-->

رواية ليلة زفاف الفصل الثاني

رواية ليلة زفاف الفصل الثاني


     الفصل الثاني 


    لكن عمري ما تخيلت إنك فيوم زي ده هتكوني مع حد تاني غيري
    تجد مرام نفسها بعربته وهو يقودها وهي جالسة بالمقعد الامامي المجاور له
    -محسساني إنك اول مرة تركبيها ليه ؟ دي عربيتي يا مرام
    تمسك مرام بثيابه قائلة (بعصبية وصوت عالي): اسمع....لعب العيال ده انا معنديش خلق ليه ...ترجعني الفندق حالا وإلا ...
    يقاطعها(بصوت عالي): ده انتي اللي تسكتي حالا وإلا اعمل حادثة بالعربية دي انا وانتي .....اه..ماهو مدام مش هنعيش سوا يبقى نموت سوا عشان متبقيش لا ليا ولا لغيري
    -(بضيق)انت مصدق نفسك...بجد انت مصدق نفسك...حضرتك خاطف عروسة من ليلة فرحها يا استاذ




    -(بإستهزاء)ايه ده بجد...تصدقي مكنتش اعرف...شكرا ع المعلومة
    -هي كلمة واحدة...ترجعني ع الفندق حالا
    -كلمتين تلاتة عشرة انتي تتكلمي براحتك يا روحي ...بس في النهاية كلمتي انا اللي هتمشي ...رجوع مش هترجعي...غير ع الاقل لما تجاوبيني
    -(بضيق)اجاوبك بإيه هو انت سألت اصلا
    -ليه
    -هو ايه اللي ليه
    بقلم: Ana Su
    Flashback
    بمستشفى ******
    -يا جماعة كنت جاية اعزمكم ع كتب كتابي وفرحي ...يوم الجمعة الجاية...وع الاكيد هفرح لو كلكم شرفتوني
    زملائها بالمستشفى :
    -الف مبروك يا دكتورة مرام
    -مبروك يا مرام
    -لا مش مصدقة بجد هتتجوزي
    -ده انا هكون اول واحد ف القاعة هو احنا عندنا كام دكتورة مرام
    تبتسم مرام بتصنع ع مجاملاتهم ليبدأوا بالغناء لها
    دكتور ماهر (بمرح):اوبا عمالين تغنوا وترقصوا وواضح كده ان في حد هيتخطف مننا ويقع ف غش الزوجية...مين بقى تعيس الحظ
    زملاؤه:
    -دكتورة مرام
    -الجمعة الجاية
    -فندق******
    ينظر ماهر لهم بصدمة :دكتورة مرام مين...دكتورة مرام بتاعتنا
    ترد مرام(بسخرية) :هو في دكتورة مرام تانية هنا وانا معرفش ولا ايه
    ماهر(بصدمة):ازاي
    -مرام(بإستغراب متصنع):زي الناس
    -ايوة بس



    تقاطعه(بحزم):انت معزوم...كلكم معزومين
    احد الزملاء(بمرح):هيبقى في اوبن بوفيه
    مرام:من اللي قلبك يحبوه
    -الله اكبر...الله اكبر
    مرام:طب يلا ع شغلنا ولا ايه كفاية بقى
    إحدى الزميلات:ياختي عسلة مكسوفة
    ترد مرام عليها :يلا بقى كفاية هزار بتكلم جد
    ذهب كل دكتور لعيادته وبعد ان وصلت مرام عيادتها تجد ماهر اتى ورائها واغلق الباب خلفه
    -انت مين سمحلك انك تدخل العيادة من غير استئذان
    ماهر (بغضب):وانتي مين سمحلك انك تاخدي قرار زي ده
    -متهيألي دي حياتي
    -متهيألي احنا مرتبطين وبنحب بعض
    -لأ سوري ثانية واحدة....ع اي اساس بتقول الكلام ده ...انا ولا مرة قلتلك اني بحبك وولا مرة وعدتك بحاجة ف بالتالي الكلام اللي حضرتك بتقوله ده ملوش ادنى اساس من الصحة
    -بس انا بحبك
    -(بإبتسامة مصطنعة وبرود) مع منتهى الاسف مش ببادلك نفس الشعور الكريم اللي انت حاسس بيه ناحيتي
    يقترب ناحيتها ويمسك كتفها ويقربها له ويقول
    -مرام انا بحبك بجد...انتي مش تارجت بالنسبة لي زي ما كنتي متوقعة ...انا بالفعل حابب اكمل حياتي معاكي وانتي عارفة ده
    ابعدت يديه عن كتفها قائلة :شئ يسعدني انك اتغيرت ...ده لو فعلا اتغيرت
    ماهر (بتساؤل):يبقى في حاجة حصلت ....ومش عاوزة تقولي عليها...ايه اللي حصل يا مرام...ايه اللي خلاكي تاخدي القرار ده بسرعة ...ردي يا مرام
    -(ببرود)انت سألت ..حقك...كون اني ارد ع سؤالك او اتجاهله ..حقي
    تفتح مرام باب عيادتها قائلة بصوت واضح:الله يبارك فيك
    يعود ماهر لعيادته ويظل يفكر ويقول لنفسه :معقول الحكاية خلصت ع كده...طب ليه ...هي ليه عملت كده....ايه اللي حصل ...معقولة كانت بتلعب بيا ....لأ برضه...الاهتمام اللي فعيونها كان حقيقي...الحب اللي شوفته فعيونها كان حقيقي...طب ليه
    يظل يفكر مدة طويلة ثم فجأة يضحك ويظل يضحك



    Back
    في غرفة المراقبة يجلس مازن ووالد مرام ووالدتها ليروا ذلك النادل الذي دخل غرفة مرام وخرج منها بالطاولة المتحركة
    مازن:وقف وقف هنا ...عمي بص...في إيد واقعة من الfood truck دي اكيد إيد مرام
    حازم(والد مرام):بس مين اللي هيخطف بنتي يوم فرحها؟
    سميرة(والدة مرام)لنفسها:هو مفيش غيره...طب وبعدين...اقول لحازم....اقوله بنتك قبل الفرح كانت ع علاقة بواحد تاني ....اكيد لأ...انا هستنى واشوف ايه اللي هيحصل...وع الاكيد مرام هتتصرف وهتهرب


    إرسال تعليق