Ads by Google X
نوفيلا وعد العمر كاملة بقلم الكاتبة حنان سلامة -->

نوفيلا وعد العمر كاملة بقلم الكاتبة حنان سلامة

نوفيلا وعد العمر كاملة بقلم الكاتبة حنان سلامة


     الفصل الاول

    عرف ابناء الحى الحاج حسن الغريب رجلا طيبا بشوشا فمنذ ان سكن حيهم هو وزوجته وابنتيه الهام وف لم يعرفا لهم اقاربا ولا زوارا حتى سموه الغريب وهو لقب وليس اسما ..
    عم حسن موظف بشركة الحديد والصلب يخرج صباحا ويعود عصرا وينام قليلا ثم يستيقظ ليجلس قليلا مع جيرانه ويعود للنوم ثم الذهاب للعمل صباحا ..نفس الروتين اليومي بدون تغيير الا قليلا في حالات زواج او وفاة احد من الجيران فتجد الحاج حسن الغريب كأنه صاحب المناسبة يشارك الجميع افراحهم واحزانهم كعادة أي رجل صعيدي شهم رغم ان احدا لا يعلم لاى بلد فى الصعيد ينتمى عم حسن.
    الحاجه فاطمه زوجة عم حسن ست طيبه جدا ام مصريه بمعنى الكلمة لا تتكلم كثيرا وابتسامتها الودودة لا تفارق وجهها الا نادرا
    الهام هي الأبنة الكبرى للحاج حسن حاصله على دبلوم متوسط ولا تعمل ..جميله وودودة مثل امها لكنها اجمل وفى ريعان شبابها تتميز ببشره خمريه يشوبها الاحمرار مع طول في القامه وعينين واسعتين وحياء يفوق جمالها كثيرا
    فريدة الأبنة الصغرى لعم حسن في المرحلة الإعدادية
    شعله من النشاط والحيوية صوتها عالي وضحكتها اعلى رغم انها لا تقل جمالا عن الها وربما اجمل لكنها ليست بنفس العقل والوقار ربما لصغر سنها.
    عادل جار عم حسن وابن صديقه المرحوم الحاج على
    شاب محترم ومثقف خريج كليه الهندسة قسم تعدين ينتظره مستقبل باهر كمهندس بترول
    منذ ان تفتح قلبه على الحب وهو يحب م وهى تبادله الحب تقريبا لا يعلمان كيف بدا وكيف تصارحا كل ما يعرفونه انهما يحبان بعضهما وان الغالبية او ربما الجميع يعلم ذلك
    ....... _______"_____"___"___"_______
    الهام . قومي بقي فريدة متأخرة على المدرسة
    فريدة. حرام عليك سبوني انام شويا
    الهام . قومي الساعة سبعة تتأخري
    فريدة. حاضر هو انا يربي كل يوم هروح المدرسة أمته اخلص بقي
    الهام وهي تخرج. لسه علكي بدري اخلصي عشان انا جاية معاكي اجيب العلاج لماما عشر دقائق وتكوني قدامي
    فريدة. حاااااضر
    ____"______"_______"______










    وتخرج الهام وتذهب الي غرفة والدتها وتخبط على الباب
    فتأذن لها فاطمة بدخول
    الهام. صباح الخير يا ماما
    فاطمة. صباح الورد يا قلب ماما
    الهام. أنا نازل اجيب العلاج من الصيدلية
    فاطمة. ماشي حبيبتي متتأخريش
    الهام . حاضر يا ست الكل
    فاطمة. هي فريدة لسه نائمة
    الهام. لا صاحية دلوقتي وننزل سوأ
    فاطمة. ماشي يا حبيبتي ربنا يخليكم ليا الهام. محتاجة حاجة اجيبها
    فاطمة. سلامتك يا حبيبتي
    فيدخل حسن والد الهام
    ويقول حسن. صباح الخير يا الهام
    الهام. صباح الخير يا بابا
    حسن. انتِ راحة فين
    الهام. راحة اجيب العلاج لماما وهاجي على طول
    حسن. ماشي يا حبيبتي
    الهام. أنا حضرت لحضرتك الفطار
    حسن. ربنا يخليكم ليا انتِ الكبيرة العاقلة
    فتأتي فريدة من الخلف وتقول. وانا يا سي بابا المجنونة يعني
    حسن. وانتِ حبيبتي كمان بس مجنونة شويا
    ويضحك الجميع عليها
    فريدة. صباح الفل على عيونك يا ست الكل
    فاطمة. صباح الشهد يا قلب ماما روحي افطري قبل ما تنزلي
    فريدة. لا تأخرت واللهي انا ماشية يا لوكه وتذهب وهي تجري
    حسن. والله مجنونة يضحك عليها
    وتذهب الفتاتان
    ________"_____"_____"______
    وتخرج من باب الشقة متوجهين الي المصعد
    الهام. تعالي ننزل على السلم مش احنا في الدور الثالث
    فريدة. لا انا تأخرت
    فيقف المصعد وتفتح الهام بابا المصعد
    وتنظر لمن يقف بداخل المصعد وتبتسم
    فريدة. بتبسمي ليه وتنظر
    وتقول فريدة. أمم فهمت معناها انا مستنياكي تحت
    فيقول عادل . شطوره يا حلوة على فكرة البنت دي ذكية
    فريدة. وهستناكي تحت اخلصي
    وتذهب وهي تقول. عشان تبقوا تردها لي
    ______"______"______"________









