Ads by Google X

رواية عهد الأسود الفصل الثامن عشر 18 بقلم زهرة الربيع

 

رواية عهد الأسود الفصل الثامن عشر بقلم زهرة الربيع

#روايه_عهد_الاسود_البارت_ال_18
وقفت بصدمه هيه والطلاب لما شافو اسامه بيبوس شوق ومندمجين حتى مش حاسين بدخولهم ليالي قالت بغضب وصدمه..في المستشفي يا اسامه

اسامه بعد عن شوق وبصلها واتفاجأ بالي معاها وكانو بيهمسو لبعض وبيضحكو

شوق اتكسفت جدا وبقت مش قادره تبصلهم واسامه وقف بلا مبالاه وابتسم ببرود وقال...خير يا دكتوره...وايه كل الطلبه دول هو انتي ناويه تعلميهم في مراتي ولا ايه

ليالي اتقدمت عليه بغضب وقالت...اخرج بره يا اسامه..ممنوع تدخل هنا... اصلا انت دخلت ازاي

اسامه اتنهد بضيق وقال..دخلت من الباب زي ما انتي دخلتي كده من غير احم ولا دستور

البنات الي بيدربو بقو يضحكو وليالي اتغاظت وقالت..حم ايه وهباب ايه انت فاكر نفسك في اوضه نومك يا استاذ...بقولك ايه اطلع حالا احسن انادي الامن يطلعوك

اسامه بصلها بدهشه من عصبيتها وقعد على الكرسي وقال ببرود..انتي اكتر واحده عارفه..ان بطريقتك دي مستحيل اطلع

ليالي اتنرفزت وهيه اصلا كانت هتفرقع من المنظر الي شافتو هيه والطلاب وقالت بغضب..اسامه لاخر مره هقولك اخرج حالا

اسامه بقى يصفر ولا كأنو سامعها 

ليالي قالت بغضب ..كده طب انا هنادي الامن 
ولسه هتتحرك شوق مسكت ايد اسامه بسرعه وقالت..اطلع يا اسامه معلش..بلاش مشاكل وانبي

اسامه بص على ايدها الي ماسكه ايده وابتسم وباس ايدها بحنيه وقال...تمام..علشان عيونك بس وبص لليالي بابتسامه جانبيه وخرج

ليالي لما عمل كده كانت هتمووت وحست بنار جواها غمضت عنيها والدموع فيهم وقالت بتنهيده..لو سمحتو...اتفضلو عند دكتور امام..انا تعبانه ومش هقدر اكمل

البنات خرجو وهما بيهمسو وبيضحكو وليالي حطت ايدها على قلبها بالم

بقلم...زهرة الربيع
شوق قالت بقلق..انتي كويسه 
ليالي بصت لشوق بضيق وغضب وقالت...انتي مالك انتي خليكي في نفسك ياختي و بلاش مجهود الفتره دي وقالت بقرف..الجرح لسه جديد..محبكتش يعني 

شوق لسه هتتكلم بس ليالي خرجت حتى من غير ما تكشف عليها واول ما طلعت اسامه وقف واتقدم عليها وقال..ايه خلصتي كشف

ليالي قالت بعصبيه..مكشفتش ومش هكشف..انت بتعمل معايا كده ليه..جبتها على المستشفى بتاعي ليه يا اسامه..انت قاصد قاصد تغيظني مش كده..قاصد تعمل كل ده قدامي مش كده

اسامه حط اديه في جيوبه وقال بسخريه...هدي نفسك المستشفى كلها بتبص عليكي

ليالي بصت حواليها واتفاجأت بان الكل بيبص عليها لان صوتها كان عالي وهيه مش حاسه اتوترت جدا وبقت تبص لاسامه بدموع

اسامه بصلها بحزن وحاول يبان اقوى ولسه هيمشي مسكت ايده وقالت بدموع..معقوله نستني يا اسامه..بالبساطه دي

اسامه اتنهد بالم وقال...انتي الي بعتي كل الي بنا ببساطه يا ليالي..حملتيني ذمب ومشيتي ..انتي الي نسيتي مين اسامه يا ليالي وببساطه

اسامه قال كده ودخل عند شوق وسابها 
ليالي دموعها بقت تنزل على خدودها بالم وحزن شديد

عند عهد كانت بتسمع ضرغام وكان بيحكيلها عن الي حصل وازاي مالك مات قالت باستغراب..قولتلي جاتلك مكالمه غريبه من شخص غريب ..قلك ايه يعني

