قصة رغم الخيانه الجزء الجزء الرابع

قصة رغم الخيانه الجزء الجزء الرابع


    ما كانش قدامي غير حل واحد وهو أني أرجع شقتي وزي ما جوزي طلب

    ،زي ما خرجت لوحدي أرجع لوحدي .

    أول ما قلت لأهلي أني بفكر أرجع شقتي علشان خاطر ولادي قالولي : عين العقل ولازم

    تستحملي علشان عيالك وكل الرجالة كدا مافيش راجع عدل

     وأدي الستات كلها مستحملة علشان

    خاطر ولادها وسمعت كذا قصة طبعا عن الستات الأصيلة اللي مستحملة رجالتها ورجالتها

    أوحش من جوزي100 مرة .

    وفي يوم جمعة بعد الصلاة أخدت ولادي وروحت علي شقتي .

    كان جوزي بره رجع بعد المغرب لاقاني أنا والولاد في البيت ما كلمناش ودخل نام .

    فضل علي الحال ده أسبوع وبعد الأسبوع ناداني وقالي بالضبط كده : أنت هنا مش أكتر من

    خدامة ليا وللعيال أنا أعمل اللي أنا عاوزه مالكيش حاجة عندي عاجبك هتعيشي وتربي ولادك

    مش عاجبك في ستين داهية وهجيب ست ستك (كان قلبي بيتقطع وهو بيتكلم بس ما كانش

    قدامي أي حل تاني لازم أستحمل علشان عيالي) قالي أنا لسه ما خلصتش كلامي علشان تبقي

     عارفة ثناء دي ستك وتيجي بيتي وقت ما تحب

    ،قالي : وتعملي حسابك أنها لما تيجي هنا تعامليها كويس والا هتكوني في الشارع .

    وعدت الأيام وأنا عايشة علشان العيال وفعلا ثناء كانت بتيجي ويتصل بيها يعزمها علي الغدا

    وان كان عاجبني

    لحد ما ..................

    إرسال تعليق