Ads by Google X

رواية قلب الزين الفصل الثامن عشر 18 بقلم مصطفي جابر

 

رواية قلب الزين الفصل الثامن عشر بقلم مصطفي جابر

#قلب_الزين.#ال18.
زين بغضب: انا عايزك تتاكدي منها اذا بـ. ـنت ولا لااا سهيلةةة خديهاااا. 
بعد شويه خرجت من عند قلب. 
سهيلة: يا زين دي بنت مليون في الميه ومحدش لم'سها. 
زين عيونه بقت سوداءة وكلها بقا كتل د"م: يعني ايهههههههه. 
سهيلة بعدم فهم: يعني البنت فعلا مظلومه. 
قلب خرجت وفي عيونها الدموع: ياترا صدقت. 
زين بص ببرود: تمم يلا. 
قلب شدت ايديها: مش هاجي معاكككك. 
زين ببرود شدها غصب وهي بتعيط وبتصرخ. 
ركبها العربيه ومشيوا. 
اياد ببرود: قلب زياد الجارحي اختي. 
عفاف بصدمه وهناء: يعني ايه. 
اياد ببرود: فين ابنك دا خالينا نخلص واخد اختي. 
عفاف بسخريه: اختك بتاع الر"جالة يلي حتي مش بنت. 
اياد بغضب: اخررررسي يا حربايةةةةة اختيييي ايلااااا هي مفهوووووووووووم. 
اتخضت من شكله. 
سلمي المساعدة بتاعته: اياد اهدا مش كده. 
اياد بهدؤء: فين زين. 

: عايز ايه يا اياد اقصد يا عشيق مراتي او طليقتي. 
اياد بص عليه وهو داخل وفي ايده قلب فيها شبه منه ومن ابوه. 
اياد رايح ياخدها في حضنه وقف زين في وشه بغضب: مراتي لا وانت كداب وانا عارف كويس انت جاي ليه برا. 
اياد باصص ع قلب بابتسامة: مش هتحضني اخوكي. 
زين بغضب: تحضن ايهههههه انت مجنوووون قلللب اطلعي فوق. 
قلب بصت ع اياد بحزن وجريت ع الجناح. 
اياد ببرود: هاخدها يعني هاخدها اختي وبينا الايام يا هه استاذ زين المجنون تشاو. 
مشي وزين متعصب ع اخره. 
عفاف: خاليه ياخدها د... 
زين بهدؤء: مراتي وعايزاها تمم ياريت محدش يتداخل تاني اكمل بصوت عالي مفهوووووم. 
اتخضت هي وهناء. 
طلع زين الجناح. 

قلب كانت قاعدة سرحانه هو راح وحضنها وشم رقبتها: بتفكري في ايه. 
زقته ومشيت داخلت الحمام. 
زين بغيظ: مش فاهمك في ايه يا قلب مش فاهمك انا بحبك وهعرف مين بيعمل كل دا وصدقيني هيد"فع التمن غالي اوي. 
قلع قميصه وقعد بهدؤء وقال بصوت واطي لنفسه: انتي يلي خالتيني اتعالجت اه خفيت وبقيت طبيعي بس خايف من كلام الدكتور هوووف. 
عند فيلة اياد. 
كان في المخزن وجنا مربو"طه قدمه وشكلها مرهق: تؤ تؤ بقا انتي كنتي عايزه تا"ذي اختي وشوفتي عملت ايه فيكي بس اقدر ارجعها واسجلها باسم ابويا واعوضها عن كل حاجه. 
جنا بتعب: خلاص سابني وانا مش هعمل حاجه. 
اياد غمز لاحد يداخل. 
داخل ر"جالة وهي اتخضت. 
اياد بص بغمز: يلي كنتي هتعمليه في اختي انا هعملها فيكي بس ب 7 او 8 ر"جالة وكمان لايف اي رايك. 
جنا بدموع وانهيار: ابوس ايدك لا انا حامل. 
اياد ببرود: فكراني هصدق. 
جنا غمضت عينها وهو اتصدم لاقي د"م كتير وووو.....

عند البرنس قاعد بيسكر: مجتشش ليهههه هفضحهااااا قلب انا هوريكييييييي. 

