Ads by Google X

رواية حكايه قمر الفصل العاشر10 بقلم وردة في البستان

 


 رواية حكايه قمر الفصل العاشر



قمر : عيب ياتونة وبعدين انا مش زعلانة منها هي بس .. انا زعلانة منك انتي كمان بتاخدي منه حاجة ليه
تونة شهقت : انا اخد منه حاجة محصلش دا هو اللي اتحايل عليا وانا اقولو لا راح حطهالي ف الكيسة وانا مش واخدة بالي
قمر : كنتي خدتيها ورمتيها ف وشه .. ولا كنتي خزقتيلوا عينه ... اشمعنا دا مبتفتحليهوش دماغه
تونة شاورت ع عيونها : من عيوني وجت تمشي
قمر مسكتها: راحة فين












تونة : راحة اخزقلوا عينه زي ماقولتي
قمر ضحكت وحضنت تونة وتونة حضنتها
ليل : قمر انا اسفة.. والله مكنش قصدي كدا
تونة : لا خاصم خاصم ياكتكوت مش هنكلمك احنا الاتنين
قمر : هنصالحها المرة دي بس
تونة: لاا
ليل : علشان خاطري ياتونة
تونة : علشان خاطرك لا لا مش لا واحدة
قمر : طب علشان خاطري انا
تونة : علشان خاطرك بس .. غير كدا كنت هقصلها شعرها وهي نايمة
ليل جريت حضنتهم وقمر ف النص حضناهم ومبسوطة: يارب يخليكم ليا وميحرمني منكم ابدا
ليل : يارب .. انا اروح الكلية بقا .
قمر: خليبالك من نفسك ياحبيبتي
ليل : حاضر .. يلا باي
__________________________________
سارة : ايه دا بصي دا آسر جاي
صافي بفرحة جريت حضنت آسر : مش معقول .. انا كنت فاكرة مش هتيجي
آسر: ايه اللي بتعملي دا انتي مش واخدة بالك اننا ف كلية ولا ايه
صافي : في ايه ياحبيبي .. عادي يعني
أسر : لا مش عادي ومتتكررش
سارة: مالك ياآسر انت زعلان من حاجة
اسر : مافيش هو وليد لسه مجاش
سارة : مظنش ان هو يجي هو كان سهران معاك
اسر : انا كلمته ف السكة وقالي جاي
صافي : اهو جاي
آسر بيبص شاف ليل وهي شافته وديرت وشها
وليد : مالك ياعم قلقتني .. حصل ايه
صافي بقلق : في حاجة يا آسر
آسر: اه اتخانقت مع ابويا و هاجي اقعد عندك يومين
وليد : تنورني ياصاحبي
صافي : اتخانقت مع اونكل ليه
آسر: علشان مهمل ف دراستي
سارة : طيب ماهو عنده حق
وليد وصافي بصلها
سارة: متبصوليش انا بقول الصراحة آسر لازم يركز السنادي
وليد : لا وانتي يابت بتطلعي الأولي كل سنة .. ماكلنا بنسقط
سارة: مانا هركز انا كمان وعندي الحل
الكل : ايه
سارة : شايفين البنت اللي هناك دي
الكل بص وليل شافتهم وهما بيبصلها واستغربت وبصيت ف الكتاب تاني
آسر : مالها











سارة : البت دي شوفتها ف كذا محاضرة مبتعملش حاجة غير انها بتكتب كلام الدكاترة ومركزة جدا وشكلها دحيحة وهتنفعنا ...
وليد : هتذاكرلنا يعني
سارة : ليه لا او تدينا الي بتكتبوا
صافي بتريقة: هنجيب عيلة تذاكرلنا بقا
سارة : انتي خسرانةايه مش عاوزة تنجحي
صافي : اه جدا بابا مواعدني يسفرني لو نجحت
سارة : يبقا تسمعوا الكلام
صافي : هتعملي ايه
سارة : هجيبها تقعد معانا ونتصاحب
صافي : لا طبعا متبقاش صاحبتنا
وليد بتريقة : علشان متبقاش ف واحدة احلي منها ف الشلة
صافي : دييي احلي مني انا ..
سارة : خلاص طلما واثقة ف نفسك هجيبها
صافي بغيظ : ماشي
سارة: ممكن اتكلم معاكي
ليل: اتفضلي
سارة : انا اسمي سارة وانتي
ليل : وانا ليل
سارة : بصي ياستي دول صحابي وكلنا بقالنا سنتين بنعيد سنة اولي .. محتاجين مساعدتك
ليل: وانا هعملكم ايه يعني
سارة : انتي بتكتبي ورا الدكاترة كل حاجة صح
ليل: اه
سارة : دا الي احنا عاوزينه اللي بتكتبيه بس ..
ليل بصيت لآسر : موافقة بس عندي شرط
سارة : شرط ايه
ليل قامت : نتعرف عليهم بعدين اقول شرطي
سارة باستغراب : ماشي تعالي












سارة : ليل ياجماعة وافقت
صافي: اسمها ليل
ليل : اه عندك اعتراض ع الاسم
وليد : لا اتفضلي انا وليد .. ودا آسر ودي صافي
سارة : ها قولي بقا شرطك
الكل : شرط ايه
صافي: هي كمان هتتشرط من اولها
ليل: ايه مش عجبك .. ؟
صافي بغيظ : لا مش عاجبني
ليل: شايفة الحيطة اللي هناك دي .. عارفة هتعملي ايه صح
صافي : شايفة مجايبك ياست سارة
وليد : استهدوا بالله يجماعة ..
آسر : ايه هو شرطك
ليل: تعتذرلي ع اللي عملتوا انبارح
صافي : لا دا انتي اتجنيتي رسمي بقا .. مين انتي علشان آسر يعتذرلك اصلا
آسر بص ل ليل : انا اسف حاجة تاني
ليل اتصدمت مكنتش متوقعة السرعة دي : لا خلاص كدا .. كل يوم حد يجي ياخد مني المحاضرات يصورها .. عن اذنكم
صافي واقفة مصدومة : انت ازاي تعتذرلها بسهولة كدا
آسر : علشان مصلحتنا .. وانا غلطت وبعتذر
صافي : من امتا آسر الألفي بيعتذر لحد دانت عمرك مااعتذرتلي ..










آسر : علشان انا مغلطش قبل كدا علشان اعتذرلك
صافي : وانت عملتلها ايه بقا ان شاءالله
آسر : بقولك ايه انا مش عاوز صداع .. انا قايم
وليد: انا جاي معاك
صافي واقفة متغاظة : بصي بيمشي ويسبني ازاي
سارة : يابنتي اهدي بيقولك متخانق وسايب البيت تنكدي عليه اكتر
صافي : صح عندك حق .. انا نسيت .. بسبب الزفتة دي عصبتني .. هكلموا اصالحه


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-