Ads by Google X

رواية بريئه فى عالم المافيا الفصل الثاني 2 بقلم نوسيبا ابراهيم

 

رواية بريئه فى عالم المافيا الفصل الثاني بقلم نوسيبا ابراهيم

*روايه/بريئه في عالم المافيا*
*الفصل/التاني*

الشخص: ملاااااك
ملاك بترمش بعنيها وشافته بس بروئيه مش واضحه وسامعه صوته زي صدى صوت بس وفضلت ترمش لحد ما الروئيه راحت تماماً وغابت عن الوعي 
الشخص ده ويكون رعد شالها رعد بين ايديه وركبها العربيه وركب معاها ورا والسواق بيسوق قدام وهو مستغرب تماماً ده رعد رعد من امتى وهو بيخاف على حد او حتى بيقلق عليه هو دايما معروف بالقسوه والقلب القاسي وبس
رعد بيبص ل ملامحها الي بقا عليها دم ووشها الي بقا لونه شاحب وشفايفها الي ازرقت 
رعد: ملاك ملاك فوقي ملاك انتي وشك لونه اتغير ليه ملاااك
رعد بصوت جهوري يرعب: سرع اكتر يابني ادمم
سرع السواق لحد ما وصلو ع المستشفى ف وقت قليل دخل رعد وهو شايل ملاك بين ايديه وملامحه عليها غضب وقلق 
رعد بصوت هز المستشفى: اي حماار يجي يشوفها 
جيه دكتور بغضب: دي مستشفى محترمه يابني ادم
رعد بغضب اعمى: المستشفى دي اسمها اي
الدكتور: الحديدي
رعد: وانا رعد الحديدي وروحها قصاد روحك فاهم
خدها الدكتور ع الترولي بخوف هو والممرضين ودخلوها اوضه العمليات قعد رعد على الكرسي بملامح خاليه من التعابير
وفونه كل شويه يرن رد عليه كان ادهم وجمبه حمزه
ادهم: اي يارعد انت كل يوم تتأخر على الشركه كده يبني انت مكنتش كده انت فين
رعد ببرود: انا ف المستشفى
ادهم وحمزه الي كان سامع المكالمى انتفضو من ع المكتب بخضه على صاحبهم: مالك يارعد وانهي مستشفى احنا جايين
رعد: مش انا الي تعبان دي ملاك
ادهم قعد شويه على ما يفهم ملاك مين بعد كده: اههه طب وانت عرفت منين ولا اتقابلتو ازاي
رعد بغضب: مش وقتك ياادهم هي ف العمليات وطولو جوا معرفش في اي
ادهم: طب احنا جاين سلام
قفل ادهم وخد حمزه وركبو العربيه وطلعو على المستشفى وصلو المستشفى لقو رعد قاعد قدام اوضه العمليات وشكل هدوئه غريب 
حمزه: ممكن بقا تفهمنا
رعد: شوفتها والعربيه بتخبطها ودماغها وجسمها نذف 
ادهم: رعد 
رعد: معرفش خوفت عليها ليه مكانتش اول مره اشوف دم بس دي لما شوفتها قدامي كده خوفت
ادهم: رعد فووق
رعد بهدوء مستفز جدا: هما طولو ليه جوا
ادهم زعق جامد عشان عارف حاله رعد: رعدد بقولك فوووق انت يالاا
رعد بنفس الهدوء الغريب: انا هقوم اشوفها طولت ليه
مسكه ادهم جامد وضربه بالبوكس ف وشه
حمزه بخضه: انت اهبل يالا رعد انت كويس
رعد بصلهم: طب هي طولت جوا ليه هي ممكن تموت هتموت وتسيبني
ادهم بغضب لانه خايف على صاحبه: تسيبك اي يامتخلف انت تعرفها منين اصلا فوووق يارعد دي عيله طفله بالنسبالك بقولك فووق انت ايه يا اخي دايما بتحب تمتلك اي حد يلفت نظرك بس دي مش اي حد دي طفله يارعد طفله فاهم يعني اي متبقاش اناني ف كلو
رعد زعق بصوت عالي: هي فعلا مش اي حد هي الي شدتني ليها من اول ماشوفتها فيها حاجه غريبه خلتني اتشد ليها انا مش هسيبها يا ادهم افهم ده انا مش متملك ومش اناني انا بحبها
ادهم: يوم ما قلبك الحجر ده يتفك ياصحبي يتفك ل طفله وهي هتقدر تتعامل معاك هتقدر تتعامل مع رعد الي احنا نفسنا بنترعب منه احنا صحابك وبنخاف منك ومن اكبر واحد لاصغر واحد ف البلد بيعملك الف حساب هتيجي حتت عيله وهتعرف تتعامل معاك يارعد
رعد بصله نظره غريبه اوي نظره كلها غموض ومش مفهومه
طلع الدكتور وقال بقلق خوفاً من ذلك الرعد: ه هي ضعيفه اوي والخبطه كانت صعبه عليها وفقدت دم كتير ومحتاجه متبرع حالا والاا
رعد بترقب: والا ايه
الدكتور بخوف: والا هنفقد المريضه
طلع رعد مسدسه وحطه على دماغ الدكتور بغضب اعمى: قسما بالله احسن لك لو حصلها حاجه جوا متطلعش لاني هصفيك 
الدكتور برعب: و والله يارعد بيه احنا مش ف ايدنا حاجه
رعد: هي فصيله دمها ايه
الدكتور: فصيله دمها نادره O 
رعد: انا فصيله دمي O اسحب الي تسحبه بس تعيش
راح رعد مع الدكاتره وادهم وحمزه بيبصو ل بعض بحزن على صاحبهم
حمزه: يوم ما قلبه يحب يحب طفله يا ادهم هننقذها منه ازاي رعد لو حب حد ممطن يأذيه من غير ما يقصد
ادهم: والله ماعارف هتدخل جحيم الرعد وهي متعرفش عنه حاجه




