Ads by Google X

رواية حرم الفهد (كاملة جميع الفصول) بقلم سميه أحمد

 




رواية حرم الفهد الفصل الأول 


_رايحه فين... 

كنت ماشية وخارج من باب العمارة لقيت حد بيقولي كده التفت وبصيت لقيته هو كالعاده كل يوم الصبح يجر شكل معايا ونفضل في خناقات زي القط وخنيقه...

رديت بنرفزه: عايز اي.. 

رد بهدوء: عايزك في الحلال يابنت الناس.. 

أتكلمت غرام بنرفزة: وأنا قولتلك يا فهد احنا مننفعش مع بعض شوف انت فين وأنا فين.... 

رد ببرود: انتي اللي مش راضيه فهمي إن ده كله ميفرقش معايا ومصصمه علي قرارك... 


مردتش عليه ومشيت ولوني عارفه إني لما ارجع مش هيسبني في حالي.. بس برضو لازم اوقفه عند حده... 


"اعرفكوا بنفسي أنا غرام عندي 20سنه في تانيه كلية... ولدي مات وأنا عندي 15سنه وقتها هربنا أنا وماما وجينا الاسكندرية علشان عمامي ميعرفوش مكانا... استجرنا شقه اه بالمنسبه الشقة دي في عمارة فهد مهو صاحب العمارة اصلا من وقت لما جيت وهو بيعملني بطريقة غريبه بس معترفش انه بيحبني غير من سنه... مش عارفه بس أنا شايفه بعيد عنه هو ابن بشوات صاحب سلسله محلات مجوهرات غير العماير اللي عندهم متأجره.. مفيش حد من عائلته هتقبل بيا أحنا مننفعش حتي لو بحنب بعض في حاجات هتمنعنا. 


راحت غرام الكلية وسابت فهد مكانه 

***

فضل واقف مكانه اتكلم بتعب: ربنا يهديكي تعبتي قلبي معاكي... 

طلع علي بيته لقا اخته ومامته بيجهزوا السفره. 

_السلام عليكم.. 

ردت هدي ولدته فهد: وعليكم السلام يا حبيبي نورت البيت. 

قبل جبين ولدته ليقول بأبتسامه هادئه: منوره بيكي يا ست الكل... 

قعد فهد وهدي واخته ندي... بعدها بشويه خلص فهد الفطار وخرج علي المحل بتاعه.. دخل محل الإدارة.. ولقي صاحبه أياد قاعد مستنيه في المكتب.. 


اتكلم أياد بمرح: اي يعم روميو كل ده فين.. 

بصله فهد بعصبية سكت أياد لأنه عارف إن غرام عند فهد خط أحمر...










فهد بجدية: اخبار الشغل إي... 


أياد: كل حاجه تمام بس محلات فرع القاهره عليها ضغط شغل تابعت الحسابات بس في لخبطه ياريت تروح في اسرع وقت تعمله.... 


فهد: روح انت شوف الدنيا هناك اي... غيرو... 

أياد: البضاعه الجديدة وصلت مستنيه تعيينك بس... 


اوماء له بهدوء قعد فهد وإياد يتكلموا حولين الشغل... 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

رجعت غرام من الجامعه وهيا طالعه علي شقتهم اللي في الدور التاني لقت بنت عم فهد داليا.. بتكره غرام جدا.... عدت غرام من جنبها بتجاهل.. 


داليا بتلقيح: بقي سي فهد لأمم الخياطه وبنتها في عمارة البشوات... عمرك ماكنتي تحلمي بيها لأنتي ولا امك... 


قربت منها غرام وضربتها بالقلم: اسمعي يا حلوه أنا وحده خلقي ضيق واي حد بيعصبني بجيبه من شعره.... اما الخياطه اللي بتتكلمي عليها اشرف منك مليون مره سماعههه.... 


دفعتها غرام وطلعت علي بيتهم... دخلت البيت لقت مامتها قاعده علي المكنه بتشتغل... 


نور مامت غرام: نورتي البيت يا حبيبتي. 


_منور بيكي يا ست الكل.. هاا عامله اكل إي.... 


نور بحب: عامله اكلتك المفضله مكرونه بشاميل... 

باست رأس مامتها بحب وراحت اوضتها وغيرت هدومها رجعت بعدها بشويه لقيت مامتها مجهزه السفرة ومستنياها... 

اتكلمت نور بخبث: إلاه قوليلي مشفتش فهد انهارده... 

بصت لمامتها: اسوف ليه وأنا مالي... 


نور بخيبه: جتك غيبه بقي واحد زي فهد يترفض ده كفاية أن بيحبك... انتي مش شايفه بنات الشارع كلها ميته عليه ازاي.. بيتمنو نظره واحد بس منه... 


غرام بمرح: أنا اللي بنتك مش هو.. 


نور بتمني: ياريته هو اللي ابني.. 

غرام: اموت واعرف عملك العمل في انهي حته.... 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

نزلت غرام علشان تجيب حاجات من المكتبه لسه هتفتح البواب حست بحد بيسحبها تحت السلم في الضلمه وووو...  

             الفصل الثاني من هنا 

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-