Ads by Google X

رواية اللغم الفصل الثالث عشر 13 بقلم زينب احمد

 

رواية اللغم الفصل الثالث عشر بقلم زينب أحمد

#اللغم 

البارت(13)
ميرفت بصدمه: سالم 
سالم يقطع الورقه تحت انظارها 
ثم يرميهم بالهواء 
سالم وهو ينظر لها: انتي طالق 
ميرفت: انت فااكر انك هاتتخلص مني لما تطلقني 
سالم يقترب منها: متستغليش صبرى عليكي.. ولو عاوز اخلص منك في طرق كتير علشان اعمل كده 
ثم يتركها ويذهب ليجلس بجانب الهام 
غاادرت ميرفت مسرعه وهي تبكي وتتوعد لسالم 
.......................بقلم زينب أحمد...................... 
ركبت ميرفت عربيتها لتغاادر... وجدت احد يفتح الباب الاخر ويدخل كان يرتدى قبعه سوداء 
ميرفت: انتي مين... ثم اكملت بصدمه: ميلان 
ميلان: هانفضل وااقفين كتتير 
ادارت ميرفت العربيه وهي ماازالت في صدمتها 

ميلان بسخريه: انتي صعباانه عليا اووى... ومش عااوزاااكي تطلعي كده من غير حااجه 
ميرفت بتوتر: مش فاهمه قصدك 
ميلان بهدوء: لو معااكي حااجه تدين سالم باي حااجه طلعيها وانا هاتمنها ومتقلقيش انا بعرف قيمه الحااجه كويس اووى 
ميرفت بتوتر: حااجه اي انا مش معاايا حااجه 
ميلان وهي تضع كارت به رقمها علي التابلوه 
ميلان: لو غيرتي رايك كلميني... وقفي علي جنب هانزل 
وقفت ميرفت العربيه 
كادت ان تنزل ميلان ولكن استدارت وقالت لها: لو مخبيها في الشقه الحقي حطيها في مكان تااني لان سالم هاايجيلك النهاارده ويستغل انشغالك باي حااجه ويدور لو في حااجه تدينه عندك 
ثم تنزل مسرعه وسط دهشه وصدمه ميرفت 
التي مسكت بالكارت قليلا ثم سجلت الرقم بهاتفها 
وقامت بقطع الكارت ورميه بعيد 
......................بقلم زينب أحمد...........................  
صوفيا بتذمر: Don't tell me that what happened yesterday will happen today متقوليش ان الي حصل امبارح هاايحصل النهارده 
مريم: بقولك اي زن مش عاايزه... لما الاقي الحاجات الي عايزاها هانشترى ونمشي... وبعدين انتي الي صممتي تنزلي معاايا 
صوفيا بتعجب: All these stores and I can't find anything كل المحلات دى ومش لاقيه حااجه 
كادت ان ترد مريم عليها ولكن اتي شاب ماار بجانبهم ينظر لصوفيا: اي الحلاوه دى ياانااس هو في كده... اموت انا في الاجنبي 
مريم: تصدق انك قليل الادب وعاوز تتربي 
الشاب بانفعال: هو مين ده الي قليل الادب وعاوز يتربي 
مريم: انت ولا مبتسمعش كمان 
الشاب: هو حد بصلك ولا كلمك اصلا ولا انتي بتلككي علشان مبصتلكيش 
مريم بزعيق : تصدق انك حيواان 
الشاب: مين ده الي حيوان يا بنت **** 
مريم: طب تعاالي بقاا وقلعت حذائها ونزلت به علي دمااغه وجسمه 
اجتمع النااس وحااولوا تخليصه منها عده مرات 
الا ان اتت الشرطه واخذوهم 





