Ads by Google X

رواية شهد الفصل الثاني عشر 12 بقلم ابراهيم علي

   


 رواية شهد الفصل الثاني عشر بقلم ابراهيم علي



شهد بنفاذ صبر : اه بتكلم وانا ال عملت كدا ع اخليكوا تندموا 
فهد : امممم و ايه كمان 
شهد : وادخل المكان ال انا عاوزاه دا بيتي زي ماهو بيتك 
فهد : ما كان امبارح مش بيتك ايه ال حصل 
شهد بإستفزاز: ملكش دعوة انا حرة 
فهد : مش خايفة افضحك واقولهم انك طلعتي بتتكلمي 
شهد : وتقول انت ليه اذا كنت انا هقول اصلا 
فهد : يعني ايه
شهد : يعني انا مبتهددش 
فهد : اوووه دا انت طلعتي جامدة بقا 
شهد : اه جامدة وكانت تتحدث وهي تنظر الى الازهار ولا تعايره اهتمام ثم نظرت اليه واكملت كلامها 
شهد : وبعدين ااااااااااه 
رأته يحمل مسدس ويصوبه نحوها 
فهد : بتصوتي ليه مش كنتي جامدة من شوية وبعدين دا انا بجربه بس يعني 
شهد : ها ومين قالك اني خايفة اصلا انا مبخفش غير من ال خلقني 
فهد ببرود : كلام جميل حيث كدا بقا نجرب المسدس نشوفه حقيقي ولا لعبة ثم سحب الزيناد ليطلق النار ولكن 
مايا : شههههههههد 
نظر كل من شهد وفهد بخضة 
مايا بدموع : انتِ بتتكلمي صح انا سمعتك بتتكلمي قولي اه 
شهد : اهدي ي 
مايا : ااااااااه مش مصدقة بجد الحمدلله تعالي معايا يلا ع نفرحهم 
وسحبت شهد من امام فهد الذي ابتسم ابتسامة نصر بعد ذهابها لأنه كان يعرف انها تتحدث 
 Flash back

كان فهد يفتح باب غرفته لينزل لتناول الطعام ولكن سمع صوت يأتي من غرفة شهد واخذه فضوله وجعله يذهب لسماع هذا الصوت وعندما اقترب سمع شهد وهي تتحدث مع سعدية وعلم حيلتها 
Back
تحرك فهد الى الشركة وذهبت مايا الى الداخل وهي ممسكة بيد شهد 
مايا بصراخ : ي جدوووو ي سمااااا جااااسر مروااااان 
جاسر : ايه بتصرخي كدا ليه 
مايا : شهد اتكلمت 
مروان : اتكلمت ازاي يعني 
مايا : والله بجد طلعت برا وسمعتها وهي بتكلم فهد 
سما وهي تتحرك نحو شهد : ويييييييييي الحمدلله يارب 
جاسر بفرحة وشك: هي غريبة شوية انها تتكلم بسرعة كدا بس الحمدلله 
مروان : اسكت انت الحمدلله انها اتكلمت واكمل بأسف : شهد بالله عليكي تسامحيني انا عارف اني زعلتك جامد بس انا اسف 
شهد : خلاص سامحتكوا انتوا مهما كان اخواتي برضو 
مايا وهي تحتضنها : ي روووحي ع التسامح 
سما : اوعي سبيها شوية ع احضنها انا كمان ولا اكمني بقيت بعرج يعني تيجوا عليا 
مايا : لا صعبتي عليا تعالي احضني 
واخذوا يمرحوا وكان الجد يقف وينظر لهم بفرحة 
ومر اليوم ع جميع الابطال بفرحة 
*_في اليوم التالي*_

شهد : الحمدلله انا شبعت ولازم اروح الكلية بقا ع متأخرش 
الجد : ربنا معاكي اوعي تتأخري يلا ي جاسر روح معاها 
جاسر : لا مش رايح في مكان انا تعبان روح انت ي مروان 
مروان : انا ورايا مشاوير مهمة جدا مش هعرف اروح 
مايا : وانا عندي رسمة لازم ارسمها 
سما : انتوا عارفين ان رجلي متعورة 
الجد : وفهد في الشركة وانا معتش بقدر اسوق عربيات 
شهد بدموع : خلاص ي جدو مش مشكلة هروح انا لوحدي انا معايا العربية 
الجد : تمام ي بنتي روحي ربنا معاكي 

وذهبت شهد الى الكلية وهي تبكي 
شهد وهي تدخل الكلية وتتحدث مع نفسها : خلاص ي شهد عادي هما فعلا مشغولين مش هيعطلوا نفسهم عشانك يعني 
اسر : بتكلمي نفسك ليه 
شهد : ها ازيك ي دكتور اسر 
اسر : دكتور تاني ي ستي انا تمام الحمدلله بس مرديتيش برضو بتكلمي نفسك ليه 
شهد : لا عادي بس مكسوفة شوية ع اول يوم وكدا 
اسر بحب: لا متقلقيش ولو احتاجتي اي حاجة انا موجود
شهد بتوتر : تمام شكرا لحضرتك عن اذنك انا بقا ع المحاضرة الاولى متضعش
اسر : اتفضلي 










