Ads by Google X

رواية مخادعتي الجميله الفصل الخامس و العشرون 25 بقلم نورا رمضان

 

رواية مخادعتي الجميله الفصل الخامس و العشرون بقلم نورا رمضان



ليث بصدمه :انت انت اللي قتلت ابويا وامي ازاي لا لا ماما وبابا ماتو في حادثه وانا وقصي كنا معاهم ووبعد م العربيه اتقلبت بينا في الطريق الناس طلعونا من العربيه قبل م العربيه تو"لع ومعرفوش يطلعوا بابا وماما والعربيه انفجرت ومات"و فيها !!








المغربي بضحكه شر  :  هههههههه كويس انك لسه فاكر انا خططت لكل حاجه وبوظت فرامل العربيه عشان تموتوا كلكم بس للاسف انت وقصي كان ليكم عمر جديد والناس انقذوكم وفاكر ساعه لما ابوك كانت في المستشفي وحالته خطر انا ساعتها اللي ضربت عليه نار بس مماتش بسهوله ف انا قررت احقق لهم امنيتهم واخليهم يموتو مع بعض المفروض تشكرني عشان حققت امنيه ابوك وامك وضحك بشر 
 بس اللي مفرحني انك لسه فاكر منظر ابوك وامك وهي النار بتاكل فيهم وبيتعذبوا وهما بيتحر"قوا وضحك بشر وحقد ساعتها انا كنت بتفرج  عليكم من بعيد وانا فرحان بعذابكم  بس فرحتي اختفت لما لقتكم عايشين انت واخوك بس اهو انا دلوقتي ماسكك من ايدك اللي بتوجعك مراتك واخوك اخوك اللي لما انت بوظتلي العمليه وكنت هتقبض عليا وضرب"تني بالنار وجالي شل"ل بسببك بس اهو جه اليوم اللي ازلك فيه ياليث بعد اليوم اللي بوظتلي فيه العمليه بعت رجالتي يخطفو اخوك وخليتهم يحطو صبغه حمرا علي قميص اخوك عشان اشوفك مكسور ساعتها وبعدها اخدت اخوك وحبسته في المخزن وبقي يتعامل زي الحيوانات