...........................بقلم زينب أحمد........................... 
في القسم 
يقفون امام غرفه الظابط ينتظرون الدخول 
صوفيا بتعجب: What will happen to us? 
هايحصل معانا اي 
مريم: تعرفي تقعدى سااكته لحد اما نشوف اخرتها 
ثم يدخلون امام الظابط..بقلم زينب أحمد. التي تنصدم مريم انه يحي ولكن تتدارك صدمتها وتقف صامته 
يحي: اي الي حصل 
الشاب: شاايف يابيه... عملت فيا اي دى متوحشه 
انا عاوز حقي يااحكومه 
يحي بحده: لما اسالك ابقي جاوب 
الشاب: حااضر يابيه سكت اهو 
يحي يوجه انظارها لمريم: انتي ضربتيه 
مريم بهدوء دون ان تنظر له: ايوه 
الشاب: معترفه اهي يابيه 
يحي بزعيق: انا مش قولت تخرس 
الشاب: حااضر 
يحي يرجع لهدوءه: ضربتيه ليه 
مريم: كان بيعاكس قريبتي وبعدين شتمني
يحي: وده السبب يخليكي تضربيه كده 
مريم: ايوه سبب اضربه كده ولولا الشرطه جت مكنش طلع من تحت ايدى.بقلم زينب أحمد.. مفيش حد له الحق يوجه كلام وحش لبنت ومش ندمانه اني عملت كده 
يحي تعجبه شجاعتها ولكن لا يتحدث 
ثم يوجه انظاره لصوفيا: انتي قريبتها 
صوفيا: Yes ايوه 
يحي: فعلا الشاب ده دايقك 
صوفيا: What do you mean? دايقك 
مريم بضيق: مش وقتك بصرااحه ثم تكمل بلغه انجليزيه: He asks you if that young man said something bad to you 
هو يسالك اذا كان قالك كلام سئ 
صوفيا: No, he didn't say anything bad 
لا مقالش كلام سئ 
مريم بصدمه: نهار ابوكي اسوح امال انا كنت بتخانق علشان مين 
صوفيا: He said things like اني حلوه وان يموت في الاجنبي 
ثم تنظر لمريم: What do you mean يموت في الاجنبي يامريم 
مريم: احبسني انا موافقه اتحبس حضرتك 
كتم يحي ضحكته ثم قال لصوفيا: ده معناه ان كان بيعاكسك وبيدايقك 
صوفيا: Uh understood ااه فهمت 
الشاب: يابيه دى ضربتني وانا عاوز اعمل محضر 
يحي بهدوء: مااشي هانعمل محضر وهي كمان هاتعمل محضر تحرش... وانتو الاتنين تتحبسوا هنا 
الشاب بترااجع: لا ياابيه خلاص انا مساامح 
يحي: ثم ينظر لمريم: وانتوا هاتعملوا اي 
مريم: كفايه عليه الضرب الي اخده مش هاعمل محضر 
الشاب بتوعد وبصوت منخفض: بس نطلع من هنا وانا هااوريكي 
يحي بحده: انت بتهددها قداامى انت اتجننت 
عسكرى خده علي التخشيبه 
الشاب: خلاص يابيه 
اخذه العسكرى وذهب به 
يحي لمريم بهدوء: وانتي سيبي محل اقامتك ورقم موبايلك علشان لو احتاجناكي 
مريم بهدوء: حااضر عن اذنك 
يحي: اتفضلي 
وهم يغادرون 
صوفيا: تخشيبه What does it mean ماذا تعني
مريم بضيق: اخرسي وامشي قداامي يلا 

...................بقلم زينب أحمد....................... 
تسير بعربيتها بسرعه شديده 
ثم تقف فجاه وتنزل منها 
اليكس: ممكن تسوقي بسرعه اقل 
ميلان: اليكس مش وقتك فين الورق 
اليكس: اهو 
ميلان تنظر للورق بصدمه ثم تقول بتوعد: حسابك تقل ياموافي 
اليكس: وفي حااجه تاانيه 
ميلان: اي 
اليكس: ............................ 
ميلان بصدمه: اي 
اليكس: ومعاااياا دليل 
ميلان: وريني 
اليكس: يضع الورق بين يديها 
ميلان بصدمه جعلها تستند علي العربيه خلفها 
اليكس: ميلان انتي كويسه 
ميلان بصدمه : اكيد لا... رشيد لا 
اليكس: للاسف ده حقيقه... ميلان يجب ان تتماسكي 
ميلان: اززااى ده رشيد... ده لو عرف هاايتدمر 
اليكس: مش لازم يعرف ميلان... يكفي انك تعرفي انتي وتضعي خطتك بناء علي كده 
ميلان: سيبني وامشي 
اليكس: مش هاينفع اسيبك وامشي وانتي في الحاله ده... اركبي انا هااسوق 
ميلان بحده وعيون حمراء: قولتلك امشي 
اليكس بعد ان نظر لعينيها: حااضر 
ثم ركب عربيته وذهب 
سقطت علي الارض وظلت تصرخ وتصرخ بشده 
الا ان هدات وركبت عربيتها وساارت بها باتجااه البيت الذى به صوفيا ومريم 