    اما في المصعد
    عادل. وحشيتني يا أميرة قلبي
    الهام بخجل. خلاص بقي ياعادل
    عادل. قلبه وروحه عادل انتِ
    الهام. عملت ايه في موضوعنا
    عادل. انا كلمت بابا وهو موافق وبعدين انا وعدتك
    ان احنا ها نفضل مع بعض للابد انتِ عارفة اني عمري ما حب غيرك ولا ها يحب
    ويتقدم منها وهي ترجع إلى الخلف وسندت بحائط المصعد
    الهام وهي تنظر إلى السفل. عادل وبعدين
    عادل يضع يده على الحائط. وحشتني مووت
    الهام. وانت كمان ياعادل بس ابعد شويا
    فيقرب منه ويقول. قولتاك انتِ نبض قلبه لعادل انتِ
    فيقرب اكتر منها حتى تختلط أنفاسهم
    ويقف المصعد فجأة فتنزل من تحت يده وتخرج من المصعد بسرعة
    فيقول عادل. ماشيي يا أميرة عمري هيجيك يوم ومش تهربي مني
    ويذهب كل منها بطريق.
    ____________________________________
    فريدة. شوفتي حبيب القلب
    الهام. اسكتي على فكرة عيب اللي انتِ بتقوليه
    فريدة . هو انا قولت حاجة
    الهام. ماشي يا روحي على مدرستك متتأخريش
    فريدة. حاضر يا جميل
    ______"______"______"______
    وبعد وقت
    الهام . يا ماما انا جبت لك العلاج قومي يا امي
    قومي انتِ نائمة ليه بقي تعالي نفطر سوأ
    *وتضع يدها على يد والدتها فتسقط منها *
    الهام بعدم تصديق . ماما قومي بقي..... قومي عشان خاطري
    انتُ أكيد بتضاحكي عليا صح عازوه تشوفي اد ايه انا بحبك صح يا ماما
    قومي مش هاخليكي تعملي حاجه تأني خالص بس قومي بقي تعالي معاياة
    *تقولها وهي تمسك يد فاطمة فتقع يدها مره اخري
    فيقع قلبه الهام الذي تنثر الي قطع صغيرة*
    الهام بصوت عالي موجوع . اه يا أمي لالا بلاش
    قومي يا ماما قومي يا أمي
    تقولها بوجع. اه قومي يا ماما اه كل شيء يروح انتِ لا
    استحمل اي شيء لكن انتِ لا لألالا
    *وسط هذا الجو الهادئ والحياه بسيطة لابد وان تحدث فجيعه وكانت الفجيعة هي موت ام الها بعد مرض قصير
    وهى بعد لم تكمل الاربعين من عمرها وكان موتها زلزالا لكل المنطقة فهى سيده طيبه لم يسمع لها احدا صوتا وقد احسنت تربية بناتها وحسنه الجيرة والعشرة*
    وهنا تغيرت حياة الحاج حسن راسا على عقب فقد اصبح ملازما للمنزل لا يخرج الا للعمل والصلاة فقط ولما لا وقد اصبح ابا واما لبنتيه. وقد حاول كثيرا الا يتأثرا برحيل والدتهما وربما يكون قد نجح في ذلك بسبب حرصه على بنتيه ورفضه للزواج بعد ام الهام التي لن يجد لها مثلا كما كان يقول
    بعد وفاة ام الهام بسنه تقدم عادل للحاج حسن لخطبة الهام وكان قد التحق بالعمل في شركة بترول في فرعها الرئيسي بالقاهرة وكما توقع الجميع بارك الحاج حسن هذه الزيجة فهو يعرف تماما اخلاق عادل وحسن تربيته ويعلم امانته وحرصه على الهام وفريدة
    لكنه اشترط على عادل ان يكون زوج الهام واخا لفريدة الصغيرة كما قال له
    . انا مش عارف ها عيش لامتي وحجوز فريدة والا لا وصيتك فريدة انت والهام امانه في رقبتكم ليوم الدين
    عادل .يا عمى فريدة اختى طول عمرها حتى لو متجوز تش الهام كانت حتفضل فريدة هي أختي الصغيرة
    ..الحاج حسن.اوعدنى يا عادل يبنى عشان اموت وانا مطمئن على فريدة زي ما انا مطمئن على الهام معاك
    عادل . ربنا يطول لنا في عمرك يا عمى ..بس اوعدك
    وهنا ترتفع الزغاريد والضحكات لأول مره في بيت الحاج حسن من بعد موت ام الهام
    ______"_____"_____"_____"_____"_____








