Ads by Google X
رواية الفقيره والغني البارت الثالث -->

رواية الفقيره والغني البارت الثالث

رواية الفقيره والغني البارت الثالث

     



    👇البارت الــ3


    كانت سيليا في منزل والدها بعيدا عن عمها وابن عمها تتذكر ذلك اليوم الذي هربت فيه من المنزل. فلاش باك
    كانت سيليا في غرفتها في منزل عمها تتحدث مع زينب وكان الصمت يعم علي اهل البيت حيث انهم يذهبون في سبات عميق وفجاة زينب قامت لكي تشرب ماء ظلت سيليا في الغرفة دق الباب ظنت انها زينب ولكن ساورها الشك فلماذا سوف تدق الباب ظنت انها زوجة عمها فقامت لكي تفتح الباب ولكن ذهبت اولا لكي تلبس الاسدال فتحت الباب ووجدت انه ابن عمها ويبدو عليه الثمالة.

    سيليا:في حاجة يا ادم
    ادم وهو يغيب عن الوعي تدريجيا: اه في انا بحبك يا سيليا من ساعة ما جيتي هنا وانا عايز اتجوزك علشان كدة قررت اني بكرة هتجوزك ولو قولتي لا هتشوفي مني وش عمرك ما شوفتيه وكمان عايزك تتنازلي لي عن كل املاكك ما هو انتي اكيد مش هتعيشي في العز ده كله لوحدك
    سيليا ويبدو عليها الخوف:انت بتقول ايه يا ادم ايه الكلام ده لا انا مش موافقة وبعد اذنك اطلع برة اوضتي.


    ادم وهو يصفعها بالقلم:انتي ملكيش حق الرفض متمتلكيش غير انك تقولي اه وسواء قولتي اه او لا هتجوزك وهاخد املاكك بردو
    وذهب الي غرفته وهي تكاد تموت من الرعب جاءت زينب وهي مندهشه من حالتها:مالك يا بنتي في ايه
    سيليا وهي تحكي لها ما حدث ودموعها تنهمر علي وجنتيها:ساعديني يا زينب ارجوكي.


    زينب وهي تفكر: اجري دلوقتي وامشي من هنا وانا هحاول اغطي عليكي اهم حاجة متخليهمش يشوفوكي تاني وان شاء الله ربنا يبعدك عنهم وخدي كل حاجة ليكي هنا وانا هبقي احاول اساعدك واعرفك كل جديد يحصل هنا بس المهم دلوقتي انك متقعديش لحظة واحدة هنا فاهمة.

    سيليا: وانتي ؟؟دول لو عرفوا ممكن يأذوكي
    زينب:متخافيش انا هحاول اتصرف
    فاطمة وهي تدخل عليهم الغرفة:يلا يا بنتي زينب معاها حق احنا هنغطي عليكي
    زينب وسيليا في انٍ واحد:ماما...طنط
    فاطمة: ايوة انا ويلا ارجوكي مفيش وقت للاندهاش دلوقتى انا شوفت كل حاجة وعرفت اللي حصل.

    سيليا وهي تضع ملابسها وجميع اغراضها في الحقيبة الكبيرة:انا مش عارفة اقولك ايه يا طنط شكرا بجد
    فاطمة:متشكرينيش يا بنتي مفيش وقت يلا بسرعة
    بعد ان انتهوا فاطمة وهي تعطيها بعض من المال:خلي دول معاكي ومتقوليش لا خليهم معاكي انتي مش ضامنة الظروف
    سيليا بامتنان:شكرا ليكي يا طنط
    اند فلاش باك.

    خرجت تنهيدة من سيليا وهي تتذكر ما حدث معها وفجاة دق احدهم الباب قامت فزعة مين بره
    زينب:انا زينب يا سوسو ماتخافيش
    فتحت لها الباب
    سيليا:ازيك يا زوزو عاملة ايه.

    زينب:انا الحمدلله بس الاوضاع في البيت وحشة عمالين يدوروا عليكي وتقريبا جم هنا بس لما محدش فتح عرفوا ان مفيش حد هنا انتي كنتي فين
    تذكرت سيليا انها كانت عند مراد
    سيليا وهي تحكي لها كل ما حدث معاها:بس يا ستي ده كل اللي حصل
    زينب:يا عيني عليكي يا سيليا وانتي هتعملي ايه
    سيليا:هدور تاني علي شغل علي اي حاجة مش لازم في الهندسة اي حاجة انا معايا لغاية كمان يعني ممكن ابقي مترجمة سكرتيرة اي حاجة
    زينب وهي تفكر:طب انا كنت لسة في الشغل وعندي ليكي خبر حلو.

    سيليا بتلهف: قولي بسرعة مستنية ايه
    زينب:بصي يا ستي مستر ادهم عندنا في الشركة كان منزل اعلان انهم عايزين مهندسة جديدة ايه رأيك لو تروحي وانا كمان هحاول اتكلم معاهم عنك وان شاء الله تظبط المرة دي وحتي تبقي معايا في الشغل
    سيليا:موافقة طبعا انا هحتاج اصرف علي نفسي بعد كدة
    زينب... تمام المعاد بكرة ان شاء الله الساعة واحدة.

    سيليا ...ماشي يا حبيبتي
    زينب.....انا همشي بقي
    سيليا.....مع السلامة
    في اليوم التالي في معاد الانترفيو
    ......انسة سيليا عبدالله اتفضلي علشان تقابلي مستر مراد
    سيليا...شكرا.

    في الداخل يجلس مراد ومعه ادهم
    سيليا وهي تدخل....السلام عليكم
    مراد وهو ينظر لها بتفائجئ..... انتي
    سيليا..... انت


                         البارت الرابع من هنا

    إرسال تعليق