.........................بقلم زينب أحمد....................... 
في بيت ميرفت 
ميرفت: انت اي الي جاايبك 
سالم: جااي اقولك لو فكرت تعملي حااجه انتي اول واحده هاتتاذى 
ميرفت: انت جااي تهددني بقاا 
سالم: مش بهددك انا بعرفك وعلي العموم انا مش عاوز الي بينا ينتهي وحش كده 
ميرفت: هات من الاخر 
سالم: طب ماتعمليلي فنجان قهوه حلوه من ايدك علشان نعرف نتكلم 
ميرفت بهدوء: تمام 
وماان دخلت ميرفت دخل سالم غرفه نومها يبحث بين اغراضها 
دخلت ورائه وعلمت ان ميلان علي حق 
ثم رجعت للمطبخ مره اخرى وتظاهرت بانها لم تراه 
.......................بقلم زينب أحمد............................. 
عند مريم وصوفيا كان يقفون امام ميلان كالمذنبين 
وميلان جالسه امامهم واضعه رجل علي اخرى وتنظر لهم بهدوء 
مريم: اي يعني كنت اسيبه يعاكسها 
ميلان بهدوء: ولو في كلب اتكلم هاتتخانقي معاه ولا هاتسبيه ينبح 
مريم: بس ده مش كلب ده بني ادم حقير 
صوفيا بخجل: I'm sorry this didn't have to happen انا اسفه المفروض مكنش ده يحصل 
مريم: انتي بتعتذرى ليه انتي مغلطيش في حااجه 
صوفيا : Shut up, you don't understand anything اسكتى... انتي مش فاهمه حااجه 
ميلان بهدوء مريب : ادخلي ياامريم جوا عاوزه اكلم صوفيا لوحدنا 
مريم: بس هي مالهاش ذنب ولو هاتعاقبي حد عااقبيني انا 
صوفيا:It's okay, Mary.. Come out 
كل حاجه تمام ادخلي انتي 
دخلت مريم وانظارها علي ميلان 
بعد ان دخلت 
وقفت ميلان امام صوفيا 
ميلان بحده وعيون حمراء: You are the one protecting her, not her 
انتي الي بتحميها مش هي 
صوفيا: I'm sorry... I didn't understand the matter well and I didn't know how to act انا اسفه لم افهم جيدا الموقف او ماذا افعل 
ميلان: لو مش فاهمه ارجعي... انا عاوزه حد يكون فاهم.... الموضوع مفيش فيه هزاار 
صوفيا: I'm really sorry انا اسفه حقاا 
تدخل مريم وتقول بحده: انا قولتلك هي ملهاش ذنب وانا مش عيله علشان يبقي في حد بيحميني 
صوفيا وهي تنظر لميلان بقلق: Don't interfere, Mary متدخليش مريم 
مريم: لا ادخل... هي بتتصرف كده ليه محصلش حااجه يعني 
ميلان: وانتي لما حد يهاجمك هاتعرفي تتصرفي 
مريم: ااه طبعا 
في لحظه مسكت مرريم من ذراعها ووضعت يدها الاخرى علي رقبتها وزنقتها بالحيطه... فلا تستطيع التحرك 
ميلان بزعيق: داافعي عن نفسك وريني 
صوفيا بقلق: she is your sister 
انها اختك 
صوفيا: She is young and does not understand هي صغيره لا تفهم 
ميلان تترك مريم بعنف 
تتوجع مريم بشده وتمسكها صوفيا 
ميلان بحده: مفيش خروج من هنا لحد ماانا اقول 
ثم تكمل بزعيق: فاااهمين 
ثم تتركهم وتغاادر وماازال مااقاله اليكس يدور في ذهنها 
تركب عربيتها وتسير مسرعه 
ياتيها اتصال تجيب 
ميرفت: انا في حاجه مهمه عاوزه اقولهالك 
ميلان: مينفعش في الموبايل هابعتلك المكان والوقت الي تيجي فيه 
ميرفت: تمام 
اغلقت الخط 
......................بقلم زينب أحمد..................... 
في اليوم التالي... لم تستطع النوم فظلت مستيقظه 
اتاها اتصال 
واجابت 
اليكس: ممكن تفتحي الباب 
اغلقت الخط ثم نزلت للاسفل وفتحت الباب 
اليكس: انا مش عارف انتي ازاى عايشه في المكان الطويل العريض ده لوحدك ومفيش حد حتي يعملك اكل حتي 
ميلان وهي تجلس: مش عاوزه حد يكون معايا 
اليكس: انتي منمتيش ولا اي 
ميلان: لا رد 
اليكس: طب انا هاعملك فطاار خفيف كده 
ميلان: امشي يااليكس 
اليكس: لا مش هامشي وهانفطر علشان في موضوع عاوزك فيه بعد الفطار 