ضرغام اتنهد وقال..اتصل عليا شخص وقال...ابن اخوك في خطر..وهيموت في اوضه نومه

انا الاول استغربت ومفهمتش حاجه بس بعد كده خوفت جدا على مالك خصوصا ان ابوه سافر وسابو في امانتي اتصلت بسرعه على اسامه وقلتلو يقالبلني عند المينا عايزه ضروري

عهد كان بتسمعه باهتمام وضرغام بلع ريقه بوجع و قال بدموع..بعدها عملت اغبى حركه حصلت في حياتي كلها...اخدت مالك وليالي وطلعت بيهم على المينا المكان الي هقابل اسامه فيه ... كنت عايز ابعد مالك عن القصر علشان التهديد الي جاني وفي نفس الوقت اخليه هو وامه في حمايه اسامه ويروحو معاه على الغردقه اامن ليهم

بس ليالي كانت خايفه مني وحاضنه ابنها طول الطريق وبتبصلي بنظرات مريبه وبتسال كل شويه احنا رايحين فين..هيه فاكره اني ممكن اذيه لاني اتخانقت مع بابا بسبب الفلوس الي كتبهالو... المهم اول ما وصلنا المينا كان كل شئ طبيعي لحد ما وصل اسامه وكان مرعوب حضن ابنو وقالي وهو متنرفز..هو فيه ايه ..ليه خلتني اقطع الشغل وارجع وازاي تجيب مالك وليالي على المينا كده من غير حمايه ولا حراسه و

بس انا قاطعتو وقلتولو اهدي دلوقتي هتفهم كل حاجه  

ضرغام ابتسم بوجع ونزلت دموعو بغزاره وقال ..كنت عايز احكيلو الي حصل...كنت عايز اقولو خدو معاك هنا خطر عليه... لاكن ملحقتش اتكلم عربيه وقفت وضربت عليه نار كانت قاصده مالك بالتحديد..في ثواني..في اقل من الثواني كان بين ادينا ..وبقى يبكي بشده وقال ..غرقان بدمه مقدرناش نعمل اي حاجه ملحقناش

عهد جربت على ضرغام وحضنت دماغو لصدرها وقالت بدموع..اهدى اهدى يا ضرغام ارجوك

ضرغام حضنها بقوه وبقى يبكي وهو مش قادر ياخد نفسو وقال...كنت واقف وشايفه بيموت واسامه. اسامه مكانش بيرد..مكانش بيعمل اي حاجه غير انو باصصلو وعنيه هيطلعو من مكانهم بس قطع كل صدمتنا صوت ليالي وهيه بتصرخ اني انا الي قتلتو وجبتهم على المينا علشان اقتلو ومسكت فيا وبقت تضربني بقهر لحد ما وقعت من طولها ..ساعتها..ساعتها اسامه بصلي بنظره عمري ..عمري ما هنساها يا عهد...نظره غريبه مش نظره اخويا ابدا ..معملش حاجه غير انو بصلي كده وبس...وشال مالك وطلع بيه على المستشفى مع انو شاف نبضو واتاكد انو مات..بس مكانش قادر يصدق

بعدها اسامه اتهمني بقتلو ومصدقش اي كلمه قولتها ويمكن مسمعنيش اصلا وليالي كمان اتهمتني بقتلو وطلبت من اسامه انو يقتلني ..بس هو رفض..وقتها قال انو مستحيل يفضل معايا في نفس البيت ..ومن ساعتها سبت القصر وبقيت عايش هنا واسد الوحيد الي قال ضرغام مستحيل يقتل مالك...وصدقني وجيه يعيش معايا ومن وقتها وهو كمان من اعداء اسامه..وبقينا انا واسامه زي الي جوه حرب خصوصا ان ليالي طلبت منو الطلاق لو مقتلنيش هو صحيح مرضيش يقتلني بس مش قابل يسامحني ابدا

عهد بصتلو بدموع وقالت..طب وانت...انت سامحتو

اسامه ضحك وهو بيمسح دموعو وقال..هو 
مين يسامح مين يا عهد




عهد قالت بسرعه..انت طبعا الي تحاول تسامحه..لان هو غلط معاك..كان المفروض يثق فيك وميصدقش حاجه زي دي عليك حتى لو شاف بعيونه.. انت اخوه يا ضرغام كان لازم يقول اخويا ميعملهاش ..اذا كنت انا الي اعرفك من يومين تلاته مصدقاك وواثقه فيك و

عهد قطعت جملتها لما شافت نظرات ضرغام الي كانت متثبته عليها وقالت .هو هو انا قولت حاجه غلط

بس ضرغان شدها لحضنه وقال...شكرا يا عهد...انا بجد مش عارف اشكرك ازاي...انتي اجمل حاجه حصلت في حياتي ...انتي الجزأ الاروع في ايامي ..انا بح...

