Ads by Google X
رواية الغربه الحلقة السادسه -->

رواية الغربه الحلقة السادسه

رواية الغربه الحلقة السادسه


     

    #رواية_الغربة

    الحلقة السادسة 👎


    افتح الباب حالا وخرجني انت ازاي تعمل كدا ..! 

    معز .. مش هسيبك انتي دخلتي دماغي خلاص وتلزميني 

    أميرة .. انا مش سهله زي مانت فاكر مش عشان الوظيفه هبيع نفسي ، هات المفتاح وخلي الليلة دي تعدي 

    معز قرب منها بمكر وقال لها : مش هتندمي لو وافقتي انا من أكبر دكاترة المستشفي واقدر ازودلك مرتبك و

    قاطعته أميرة قبل مايكمل في رحلة الاغراءات المادية الفارغة :


    برضو مش انا الست اللي حضرتك محتاجها

    رفعت صوتها ، افتح الباب بدل ماصوت واعملك فضيحه 

    معز سقف علي أيده وضحك ،

    أميرة بتبص له باستغراب

    قال .. برافو عليكي ،انا كنت بختبرك بس 

    أميرة .. ودا ليه أن شاء الله ،فهمني بمناسبة ايه تختبرني جايبلي عريس ولا من باقية اهلي 

    معز .. اتلخبط شويه شكله بيألف قصه جديدة تخلي شكله حلو شويه بدل الموقف المنحط دا …!!

    بكره هتعرفي …


    هيقول ايه وهو اصلا متجوز دكتورة علاج طبيعي ومخلف منها وشبه حياته مستقره لكن كالعادة بمنطق الرجالة جرب الدكتورة الأكاديمية المثقفه يجرب العادية البسيطة البعض لا يعرف للاستقامة طريف ..

    أميرة خدت المفتاح من أيده ،فتحت الباب ومشيت طول الطريق وشها مخطوف ودمها هربان كانت ضعيفه وخايفه بس من برا شجاعه وبتواجه سألت نفسها ..

    كان ايه اللي هيحصل لو سلمت له نفسي مانا كدا كدا متجوزه ؟؟ 

    سواق التاكسي بينادي وهي سرحانه 

    ي مدام .. وصلنا 

    أميرة .. دا اسمه زنا وزنا محصن كمان 😔😔 مافيش مخرج للحرام ولا مبرر غير اني هبقي بعت نفسي للشيطان باردتي واختياري 

    السواق .. ايه اركن انا طيب ،، وصلنا العنوان ي مدام 

    أميرة .. ا اسفه اوي كام الأجرة 

    السواق .. هي كانت خمسة وعشرين بس حضرتك احنا وقفنا عشر دقائق كمان 


    أميرة .. خد خمسين اهو متشكره اوي 

    قبل ماتقفل الباب طلبت منه يبقي يوصلها كل يوم في الوقت دا تقريبا هتكون خارجه من المستشفي 

    السواق .. تحت امرك باذن الله بكره هتلاقيتي في انتظارك ..

    ________________


    محمد قاعد مع فوزي في البلكونة وسرحان في كلام جارتهم ،، أوفق ولا ماوافقش ،، طب دي مصممه علي رأسها يمكن تجربتها الأولي خلتها كدا خايفه من كل الرجالة .. لو وافقت ايه اللي هيحصل هي اللي هتشيل الليلة انا مش خسران حاجة ، دلع ببلاش 

    فوزي .. ايه مش هتنزل الليلة ؟

    محمد ..  ها لا ماليش نفس 

    فوزي .. مانت سامعني اهو 


    محمد .. سامعك ياسيدي بس مش مركز معاك 

    فوزي .. مش هتنزل ليه طيب اصلك متعود تسهر 

    محمد … ايوا يعني عايز ايه ي فوزي البس وانزل عشان ترتاح 

    فوزي .. لا لا ماقصدش ي جدع ،اقعد بس 

    مسك دراعه وشده بالعافية بعد ماكان ماشي ،قعد وهو ساكت 

    فوزي .. مالك مراتك تعبانه ولا حاجة ؟

    محمد .. لا كويسه بقالي يومين ماكلمتهاش 

    فوزي .. طب ليه زمانها قلقانه عليك ،قوم كلمها وانا هنزل اقعد علي القهوة شويه 

    محمد .. عادي خليك 

    فوزي .. لا عشان لو حبيبت تفضفض معاها بكلمتين تبقي براحتك 


    محمد طبطب عليه وهو داخل أوضته وقاله ، حبيبي 

    اول ما نزل فوزي طلع محمد من اوضته وراح خبط علي فاتن بس هي مافتحتش الباب قررت تتقل عليه عشان لما يشوفها يقبل بكل شروطها ..