ومن ساعتها  مبقاش ورايا حاجه غير اني اخرب حياتك واشوفك مكسور قدامي وضعيف فضلت اخطط عشان عشان اخليك تشوف غزل وتخبطها بعربيتك واه لما انت مكنتش عارف توقف عربيتك ساعتها كان في واحد من رجالتي تحت العربيه وهو اللي كان بيخليك متعرفش تسيطر عليها وبعدها خبطت غزل وكنت متاكد انك هتوديها اقرب مستشفي وكنت متفق مع الدكتورة أنها تقول إن غزل فقدت الذاكره عشان تاخدها لبيتك وكنت متفق بردو مع جوليا وخالد أنهم يعملو كل ده وان جوليا تحطلكم حبوب هلوسه والراجل اللي كلمك اللي كان معاه الفيديو ده واحد من رجالتي وانا كنت متاكد انك مش هتصدق جوليا وهتكدب تحليل الDNA وانك هتراقبها عشان تعرف الحقيقه وخليت جوليا تروح شقه خالد وتخليه يتكلم مقابل اني لديها فلوس وهي مكانتش تعرف انك هتراقبها وانا اللى بعتلك رساله وقولتلك فيها أن جوليا رايحه تقابل صاحب عمرك وعملت كل ده لاني كنت شاكك في جوليا وخالد أنهم هيعترفوا علي غزل وانا مكنتش عايزها تتكشف قبل م تثق فيها وتاخد من أوراق الملكيه وتجيبك لغايت عندي عشان اعمل العمليه واخليك مكاني مشل"ول 
وخليت غزل تمثل عليك أنها بتحبك عشان تثق فيها بس للاسف هي طمعت وكانت هتاخد الفلوس بتاعتك كلها ليها هي مخادعة وعشان كده جبتها هنا وكنت هخلي حور هي اللي تلعب دورها وتكمل وتاخد فلوسك 
ليث بقي بيسمع كل ده بصدمه ودهشه وبردو غزل اللي كانت حاسه انها بتحلم 
ليث بصدمه ودموع محبوسه في عيونه :ليه وبدأ يصرخ وينهار لييييييييه عملت كده ليه اناااااا عملتلك اي وابويا وامي عملولك اي يابن*******عشان تعمل فيهم كده وانا عملتلك اي عشان تكسرني وتذلني وتعيشني في وجع اةةةةةة ودموعه بدأت تنزل بوجع ليه تبوظ حياتنا وتحرمني من عيلتي عملنالك اي عشان تعمل فينا كده 
المغربي بحقد :عملتولي اي هقولك عملتولي اي ابوك  كان من اعز اصحابي كنا حيران  وكنا دايما مع بعض وبردو ابو معتز احنا التلاته مكناش بنتفارق ابدا وانا كان عندي شركه كانت من أكبر الشركات وكان في شركه منافسه ليا واحد من اللي شغالين في الشركه دي كان شغال عندي جسوس وكان بيقول كل حاجه للشركه المنافسه والجاسوس ده بقي يقرب مني واعتبرته صاحب ليا قبل م اعرف انه جاسوس كان بياخدني الكباريه ويخليني اشرب واتغيرت للاسوء وكان في مسابقه كبيرة جدا ودخلت فيها وبردو الشركه المنافسه دخلتها والشركه اللي كانت هتعمل مشروع كويس هي دي اللي كانو هيختاروها ويعملو الفكره بتاعتها الجاسوس مكنتش بخبي عليه حاجه وكان عارف فكره المشروع والشركه المنافسة أمرته أنه يسرق المشروع بتاعي وفعلا خلاني اشرب كتير لغايت م سكرت وبعدها عرف ياخد الورق بتاع المشروع من الخزنه ووداه للشركه المنافسه والشركه المنافسة هي اللي كسبت المسابقه وانا ساعتها زعلت جدا لاني كنت حاطط املي في المشروع ده واخدت قرض عشان اعرف اعمل المشروع ده عشان بعد م اكسب المسابقه اكبر الشركه بس للاسف حصل اللي حصل ومن ساعتها وانا بقيت شخص مستهتر مبقتش اهتم بالشركه زي الاول 










وجه ميعاد تسديد القرض ومكنش معايا فلوس اسدده وحجزو علي الشركه والبيت وقولت لابوك يسلفني فلوس هو وأبو معتز الاتنين قالو معهمش بعدها اتطردت من البيت انا وامي واتحبست وامي قعدت عند ابوك وابوك مرضيش يهربني ولا يساعدني بعدها خرجت من السجن وامي كانت محتاجه عمليه تغير صمام القلب وانا مكنتش لاقي شغل ومحدش كان راضي يشغلني بعدها اتعرفت علي واحد تاجر مخ"درات وآث"ار دخلت معاه في الشغلانه عشان اجيب لامي فلوس وتعمل العمليه واشتغلت معاه وفي مرهروحت معاه عمليه وحد بلغ عننا واتقفشنا وابوك هو اللي حطلي الكلبشات في أيدي واترجيته يسبني واني خلاص توبت واني عملت كده عشان امي تعمل العميله بس قالي أنه مش بايده حاجه يعملها وحتي أنه معهوش فلوس يعمل لامي العمليه 
فلاش باك 
المغربي راح ل راشد ابو ليث عشان ياخد منه فلوس العمليه 
المغربي :راشد ممكن تسلفني تمن عمليه امي وهرجعلك الفلوس 
راشد بحزن :للاسف الفلوس اللي معايا ميكملوش حتي ربع المبلغ المطلوب 
المغربي : طب اتصرف اعمل اي حاجه امي بتروح مني 
راشد :صدقني معيش فلوس يعني انا لو معايا هحوش عنك ده انت حتي صحاب عمري يامغربي 
المغربي :مش انت جبت عربيه جديده من قريب بيعها واديني فلوسها والفلوس اللي معاك وانا اول م يبقي معايا فلوس هديهملك 










