Ads by Google X
رواية احببت طفلتي الفصل الرابع عشر -->

رواية احببت طفلتي الفصل الرابع عشر

رواية احببت طفلتي الفصل الرابع عشر

    الفصل(14)

    رحيم نزل يجري وهو مش حاسس بنفسو
    عز / رحيم رايح فين يارحيم
    رحيم / --------

    عز / رايح فين يارحيم رود عليا
    رحيم/ ريم ياعز ريم
    عز/ لقتها
    رحيم / ياارب متطلعش هي ياارب متكونش هي
    عز/ في ايه فهمني

    رحيم/ الشرطه انصلت بيا وقالت انهم لقو جثه بنت منتحره وفيها نفس المواصفات ال انا ادتهلهم بتاعت
    ريم
    عز اتصدم ومكنش قادر يتكلم ومكنش عارف يقول ايه
    عز/ ان شاء الله مش هي اكيد مش هي
    رحيم/ ياارب تكون مش هي انا لازم امشي دلوقتي
    عز/ استني هروح معاك

    رحيم/ طب يلا بسرعه
                ***********************-
    الضابط/ احنا لقينا الجثه دي هنا بس وشها مشوه
    مش قادرين نحدد شكلها فجبنا حضرتك تتعرف
    عليها ودي الهدوم ال كانت لبساها
    رحيم كان واقف بيرتجف من كتر الخوف
    ومكنش حاسس بأي حاجه حواليه
    عز/ رحيم رجيم انت كويس
    رحيم بتوهاان/ أيوه ايوه
    عز / دي هدوم ريم يارحيم
    رحيم مسك الهدوم منو وكان بيتمني انها متكونش
    لريم رحيم فضل باصص للهدوم كتير ومكنش قادر
    يتكلم خالص

    رحيم بصدمه/ مستحييييل مستحييييل اكيد
    مش دي ياعز دي مش ريم انا متأكد
    عز بصدمه/ دي همومها
    رحيم/ دي هدوم ريم ايوه بس اكيد دي مش ريم
    ريم عمرها متسبني ابداااا ياعز ريم عمرها متسبني
    لوحدي ابداااااا
    الضابط / أهدي يااستاذ رحيم انا هخلص إجراءات
    الدفن والباقيه في حياااتك يااارب
    رحيم بزعييق/ دفن ايه دي مش ريم ريم حبيتي
    عايشه وهتيجي قريب اوي اوي
    عز/ اهدي يارحيم اهدي ارجوووك
    الضابط/ انا مقدر الموقف ال حضرتك في ربنا يصبركم
    يااارب
    عز/ يااارب ياحضره الضابط يااارب ومتشكرين لزوووق
    حضرتك

    رحيم خرج بسرعه وفضل يمشي في الشواارع زي
    المجنون مش مصدق ان ريم ماتت
    عز كمل باقي الاجراءات مع الضابط
    كان يوم حزيين جدااا علي كل ال في البيت
    من اول صفيه ال حست وكأن بنتها ال ماتت وعز
    ال كان حاسس ان ريم جزء منو وفقد الجزء ده
    حتي رغد كانت حزينه بالرغم ان هي مشافتهاش
    بس حبتها من كلامهم عليها
    رحيم رجع البيت لقي صواان كبير وناس كتير جايه
    تعزي والقرآن صوتوا عالي جدااا
    رحيم كان حاسس ان هو في كابووس ومش قادره يفوق
    منو خاالص انك تفقد إنسان غالي عليك ده احساس
    وحش جدااا وساعتها هتحس انك لوحدك وكل العالم
    ده بقه فاضي عليك بتحس ان انت تاايهه ومحتاج حد
    يوجهك تعمل ايه ومتعنلش ايه ده بالضبط كان احساس
    رحيم كام حاسس انو طفل فقد امو ريم كانت بالنسبه
    لرحيم كل حاجه في حيااتو كانت عيلتو كلها

    كانت بنتو ال رباها وخاف عليها وحبيبتو ال محبش
    غيرها ولا هيعرف يحب غيرها ازااي هيصدق انو مش
    هيشوفها تاني وانو مش هيصحي علي صوتها
    العالي مع صفيه كل يوم مين هيجي كل يوم
    ويقولو. مش عايزه انام لوحدي علشان بخاف
    رحيم دخل البيت وزعق بنرفزه وطرد كل الموجود
    في البيت وكان عامل زي المجنون
    رغد بعياط/ اهدي ارجوك انا مش قادره اشوفك
    كده يارحيم اهدي
    رحيم بعياط/ ريم عايشه انا عارف عمرها مهتسبني
    ابداااااا  يارغد انا بحبها ومش هقدر اعيش من غيرها ابداااا
    رغد حضنت اخوها جامد وقالت بس اهدي ياحبيبي
    هي في مكان احسن من هنا بكتييير وبعدين كلنا
    في الاخر هنموووت وبعدين ريم شيفانا وحاسه بينا
    دلوقتي واكيد مش هتكوون مبسوووطه لو شافتك
    كده ياحبيبي علشان خاطري اهدي كده

