اوك حبيبي

تامر بياخد سميه من المستشفي وبيوديها الڤيلا بتاعتها وساره معاها 

تانر: ساره خلي بالك من مامتك انا همشي
ساره: ماشي
تامر بيلف ضهره ويمشي بس بيوقف علي صوتها 
ساره: تامر استني 
تامر ابتسم بخبث ولفلها وشه: نعم
ساره كانت بتفرك في ايدها بتوتر: موافقه علي الجواز
تامر: اسبوع والفرح يتم... عن اذنك

عماد بيرن علي تامر
تامر: الو... ايه ياعماد
عماد: ايه يا برنس يلي ناسينا خالص.. انا اخدتلك معاد مع ابويا عشان تاجي تطلب منه ايد ساره 
تامر: ماشي يا صاحبي تسلم 
عماد: الله يسلمك... صحيح رأفت هينزل مصر بكره
تامر: فل اوي هنفذ بقي....بس عرفت تجيبه مصر ازاي
عماد: عيب عليك دنا عماد... علي العموم طلبت منه صفقه اسلحه كبيره 
تامر: تمام يا صاحبي يا ريت كل حاجه تخلص بدرى قبل الفرح
عماد: بكره الموضوع هيكون خلص واتقبض عليه كمان
تامر: طيب كده تمام اوي... معلش تاعبك معايا ياعماد
عماد بضحك: تعب ايه ياض انت كده بتساعدني 
تامر بضحك: ماشي يعم
بيقفل تامر مع عماد ويفتكر اخر مره كلم فيها عماد
__فلاش باك__
تامر: بص عايزك تستدرج ابويا يا عماد انه ينزل مصر وتقبض عليه
عماد عقد حواجبه: ليه هو في حد يعمل كده في ابوه... وبعدين هو فين لما مش في مصر
تامر: بيتاجر في آلَآعــــــــضــــــــآء وُفــــــي آلَآًسًــــــــلَحًهِ ده غير آلَمِــــــــخـــــــدرآت... في المانيا وانا عايزك تخليه ينزل مصر
عماد: لا بص انت تحكيلي كل حاجه بالتفصيل وانا هساعدك في القبض عليه
__باك__

باسل اتقبض عليه بعد ما الشرطه عرفوا ان هو اللي بعت الستات تتهِجَمِ عــــــــلَي مِــــــــرآمِ وُمِــــــــرآمِ آتـقــــــبّـــــــض عــــــــلَيـــــــّهِآ بّـــــــتـــــهِمِــــــــه بّـــــــلَآغـــــــ كَآذبّ

بعد، مرور 10 سنين 
اتقبض علي رأفت ومصعب ًسًــــــــجَن محمد وساره وتامر اتجوزوا وسميه خفت والباقي خلف عيال
مصعب: يا روز خدي هنا
روز بعند: لا يبابي انا عايزة العب مع شادي حبيبي 
مصعب بإستسلام: شوفي بنتك يا نيروز وخليها تتلم
نيروز بضحك: مش طفله ابدا تعالي يا روز عايزاكي
مصعب نادي علي ادهم بصوت عالي: ادهم انت يعم 
ادهم كان قاعد بيضحك هو وتاره مع بعض رد عليه بتذمر: عايز ايه
مصعب: لم ابنك وخليه يبعد عن بنتي
شادي: انا مش صغير ولما اكبر هتجوز رو
ولما اكبر هتجوز روز... روز دي حبيبتي
عبير: احنا وفي سنكم مكناش بنعمل الحركات دي 
مصعب: ده مش زي الاطفال اصلا.... شايف ابنك سوما العاشق ده هولعلك فيه
ادهم بضحك: خلص عليه انا اصلا مش عاوزه
شادي: بتبيعني يا بابا ماشي
ساره بتروحلهم هي وتامر ومعاهم ولادهم الصغيرين اسيل واشرقت
مصعب بيفتح دراعته: حبايب عمو
البنات بيطلعو يجروا عليه: عمو وحشتنا
مصعب بحب: انتو اكتر يا حبيابي 








(متكرهش نفسك حتي لو كله ضدك ومفيش حد جمبك حب نفسك وواسيها ومتضعفش ابدا لأن مفيش حاجه تستاهل تخليك تزعل او تضعف العالم فيه ناس كتير واكيد هتقابل اللي غيرهم كلهم✨)

(اسفه يابنات علي التأخير بس كنت تعبانه اوي دعواتكم معايا وقولوا رأيكم في الروايه) 

تمت بحمد الله

#حارسه_الاعمي

#رنووووشه



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-