عند زين وقلب. 
قلب خرجت وهي بتنشف شعرها وزين ابتسم علي جمالها الطبيعي. 
قلب متجاهله زين تماما وهو قام وقرب هي اتخضت رجعت لورا. 
قلب بتوتر: ا ايه ب بتقرب ل ليه. 
زين بحب: بحبك يا قلب الزين. 
قلب دموعها نازلة: ابع.. 
قاطعها بقب'لة رومانسيه: تقبلي نتمم جوزانا يا قلب. 
قلب هزت راسها بنعم. 
شالها بحب وحطها ع السرير ويقب"لها بحب وهي فجاءة افتكرت حاجه وصرخت وزقته. 
زين بعدم فهم: فيه ايه انتي مراتي يا قلب ودي حقوقي. 
قلب بدموع وفجاءة حطت ايديها ع ودنها: لا لا لا ابعدوا عني لا لا محدش يقرب لي لااااا. 
زين خدها في حضنه: ششش في ايه اهدي. 
قلب بدموع وصراخ: لاا ابعدوا محدش يقرب لي لاااا مش هق"لع لااا والنبييي محدش يل'مسني ابوس ايدكمممم محدش يقرب لي والنبي. 
زين بعدم فهم: اهدي في ايههه. 
قلب بدموع: كانوا بيداخلوا لي ر"جالة تتفرج عليا يا زين وبيبعوني ليهم عشان يتفر"جوا علي ج"سمي ووو.... 
زين بغضب: نعمممممممم.... 
. قلب بدموع: متقربليش يازين ابوس ايدك. 
زين بعصبيه من داخله نا"ر وبركان وتوعد لكل من ا*ذها بالتمني المو"ت البطئ: اهدي ياقلب انا معاكي. خدها في حضنه. 
نامت بهدؤء في حضنه. 
نزلها برفق علي السرير. 
زين اتصل بسهيلة: عايز اسالك ع حاجه. 
سهيلة: اكيد قول. 
زين:********* بتخاف ليه. 
سهيلة بحزن: يبقا خايفه من انك تلم"سها وبيجلها هوس انك زيهم. 
زين بعصبيه خفيفه: كملي. 
سهيلة: اتعامل معها بالراحه وحب وحاول تنسيها يلي حصل ب.. 
زين بجمود: تمم. 
قفل معها وبص علي قلب راح باس دماغها بحب ونزل. 
زين نزل وعمل مكالمة وابتسم بخبث.. 

عند اياد. 
اياد ببرود: سلمي خالوهم ير"موها قدم اي زفته. 
سلمي: تمم. 
اياد: وحضري اوراق طلاق عشان قلب وزين. 
سلمي: حاضر. 
اياد بخبث: انتي حلوة يا سلومتي كده ليه. 
سلمي بعدم فهم: افندم. 
اياد ببرود: مش عارف ازاي مش بصيت لك وانتي حلوة كده وو... 
سلمي مقاطعه: انا مخطوبه وبحب خطيبي عن اذنك. 
اياد بغضب: نعمممم ياختي. 

هناء وجوزها بيفوقوا بيلاقوا نفسهم مربوطين... 
زين ببرود لرجالته: عايزاكم تعملوا معاهم احلى واجب. 
هناء بخوف: انت بتعمل ايه في حماتك يابني. 
زين ببرود: هتشوفي دلوقتي ياحماتي العزيزة. 

في جناح زين. 









بيداخل وعليه ابتسامه خبيثه. 
قلب كانت نايمه حست بايد عليها وبتتحرك بجر"اءة اتخضت: ا انت. 
البرنس بخبث: مجتيش قولت اجي انا. 
قلب بقوة: برا يا قذ"ر. 
البرنس بمكر: مش قبل ماخدك وتكوني بتاعتي بس عارفه العقبه فين في زين صح انا بقا هتصرف معه. 
قلب بجمود: زين جوزي وحبيبي ومهما يحصل عمرك لا انت ولا غيرك يقدر يبعدنا عن بعض. 
البرنس بخبث: بس فاكرة لما هربت منك وجبتك هنا عشان مش يشوفك وانتي في حضني. 
قلب ابتسمت بسخريه: ولا تقدر تعمل اي حاجه. 
البرنس قرب وشدها لحضنه: بس هعرف اوي المرة دي ولما اوريه الصور الحلوه دي. 
طلعها وهي اتصدمت. 
البرنس بخبث: نبدء بقا اللعبة. 
قلب لسه هتضر"به حد ضر"بها علي دماغها من ورا والبرنس ابتسم وهي فقدت الواعي. 
البرنس: شكرا اوي. 
: هههه براحتك. 
البرنس ادها كاميرا: عايز اجمد فديو عشان جوزها يشوفها ف حضني. 
: بس كده دا انت تؤمر. 
البرنس حطها علي السرير وبدء يفك زاير البلوزه بتاعتها ولسه هيقرب بس ا...... 

#يتبع..... 
#قلب_الزين.. 

تسلمو ع تفاعلكم ودا هدية زي امبارح بوعد وبوفي بوعدي ليكم... 
تفاعل حلو وانزل كمان واحد ❤✨...
#يتبع... 
بارت كمان اهو اي خدعه تفاعل بقي 5 كومنت ولايك يالله

الكاتب مصطفي جابر 👉👉👉



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-