بس قطع جملتو وبعد عنها بسرعه وهو مستغرب نفسو قوي وواقف بعيد بصدمه وبقى بيبصلها بزهول شديد ازاي كان هيقولها انو بيحبها ازاي كان هيعمل كده

عهد وقفت بتوتر وبقت تبصلو بحرج وقالت بتوتر..ع..عادي..انت..

بس قاطعها ضرغام وقال ...انا معنديش في الدنيا دي غير اسد..اسد صدقني في الوقت الي ابويا مصدقنيش فيه..مش عايز اخسره يا عهد...فهماني

عهد نزلت دموعها وقالت..اممم...فهماك..وانا..انااسفه..عن اذنك وطلعت تجري

ضرغام قعد في الارض بدموع وحط اديه على وشو وشد شعره لورا بتوتر وخنقه

بعد اليوم ده عهد بقت قاعده في اوضتها ومش بتطلع غير اوقات قليله واغلبها لما يكون ضرغام مش في البيت لدرجة انو بقى مشتاق جدا انو حتى يلمحها 

اما اسامه فرجع على البيت هو شوق وكانت لازمها الراحه التامه وكان ديما جمبها وعلاقتهم بقت حلوه قوي وديما سوا ومكانش بيسبها لحد ما تحسنت خالص 

في يوم المجهول كان بيكلم سيلا وقال...انهارده تنفذي 
سيلا قالت بتوتر..متأكد انهارده

المجهول قال...ايوه انهارده...الرجاله هيبقو مستنيينك والبنت الي بتساعدنا هتسهلكم الدخول لازم تخلصو قبل وصول اسد

سيلا قالت تمام وقفلت معاه

عند اسامه كان قاعد بيقرى في كتاب وكانت شوق معديه من جمبو شدها عليه بقت على رجلو وفي حضنو وبص في عنيهاوقال...شوفي كده بيت الشعر ده حلو ازاي...بيقول ايه..محبوبتي انتي الشر وانا المطر لولا جميل عناقنا ماكان في الدنيا ثمر

شوق بصتلو بتفكير كده وقالت..مش دي بتاعت كاظم الساهر

اسامه ضحك وقال..اه..بتاهت كاظم بس يعني اكيد مش كاظم الي كتبها

شوق قالت ..امال مين

اسامه حط ايده على صدره وقال..العبد لله..انا كتبتها بس قباني سرقها مني

شوق ضحكت واسامه بصلها وقال بتنهيده...يخربيت ضحكت شفايفك تهبل

شوق قالت ...طب قولي بقى شعر من الي انت بتألفو بس تكون حاجه قباني مسرقهاش

اسامه قال بحماس ايه ده بجد عايزه تسمعي

شوق هزت راسها وقالت..اممم..يا ريت

اسامه اتعدل وقال..احم اسمعي..يا سارق قلبي بهدوء ومن سكات ....حطيتك في عيني غطيتك برمشي

شوق قالت بفرحه..سيدي يا سيدي

اسامه كمل وقال ...انت الجزمه وانا الرباط ..من غيري ولا تعرف تمشي

اختفت ابتسامتها تدريجيا وبصتلو بغيظ و غضب بتخبيه بابتسامه واسعه وقالت..معاك حق والله انا جزمه صحيح علشان بكلم طور زيك 

اسامه ضحك بكل صوته وقال...في ايه بس.. معجبتكيش ولا ايه ...مش انتي الي عايزه حاجه طاظه متسرقتش 

شوق قالت بغيظ..لا متقلقش عليها انشرنا في الطل عادي محدش هيسرقها بس اوعى تنقط على قفاك...ومشيت بعصبيه

 اسامه ضحك و قبل ما تطلع شدها عليه بقت في حضنو وحاوطها باديه وقال..انتي زعلتي ولا ايه انا بهزر معاكي ..اصلا انتي مفيش اي شعر يوصفك عيونك لوحدهم اجمل بيت شعر

شوق ابتسمت بخجل وقالت..طيب انا..انا كنت جايه علشان اقولك حاجه

اسامه قرب اكتر وقال..حسيت انك عايزه تتكلمي.. قولي سامعك

شوق اتوترت قوي وقالت..انا..وخدت نفس واتشجعت وقالت بسرعه...انا بحبك يا اسامه




اسامه ضحك بصوت عالي وقال..كل التوتر ده علشان بتحبيني ..طب وخايفه ليه ما انا كمان بحبك

شوق فرحت قوي وقالت..بجد يا اسامه..طب مقولتليش ليه

اسامه ابتسم وقال..طب مانا بحب كل الستات الي في العالم هلف عليهم واحده واحده ولا ايه