راشد :مش هعرف ابيع العربيه انا جايبها بالقسط يامغربي
المغربي بغضب :طب هعمل اي دلوقتي 
راشد :انا هشوفلك صحابي واستلف واديك الفلوس بس ترجعهم تاني يامغربي مش زي كل مره استلفلك فلوس وفي الاخر انا اللي بدفع وانت عارف اني معيش فلوس ويدوبك مرتبي بيكفي بالعافيه 
المغربي بغضب:هرجعلك فلوسك اي هو انا نصبت عليك قبل كده 
راشد بهدوء: لا منصبتش عليا بإمارة الفلوس اللي استلفتهالك من صحابي وايتهوملك وبعدها انا اللي ادبست فيهم وبقيت ادفع لغايت دلوقتي فاكر ولا هتعمل نفسك ناسي 
المغربي بغضب:يوةةة فاكر ولا هو انت كل شويه هتفكرني بيهم قولت هديهملك يبقي هديهملك ومشي وسابه 
راشد اتنهد بحزن لانه دايما بيساعد المغربي والمغربي بيعامله بطريقه وحشه 
بعد يومين المغربي راحله تاني :ها جبت الفلوس 
راشد:للاسف محدش من صحابي رضي يسلفني اي فلوس 
المغربي بغضب :اتصرف وهاتلي فلوس 
راشد صبره خلص :اعملك اي يعني اجبلك منين هو انا حلفتك ونسيتك يامغربي قولتلك معيش فلوس ولا حد راضي يسلفني فلوس أسرق عشان اجيبلك انت مالك في أي م انت اللي مستهتر ودايما بتضيع كل حاجه من ايدك انت اللي ضيعت شغلك بايدك وروحت تسهر وتسكر وتمشي ورا الرقصات لغايت م خسرت كل حاجه وانا نصحتك اكتر من مره اعملك اي
المغربي قرب عليه وطلع مطوه صغيره وحطها علي رقبته وكتفه:لو مجبتليش فلوس انا هدب"حك ياراشد 
راشد بخذلان :هتق"تل صاحب عمرك عشان الفلوس يامغربي 
المغربي بحقد وسواد :واقتل اي حد عشان الفلوس انت بتحسب اني عايز فلوس عشان اعالج امي لا انا عايز فلوس عشان اشرب مخدرات وبيره امي مش مهم المهم مزاجي 
راشد بغضب :انا هقول لامك علي كل حاجه يامغربي وهكبسك 
المغربي :ههههه متقدرش تعمل حاجه لاني هقتل"ك وكان هيحط المطوه علي رقبه راشد بس في ابو معتز فتح الباب وهو اسمه صابر :راشد 
المغربي بسرعه خبي المطوه بس صابر كان شافها اصلا 
صابر :انت بتعمل لي يامغربي في راشد انت عايز تق"تله 
المغربي :لا لا ده هو كان كان 
صابر :انا شوفتك وانت بتخبي المطوه انت لازم تتحبس لأن كده كتير هتقتله عشان مش عارف يجبلك فلوس وطلع الكلبشات وقرب منه عشان يحطها في أيده 
المغربي بسرعه جدا زق راشد وطلع يجري وصابر حاول يلحقه بس للاسف معرفش 
صابر :لازم نحبسه 
راشد :سيبه دلوقتي وانا هعرف أمه علي اللي حصل وفعلا راح قالها كل حاجه المغربي قالها 











