Ads by Google X

رواية بريئه فى عالم المافيا الفصل الخامس 5 بقلم نوسيبا ابراهيم

  

رواية بريئه فى عالم المافيا الفصل الخامس بقلم نوسيبا ابراهيم

روايه/بريئه في عالم المافيا*
*الفصل/الخامس*
عدا شهر على نفس الحال وكل يوم ملاك تاخد دروسها وتروح الشركه 
في يوم جت ملاك من الشركه وخدت شاور وغيرت هدومها ودخلت ل رعد تحكيلو على يومها زي ما اتعودت قعدت ملاك جمب رعد: مش نوي تقوم يارعد بقا وحشتني اوي وحشني عنادي معاك وضحكتك الي من كلام ادهم وحمزه انها مكانتش بتظهر لاي حد قوم وهعوضك عن الوحده الي عشتها قوم يارعدي
كانت ماسكه ايده وهي بتتكلم ودموعها بتنزل وحست ان ايده بتقفل على اديها
رفعت ملاك راسها الي كانت حطاها على ايده بسرعه: رعد رعد انت فوقت انت سامعني
رعد ابتدا انه يغمض ويفتح ف عينه كذا مره وابتدا يقول بصوت خافت: م ملاك ملاك ا انتي فين
ملاك بدموع الفرحه: انا هنا انا جمبك والله قوم يارعد قوم ياحبيبي



استوعبت كلمتها وسكتت مره واحده
بصلها رعد وفضل ماسك ايدها: هو اي الي حصل
ملاك: قوم والله وهقولك على كل حاجه بقالي شهر ونص مش لاقيه حد اكلمه ولا اعند معاه ياعم رعد ينفع كده
ضحك رعد ضحكه زادت من وسامته مع ان وشه كان مرهق: معلش ياملاكي انا اسف اني حطيتك ف كل ده
ملاك مسكت ايده جامد وبصتله ببتسامه جميله: متقولش كده يارعد انت الراجل الوحيد الي انا اطمنتله وعمري محسيت بالخوف معاك مع انك رعد الحديدي الي كله بيخاف منه الا انا الا انا يارعد الا ملاك ملاك عمرها ما خافت من رعد ويلا قوم عشان تاكل وترتاح انهارده لان بكره فيه عملالك مفاجأه 
رعد بنبساط من معاملتها الي اتغيرت وبقت للأحسن ف الاول كانت خايفه منه دلوقتي بتعامله على انها عرفاه من سنين 
جم الممرضين فكو الكانولا وكل حاجه وكل ده وملاك مع رعد ومش راضيه تسيبه
مشيو الممرضين واتكلم رعد وهو قاعد على حرف السرير وهي على الكرسي الي قصاده: هما مودونيش اوضتي ليه ليه الاوضه دي
ملاك: عشان مش كل ما تدخل اوضتك تفتكر انك تعبت او تعمل ذكره وحشه ف الاوضه دي حاول يا رعد تعمل ذكريات حلوه مع اي حد بتحبه عشان حتى لو الشخص ده مشي يفضل معاك ذكرياته كل ما تفتكرها تحس انه معاك حاول تعمل شخصيه تانيه غير رعد الحديدي رعد الي الكل بيخاف منه وبيترعب اعمل شخصيه تانيه اسمها رعد البني ادم العادي جدا زيه زي اي حد مع انك فعلا مش زي حد بس لو علقت انبساطك بشخص هتتعب يارعد زي ما حكتلك كل حاجه عن حياتي وانها حياه صعبه نوعا ما بس كنت بضحك وبهزر لان مش كل حاجه الحزن اتمنى تفكر ف كلامي وتتغير ولو جزء صغير عن اذنك هسيبك تا

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-