شوق اختفت ابتسامتها واتنهدت بيأس وقالت..انا ولا في بالك اصلا.... ولسه هتمشي مسك ايدها وبص في عنيها وحط ايدها على قلبو وقال..جايز تكوني مش في بالي بس اكيد في قلبي ودقاتو كل ما بتكوني قريبه تثبتلك

شوق ابتسمت بفرحه اقل جمله منو بتخليها مبسوطه واسامه قرب منها ولسه هيبوسها دخلت ليالي وقالت احم..احم

اسامه بعد عنها بسرعه وقال..احم...دكتوره ليالي ..اتفضلي

ليالي قالت بضيق..اسامه..عيزاك لو سمحت..لوحدنا

اسامه اتنهد وبص لشوق وشوق قالت بضيق..عن اذنكم وطلعت فوق

اسامه قرب من ليالي وقال بضيق..نعم...امريني

ليالي قربت منو بدموع وقالت..مش قادره..مش قادره يا اسامه..مش عارفه انساك..مش عارفه حاولت وفشلت..لسه قلبي بيعذبني قوي..مش قادره اتخيل انك مع غيري بموت يا اسامه والله بمووت ...وقعدت على الكرسي وحطت اديها على وشها وبقت تبكي جامد

بقلم...زهرة الربيع
عند ضرغام كان راجع بالليل زي العاده ودخل واتعشى وعهد منزلتش تتعشى كالعاده كان مضايق قوي من حركاتها دي وخلص اكله وطلع وبقى يبص على اوضه عهد وكانت مقفوله 

اتنهد ولسه هيدخل اوضتو راح على اوضتها وخبط بعصبيه

عهد شدت الحجاب لبستو بسرعه وفتحت بخوف بس اتنهدت براحه انا لقتو ضرغام قالت بضيق..نعم يا ضرغام باشا فيه حاجه

ضرغام اتنرفز اكتر لما قالت يا باشا وقال..انتي بتعملي معايا كده ليه..ده انا حتى مبقتش اشوفك

عهد اتنهدت وقالت..وانت عايز تشوفني ليه...وبعدين دي رغبتك 

ضرغام قال بتوتر..بس انا مقولتش كده يا عهد انا مش قادر اعيش من غير ما اشوفك و

عهد قربت منو وقالت وهيه بتبص لعيونه بتحدي..انت الي اخترت يا ضرغام ولازم تتعود انت الي بايدك توقف الي بيحصل ده والا هيبقى مصيرنا اننا منشوفش بعض ابدا ..انا مستحيل ابقى عارفه انك بتفكر فيا وابقى قدامك واخد راحتي معاك وانا هبقى على زمة راجل تاني غيرك

ضرغام لمعت عنبه بالدموع وعهد قربت منو اكتر وقالت برجاء و دموع..ارجوك كلم اسد يا ضرغام..انا مش هقدر اتجوزو انا بح..

بس ضرغام حط ايده على شفايفها وسكتها وقال بدموع..بيحبك اوي... يا عهد مش هقدر اخدك منو..اسد كل حياتي مش هقدر اذيه..انتي كان المفروض ترفضيه و

عهد قالت بعصبيه..ارفضو ..ارفض الانسان الي ساعدني ووقف حمبي في كل لحظه... اسد لولاه كنت بقيت فريستك من زمان ولا نسيت كام مره انقذني ..وبعدين ارفضو علشان مين ..علشانك وانا سمعاك بتهزا فيا وبتقول عني بنت ليل

ضرغام اتعصب وقال.مدام كده يبقى اتجوزيه بقى ايه الي اتغير دلوقتي

عهد قربت منو وقالت..الي اتغير اني..اني اتأكدت انك كنت بتقولو كل الكلام ده علشان تبعدو عني انا اتاكدت انك بتحبني زي ما بحبك يا ضرغام..وانا هسامحك على كل حاجه..بس اتصرف ..ارجوك اتصرف

ضرغام بص لعيونها بعشق وقال ..هتصرف..هتصرف يا عهد هتكوني ليا ومش لاي حد تاني وقرب منها فجأه وبقى يبوسها بقوه 

عهد زقتو بكل قوتها وبصتلو بصدمه وقالت..انت..انت بتعمل ايه..انت اتجننت اطله بره يا ضرغام.. اطلع حالا

ضرغام قرب عليها وعنيه تخوف وقفل الباب وقال..ليه مش ده الي عيزاه ..مش عايزه نكون سوا ...انا هخليكي ليا ومش لاي حد تاني.. وزقها على السرير وهجم عليها وووووو

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-