ام المغربي بدموع :حقك عليا يابني انا اسفه والله معارفه اعمله حاجه ده حتي بيمد أيده عليا وبيضربني منغير سبب تعبت والله يابني سامحني انا اللي معرفتش اربيه ودلعته ياريته كان طلع زي اخوه وزيك انت وصابر محترمين 
راشد :متعيطيش يا امي انتي ملكيش ذنب وأخو المغربي هو فين دلوقتي 
ام المغربي :مسافر بره من زمان ومرجعش بسبب خنقاته مع المغربي 
راشد :ماشي انا هحاول أكلمه واخليه يرجع ويشوف حل في اخوه 
 ام المغربي :ماشي يابني 
راشد طلع فلوس من طيبه واداهم لام المغربي :خدي دول ياامي وانا هجيلك كمان يوم ولو عوزتي اي حاجه تعاليلي 
أم المغربي :ربنا يخليك يابني ويحفظك ويبعد عنك كل شر وراشد باس أيدها ومشي 
باك كل ده المغربي كان بيفتكره بس هو مقالش الحقيقه لانه شخص توكسيك 
واتحبست وكرهت ابوك كره العمي بعد طلعت من السجن وعرفت أن امي ماتت كرهي زاد لابوك وبقيت بتمني اليوم اللي اقتله فيه جيت الصعيد واشتغلت وبعدها اتجوزت ام غزل وحور ورجعت لشغل الاسلحه والآثار وتجاره الاطفال والمخدرات وقدرت ابقي زعيم وليا ناس يتنفذ اوامري 
وعشت الباقي من عمري وانا براقب ابوك وبعدها ابوك اتجوز وخلفك وأبو معتز بردو خلف معتز والاتنين كانو دايما مع بعض ونسيوني بعدها بكام سنه خلفت غزل وحور  وجه اليوم اللي قتلت فيه امك و ابوك وحسيت بنصر كبير جدا وسعاده كبير وضحك بشر هههههههه مكنتش نكمل انتقام لا بس كنت باخد حق رجلي في اللي عملته فيك 
كنت بدرب حور وغزل  علي مسك السلاح وكل حاجه عشان يستعدو للي هيعملوه فيك وجه اليوم اللي كنت هسلم فيه بضاعه اليوم اللي أنت أصابتني في رجلي بيه والباقي انت عارفه  
ليث بغضب ودموع:عملت كل ده فينا عشان بابا مقدرش يساعدك ومكنش معاه فلوس يديهالك وعشان عمل شغله وحبسك وانت تستاهل ده لالا انت متستاهلش الحبس انت تستاهل الإعدام انت مجرم  انت مريض والحقد والسواد مالي قلبك انت بجد مريض دمرت عيله كامله عشان اي عشان ولا حاجه بابا مكنش ملزم يديك فلوس اصلا وعملت كده اةةة منك لله وحسبي الله ونعم الوكيل فيك حرمتني من امي وأبويا واخويا وعيست في سواد اوهمتني أن اخويا انقتل وهو لسه عايش كانت اسوء ايام في حياتي صدقني هدفعك التمن غالي اوي 
المغربي بحقد :متقدرش تعمل حاجه اخوك ومراتك في أيدي باشاره مني هدب"حهم قدامك مصطفي هات قصي عشان ليث يشوف اخوه حبيبه ههههههههه 
مصطفي ربط ليث في عمود من الخشب وراح المخزن وفتحه وجاب قصي اللي كان قاعد في الأرض وقومه وخرج بيه لليث 











المغربي بضحك :اخوك اهو وشاور علي قصي 
ليث بص علي قصي واتصدم من شكله 
عند معتز كان قاعد حزين جدا علي حور 
كان في ممرضه قاعده جمب حور بتعلقلها محاليل وشافت ايدها بتتحرك خرجت بسرعه ندهت علي الدكتوره وبقت تجري 
معتز قلق وقام يشوف حور لقي أنها بتتحرك وبتفوق 
الدكتوره دخلت الاوضه هي والممرضه 
معتز بقلق :هي كده فاقت وهتبقي كويسه صح يا دكتوره 
الدكتوره :ثواني هكشف عليها 
الدكتوره كشفت عليها وبعد م خلصت كشف حور فتحت عينيها 
الدكتوره :هي فاقت بس لسه حالتها مش كويسه اوي بسبب كميه الض"رب والعن"ف اللي اتعرضتله ف هي هتفضل هنا كام يوم لغايت م حالتها تتحسن واحتمال كبير تبقي فقدت الذاكره بس هتعرف ده بعد شويه بعد م هي تستريح شويه 
معتز :تمام شكرا ليكي والدكتوره خرجت
معتز بص لحور في عيونها :انتي كويسه 
حور بوجع :اه 
حور :انت مين 
معتز :انا ******


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-