Ads by Google X

رواية رهف و الوسيم الفصل الرابع 4 بقلم نونا جمال



رواية رهف و الوسيم الفصل الرابع 4 بقلم نونا جمال 





الفصل الرابع :-
#رهف_والوسيم:-
🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
   رهف كانت تجلس مع اخت بتول 
سهيله يا رهف اي بقي ياحبيبتي 
رهف أنا مش عارفه بيحصل معايا كدا ليه وياترا دا مات ولا ايه 
سهيله اهدي أن شاء الله مش هيكون جراله حاجه متقلقيش 
رهف تطلب من صديقتها بتول اذا اتي أحد ليسأل عليها تقول انها تركت الشغل. ولا يعرفه مكانها 
 في الساعه السادسه تستعد رهف للسفر بعد ما كلمت دكتور مأمون وأخبارها كل شياء وأخبرته بعدم معرفة أحد من أقاربها عن طريقها ويقول تركت العمل 
وفهم الوضع دكتور مأمون و وفقها علي هذا 
وتذهب اللي العربيات وتذهب الصعيد 
أما عن سليم يستعد اللي السفر بي سيارته ويودع الاسره ويذهب 
ويذهب اللي ولدت والده المريضه في المنزل وقبل يديها وقول لها أنه نوي السفر 
الجده خضره خلي بالك من نفسك ياولدي 
سليم وانتي كمان ياجدتي خلي بالك من صحتك و سكرك
خضره الحمد الله ياولدي كل اللي يچييه ربنا كويس 
خضره جدت سليم وعلي ويوسف وقمر وشمس اولاد محمد تحب سليم كثيرا. عمرها ٨٠عاما. تعاني قليلا من الزهايمر والسكر 
ريهام تذهب في الصباح اللي منزل بتول 
بتول نعم يا ريهام 
ريهام. ازيك يا بتول هي رهف جت عندك هنا 
بتول لا ليه 
ريهام والله بتول خلاص انا حليت كل حاجه واطلقت من محسن الزفت 
بتول هي فعلا اختك كانت هنا لكن مشيت وكمان سابت الشغل مش عارفه عنها حاجه 
ريهام ايه بتقولي ايه 
بتول زي ما بقولك كدا يا ريهام 
تخرج ريهام من عند بتول وهي حزينا نعم كانت تعلم أن محسن ينظر اللي اختها نظرات غير مقبوله وان كان يريد أن يتقرب منها ولكن كانت تحاول أن اكدب نفسها حتي لا تخرب بيتها ولكن بعد ما حدث كان يجب أن تقول لا. تخرج وهي تبكي. ولا تعرف تبحث عنها فين 
أما عن رهف التي تكلمها بتول وتخبرها 
رهف زي ما قولتك يا بتول متعرفهاش. وتسكت عندما رأت حادث في الطريق 
رهف اقفلي اقفلي دلوقتي 
وتقف السياره وتنزل مسرعه 
لتجد سليم. داخل سيارته ولكن وجه وجسده بها جروح وشبه فاقد الوعي 
الكل كان حولين السياره 
رهف أبعده أنا دكتوره ابعد تحاول إخراجه من السياره 
سليم انتي مين وهو غير مستوعب يفكر يحلم 
رهف إن شاء الله هتكون كويس 
تقوم بي إخراجه خارج السياره هي ورجل اخر ثم تحول توقف النزيف وتكلم الاسعاف تأتي 
رهف تنظر إليه بقلق. متقلقش هتكون كويس 
سليم يمسك يدها انتي مين 
رهف أنا رهف دكتوره متقلقش 
سليم يقول اسمها رهف رهف ويفقد الوعي 
وتأتي الإسعاف 
رهف أقرب مستشفي فين 
الممرض سوهاج احنا قريبين منها اهو 
رهف طيب معاكم دكتور 
السواق لا يافندم 
رهف خلاص انا جايه معاكم 
وتأخذ حقيبتها وتذهب مع هم حتي تتمكن من اقاف النزيف سليم كان ينزف كثيرا
وكل ما يفوق ينظر يجدها بجواره يطمن وفضل ماسك يديها حتي وصل اللي المستشفي 
رهف عند دخولها اللي المستشفي 
يأتي دكتور وياخذ فهد 
الممرضه حضرتك مراته 
رهف أنا لا طبعا أنا دكتوره وقبيلته في الطريق وهو عامل حادث معلش لو سمحتي كنت عايزه أسأل عن دكتور خالد 
الممرضه دكتور خالد اللي دخل مع الحاله 
كانت في انتظاره رهف 
كانت تسمع الممرضات وهم يتكلمه عن سليم وهو يخطرف ويقول رهف 
رهف بصمه بينادي عليا ليه 
 وبعد مده تأتي أهل سليم الحاج محمد وأخو علي ويوسف 
محمد ولدي ولدي 
ممرضه اهدي ياحاج هو جوه مع الدكتور ممكن تسال الانسه اللي جت معا 
