Ads by Google X
رواية قمراسود الفصل التاسع -->

رواية قمراسود الفصل التاسع

رواية قمراسود الفصل التاسع


     الفصل التاسع

    بعد نهاية حفل زفاف حبيبه الاسطوري على عمر الرشيدي وانصراف المدعوين وصعود حبيبه الى جناح عمر ..
    دخل عمر الى غرفة مكتبه بصحبة جيلان وهو يقول بتساؤل
    = خير يا جيلان كنتي عوذاني في إيه
    إقتربت منه جيلان ثم إحتضنته فجأه وهي تقول بحزن
    = ليه عملت كده يا عمر.. ايه بتعاقبني على الغلطه الي غلطها زمان
    سحب عمر يدها من حوله وهو يقول بهدوء
    = جيلان الموضوع ده قديم و خلص وقفلناه من زمان
    سالت دموع جيلان وهي تقول بألم
    = متقولش كده يا عمر انا بحبك
    وانت كمان بتحبني
    ثم إقتربت منه ولفت يدها حول خصره وهي تبكي
    = أنا غلطت وأستاهل إنك تعمل فيا الي إنت عاوزه ..الا إنك تتجوز واحده غيري إنت كده بتموتني يا عمر
    أبعدها عنه عمر وهو يقول بسخريه
    = كفايه دموع ودراما يا جيجي انا قربت أصدق..
    ثم تابع بتهكم شديد وهو يبعدها عنه ببرود
    = الي يشوفك ويشوف الدموع الي مغرقه وشك مستحيل يصدق انك انتي الي سبتيني وروحتي إتجوزتي مليونير عنده سبعين سنه لمجرد اني كنت واقع في أزمه ماليه كبيره وإفتكرتي اني خلاص انتهيت
    مسحت جيلان عينيها بارتباك وهي تقول بانكسار
    = أنا غلطت ..كنت صغيره وخفت من الفقر انا مش متعوده على كده غصب عني رحت دورت على الي يقدر يضمنلي استمرار الحياه الي اتعودت عليها13
    لتتابع بانكسار
    = بس انا عمري مابطلت احبك وحتى
    لما جوزي كان لسه عايش حاولت إني أرجعلك من تاني بس انت الي رفضت..
    نظر عمر بملل الى ساعة يده وهو يقول ببرود
    = خلصتي .. بصي يا جيلان عشان نقفل الموضوع ده نهائيا..أولا انا لما خطبتك وكنت ناوي أتجوزك إنتي كنتي عارفه ومتأكده إن أنا مكنتش بحبك انتي كنتي بالنسبالي زوجه مناسبه مش أكتر ولما إخترتي تبعدي وتتجوزي انا لا زعلت ولا حتى إديت إهتمام ..علاقه وفشلت مش نهاية العالم
    ثانيا وده الاهم انا دلوقتي راجل متجوز ومن واحده بحبها وبعشقها و مجرد وجودي معاكي هنا دلوقتي اكيد بيجرحها وبيضايقها وده انا مش هسمح بيه بس انا حبيت احط النقط على الحروف مره ونخلص38
    ثم استدار وهم بالخروج وهو يقول ببرود
    = تصبحي على خير يا جيلان وياريت تفكري في كلامي كويس علشان متخسرنيش كصديق لسه واقف جنبك رغم كل الي حصل بينا زمان ..
    ثم غادر وتركها تبكي بحرقه وندم
    وهي تقول بغضب وغرور
    = مستحيل ..مستحيل أسمح لواحده زي دي تاخدك مني .. ولا اسمح ان حد يقول انك فضلت الجربوعه دي عليا
    مبقاش جيلان هانم ابو الفضل ان ما خليتك انت الي ترميها بنفسك في الشارع وترجع تترجاني من تاني ان أرجعلك
    ثم مسحت دموعها وهي تتناول هاتفها وتتحدث بغضب وتعالي الى السكرتيره الخاصه بها
    = أيوه يا أميره... إخرسي وإسمعيني مش وقت سلامات..هبعتلك صورة واحده و إسمها على الواتس وعوزاكي تجيبيلي كل تفاصيل حياتها..اسمها شغلها تعليمها اهلها مين كل تفصيله مهما كانت صغيره عاوزه أعرفها والكلام ده يبقى عندي على بكره الصبح..مفهوم5
    ثم أغلقت الهاتف بوجهها وهي تقول بتوعد
    = ماشي يا عمر مش جيلان ابو الفضل الي تسلم للهزيمه كده بسهوله ..
