Ads by Google X

رواية تمارا الفصل السابع 7 بقلم مريم أحمد






رواية تمارا الفصل السابع 7 بقلم مريم أحمد 


سامر بخفوت و صوت واطي:ملك!!!!


فضلت ملك باصه لزين بصدمه و هي مش مستوعبه الي قاله


زين بزعيق...اييييه مستغربه اوي حقيقة ابوكي؟؟ ولا خايفه علي نفسك انتي و امك و اختك؟؟


ملك وهي ف نفس صدمتها:أنت اكيد بتكذب الكلام دا مش حقيقي اكيد بتكذب


زين بغضب قبل ما يمشي...لااا بقول الحقيقه و قريب اووي اوووي هاخد حق مراتي و ابني منكوا "و كمل و هو بيجز علي كلامه " واحده ورا التانيه


 "و مشي و هو بيتوعد ليهم"


قطع صمتهم و أفكارهم صوت جميله


جميلة..في ايه؟؟ ايه الي حصل؟!!


ملك بخوف و هستيريا:محصلش حاجه اكيد الكلام دا كله مش حقيقه


سامر بقلق...اهدي يا ملك


جميله بخوف:هو في ايه !! ايه الي بيحصل دا؟؟!


و جابت مايه و مسحت بيها علي وش ملك لحد ما استوعبت الموقف و نزلت تجري علي باباها و هي بتنادي عليه


جميله في ايه يا سامر ايه الي خلاها كدا!!!


سامر بيأس و هو خارج..نفس الحكايه


" اتنهدت جميله بغلب"


_______________________________


بابا....بابا


فضلت تدور عليه ف كل مكان ف شقتهم البسيطه


الهام بقلق...ايه يا ملك مالك!!!


خرجت الجنينه و سابتها و مازال كلام زين بيتردد ف بالها "اييييه مستغربه اوي حقيقة ابوكي؟؟ ولا خايفه علي نفسك انتي و امك و اختك؟؟"...."قريب اووي هاخد حق مراتي و ابني"











مبقتش مستحمله صوته ف عقلها و لا تفكيرها ف صرخت لعل كلماته تختفي من عقلها...بابااا


-.جري عليها خليل بخوف و قلق من هيئتها


خليل...نعم يا ملك معلش كنت بصلي قولي يا حبيبتي ايه الي حصل؟


فضلت بصاله و هي مش مستوعبه هل ابوها ممكن يكون سبب ف موت حد بجدد!!! 


ملك ..الكلام الي سمعته دا بجد!!!


سكت خليل بقلق


الهام:سمعتي ايه؟؟؟!!


بصت ملك لابوها بتوجس و هي بتتمني انه ينفي كل حاجه:بابا....أنت ليك يد ف موت مامة سامر و اخوه؟؟؟ 


شهقت الهام بصدمه


  قلقت و فضلت ملك مستنيه ردوا


خليل...يا ملك انا...


قطع كلامه صوت صريخ تمارا المفاجئ


جريت ملك علي اوضتها برعب بس وقفت مصدومه و هي دموعها مغرقه وشها 


الهام بصدمه ...تمارااا

               الفصل الثامن من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا 


بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-