Ads by Google X

رواية قسوة الحياه الفصل الثالث والثلاثون 33 بقلم ريتاج محمد

 

رواية قسوة الحياه الفصل الثالث والثلاثون بقلم ريتاج محمد

33
#قسوة_الحياة 
فجر بتردد:س.. سيدرا حامل 
عدي ساب الملف الب كان في ايدة وبصلها مرة واحدة قام وقف
وقال بدهشة:ننننعممم!!!!!.
فجر بتوتر وهي بتفرك في ايدها:بص انا مكنتش هقولك. بس ..بس انا مدة هكون بظلمك من انك تعرف انها حامل 
عدي :هي ..هي حامل من امتى؟؟!.
فجر :بقالها تمن شهور ..اليوم الي طلقتها فية كانت هي عملالك مفاجأة عشان تقولك انها حامل 
عدي شرد وافتكر اليوم دة لما كانت متصلة بية وبتقولة تعالا بسرعة عشان عملالك مفاجأة حلوة اوي هتفرحك 
وبعد ما طلقها لما سالها على المفاجأة لما قالتلة بسخرية مش مهم تعرفها 
عدي قرب من فجر وقال:انتي كنتي عارفة ؟؟!،
لقى فجر ساكتة فقال بزعيق:ردي عليا انتي كنتي عارفة؟؟!..
فجر بقوة وزعيق زية :ااااااااة كنت عارفة ياعدي 
عدي رجع خطوة لورا وقال بحزن:يعني انتي كنتي عارفة...ومفكرتيش حتي تقوليلي 
كنتوا عايزين تحرموني من اني اكون اب ؟؟!.
ليييييييييييييية قالها بزعيق وحزن دفين 
فجر بشرح محاولة الهدوء:افهمني انا مكنش ينفع ا....
عدي بمقاطعة وزعيق :مكنش ينفع اييييييييييييه مكنش ينفع تقوليلي انها حامل ف ابنيييي 
فجر بعصبية وبزعيق :ااااااااااة مكنش ينفع عشان هي كانت مأمناني اني مقولكش 
بس عارف ...
حتي لو هيا مكنتش أمنتني انا مكنتش هقولك ياعدي ...
عارف ليةة..
عشان انت اناني .. مبتفكرش غير في نفسك 
سبت واحدة كانت بتتمنالك الرضا ترضا 
سبت واحدة كانت كل همها تفرحك والمقابل منك كان اي غير الإهانة ليها 
كانت عايزة تفرحك وتقولك انها حامل 
قومت انت فرحتها وطلقتها 
عارف انا مش هعتب غليها لو مكنتش قالتلي انا كمان او حتي لو مقالتلكش لعشر سنين قدام 
عشان دا حقها 



يخي يلعن ابو الحب الي يخلي واحد يهين واحدة كدة 
انا اهو مقربلهاش بس مش طايقاك مع انك اخويا 
بس بجد صغرت في نظري جامد اوي 
كانت جاية من هم 
لعبت عليها دور الحب والحياة الوردية 0
وف الآخر طلقتها
عدي بعصبيية لدرجة ان عروق رقبتة برزت:انتووووووا لية مش قادرين تفهموني 
لية مش عايزة تفهميني 
انا كنت باخد حق امك وابوكي ...عاييييزة حق امك وابوكي يروح
فجر بسخرية وزعيق:لااااااأ ازاي يروح طبعا عشان تنتقم منة بعد ما مات تقوم منتقم من بنتة عشان تبان ان انت رااااجل لية عشان الراجل مبيسبش حقة ولا حق حد يخصة ..ونسيت ان ربنا موجود قادر ياخد حق امك في ثانية منة وهو ميت 
عدي عينة بدأ تدمع من غير ما يحس عشان الكل بيهاجمة 
فجر شافت كدة راحت قالتلة عشان تخلية يندم اكتر:عارف نظرة الانكسار الي ف عينك وان الكل بيهاجمك دي انا شوفتها في عنيها كام مرة 
...انا بقى عايزاك تندم اكتر فهقولك ع هي كانت فية قبل ماتيجي هنا وتتجوزها 
وحكتله عن الي مرات أبوها كانت بتعملة فيها من ضرب وتعذيب لترويق 
وهي كانت بتخاف منها وكانت بتنزل تشتغل عشان تكمل جامعتها ووووو...(حكتلة كل حاجة عمتا )
فجر بتشفى :وعارف كمان اي انا عا.......
___________________________
عند سمر كانت في الجامعة
وكانت ماشية لوحدها فجاءة لقت الي بيشدها من ايدها 
وخدها في حتة محدش يشوفهم فيها 
بس كان قريب من مكتب تميم
سمر ولسة مشفتش وشة؛لو سمحت يادكتور تميم ابعد ع....سكتت لما بصت عالشاب الي كان واخدها لقتة. واحد من سنة رابعة 
ومعروف ان هو داخل الكلية بفلوس ابوة وفاشل وبقالة اربع سنين بيسقط 
وبتاع بنات 
سمر وهي بتزقة بقرف بعيد عنها 
:ابعد يحيوان ياقليل الأدب انت ازاي تسمح لنفسك انك تشدني كدة 
الولد واسمة رامي:اة مهو وحش ليا بس حلو لدكتور تميم صح 
سمر ضربة قلم جامد اوي علم على وشة وقالت بعصبية:اخرس ياحيوان ياقليل الأدب  
رامي اتعصب جامد منها الي هو ازاي انا حتة بت تيجي تضربني بالقلم 
راح شدها ولسة هييجي يضربها بالقلم .....
_________________________
عند تميم كان قاعد في المكتب وكان بيفكر يروح يغلس على سمر هو بيحس بمتعة لما بيعصبها 
فقام من عالكرسي خرج من المكتب 
ومشي من الطرقة و وهو ماشي سمع صوت زي واحدة بتزعق لواحد 
فقرة اكتر من الصوت لقا واحدة بتضرب واحد بالقلم ركز اكتر لقاها سمر 
وفجاءه لقا الواد دا بيرفع ايدة عشان يضربها ...
_____________
رامي كان لسة هيضرب سمر بالقلم لقى تميم بيلوى دراعة وعيتة سودا وقال :مش دي ياروح امك الي توقفها وتفكر تضربها 
وراح مديلة بوكس
رامي حط ايدة مكان البوكس وقال وهو بيبل شفايفة بلسانة:اي يادكتور هي تهمك ولا اي وغمز
تميم اتعصب اكتر راح .....يتبع 
(انا آسفة والله يجماعة اني منزلتش انهاردة 
بس عشان نبقى عارفين يوم السبت بالذات التنزيل فية هيبقى صعب بالنسبة ليا معلش اعذروني وإنشاء الله بكره هحاول اعوض🥺🦋)
#ريتاج_محمد

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-