    لتتابع بغل
    = إنت ليا لواحدي ولو مكنتش ليا مش هتكون لحد غيري1
    ثم نهضت وغادرت لغرفتها بغضب..
    قبل قليل..









    وقفت حبيبه أمام المرٱه تتآمل نفسها وهي تفكر بحزن
    فعلى الرغم من الثوب الرائع و وحفلة الزفاف الاسطوريه وزواجها من رجل احلامها الذي مازالت تعشقه بالرغم من كل ما فعله بها ..
    الا انها تشعر بحزن شديد يسيطر على كل كيانها فها هي في ليلة زفافها تقف وحيده وهي تزرف الدموع في حين
    يستمتع زوجه افي الاسفل بوقته مع خطيبته السابقه وحب عمره كما يقولون
    مسحت حبيبه الدموع عن وجهها فجأه بحسم وهي تحدث نفسها وتحاول تقوية عزيمتها
    = كفايه بقى دموع يا حبيبه لازم تكوني اقوى من كده انتي عارفه من الاول انه لا بيحبك ولا بيطيقك وكل عمايله معاكي تمثيل والجوازه دي كلها كانت علشان خايف على جدته مش عشان دايب فيكي..
    ثم إبتسمت لنفسها بمواساه وهي تقوي عزيمتها و تقول لنفسها بابتسامه مرتعشه
    احنا هنقضيها عياط والا ايه.. مايقعد معاها والا يعمل الي هو عاوزه ..ايه انا صدقت انه جوزي بجد و غيرانه عليه
    ثم تنهدت وهي تقول بتعب
    = يلا مفيش وقت .. لازم استعد قبل ماييجي
    ثم اسرعت بالتخلص من المجوهرات التي كانت تتزين بها وألقتها على طاولة الزينه ثم خلعت ثوب زفافها الابيض و الطرحه والحجاب وأزالت الزينه عن وجهها تماما و اسرعت بارتداء منامتها القديمه الصفراء والكالحة اللون
    ثم رفعت شعرها لاعلى وقامت بلف شعرها بحجاب صغير ربطت طرفيه لاعلى ثم ابتسمت بتوتر12
    = ايوه كده انا بقيت مستعده2
    لترتفع فجأه دقات خافته على باب الغرفه
    إقتربت حبيبه من الباب وهي تقول بتوتر
    = مين..
    = أنا كريمه ياست حبيبه جبتلك الي اتفقنا عليه
    ثم تابعت بخوف
    =إفتحي خديه بسرعه الله يسترك قبل عمر بيه ماييجي
    فتحت حبيبه الباب بسرعه ثم أخذت منها كيس كبير محكم الغلق وقالت وهي تنظر لخارج الباب بتوتر
    تستمر القصة أدناه
    = شكرا يا كريمه امشي انتي بسرعه قبل ماحد يشوفك
    ثم اغلقت الباب بسرعه وهي تشعر بتوتر شديد
    بعد مرور نصف ساعه..
    دخل عمر الى الجناح الخاص به بعد ان انهى حديثه مع جيلان و هو يشعر بالتوتر الشديد والخوف من مشاعره القويه التي لا يستطيع السيطره عليها وتشعره دائما بالضعف وخاصه بعد ان اصبحت زوجته فعليا
    عمر بتوتر وهو يتخيل تواجدها ونومها معه في نفس المكان
    = لازم تنام في اوضه لوحدها.. الاوض حوالينا كتير ..تنام في اي أوضه منهم انا هكلم حد من الخدم يجهزلها أوضه..2
    ثم قطع حديثه وقد تفاجأ برائحه كريهه تملاء الغرفه
    عمر باشمئزاز
    = يا ساتر ايه الريحه الفظيعه دي
    ثم توقف بصدمه وهو يشاهد حبيبه
    تجلس على فراش النوم و المفروش بمفرش فاخر مصنوع من الحرير الخالص نبيذي اللون ومنثور فوقه بتلات من الورود الحمراء الرائعه على شكل قلوب متناثره
    وقد قامت بوضع صنية طعام كبيره امامها تأكل منها بشهيه وهي تشاهد مسرحيه كوميديه قديمه وتضحك بصوت مرتفع الا ان ما أثار دهشته وغضبه في ان واحد هو نوع الطعام الذي تتناوله
    اقترب منها عمر بشمئزاز وعدم تصديق9
    =إنتي بتهببي إيه على السرير وايه القرف الي انتي بتكليه ده
    قضمت حبيبه قضمه كبيره من البصل الاخضر وهي تبتسم باستفزاز13
    حرام تقول على نعمة ربنا قرف..