شهد بعد ان غادرت
شهد : هوووف الحمدلله هربت منه ياربي مش عاوزاه يكلمني بقا ع متحصلش مشاكل كفاية ال حصل ثم دخلت الى المحاضرة الاولى وتعرفت ع زملاء كثيرين وانهت محاضراتها 
*_في السيارة*_ 
شهد ببكاء: وحشتني اوي ي بابا اول عيد ميلاد مش هتحتفل بيه معايا وتجبلي الدبدوب بتاعي 
 وذهبت الى محل هدايا وقامت بشراء دب كبير لتستعيد ذكرياتها وتتخيل ان هذا الدبدوب من والدها 
وصلت شهد امام الڤيلا ودخلت ولكن كان الظلام يعم المكان
شهد : يادي الرعب ال احنا فيه هي ناقصة ايه الضلمة دي واكملت بخوف مايا ي سما جدووو 
وفجأة 
سيربراااااااااايز
شهد : ااااااه في ايه ايه 
سما بضحك : اهدي اهدي 
شهد بعد ان نظرت الى الڤيلا ورأتها مليئة بالزينة والبالونات 
شهد : وااااو الڤيلا شكلها تحفة اوي ع مين الحفلة دي 
مايا : عشانك 
شهد بصدمة : عشاني انا 
جاسر : ايوة مش النهاردة عيد ميلادك ولا ايه 
شهد بدموع : الله بجد
مروان : بتعيطي ليه هو السيربرايز معجبكيش 
شهد : لا بالعكس عجبني خالص بس انا مكنتش متوقعة انكوا تكونوا فاكرين 
مايا : احنا نقدر ننسى اليوم ال اتولدت فيه اجمل بنوتة في الدنيا 
سما : من ساعة ما قولتلنا و احنا بنلعب مع بعض و احنا فاكرين ومقررين اننا نعملك سيربرايز واتفقنا مع جاسر ومروان وعملنا بس جدو ملوش في الجو دا طبعا ف استنينا لما ينام وعملنا ها ايه رأيك يارب يكون عجبك 
شهد : عجبني جدا والله ربنا يخليكوا ليا 
جاسر : طب يلا بقا ع نطفي الشموع 
سما بإستفزاز: نطفي الشموع ولا تاكل تورتة 
جاسر : وانتِ مالك بتدخلي ليه حد وجهلك كلام 
مروان : بس انت وهي يلا ي شهد طفي الشموع
مايا : استني استني 
شهد : ايه 
مايا : غمضي عيونك واتمني امنية الاول 
شهد وهي تغمض عيونها : امممم اتمنيت
سما بمرح: طبعا احنا مش فضوليين ومش هنسألك اتمنيتي ايه
شهد : اتمنيت انكوا تفضلوا معايا ع طول ومنزعلش من بعض خالص 
كلهم : ان شاء الله 
جاسر بمرح : طب مش هناكل بقا ولا ايه 
سما : مفجووووع 
جاسر : بس بس متتكلميش انتِ ع الفجعة بالله عليكي
شهد : هو مش المفروض تأكلوني بقا ولا ايه 
مروان : ليه اتشليتي 
شهد بضحك : دبش اوي 
مايا : افتحي بوقك يلا همممم 
سما : افتحي بوقك تاني يلاااا 
مروان وهي ممسك بقطعة كبيرة من التورتة : والله ما حد اكل التورتاية دي غيرك 
شهد وكانت لسة هتعترض لقت التورتاية لبست في وشها 
شهد : حيواااان 
مروان بضحك : استني استني لازم صورة وانتِ كدا منظرك تحفة والله قمر ي نااااس اضحكي كدا 
شهد : والله لازم تبقى قمر زيي 
مروان : ولد حمادة عيب انا اكبر منك 
شهد وهي تجري : ولو 
مروان : عيب ي شوشو كدا 
شهد وهي مازالت بتجري وراه : دلوقتي بقت شوشو 
مايا بضحك: جدعة اوعي تسيبيه انتقميلي
مروان : اسكتي ي بت 
شهد : مسكتك انت بتجري مني 
مروان : انا لأ مبجريش خالص هو انا قدك برضو ي كبير 
شهد : والله 






