Ads by Google X

رواية الخروج من صفقه الفصل الخامس 5 بقلم زينب نبيل

 

رواية الخروج من صفقه الفصل الخامس بقلم زينب نبيل 


#الخروج_من_صفقه 5

" الباب خبط ...ادم بيحاول يسند نفسه عشان يقوم لحد م وصل للباب"

" فتح الباب واتصدم لما لقي الظابط احمد "

ادم وهو بيحضن احمد : يعم ليك واحشه يعم كنت فين؟؟

احمد بضحك : طب ايه هتخليني واقف بره كدا

ادم : لا طبعا انت تدخل من غير م اقولك

"احمد دخل وقعد علي الكنبه وحط ايده علي ضهر الكنبه"

احمد : شكلك مانمتش كويس

ادم : لا يعم...انا بس كترت

احمد بصدمه : انت رجعت تشرب تاني يا ادم؟!

ادم :. للأسف مقدرتش اسيطر علي نفسي

احمد بتنهيده: يا ادم سبق وقلتلك ان الخمر'ا حرام وهتضيعقك عن شغلك ومستقبلك..وانت ظابط وليك سمعتك ومكانتك وتكون قدوه للناس...بس المفروض تكون قدوه كويسه..وكمان انت فاضلك اسبوع لو اجتهدت فيهم شويه هتكون ماسك جهاز المخابرات كله لازم تستغل الفرصه دي لأنك ظابط عارف شغله كويس

ادم : للأسف مش عارف ابعد ماتشغلش بالك...وانا بحاول ابذل جهدي عشان اوصل لكدا ..المهم كنت كل دا مختفي فين "واكمل وهو يلاحظ دراعه" ومال درااعك دا؟؟

احمد : لما كنت في الواقعه دي بعد م المجرم قتل "الظابط مراد" للأسف خدروني...مكنتش حاسس ب حاجه غير وهما بيكلبشوا ايدي...كانوا عايزين يستغلوني اني بعرف ابرمج كويس وطبعا المجرم دا جابلي اللاب وخلاني اعمل ورق انه ياخد كل املاك العمده الجعفر

ادم بصدمه: عمده الجعفر؟؟ ...وانت نفذت كلامهم علي كدا؟؟

احمد بخبث: انا ابقي اهبل لو سمعت كلامه...الورق اللي قاللي اعمله عملته اه بس عملت ورق عكس كلامه...وعشان انا سمعت انه كان بيتكلم مع صاحبه دا انه غير الد'م اللي ف الارض بدم زين بعد م راحوا اخدوا جزء من عينه زين بالغصب وبالتهد'يد.وانه كام بيكلم محمد الحارس ف التليفون بيقولله لو اي حد جاله يوريه الفيديو المتفبرك اللي هو في كأنه زين اللي قت'ل بظبط وبما اني عرفت ان زين اكيد هيقع ف مشكله لكل دا عملت الورق ب ان انا كتبت "انا اعترف انني قد اخطأت في ق'تل الظابط رحمه الله مراد وخطف الظابط احمد عز وان اتحمل مسؤليه عقابي كامله اينما كانت" وكتب عنوان المكان اللي هو فيه تحت ف اخر الورقه وخليته يمضي لما سألني البنود مش واضحه ليه قلتله ان دي طريقه الكتابه..

ادم بفرح : تفكير منطقي..بس لما نعرض الورق دا علي النيابه..هيكون الكلام مش واضح

احمد: عيب عليك..انا هشف الامضه بتاعته وهعمل ورقه تانيه

ادم : مستيك علشان دلوقتي زين علي زمه التحقيق وقدامه كام يوم ويتحكم عليه..لأن دي قضيه ق'تل وقت'ل ظابط معانا كمان ف دا عقاب اشد ومحدش فوق القانون 

احمد اتصدم : لا ف اسرع وقت هتصرف وهنعرف نخرجه 
______________________

"اثير راحت البيت اللي مأجراه و قاعده فيه..دخلت البيت واترمت علي السرير بتعب"

اثير بحزن : انت يابابا؟؟؟...انت تعمل كدا وتهرب وتقتل ...ماكنتش اعرف انك وحش اوي اوي كدا

 "وافتكرت كلام الحارس لما كانت ف البيت بتاعهم لما قاللها (توقعي من ابوكي اي حاجه )"

اثير : فعلا اتوقع منه كل حاجه وحشه " افتكرت يوم م هربت من البيت"

"فلاااش بااك"










اثير وتنظر للمرآه بكل ثقه وشر : وعشان تعرف ان بنتك مش سهله ...ومش هرحمك ولو انت فاكرني ضعيفه ياسمير يا ابن نسرين وهتستغلني هوريك انا ابقي مين

"اثير اخدت كل حاجاتها ف شنطه وهدومها..وكانت محوشه فلوس كتير من وهي صغيره واخدتها معاها"

اثير :انا هروح بعيد ومش هتلاقيلي اثر يابابا"خرجت من الاوضه واتسحبت براحه وكان الحارس نايم من حظها...بس وهي بتجري الحارس شافها وراح وراها هي جرت بسرعه دخلت في شوارع كتير لحد م الحارس تاه ومعرفش يوصلها...كلم باقي الحراس يدوروا عليه مش لاقينها..."