    ثم تابعت ببرود وهي تقضم قطعه اخرى من البصل ثم تلتها بوضع قطعه من الخبز المملوئه بقطع من الفسيخ ذو الرائحه النفاذه في فمها21
    = استغفر ربنا يا عمر بيه احسن يزيلها من وشك
    عمر بغضب
    = بتاكلي بصل وفسيخ وعلى السرير الي هننام عليه وفي ليله زي دي
    حبيبه ببرود وهي تضع قطعه كبيره من الفسيخ في فمها6
    =مالها الليله مش فاهمه ماهي ليله زي اي ليله
    ثم تابعت باستمتاع وبرود
    = إمممم ..روعه ..طعمه روعه..اعملك سندوتش بدل ما انت واقف تبصلي كده والا إتعشيت مع جي ..جي4
    عمر بعدم تصديق..
    =إنتي مجنونه.. جيجي ايه الي بتتكلمي عنها خلينا في المصيبه الي انتي عملاها بتاكلي فسيخ وبصل على السرير الي هننام عليه دا انتي ليلتك سوده21
    حبيبه ببرود ولامبلاه
    = عمر بيه عيب انت جنتلمان قديم ومينفعش تكلم المدام كده..جي جي تقول ايه5
    ثم تابعت بمكر
    = وبعدين انت زعلان ليه ..قرفان من السرير متنمش عليه ولو الريحه مديقاك ممكن تنام في أوضه تانيه
    تستمر القصة أدناه
    ثم تابعت بإستفزاز
    = أصل بيني وبينك ريحة الفسيخ مبتروحش مهما تعمل بتفضل لازقه
    بس انا متعوده عليها وبحبها
    ثم اشارت ببرائه زائفه للاريكه الكبيره ...
    = وعموما براحتك لو هتتحمل الريحه
    عندك الكنبه هناك اهيه وعليها غطا نضيف روح نام وسيبني اكل انا
    على جعانه ومكلتش حاجه من الصبح
    ابتسم عمر بتوعد
    = بقى كده..كل الفيلم الي انتي عملاه
    ده علشان تنامي لواحدك وأسيبلك الاوضه ..6
    سحبت حبيبه سكين ضخم من تحت الوساده وهي تقول بتحذير
    = لا إطمن انا مش محتاجه اعمل فيلم ولا مسرحيه ويكون في علمك لو قربت من السرير الي انا نايمه عليه حتى لو بالغلط1
    ثم اشارت للسكين بتحذير جاد
    = فادي الي هتتعامل معاك
    رفع عمر حاجبيه وهو يقول بتسليه
    = لاااا انا كده خفت خالص و بترعش من كتر الخوف.. حتى شوفي
    ثم مال نحوها فجأه واختطف السكين من يدها بسرعه شديده والقاه ارضا
    ثم رفعها بين زراعيه وهي تقاومه بشده واتجه بها الى الحمام الخاص بالغرفه والقاها بدون اهتمام في حوض الاستحمام
    ثم ضغط سريعآ على عدة ازرار جعلت الماء يندفع بقوه من كل اتجاه ويغرقها وهي تصرخ بغضب تحاول الابتعاد عن الماء ولكنها تفشل وسط ضحكات عمر العاليه الذي سحب علبه كبيره من صابون الاستحمام السائل وأفرغها فوقها بالكامل9










    وهو يقول بتحزير
    = قدامك نص ساعه تاخدي فيهم شاور وتمحي اي أثر للقرف الي كنتي بتكليه بره
    أغلقت حبيبه الماء وأزالت شعرها عن عينيها وهي تصرخ بغضب
    = انا حره أكل الي انا عوزاه ..مش عاجبك روح نام في اوضه تانيه3
    ابتسم عمر و هو يقول ببرود
    = انا فعلا كنت ناوي انقلك في اوضه تانيه تكون خاصه بيكي لوحدك..بس بعد الهبل الي عملتيه ده هتنامي في اوضتي وجنبي على سريري لحد ما
    انا الي اقرر عكس كده2
    وقفت حبيبه بغضب بداخل حوض الاستحمام والماء يتساقط من ملابسها بطريقه مضحكه
    = مش هيحصل ..انا لا هنام جنبك ولا هنام معاك في مكان واحد
    ابتسم عمر بتحدي
    =هنشوف.. ودلوقتي زي ما قلتلك قدامك نص ساعه تاخدي فيهم شاور وتخرجي والا هضطر أدخل و أساعدك تاخدي شاور بنفسي ..
