Ads by Google X

رواية حور عيني الفصل الثامن8بقلم Rebo Goda

 


 رواية حور عيني الفصل الثامن

حور لى ارسلان:اطلع الاوضه يا ارسلان
توجه ارسلان إلى الاعله وا هوا ينظر بى برود ينظر مراد والجارحى بذهول إلى ما يحدث مراد إلى الجارحى:هوا دا بجد ولا بتهيقلى 
الجارحى بفخر: دى حور اتوقع منها اى حاجة يلا ياحور عشان تيجو معنا البيت هينور بيكو
حور بنفس البرود:ومين قالك أننا هنيجى معاك











الجارحى:يابنتى والله كنا بندور عليكو فى كل حتا 
حور بصت على أميرة لقتها بتبصلها بتراجى أنها توافق بصت حور على الجارحى:احنا هنيجى بس عشان خاطر امى وشيفها فرحانه بى وجدك وذهبت إلى غرفتها من دون سماع الرد نظرت أميرة إلى الجارحى:معلش يا بابا استحمل حور هيا والله طيبه بس الى شفتو مش قليل تعالى استريح اعبال م حور تنزل
مراد بى سخريه بصوت واطى طيبه اه والله لوريها على اهنتها ليه امبارح
الجارحى:سبيها برحتها يابنتى بس انتى كنتى فين كل دا 
أميرة:هحكيلك بعدين يا بابا 
نزلت حور هيا وارسلان مش يلا ولا اى
هدوم حور⬇️












مراد بزهول هوا انتى هتجيبى الكان دا معنا فى القصر 
حور:الكان دا لي اسم وكمان اجيبو ولا لاء انت مالك اصلا انت مين عشان تتكلم
مراد بغضب:لاء بقا أنا سكتليك من بدرى وانتى بتظيتى فيها انتى متعرفنيش لسه
حور بى برود:مراد محمد الجارحى عندك30 سنه مشهور بى برودك وبرضو سريع الغضب ومغرور دا إلى بى بأن لى الناس وى إلى الناس متعرفوش انك زير نساء واعرف حجات عنك جدك إلى مربيك دا ميعرفهاش عنك تحب اقولك انت واكل اى انهارده قبل متيجى
سكت مراد بى غضب لكن بيفكرلها فى حاجه يعملها فيا يرد كرمتو من تانى 











نظر لها الجد بى فرحا أنها عرفت تقف قدام مراد إلى محدش بيقف قدامه وكل الستات بتحبو ويتمنو نظره منو وفكر انو يعمل حاجة
وخرج عن شرودو وقال طب يلا بينا بدل محنا واقفين كدا ذهبوا جميعا إلى قصر الجارحى واستقبلتهم نجلاء أميرة اول ماشفت نجلاء جريت عليها حضنتها بى دموع وحشتينى يا اختى وحشتينى يا حته منى 
نجلاء بى بكاء انتى اكتر ياحببتى اخيرا رجعتى بعدت عنها نجلاء وبصت على جاسر و حور ولادك دول أميرة :جاسر وحور راحت نجلاء عند جاسر وحضنتو وسلمت عليه وعند حور وحضنتها حور كانت هتبعد عنها بس حست ب الامان وحضنتها 
الجارحى يلا سنيا هتعرفكو اوضكم فين ونتجمع على الغدا وى بى المره تشوفو أسر وآية


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-