    وبعد شهر
    *ويأتي اليوم الذي يكان ينتظرها كل من عادل والهام
    فاليوم يوم زفافهم *
    وفي قاعه بإحدى الفنادق كنت ليلة من ألف ليلة وليلة
    فريدة. انت رايح فين
    عادل. ها نشوف نفسي اشوفها بفستان الابيض
    فريدة. لا طبعاً مش تدخل دلوقتي اصلا لسه بتلبس ايه
    عادل. ماشي هستنها على نار... لا بس ايه الحلاوة دي
    فريدة. بجد حلوه يا عادل
    عادل. زي القمر واللهي كبرتي أمته كده
    فريدة بغرور . احم عشان تعرف نحن نتميز عن الآخرين
    عادل. ماشي ياعم المميز انت.. ممكن اشوفها بقي
    فريدة. ماشي موافقة بس عشان قولت كلا حلو بس تعال ورايا
    فتذهب هي وهو متوجهين الي غرفة العروس
    ______"_____"____"_______"_______








    اما في غرفة العروس كنت تنتظر الهام
    فتنادي عليها فريدة وتقول. الهام حبيبتي جاهزة
    الهام. وهي تنظر إلى المرايا . جاهزة
    فتفتح فريدة الباب ويدخل عادل إليها ليجدها تقف
    فكانت حقاً فاتنة بفستانها الأبيض الرائع
    وحجابها الذي يزينه من الأعلى تاج كالأميرات
    ليعلنها أميرة على عرش قلبه
    فريدة. ايه يا عادل مش تقول حاجه شويا
    'وتذهب خارج الغرفة'
    عادل. حبيبتي اللي انا شايفه دلوقتي لا يوصف بالكلام
    فيذهب إليها ويمسك يديها
    ويقول. انتِ احلى وأجمل بنت شوفتها في حياتي
    الهام وهي تنظر إلى الاسفل خجلا
    فيلمس بيده وجهها ويرفعه للأعلى حتى ينظر إلى داخل عيناها
    ويقول. انتِ اجمل بنت شافتها عنيا اوعدك احبك وأفضل طول عمري احبك لآخر نفس في عمري
    فريدة. ما تخلص ياعم الرومانسي انت الناس زهقت
    فتضحك الهام عليها
    عادل. ماشي يا قرده انتِ حسابك بعدين
    فيمسك يدها ليضعها بيده ويذهب بها إلى القاعة
    وبعد قليل يعلنهم الماذون زوج وزوجة
    ______"______"____"____"______
    وبعد ساعات ينتهي العرس
    يذهبوا العروسين الي بيتهم حتى تبدأ حياة جديدة
    عادل . استنى يا قلبي
    فايحملها على ذراعيه
    الهام. بتعمل ايه ياعادل
    عادل. مش عارف بس هما بيعملوا كدا في الأفلام
    ويدخل وهو يحملها الي غرفة نومهم
    ويقول. غيري الفستان براحتك وانا هروح الحمام
    وهستناكي نتوضي ونصلي حتى نبدأ حياتنا بذكر الله
    فتقول وهي تنظر إلى الاسفل. حاضر
    ويخرج حتي تبدل ملابسها
    وبعد وقت
    بعد ما انتهوا من تأدية صلاتهم
    ذهب عادل ليضع بعض الموسيقى الهادئة
    ونظر الي تلك الحسناء فيجدها تنظر إلى الاسفل خجلا
    فرفعها قدميها على قدميه
    واخذ يديها ووضعهم على رقبته
    واحاط بيده حول خصرها
    ويقول. الهام عمري انتِ مش بس حبيبتي أنتِ نبض قلبي
    بحب اكون جانبك تعرفي ليه
    الهام بخجل وهي تنظر إلى عيناه . ليه
    عادل. حتى اتنفس النفس اللي بيخرج منك لآنه كان جواكي
    ويكمل رقصتهم لتشهد على قصة حبهم
    *وبدأياتهم الزوجية
    بكل ما فيها من حب واحترام وتقدير *
    وتنتقل الهام للعيش مع عادل في منزلهما بجوار منزل والدها وتمر ٣ سنوات وهم من سعادة الى سعادة ومن هناء الى هناء حتى مع تأخر حمل الهام لم يحدث لأي كحمنهما أي انزعاج حيث اثبتت التحاليل عدم وجود أي موانع او مشاكل لدى أي منهما
    وتشاء الاقدار بعدما تشعر الهام بإعراض الحمل
    ويفرح به الجميع ان يلاقى الحاج حسن ربه وهى بعد فى شهورها الاولى
    فريدة لم تنتهى من المرحلة الثانوية
    ومرة اخرى تتبدل الاحوال وتنتقل فريدة لم مع اختها الهام وتغلقان منزل ابيهما
    وقد كان عادل فعلا على مستوى الوصية فقد كانت معاملته لفريدة اكثر من ابنته حتى معاش ابيها كان يدخر لها في البنك ويتكفل بكل مصروفتها حتى بعد ان دخلت الجامعة وبعد ان انجبت زوجته لابنه احمد وزادت عليه الاعباء والالتزامات لم يقصر ابدا من ناحيتها..
    حتى كان اكبر زلزال هز الحى بأكمله بل ربما المحافظة باسرها.




    الفصل الثاني من هنا

    إرسال تعليق