    ثم همس بسخريه أمام وجهها الغاضب
    = وأنا بقى مقولكيش بحب أدي كل حاجه حقها ..يعني ممكن الشاور ياخد ساعتين ..تلاته.. ممكن للصبح
    ثم غمز بعينه بشقاوه وهو يفتح أزرار قميصه بإيحاء
    = والا أقولك انا بقول ناخد مع بعض شاور علشان أتأكد بنفسي ان كل
    حاجه رجعت زي ما انا عاوزها
    تستمر القصة أدناه
    صرخت حبيبه به برعب وكادت ان تسقط في حوض الاستحمام وهي تقول بخوف
    = لا متشكره مش عاوزه مساعده انا هاخد شاور بنفسي ومش هخلي اي أثر لريحة الفسيخ والبصل الي مديقينك12
    ثم تابعت وهي تشير لباب الحمام بتوتر وتمسح اثار سائل الاستحمام عن وجهها
    = إخرج إنت بس بره وانا هعمل كل الي انت عاوزه..
    عمر بمرح..
    =متأكده ..انا ممكن افضل واساعدك عادي احنا برضه في حكم المتجوزين
    اشارت له حبيبه بالخروج وهي تقول بتوتر وغضب مكتوم
    =متشكره اوي يا عمر بيه انا بعرف استحمى لواحدي ..بس اتفضل انت إخرج بره هموت من البرد والصابون عمى عيني
    ضحك عمر وهو يقول بمرح
    =ماشي يا بيبه عموما انا بره لو احتجتي لأي مساعده
    ثم غادر وأغلق الباب من خلفه وهو يدندن بمرح
    خرجت حبيبه من حوض الاستحمام وتوجهت للباب بصعوبه وبطئ خوفا من انزلاقها ارضا خصوصا والماء والصابون يغرقها بالكامل
    ثم اغلقت الباب من الداخل بالمزلاج لتشعر ببعض الراحه وهي تقوم بخلع ملابسها استعداد لأخذ حمام طويل يخلصها من الرائحة الكريهه العالقه بجسدها
    في نفس التوقيت..
    اتصل عمر بالخدم وأمرهم بالتخلص من كل أثر للطعام المتواجد بالغرفه حتى انه أمرهم بتغيير حاشية السرير وتبديلها باخرى جديد من احدى غرف القصر
    ثم عاد الى الغرفه بعد ان قام بالاستحمام و تغيير ملابسه الى
    ملابس منزليه أكثر راحه ..
    فإرتدى شورت قطني أسود اللون و تيشرت رمادي مريح
    ليجد الخدم قد غادرو الغرفه بعد ان إنتهوا من تنظيف الغرفه وفرشها وتعطيرها من جديد وقد قاموا بناءٍ على تعليماته
    بتحضير مائده صغيره ممتلئه بأنواع لذيذه من الطعام
    إقترب عمر من باب الحمام وهو يقول بمرح
    = حبيبه خلصتي والا محتاجه مساعده
    وقفت حبيبه خلف الباب و هي ملتفه بمنشف قطنيه كبيره وقالت بتوتر
    = لاااء..انا خلاص خلصت .. بس .. بس ممكن تخرج بره عشان أعرف أخرج أغير هدومي ..
    عمر بإستفزاز
    = طيب ما تغيري هدومك هو انا مانعك
    حبيبه وهي على وشك البكاء
    = عمر ..
    عمر بحنان
    = عيون عمر..
    حبيبه بتوسل
    = عشان خاطر أغلى حاجه عندك إخرج بره خليني أعرف أخرج أغير هدومي
    عمر بحنان
    = حاضر يا حبيبه عشان خاطرك هخرج بره .. بس استني خمس
    دقايق هعمل حاجه قبل ماخرج
    تستمر القصة أدناه
    إنتظرت حبيبه خمس دقائق ثم اقتربت من باب الحمام وهي تتسائل بتوتر
    = عمر...عمر انت خرجت
    الا انه لم يجيبها فتأكدت انه قد غادر الغرفه
    فخرجت بحزر من الحمام وهي تتلفت حولها بتوتر حتى تأكدت من خلو الغرفه ..