مروان : طبعا  
شهد وهي ترجع بيدها التي توجد بها التورتة الى الوراء لكي تحدفها ع مروان كان فهد يدخل من باب الڤيلا وحدفت شهد التورتة وقام مروان بالنزول الى اسفل وارتمطت بوجه فهد 
مروان بهمس : ينهار اسود 
شهد بنفس الهمس : هو اسود بس دا كل الالوان هو انا لو جريت هيحصل حاجة 
مروان : بنصحك انك تجري لأن تقريبا فهد بيتحول 
فهد بزعيق : ايه ال بيحصل هنا دا 
سما : اهدى بس ي فهد 
فهد : اهدى ايه وزفت ايه بقول ايه ال بيحصل 
شهد : دا.....
فهد : هشششش انتِ تخرسي خالص انتِ حسابك تقل معايا اوي 
شهد : لا مش هخرس وهتكلم براحتي و بعدين ان شاء الله هدفع الحساب ع ميتقلش عليك وضهرك يوجعك 
ضحك جميع الواقفين في صمت 
فهد : انا هطلع فوق وانزل خمس دقايق وانزل الاقي القرف دا كله اتلم وصعد ال غرفته 
شهد بنرفزة : بني ادم بارد مبيحبش يشوفني فرحانة لازم يعكنن عليا كدا بس يلا اتعودت عادي المهم تعالى ي مارو كل الحتة دي من ايدي 
مروان بتصديق : ايه الحنية دي هاتي 
شهد : اتفضل وقامت بتلطيخ وجه 
مروان : غداااارة 
شهد : تستاهل ما انت السبب 
واخذ الجميع يضحك وقاموا بتنظيف المكان بمساعدة الخدامات ومر اليوم ع الجميع بسعادة 
_________________________

بعد مرور عدة اسابيع

شهد : معتش قاااادرة الدكتور دا ممل بطريقة رهيبة 
لما : عندك حق والله 
رنا : بس شرحه حلو 
انچي : لا وعسول كمان 
سيلا : بلا قرف هو في اعسل من دكتور اسر قمر الجامعة دا 
(دي الشلة ال شهد اتعرفت عليها وبقوا اصحاب)
شهد : خلصتوا رغي ومعاكسة 










سيلا : اه خلصنا الحمدلله 
شهد : طب ايه هنكمل باقي المحاضرات ولا ايه 
سيلا : بسم الله الرحمن الرحيم كدا انا لو هموت كدا مش متحركة من هنا غير لما احضر المحاضرة دي محاضرة اسورة برضو 
رنا : طب بس بس ع هو جاي علينا اهو
اسر : ازيكوا ي بنات 
البنات : الحمدلله ي دكتور 
اسر : احم شهد لو سمحتي عاوزك في مكتبي هروح وتعالي
شهد : تمام 
لما بعد مغادرة اسر : عاوزك في ايه ها ها 
شهد : وانا ايش عرفني منا قاعدة معاكوا اهو 
سيلا : يبختك ي بنتي والله 
شهد : طب اتلمي انا هروح اشوف عاوز ايه وجاية 
رنا : ياريت تفتحتي الساوند ريكوردر وانتِ جوا ع نعرف الاحداث بالظبط ع طبعا ع ما توصلي هتكوني نسيتي هو قالك ايه 
لما : اوعي تنسي ي زهايمورة 
شهد : بس ي خفيفة انتِ وهي هروح بسرعة واجي باااي 
الجميع : باي 

*_في مكتب اسر*_

شهد طرقت الباب
اسر : ادخل 
شهد : السلام عليكم 
اسر بإعجاب : وعليكم السلام اتفضلي ي دكتورة 
شهد : حضرتك كنت عاوزني في ايه 
اسر بتوتر : بصراحة كنت كنت عاوز اقولك 
شهد : في ايه ي دكتور قلقتني 
اسر : شهد 
شهد : نعم 
اسر : انا......
وقاطع حديثهم طرق الباب 
اسر بضيق : اتفضل 
_دكتور اسر العميد عاوز حضرتك ضروري 
اسر : تمام انا جاي....معلش ي شهد انا مضطر امشي دلوقتي تقدري تتفضلي وهبقى اكلمك بعدين 
شهد : تمام عن اذنك 
اسر بضيق بعد مغادرتها : يا ربي كنت لسة هقولها يخربيت كدا 

_______________________

لما : ها قالك ايه 
شهد : مقالش حاجة
رنا : ازاي يعني 
شهد : واحد اجا قاله ان العميد عاوزه
سيلا : طب وبالنسبة للفضول ال هيموتني دا 






شهد : عادي اكيد هنعرف انا هروح انا بقا ع معتش قادرة 
رنا : وانا كمان يلا 
لما : استنوا خدوني معاكوا 
انچي : وانا كمان هروح
سيلا : هتسيبوني لوحدي 
انچي : مش انتِ ال عاوزة تحضري المحاضرة اشربي بقا 
سيلا : انداااااال 







_______________________

*_في المساء*_

طق طق طق 

شهد : اتفضل 
الجد : عاملة ايه ي حبيبتي 
شهد : الحمدلله 
الجد : والكلية عاملة ايه 
شهد : جميلة خالص واتعرفت ع بنات كتيييير 
الجد : ربنا يفرحك ي حبيبتي 
شهد وهي تقبل خده : ربنا يخليك ليا ي اجمل كد في الدنيا 
الجد : طب بمناسبة الفرحة دي بقا عاوزة اقولك حاجة 
شهد : اتفضل ي جدو 
الجد : جايلك عريس 
شهد : ههههههههههه
الجد بإبتسامة: بتضحكي ع ايه 
شهد : مش متخيلاني عروسة وكدا وبعدين انت لحقت تزهق مني 
الجد : انا لو عليا مش عاوز اسيبك والله بس مش يمكن العريس يعجبك...مش عاوزة تعرفي مين 
شهد : مين 
الجد : 
شهد بصدمة : ايه


بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-