علي الفطاار 
اليكس: سالم بيه عاازمك علي العشاا بكرا 
ميلان: مش فااضيه حدد معاد معااه اخر الاسبوع 
اليكس: مش ده الي كنتي عاوزاه... هاايحصل اهو 
ميلان بغموض: الي انا عاوزاه هاايحصل فعلا في اخر الاسبوع 
اليكس: انتي نااويه علي اي بالظبط 
ميلان وهي تشرب بعض القهوه ثم تضع الفنجان: هاتعرف بعدين 
وهي تغادر لاعلي اوقفها سؤاله 
اليكس: اللغم نااوى علي اي مع عيسي 
وقفت ميلان قليلا ثم قالت دون ان تنظر له 
ميلان: كلم سالي واعرف وصلت لايه 
اليكس بهدوء: تمام 




.....................بقلم زينب أحمد.........................  
فتح الباب وهو يتوعك 
قابله الخدم 
عم راضي: عيسي بيه اى الي عمل فيك كده.
عيسي وهو يمشي بحذر 
ثم نام علي الاريكه في الصالون 
راضي: اطلبلك دكتور يا بيه 
عيسي: سيبني انام بس واطفي النور 
راضي: حااضر يابيه 
وفعل راضي مااطلبه عيسي 
.......................بقلم زينب أحمد..................... 
يمر يومين ولا جديد يحدث 
مريم وهي تمشي بالصاله راحه جايه 
وصوفيا جالسه علي الكنبه تنظر لها 
مريم وقفت مره واحده واستدارت باتجاه صوفيا 
مريم: اووف بقاا كده كتير انا عاوزه اخرج 
صوفيا: you can not متقدريش 
مريم وهي تجلس بجانبها: مهي مش هاتعرف وانتي مش هاتقوليلها صح 
صوفيا: Milan knows everything even if I don't tell her ميلان تعرف كل حااجه حتي لو مقولتلهاش 
مريم: ليه يعني ساحره 
كادت ان ترد عليها مريم ولكن سمعوا صوت الباب 
مريم: ده لو هي فعلا تبقي ساحره 
صوفيا: Milan will come in...بقلم زينب أحمد This is not Milan هذا ليس ميلان 
ثم ذهبت صوفيا لتفتح 
وذهبت خلفها مريم
مريم بصدمه: الظابط يحي 
................................. يتبع 

شكرا بجد لكل شخص متابع الروايه وبيعمل كومنت ولاف علي البارت ♥🫶

#اللغم 
#بقلمي_زينب_أحمد


بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-