    اسرعت حبيبه الى غرفة الملابس التابعه للغرفه تحاول اخراج بعض الثياب منها فوجدتها مغلقه فحاولت فتحها مره ومره وهي تقول بغيظ











    = ماهي كانت لسه مفتوحه ايه الي قفلها بس
    حتى يأست من فتحها لتقول وهي على وشك البكاء
    = أكيد عمر هو إلي قفلها علشان معرفش أجيب هدوم منها..
    ثم تأملت المنشفه التي تلف نفسها بها وهي تقول بخوف
    = أعمل ايه انا دلوقت مش معقوله هنام عريانه كده
    ثم لمحت فجأه بعض الثياب الجديده وقد وضعت بعنايه على طرف الفراش
    رفعت حبيبه الملابس في يدها بلهفه لتجد انهم عباره عن طقم ملابس داخليه جديد وقميص نوم طويل مطرز من الشيفون الاخضر الثقيل الذي يشبه الفستان في تصميمه
    ثم لمحت فجأه بعض الثياب الجديده وقد وضعت بعنايه على طرف الفراشرفعت حبيبه الملابس في يدها بلهفه لتجد انهم عباره عن طقم ملابس داخليه جديد وقميص نوم طويل مطرز من الشيفون الاخضر الثقيل الذي يشبه الفستان في تصميمه14
    نظرت حبيبه للقميص بغيظ وهي على وشك البكاء
    = كان لازم اتوقع منه كده ماهو اكيد مش هيعدي الي عملته بالساهل
    ثم نظرت للقميص برفض وغضب
    = وأنا هلبس البتاع ده إزاي بس دا شفاف و مكشوف اوي2
    ثم تنهدت باستسلام وبدئت في ارتداء الملابس بسرعه خوفا من عودته ...بعد انتهائها وقفت تتأمل برفض نفسها بشعرها الطويل المبتل بالماء و المنسدل في موجات ناعمه حول وجهها
    في حين تبرز بسخاء قصة القميص المنخفضه جمال عنقها وكتفيها اللذان يتلئلئان كالمرمر الابيض فينسدل الشيفون الناعم على جسدها برقه فيضيق من اعلى فيبرز رشاقة خصرها النحيل وينسدل بروعه على ساقيها ليشهد على جمال وروعة قوامها
    لتقول بارتباك
    = إستحاله أخليه يشوفني كده القميص ده مكشوف اوي انا هدخل انام في الحمام واقفل عليا من جوه9
    فتوجهت بسرعه الى الحمام الا انها توقفت على صوت عمر يقول بانبهار
    = حبيبه..
    تستمر القصة أدناه
    إلتفتت حبيبه الى عمر وقالت بارتباك
    =أنا...انا ..هاروح أجيب حاجه من الحمام
    إقترب منها عمر سريعا ولف زراعيه حولها وأدارها إليه يرفع وجهها اليه يتأملها بإفتتان
    = الجمال ده كله كنتي مخبياه عني ..
    أدارت حبيبه عينيها عنه وقالت بارتباك وهي على وشك البكاء من شدة الخجل
    = عمر..1
    قربها عمر بشده وتملك من أحضانه وهو يقول بعشق
    = رب بعيون عمر23
    تجمعت الدموع في عينيها وقالت بصوت مخنوق1
    = أنا مش هعرف أقعد قدامك كده ..أنا عاوزه البيجاما بتاعتي..
    إبتسم عمر وهو يرفع وجهها إليه يمسح دموعها بحنان
    = بس كده ..حاضر يا حبيبتي
    ثم إقترب من عينيها وقبلهم برقه شديده وهو يقول بحنان
    = بس بلاش دموع ..مش عاوز أشوف دموعك دي تاني..
    ثم قال بمرح
    =إيه رأيك نتعشى سوى..انا خليتهم يحضرولنا حاجه حلوه ناكلها سوى..
    هزت حبيبه رأسها برفض وهي تقول بعناد طفولي
    =أنا مش عاوزه أكل أنا عاوزه أغير إلي إنا لابساه ده .. انا مش هعرف اقعد كده
    ابتسم عمر بمكر ثم مرر يده اسفل ساقيها ورفعها بين زراعيه وهو يقول بمهادنه
    = حاضر هنعمل كل الي انتي عاوزاه بس تعالي نتعشى الاول
    حاولت حبيبه المقاومه بشده والنزول من بين زراعيه الا انها فشلت لتجد نفسها
    جالسه على الاريكه الكبيره المواجهه للفراش و عمر بجانبها يلف يده حولها بتملك وعشق شديد
    حبيبه بغضب









    = ممكن تشيل ايدك من عليا احنا متفقناش على كده..