    رحيم بزعيق/ انا مش مجنون علشان اهدي ريم
    مماتتش ريم عايشه صدقيني عايشه
    انا مش عايزه اشوف عزا تاني في البيت ده
    انتو فاهمين ولا لأ
    رغد / حاضر حاضر هنفذ كل حاجه انت قولتها
    رحيم سابهم وطلع ؤضتو ورغد كانت حزينه
    علي حال اخوها
    عز/ اي الصوت ده يارغد
    رغد بعياط/ رحيم حالتو صعبه اوي ياعز ده مش مصدق أنها ماتت وقال مفيش عزا تاني في البيت ده
    وعمال يزعق ومكلش حاجه من امباارح خاالص
    عز/ اهدي يارغد علشان نعرف نتصرف
    رغد فضلت تعيط جامد عز قلبو وجعو من عياط
    رغد فقرب منها وحضنها وبدأ يلمس علي شعرها
    علشان تهدي

    عز/ اهدي ياارغد فتره وتعدي والله واحنا لازم نبقي
    قدها ونحاول نخرج رحيم من ال هو في ده
    رغد/ رحيم مش هيخرج كن ال هو في ده ريم ساكنه
    روح رحيم ومش بس كده دي ساكنه قلبو وعقلو
    مش هنعرف نخليه ينساها
    عز/ احنا مش هنخليه ينساها بس علي الاقل هيتخطاها
    نخليه ينشغل بحاجات تانيه نشغلو عن التفكير في
    ريم شويه معان ريم متتنسيش يارغد انت لو كونتي
    اتعاملتي معاها تحسيها ملاك في كل تصرفتها
    ريم كانت اكتر من اختي يارغد كانت لما تكون
    زعلانه من رحيم تيجي تشتكيلي ولما اروح
    علشان اكلم رحيم تقولي اخرج انت منها

    كانت شقيه اوي اوي يارغد وكانت يتحب رحيم
    اوي كام بييان من كل تصرفتها ناحيه رحيم انها بتحبو
    بس اخوكي ال كاابر وقال انا لو قربت منها هدمر حياتها
    اديه بعد عنها بس نهت حياتها خاالص ومبقتش موجوده بينا من ساعت مجينا اسكندريه وريم معانا مفترقتناش
    خااالص كانت هي ال مهونه علي رحيم فراقكم
    رغد/ ربنا يرحمها يااارب ونقدر نتخطي المرحله دي
    ياارب

    عدي يومين ورحيم مكنش بيخرج خاالص وحالته الصحيه كانت في النازل كان رافض الاكل والشرب
    ومصمم ان ريم لسه عايشه وان هي لو مرجعتش مش
    هيااكل اي حاجه خااالص ورغد كانت دايما معااه هي
    وعز كان معاهم ومش بيفارقهم
    صافي جت علشان تزور رحيم وكانت بتمثل
    دور الزعل

    صافي/ فين رحيم ياعز انا من ساعت معرفت مش
    قادره اتحكم في اعصاابي معقول ريم تمووت
    دي كانت لسه صغيره
    عز/ الحمدلله ال حصل بقه
    صافي / وفين رحيم انا عايزه اشوفو
    عز/ رحيم رافض يقابل اي حد ياصافي واحنا
    مش عايزين نضغط عليه
    صافي/ انا خطيبتو ياعز ولازم ادخل اشوفو
    ومش همشي من هنا غير لما ادخل اشوفو
    عز بنرفزه/ قولتلك ان رحيم رافض يقابل اي
    حد محتاج يقعد لواحدو شويه واحنا لازم نحترم
    ده افهمي بقه

    صافي لسه هتتكلم الموبايل بتاعها رن
    صافي/ انا جايع حالا متعملش حاجه غير لما اجي
    صافي/ انا هضطر امشي علشان عندي شغل مهم
    بس هاجي تاني

                     الفصل الخامس عشر من هنا

    إرسال تعليق

    اعلان