Ads by Google X

رواية شمس الصعيد الفصل التاسع والعشرون 29 بقلم كيان كاتبة

    

رواية شمس الصعيد الفصل التاسع والعشرون بقلم كيان كاتبة


في ميعاد الغداء 
الكل قاعد علي السفره ياكل... جميله نزلت وهي بتبص علي ايهاب الي قاعد بحب ابتسمت لما لقيت ايهاب قاعد والكرسي الي جنبيه فاضي... جريت تقعد جنبه بس قبل ما تقعد كان الكرسي اتشد من تحتيها ووقعت قدام الكل 
حور بقرف: هش يلا يا ماما من هنا 
جميله بصتلها بغل وقامت بخجل وطلعت علي فوق...
ايهاب ابتسم علي حركات حور









عبدالرحمن حط ايده علي ضهر شمس الي كانت قاعده وباين عليها الزعل 
عبدالرحمن: كلي يا روحي 
شمس هزت راسها وبدات تاكل بهدوء 
جمال بص لشمس بحزن
: انا مكنش قصدي احرمك من امك يا بنتي بس هي الي كانت وليه طماعه
شمس بصت لجدها وابتسمت 
: عارفه يا جدي.. وانت اكيد مش هتتمنا غير الخير ليا 
جمال حرك ايده علي شعرها بحب 
: ربنا يتممك بعقلك يا بنتي 
ايهاب كان بيقوم
حور: ناقصك حاجه اجبهالك 
ايهاب ابتسمتلو
: لا كملي اكلك... ايهاب دخل المطبخ 
ايهاب: عملتي الي قلتلك عليه 
فتحيه بخوف: يا بيه والله . 
ايهاب بشر: يمكن الي تعمليه دا يشفعلك شويه من عمايلك.. مش جايب شهادت الطب من الشارع مش غبي لدرجه معرفش افرق بين الكحل العادي ولي محتطلي فيه مخد*رات
فتحيه بخوف: والله يا بيه ما هعمل كدا تاني بس ابوس رجلك سامحني 











ايهاب: انجزي عملتي اي 
فتحيه: زي ما حضرتك قولت مسجلين فيديو للبيه  الكبير
ايهاب: الفيديو دا عليكي انتي تجبيه 
فتحيه:بس.. 
ايهاب وهو طالع: خلص الكلام 
..... 
جميله بغضب: الجربوعه زي دي توقعني قدامهم كلهم 
نجوي قاعده علي السرير بصتلها بملل
: حتت عيل جربوع مش عارفه توقعيه 
جميله: عملت كل حاجه قلتيلي عليها يا ما مفيش فايده 
نجوي بفخر: امك جابت ابن جمال الخولي في اسبوع 
جميله: ازي يا ماما ازي 
نجوي كانت لسه هتتكلم بس قطع كلامها خبطت علي الباب 
فتحيه بتوتر: ايهاب بيه بيقولك لازم تنزلي علشان تشوفي نصيبك في الارض
نجوي: تمام وانتي خليكي هنا اوعي حد يدخل الاوضه 
فتحيه بتوتر: حاضر 
جميله و نجوي نزلو و فتحيه بدات تفتيش في الاوضه
.......
ادهم رجع من الشغل دخل ملقيش حد في الشقه استغرب بي سمع صوت طالع من الحمام راح يشوف في اي 
لقي آيه قاعده وعامله تستفرخ ونوسه واقفه بقلق تحرك ايدها علي ضهرها
ادهم بقلق: في اي مالها
نوسه: كانت مصدعه وشربت برشام صداع ومعرفش جرالها اي من بعدها 
ادهم وهو بيساعد آيه تقف
: و متصلتيش بيا ليه يا ماما 
نوسه دخلت وراه 
: ملحقتش 
ادهم نايمها علي السرير وطلع فونه يتصل علي دكتور
: تمام يا ماما 











بعد وقت جات الدكتوره  قاعده تكشف علي آيه 
ادهم بقلق
: خير يا دكتوره في حاجه 
الدكتوره ابتسمت: الف مبروك المدام حامل 
ادهم بصلها بزهول: اي 
الدكتوره: مدام آيه حامل 
ادهم بحب قعد جنب ايه وباس راسها
: الف مبروك يا عمري 
نوسه خدت الدكتوره توصلها 
آيه بتوتر: لله يبارك فيك 
ادهم هو بيزيح شعرها
: مالك 
آيه: مفيش 
ادهم اتنهد: كل المحاضرات هتتصور صوت وصوره وتجيلك هنا مش هتروحي غير العملي والامتحانات بس انا واخدلك احسن شقه في السكن الجامعي تخلصي وتروحي ترتاحي فيه 
لو عايزه كمان الامتحان والمراقبين يجولك لحد الشقه ماشي 
آيه بذهول: ازي عملت كل دا 
ادهم باس راسها: اهم حاجه عندي صحتك 
.....
ايهاب دخل البيت بسرعه وطلع علي اوضته عبدالرحمن لحقه
: امال فين مرات عمك وبنتها 
ايهاب بنشغال وهو بيفتح اللاب
: سبتهم في الارض 
عبدالرحمن بضيق: ايهاب انت بجد ناوي تديها ارض 
هنا دخلت فتحيه 










ايهاب: اهااا لقتيه
فتحيه بتوتر: ايوه يا بيه
ايهاب: هاتي 
ايهاب خد منها الاسطوانه وحطها في اللاب و كان فعلا هو الفيديو المطلوب 
عبدالرحمن اتصدم من الي شافه
: د.. دا جدي
ايهاب: لقيتي حاجه تاني 
فتحيه وهي بتديه سي ديهات تاني 
: ايوه يا بيه و لقيت دول 
عبدالرحمن بغضب: في اي ما تفهمني 
ايهاب بهدوء: هفهمك كل حاجه بس اهداء
ايهاب خدهم منها وشغلهم
وكان عباره عن ناس تانيه ناصبه عليهم
ايهاب ابتسم: تمام اوي كدا
طلع ملبغ مالي كبير لفتحيه
: خدي و ما شفش وشك في الصعيد تاني 
فتحيه بفرح: ربنا يخليك يا بيه.. و مشيت
عبدالرحمن: في اي بقا
ايهاب: اتقل علشان تاخد الموضوع كامل.. روح نادي مرات عمك من الارض
عبدالرحمن اتنهد وعمل زي ما قله ايهاب... ايهاب نزل و هو مبتسم دخل المطبخ لقي حور واقفه تطبخ حضنها من ضهرها وهمسلها










: وحشيني
حور بخجل: ايهاب احنا في المطبخ 
ايهاب لفها ليه: طاب بقولك اي.. احم مش عايزه تجيبي جميله دي من شعرها 
حور: يااااه يما نفسي 
ايهاب ضحك وخدها وطلع بيها
:طاب تعالي
 كانت جميله و امها لسه راجعين وهما مبسوطين  ووو..



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-