    ثم تابعت بتحدي
    = على فكره ملوش لزوم كل الي بتعمله ده انا مش ناسيه وفاكره كويس كل حاجه عملتها فيا
    تجاهل عمر حديثها الغاضب ورفعها فوق ساقيه يتأمل بحب وجهها المشتعل بحمرة الخجل وقال برقه
    = طيب خليني أحاول أنسيكي وأنسي نفسي
    ثم لف يده الاخرى حول خصرها يضمها اليه بعشق شديد وقد إقترب بافتتان من شفتيها المذمومتان برفض يقبلهم قبل صغيره عاشقه متتاليه وهو يقول بعشق
    = إنسي يا حبيبتي كل حاجه وإفتكري بس إنك معايا وليا وعمرك ماهتكوني لحد غيري
    حاولت حبيبه الابتعاد عنه الا انها و دون إرادتها استجابت لمشاعرها التي تقودها بالرغم عنها وفتحت شفتيها بارتعاش لتتفاجأ به يضع في فمها حبه من فاكهة الفراوله الشهيه والمغموسه بالشيكولاته الزائبه
    ثم إقترب من شفتيها بعشق يلتهمهم
    بلهفه وقد ذابت الفاكهه بين شفتيهم15
    تستمر القصة أدناه
    في فجر يوم العرس..
    فتحت حبيبه عينيها وهي تبتسم براحه وعقلها المشوش يسترجع أحداث الامس ويصوره لها كحلم جميل..
    لتتوقف عن الابتسام وهي ترفع عينيها بصدمه فتجد عمر نائم براحه بجانبها وقد وضمها إليه بشده بعد ان أراح رأسها على زراعه و استقرت احدى ساقيه اسفل ساقها في حين استقرت ساقها الاخرى فوق ساقه
    فاشتعل وجهها بخجل شديد وهي تدرك الوضع شديد الحميميه الذي وجدت نفسها به خصوصا وهي تلمح قميص نومها ملقي ارضا وانها قد نامت طوال الليل بين زراعيه
    تملكها شعور قوي بالعار وهي تتذكر بألم كل ماحدث بينهم في الامس ..
    فعلى الرغم من انه لم يتمم زواجه بها فعليا الا ان الفضل بذلك لا يرجع لها او لتمنعها ففي الحقيقه ودون ان تخدع نفسها هي كانت دائما هدفآ سهل له لا تستطيع مقاومته او مقاومة قوة مشاعرها تجاهه فحبها له هو ما يقودها وليس عقلها..1
    فهمست بداخلها بيأس
    = غبيه..هتفضلي غبيه لحد امتى انتي عارفه انه بيتسلى بيكي و جيلان حبه الوحيد الحقيقي موجوده معاكي في نفس البيت وكلها كام يوم وهيطلقك ويرجع لها يبقى ليه تسمحيله يعمل معاكي كده ..ليه تسمحيله يعملك لعبه يتسلى بيها ويرميها لما يزهق منها
    ثم تنهدت بألم وهي تقرر الانسحاب من جانبه وارتداء ملابسها قبل استيقاظه حتى تحافظ على القليل المتبقي من كرامتها
    فحاولت بهدوء شديد سحب نفسها من جانبه ورفعت ساقها من فوقه وهي تكتم انفاسها وهي تراقبه بتوتر حتى نجحت بابعاد ساقها الاخرى بعيدا عن ساقيه
    فتنفست اخيرا براحه وحاولت رفع الغطاء عنها ومغادرة الفراش بهدوء حتى لا تتسبب في إستيقاظه الا انها تفاجأت به يسحبها مره أخرى بين احضانه ويلف الغطاء حولها جيدا ثم يقبل اعلى رأسها بحنان وهو يريح رأسها من جديد على زراعه ويدفن رأسه في عنقها بحب..
    شفتيه تستريح بهدوء على شريانها النابض وساقيه تلتف حول جسدها تقيدها اليه ليقول وهو مابين النوم واليقظه..