سحبو الدم من رعد وانقذو ملاك ونقلوها ل اوضه عاديه ورعد باصصلها من ازاز الاوضه بشرود عميق وجمبه ادهم وحمزه
رعد: روح قول للدكتور يكتب على خروج
حمزه بيحاول يكدب الي ف دماغه هو وادهم: ليه يا رعد هي لسه متحسنتش
رعد ببرود: عشان هاخدها معايا
ادهم وحمزه ف نفس واحد: ايهههرعد: الي سمعتو ومحدش هيقدر يخليني ارجع فكلامي ويلا اعمل الي قولتلك عليه
راح ادهم بقله حيله وعمل الي رعد قالو عليه وهو سماح بخروج ملاك من المستشفى
شالها رعد وهي بلبس المستشفى 
وحطها ف العربيه وقبل ما يركب: ادهم روح المول هات اي هدوم ل ملاك لحد ما تتحسن وابقا اجيبلها انا

ادهم: تمام
ركب رعد العربيه هو بعد ما مشى السواق وركب العربيه وركب ملاك ورا ووصل ع القصر بعد وقت مش كبير نزل من العربيه فتح الباب الي ورا وشال ملاك ودخل بيها القصر 
نده بصوته: داده سعاد
جت داده سعاد بسرعه: نعم يارعد بيه بصت ل ملاك بستغراب
رعد: هتقعد معانا هنا انا هطلعها اوضه ترتاح وجهزيلها اكل خفيف ولما ادهم يجيب الحاجات الي قولتلو عليها تاخديهم وتطلعيهم على الاوضه الي جمب اوضتي
داده سعاد: حاضر يارعد بيه
طلع رعد ل اوضه جمب اوضته بالظبط وحط فيها ملاك وفضل باصص ل ملامحها شويه بعدين خرج قفل الباب ودخل اوضته خد شاور وغير هدومه ل بنطلون وتيشرت ورش برفانه لسه هيخرج من الاوضه سمع صوت ملاك بتعيط جامد 
ملاك جوا الاوضه صحيت لقت نفسها ف اوضه اقل ما يقال عنها انيقه صحيت حست بوجع شديد ف دماغها وخافت عشان متعرفش هي فين فضلت تعيط بصوت عالي جري رعد على اوضتها فتح الباب بسرعه: ملاك انتي كويسه
بصتله ملاك وبطلت عياط بصتله بستغراب شديد اي الي جابها عنده واي الي هي فيه ده وازاي عرف اسمها: اي ده في اي انا اي الي جابني هنا وانت تعرفني منين
رعد: احم انتي عملتي حادثه وانا كنت ماشي ف نفس الطريق ف شوفتك وديتك على المستشفى وجيبتك هنا
ملاك بغضب: جبتني هنا ليه انا عايزه ارجع بيتي
رعد بشويه عصبيه: صوتك ميعلاش احسن لك عشان مزعلكيش وعايزه ترجعي ل مرات ابوكي الي مبطقيش ولا هي ولا بنتها
اتصدمت ملاك

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-