"اثير وصلت مكان مقطوع غريب وشاقت راجل كبير ارتاحتله ف كلمته"

اثير : بعد اذن حضرتك

عم اسماعيل مبتسملها: نعم يابنتي 

اثير : حضرتك انا عايزه اأجر شفه هنا بس تكون رخيصه شويه ...تعرف حد هنا بيأجر

عم اسماعيل: ايوه انا ياحبيبتي..في شقه من حظك لسه ناس سايبنها الصبح...شقه صغيره كدا رخيصه مش غاليه..بس ممكن تستلميها بكرا عشان عايزه تتنضف

اثير : لا لا اسيبها بكرا ايه انا هنضفها عشان بس مش لاقيه مكان اقعد فيه...هي عامله كام ؟؟

عم اسماعيل: يعيني يابنتي ...لا مش لازم تدفعي دلوقتي

اثير : ليه...اصل ااا انا من محافظه تاانيه يعني وكدا ف جيت اقعد هنا عشان الدراسه

عم اسماعيل:ماشي يابنتي علي بركه الله ربنا يوفقك
_______________________
الحارس : الو يا سمير بيه

سمير : عايز ايه مش قلتلك ماتتصلش بيا ؟؟

الحارس : اسف بس بنتك هربت 

سمير : ايييييه...هربت فين وازااااي وانتوا كنتوا فيييين

الحارس : للأسف قلبنا عليها الدنيا 

سمير : اقلبوا عليها الدنيا تاااني ولما تلاقوها اقت'لوها " معطالوش فرصه وقفل "

الحارس بتعب : لا بقا انا مش هدور عليها تاني انا هقوله اننا دورنا عليها وملقنهاش

_________

"بااااك"

اثير : انا قررت اشتري الشقه دي بعد م جددتها " كانت كل اسبوع تجيب حاجه للشقه لحد م بقت شكلها تحفه...نزلت لعم اسماعيل "

اثير : عم اسماعيل عامل ايه

عم اسماعيل: الحمدلله انت اخبارك ايه يبنتي

اثير : الحمدلله ...عايزه اطلب من حضرتك طلب 

عم اسماعيل: اتفضلي يحبيبتي انا عنيا ليكي

اثير : انا عايزه اشتري الشقه اللي انا قاعده فيها دي

عم اسماعيل:ومالو يابنتي اكيد ...انت مرتاحه فيها

اثير : جدا والله وحبيت الشقه جدا...يبقا حضرتك عايز كام فيها

عم اسماعيل: عايز حاجه واحده بس لو هتاخديها...لو متت تتصدقي بنيه ان ربنا يرحمني وتدعيلي كتير

اثير اتصدمت : عم اسماعيل بعد الشر عليك

عم اسماعيل: الموت مالوش كبير يابنتي وانا راجل كبير الله اعلم امتي هموت....دا الشرط بتاع بيع الشقه 

اثير : انا ممكن ادفع واعمل الشرط دا

عم اسماعيل: هو طلب واحد ماطلبتش منك فلوس

"اثير حضنته جامد لأن اول مره حد يبقي حنين عليها كدا ومهتم بيها...حست انها لقت باباها اللي كانت نفسها تشوفه من وهي صغيره "

اثير : ممكن اقولك يابابا..اصل انا يعتبر مبقاش عندي اب وحسيتك انك بابايا واكتر 

عم اسماعيل بفرحه : ياااه يبنتي انا نفسي حد يقوللي يابابا من زمان...مراتي ما"تت قبل م تولت ابننا الاول وما'ت معاها ومقدرتش اتجوز بعدها لأنها حبي الاول ..وانا عايش لوحدي اهو الحمدلله

اثير : خلاص يابابا من هنا ورايح انا جنبك وبننتك

_________________

" تاني يوم الصبح...اثير راحت مقر المخابرات"

اثير : ازيك يا ادم بيه...في اخبار جديده عن زين بيه؟؟

ادم :" حكالها الي حصل امبارح"

اثير : طب احنا لازم نتحرك دلوقتي صح 

احمد بيبص لأثير: احم الحلوو اسمه ايه  

ادم اتعصب وعينه احمرت بغيره لأول مره و و ....

#بقلم_زينب_نبيل
#الخروج_من_صفقه
#يتبع....






تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-