    = نامي يا حبيبتي وحاولي ترتاحي قدامنا سفر طويل بكره..6
    عقدت حبيبه حاجبيها وهي تقول بدهشه
    = سفر..سفر ايه. هو احنا هنسافر بكره
    رفع عمر وجهه وابتسم لها وهو يمرر يده على منحنيات جسدها بتملك عاشق
    = طبعا هنسافر مش عاوزانا نروح شهر العسل والا ايه
    ثم ضمها بتملك أكثر اليه وكأنه يزرعها بين احضانه و يقبل عينيها بعشق
    ويقول بصوت متيم بعشقه
    = والا أقولك بلاش ننام انا عندي حاجه احسن نعملها
    احتجت حبيبه بتوتر
    =إستنى بس يا عمر هقولك على حا.....
    ليضمها اكثر اليه وهو يبتلع احتجاجها بداخله يقبلها بعشق ملتهب أذاب إعتراضها وجعلها تبادله عشقه بعشق أخر ملتهب5
    في الصباح اليوم التالي1
    فتحت حبيبه عينيها لتجد عمر مستيقظ ويتأملها بابتسامه عاشقه وهو يمرر يده على ملامح وجهها بافتتان ثم مال عليها وقبلها برقه على شفتيها
    = صباح الخير يا كسلانه احنا داخلين على العصر يلا قومي خدي دش وإجهزي علشان كلها ساعتين و هنسافر
    تستمر القصة أدناه








    حبيبه بهمس
    = هنسافر فين
    ضم عمر جسدها اليه وهو يبتسم ويقول بحنان
    =بصي يا بيبه..انا طبعا كنت عاوز نسافر بره ..انا بملك بره اماكن حلوه كتير وكنت عاوزك تشوفيها معايا..بس جوازنا جه بسرعه وللاسف انا عندي شغل كتير ومش مستعد اغيب عن الشركه دلوقتي..
    حبيبه بتفهم وهي تشعر انه لا يحق لها مطالبته بأي شئ فهي زوجه مؤقته في حياته
    = عندك حق طالما عندك شغل فشغلك أولى طبعا
    عمر بلوم
    = حبيبه متقوليش كده انتي عندي اهم من الشغل ومن الدنيا كلها بس غصب عني دي التزامات وعقود انا ماضيها من زمان و أوعدك هعوضك بس اخلص شوية الشغل دول ..
    ثم مال عليها وقبل كتفها العاري بعشق
    وبعدين انا هاخدك معايا الساحل =هخلص شوية شغلهناك و نقضي اسبوع حلو ..تعويض مؤقت يعني
    ثم قرص خدها برقه ..
    =ها موافقه
    حبيبه بابتسامه مرتعشه
    = موافقه طبعا
    ثم حاولت النهوض الا ان عمر منعها وهو يضمها اليه بعشق
    = رايحه على فين
    حبيبه بارتجاف
    =رايحه اخد شاور واستعد زي ما قولتلي
    ابتسم عمر بمكر
    = بعدين .. لسه بدري قدامنا ساعتين على ميعاد السفر او حتى نتاخر حد له عندنا حاجه9
    ثم قربها منه وبدء من جديد عزف أنغامه على قيثارة مشاعرها
    بعد مضي بعض الوقت..
    وقفت حبيبه تتأكد من لف حجابها جيدا.. وهي تنظر باعجاب لملابسها الجديده فهي ترتدي فستان كشميري اللون طويل وانيق مصمم للمحجبات ثم ابتسمت لنفسها
    وهي تقول بتوتر
    انا مش عارفه اصدقه والا لاء ..خايفه اصدقه اتصدم تاني وخايفه مصدقوش واصده اظلم نفسي وقلبي الي بيدوب فيه..10
    ثم تنهدت وهي تقول بارتجاف
    = طيب انا مش فاهمه إزاي بيحبني زي مابيقول وملهوف عليا زي ما بيحاول يبينلي وازاي ماتممش جوازه مني ..ليه حاطط لنفسه حدود معايا ومبيتجاوزهاش مهما حصل مش المفروض انا مراته وببحبني يبقى ليه بيعمل كده انا هتجنن دا غير علاقته بجيلان الي معاه في كل مكان حتى الاسبوع الي هنسافر فيه هاتيجي معانا بحجة الشغل
    ثم تنهدت وقالت بتعب
    = انا هعمل نفسي مصدقاه وهتجاهل اني عارفه انه بيحب غيري واني حاجه مؤقته في حياته وهاحاول اعيش وافرح حتى ولو سعاده وفرحه مؤقته أهو يبقى عندي زكرى حلوه منه اعيش بيها وليها20
    ليقاطع حديثها مع نفسها ارتفاع رنين هاتفها
    عقدت حبيبه حاجبيها وهي تتأمل الرقم الغريب الذي يظهر على اشة الهاتف لتقول باستغراب
    =ألو
    فأجابها صوت رجل غريب على أذنيها
    = مبروك يا حبيبت قلبي كان نفسي نكمل رقصتنا امبارح بس ملحوقه الايام جايه كتير
    حبيبه بغضب
    =حبيبة قلبك ورقصتنا .. مين بيتكلم معايا
    صادق بلزوجه وبرود
    =معاكي صادق بيه ابو الدهب معقوله نسيتيني بسرعه كده
    حبيبه بغضب
    = إنت إتجننت جبت رقمي منين وإزاي تتكلم معايا بالشكل ده
    صادق بخشونه
    = جبت رقمك من شريف ..ابن عمك ..فكراه
    شحب وجه حبيبه وهي تقول بتوتر خائف
    = ايه..