    أميرة روحت غيرت هدومها وجهزت أكل سريع برجر وبطاطس واتصلت بمحمد وهي متردده :

    أميرة .. هو ليه انا اللي لازم أسأل ؟

    ليه بعد الجواز بيتعامل الراجل ببرود كدا وكأنه اشتري مراته ودفع تمنها ،كاني حاجة مضمونه بالنسبة له المفروض يهتم بيا ويتصل أكتر من كدا نفسي اشوف لهفته عليا ويقولي وحشتيني زي اي زوج 

    محمد بص في التليفون كتم الصوت ورجع الشقة ولما وصل رد :

    الو .. ازيك ي أميرة 


    أميرة .. الحمد لله بخير وانت اخبارك ايه ؟

    محمد .. كوس 

    أميرة .. مالك صوتك مش مرتاح ليه ؟

    محمد .. عندي مشاكل في الشغل 

    أميرة بفرحه .. طب ماتنزل ،تعالي ي حبيبي بلدك أولي بيك ومراتك وبيتك بلاش نضيع اجمل سنين عمرنا بعيد عن بعض 

    محمد..  بعصبية الموضوع مش بالسهولة دي انتي اسهل حاجة عندك تهدي كل حاجة وتقوليلي ارجع 

    أميرة .. انا ماقصدش كدا انا بقول 

    محمد . انتي ماتقوليش انتي تنفذي وتسمعي الكلام 

    أميرة ساكته وهو بيكمل : اخبار ولي العهد ايه ؟ انا فكرت اسميه خيري علي اسم جده 

    أميرة .. هههههه 


    محمد بتضحكي علي ايه ؟

    أميرة .. لا ولا حاجة سميه براحتك انا اصلا مش مهمه ورأيي زي عدمه هو انا كنت اطول متجوزه وبعد شهرين جوزي سافر وسابني حامل والمفروض استناه زي الجزمه ومن غير ولا كلمة حتي ابني اللي تعبت فيه عايز يسميه ع اسم أبوه من غير موافقتي ..!


    محمد .. هو اسم خيري وحش 

    أميرة ..وانا بتخانق معاه ليه وانا مش حامل اصلا كل يوم علاقتي بمحمد بتبعد فيه عن اليوم اللي قبله 

    محمد .. هبعتلك بكره فلوس 

    أميرة .. كام 

    محمد .. من امتي بتسألي ؟

    أميرة . من دلوقتي محتاجة حاجات لبس عشان بطني اللي بتكبر دي ومتابعة كل اسبوع عشان حملي صعب وفي خطر علي الجنين 


    محمد .. لا كله الا خيري هبعتلك بكره المبلغ اللي تطلبيه بس حاولي تحوشي عشان نشتري حتة ارض 

    أميرة .. اكيد فلوسك هي فلوسي 

    تأليف أماني عنان 

    محمد .. يالا تصبحي ع خير 

    وانت من أهله

    _________________

     حسن بيجهز للفرح وهو تايه مش عارف هو ماله مبسوط ولا لا حامد اخوه الكبير تكفل بكل المصاريف وتمت كل الترتيبات 

    حسين .. الف مبروك ي عريس 


    حسن .. انا متردد ي حسين ينفع نلغي الفرح 

    حسين لابس جلبية بيضا وعليها كوفيه كبيرة علي كتفه لبس معلمين وتجار ، مابقاش ينفع ي بطل الليلة ليتك 


    حسن بص في المرايه علي دقنه المحلوق وشعره المصفوف بالجل ،، منظر عريس بجد وهو في الحقيقية بيمثل 

    انا كداب ي حسين بغشهم هما الاتنين ،، الاء قلبها حاسس اني مخبي حاجة ومعالي هي كمان حاسه اني مش ع طبيعتي ولا دي تصرفات حد بيحب انا بالنسبة للاتنين علامة استفهام او نص راجل مش قادر احدد انا عايز مين فيهم مين هتاخدني كلي وأكمل معاها عمري  ؟

    حسين .. تؤ تؤ بدري اوي ع الكلام دا ،الغي مشاعرك خالص ويالا بينا العروسة بتستناك زي مانت عارف مش هنعملوا فرح عشان ابوك لسه مافاتش سنة علي موته ..

    حسن .. فاهم 


    حسين ..  طب يالا بينا 

    حسن .. هتحجج بايه الليلة 

    اخوه .. هههههه ماقدرش أفيدك والله انا واحد ماصدقت اتجوزت مراتي مشاعري مرهفه ماجربتش اللي يقعد مع واحده ماريدهاش ده هيحس بايه ؟!

    حسن … امممم 

    دخل حامد بجلبية بني وعمه علي رأسه واول ماطل 

    الاتنين قالوا في صوت واحد .. كان أبوك ماماتش ي حامد ،، سبحان الله نفس الشكل وانت في العمامه 


    حامد … الله يرحمه ويغفر له هو وامنا ي ريتهم معانا 

    حسين .. يالا نخرج قبل مانعيط واحنا رجالة مش وقته العواطف دي 

    ،،،،،،،،،،

    معالي بتلبس ومبسوطه

    امها دخلت وطلعت الكوافيرة شوية 

    معالي.. الله في ايه ياماما  


    الام.. خايفه عليكي ي بنتي وف نفس الوقت زعلانه انك ماشيه 

    وقفت وحضنتها بفستانها الابيض الواسع ،طبطبت عليها وقالت 

    معالي .. ماتخافيش حسن ابن حلال وانا هبقي اجيلك ومش هسيبك البيت مش بعيد عنك ي امي 

    الام .. انتي عارفه هتعملي ايه اول ماتدخلي شقتك ؟

    معالي بتبتسم بخجل ..


    امها .. مش اللي ف بالك ي اختي 

    كلكوا ي بنات كدا فاكرين أن الأم هتتكلم في التفاصيل والام اكتر واحده بتتكسف تحكي لبنتها اصلا هههههه

    معالي .. امال قصدك ايه ي ماما ؟

    الام .. اقصد 

                    الفصل السابع من هنا


    إرسال تعليق