محمد معا كيف 
وينظر خلفه ليجدها 
محمد انتي مين يابنتي 
رهف أنا رهف. أنا دكتوره 
علي دكتوره 
رهف ايوه انا كنت جايه وقبيلته في الطريق عامل حادثه والحمد الله لحقنا 
يوسف في عقله يابوي علي جمالك 
محمد يعني انتي اللي لحقني ابني تشكري يا دكتوره تشكري 
ويخرج الدكتور خالد من غرفة العمليات 
يذهب إليه محمد. طمني 
خالد الحمد الله يا حاج محمد سليم بيه بخير. 
الحمد الله في حد و قفله الجرح 
احنا عملنا الإشاعات وفحوصات وتم تخبط الحرج هو هام نقله اللي غرفه عاديه 
محمد الحمد الله 
كان أن يذهب خالد 
رهف لو سمحت 
خالد. ايوه اهلا حضرتك اللي جيتي مع سليم 
رهف أنا الدكتوره رهف تبع دكتوره 
خالد دكتور مأمون اهلا بيكي يادكتوره 
رهف ايوه فعلا شكر ليك اهلا بحضرتك 
خالد أمال 
رهف هحكي لحضرتك كل حاجه 
خالد يبقي مع فنجال قهوه اتفضلي في مكتبي 
تروي له كل شياء رهف 
خالد دا انتي واضح كدا انك دكتوره شاطره 
رهف بخجل شكرا 
خالد دا حقيقي مش مجامله 
رهف أنا بس كنت عايزه 
خالد اه اكيد عايزه ترتاحي. اتفضلي معايا هوديكي لمنزلك 
وبفعل يذهب بها اللي منزل الدكاتره المغتربين 
رهف تدخل الي المنزل وهي هلكانه من التعب 
وتمسك هاتفها لتجد بتول مكالمها كثيرا 
رهف ايوه يا بتول مش هتصدقي اللي حصل معايا 
بتول ايه يابنتي عايزه اطمن عليكي قلقتيني 
رهف هحيلك وتروي لها كل شياء 
بتول ينهار ابيض. ازاي دا 
رهف والله ما عرفه بس الحمد الله 
رهف مفيش اخبار عند ريهام 
بتول جت انهارده لدكتور مأمون 
رهف ينهار وبعدين 
بتول متقلقيش دكتور مأمون قالها نفس الكلام 
رهف الحمد الله. أنا قلبي وجعني عليها لكن 
بتول لازم تعرف الغلط ومنضمنش المجنون دا ممكن يعمل ايه 
رهف عندك حق 
بتول اسيبك أنا بقي ترتاحي 
رهف ماشي 
وتنتهي المكالمه وتأخذ رهف حمام دافئ وتخلد اللي النوم 
نروح عند العمده 
العمده بتقول ايه يا غفير زفت 
الغفير والله يا جناب العمده دا اللي حصل 
المطاريد سرقه وهدان ياجناب عمده 
العمده وجي تقولي دلوقتي وكنت فين انت 
وهدان الحقني يا عمده الحقني 
العمده اهدي يا وهدان هجبلك حقق. 
وهدان سرقه فلوسي. اتنين من المطاريد 
أنا هبلغ الشرطه 
نروح عند سليم 
يستيقظ سليم وهو يقول رهف رهف 
محمد. عتجول ايه ياولدي 
يوسف مالك بس ياخوي 
علي بصوت واطي مسمعش عاد يا يوسف عيجول اسم الدكتوره 
يوسف اها 
يفوق سليم أنا فين 
محمد انت في المستشفي ياولدي انت عملت حادث
في الطريق 
وينظر اللي زراعه المجلس هي فين 
محمد هي مين 
علي تقصد الدكتوره 
سليم دكتوره 
ويدخل دكتور خالد يطمان عليه 
محمد هخرج ميتا يا دكتور 
خالد بكره أن شاء الله 
تقدره تتفضله ونسبه يرتاح  
يسعد للذهب محمد هو وعلي ويوسف 
محمد انت متاكد مش عايز حد من اخواتك معاك ياولدي 
سليم أنا كويس يابوي وبكره هخرج أن شاء الله 
محمد ماشي ياولدي 
ويتركه ويذهبه وهو يفكر في تلك الجميله التي أنقذت حياته وهل هي حقيقيه ام من خياله 
يأتي الدكتور خالد له
 خالد ازيك يا سليم بيه 
سليم الحمد الله يادكتور 
دكتور كدا يا راجل تخضنه عليك 
سليم أنا مش عارف ايه اللي حصل ممكن تحكيلي كل حاجه 
الدكتور خالد حاضر ويروي له كل شيء 
سليم يعني فعلا دكتوره رهف هي 
خالد بظبط كدا 
وتركه ويذهب 
ويفكر فيها سليم اخيرا قبلها وهتكون قريبه له 
ونقف هنا 
🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺


الفصل الخامس من هنا 




بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-