    صادق بمرح
    = إلي سمعتيه ياروح قلبي..جبت رقمك من شريف اصله بيشتغل عندي وأوامره كلها بياخدها مني
    ليقول بتأكيد
    =فاهماني.. أوامره ..كلها.. مني.. ومبيخبيش عني اي حاجه مهما كانت صغيره..
    جلست حبيبه على طرف الفراش وهي تشعر بالدوار يستولي على رأسها
    فقالت بصوت هامس مرتجف
    = وانت عاوز ايه دلوقت بتتصل بيا ليه
    صادق ببرود
    =عاوزك..
    حبيبه بصدمه
    = إيه
    صادق ببرود
    = إلي سمعتيه .. عاوزك.. عاوزك ليا.. ولواحدي ..قدامك اسبوع تنهي فيه علاقتك بالن الرشيدي وتكوني عندي في البيت
    صرخت حبيبه بغضب
    =إنت اتجننت إزاي تتكلم معايا بالشكل ده ..إنت فاكرني ايه
    صادق بتهكم
    =إهدي يا حبيبه انتي هتعمليهم عليا انا كمان والا ايه وعموما متخافيش انا هتجوزك بعد عدتك ماتخلص وهعملك فرح اكبر من إلي الرشيدي عملهولك
    ليتابع بحده
    = بس شهور عدتك هتقضيها في بيتي وهنعلن خطوبتنا وقصة حبنا للعالم كله
    وأولهم ابن الرشيدي
    حبيبه بصدمه
    وانت هتستفيد ايه من كده عمر اصلا مبيحبنيش وجوازتنا دي جوازه مؤقته يعني كله الي انت بتعمله ده ملوش فايده6
    صادق بحقد
    =ملكيش فيه انتي تنفذي الي تتأمري بيه وبس وبعدين انتي غبيه ومش فاهمه حاجه ..عارفه يعني ايه مرات عمر الرشيدي وحش أسواق المال الي بينحني قدامه اكبر رجال الاعمال تبقى في بيتي وتبقى مراتي و بعد اقل من اسبوع على زفافها منه.. دي هتبقى فضيحه الموسم..فضيحه هتكسره وهتكسر هيبته والهاله الي بانيها حواليه وعامله منه اسطوره محدش قادر يقرب منها11
    حبيبه بغضب
    =انا مستحيل اعمل كده واعلى ما في خيلك اركبه انا مبتهددش ولا عندي حاجه ابكي عليها حتى لو هتسجن ميهمنيش
    ثم تابعت بشجاعه
    = ولعلمك انا هقفل معاك وهحكي لعمر على كل حاجه والي يحصل .يحصل
    صادق بغضب وغل
    =إسمعي يا بت .. لو الرشيدي عرف اي حاجه.. قبل مايتحرك خطوه واحده هكون مصفيه.. ما انا مش هستنى لما الاقيه فوق راسي و جاي ياخد بتاره مني ولعلمك انا دافع تمن قتله واول ما اقول خلص هيخلص وهتبقى حرم المرحوم عمر الرشيدي ..
    دا لو مخلصش عليكي هو الاول .. ودا طبعا بعد مايعرف كل الي انتي مخبياه عنه
    ثم تابع بتهديد
    = معاكي اسبوع من دلوقتي اسمع خبر طلاقك وتكوني عندي في البيت والا متلوميش غير نفسك
    ثم اغلق الهاتف وتركها تجلس بذهول





    إرسال تعليق