Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية منقذي الفصل الثالث


 الفصل الثالث


فريدة : انتي مين يا بت انتي وعايزة من ابني ايه ؟؟
مروة بتوتر : انا انا
آسر : سبق وقولتلك أنها خطيبتي وهتبقي مراتي يا فريدة هانم ولا حضرتك ماعتيش بتسمعي
مروة : عيب يا آسر تكلم مامتك بالطريقة دي
فريدة بغضب تنظر إليهم وتذهب الي غرفتها
مروة : انا حاسة اني بهدلتلك حياتك بس انا لقيت فكرة ايه رايك لو تجيب لي شقة وشغل وانا هردلك تمن الشقة من شغلي بالله عليك وافق
آسر :انا اتكلمت معاكي في الموضوع ده يا مروة قبل كده وقولتلك علي شروطي وانتي قبلتي يبقي خلاص بقي ما تعيديش وتزيدي في الموضوع وبالنسبة لفريدة هانم فأنا هبعدها عنك
مروة بتساؤل: هو انت ليه بتقولها يا فريدة هانم هي مش مامتك
آسر : هتعرفي بعدين
ليمشي ويتركها
مروة : اها مش انا كنت بتكلم وبعدين ايه العيلة الغريبة دي انا جعانه
لتقفل مروة غرفتها بالراحة وتتسلل للاسفل وتذهب الي المطبخ وهو عندهم اكل ايه ده
= مش كنتي تقوليلي وانا اجيبلك
مروة بخوف : عااا بسم الله الرحمن الرحيم



آسر وهو يضع يده علي فمها : الله يخربيتك هتفضحينا
لتهدأ مروة : انا آسفة بس كنت جعانة وبعدين انت نازل ليه دلوقتي
آسر بضحك: كنت جعان
مروة باستغراب وهي تبحث في الأغراض : ايه ده انتوا ما عندكمش حاجة تتاكل يعني يبقي عندكوا قصر وما عندكوش اكل
آسر : النهاردة الخدم مش بيبقوا موجودين كل واحد بيعمل لنفسه اكل النهاردة أو بنقضيها دليفري بقولك تعالي اطلبلك معايا وخلاص
مروة : والله يبقي كتر خيرك
آسر بضحك من كلامها : هو انتي بتشحتي يا بنتي
مروة بابتسامة: اول مرة اشوفك بتضحك كده هو انتوا هنا ممنوع تضحكوا
آسر : ليه بتقولي كده
مروة : عادي ما تشغلش بالك ويلا بقي اطلب الاكل علشان انام
آسر طلب الاكل
آسر : تعالي نتكلم شوية علي لما الاكل ييجي
مروة : اشطاا
آسر : اشطاا انتي بتجيبي الكلام ده منين يا بنتي
مروة: هو ايه اللي بتجيبي الكلام ده منين ده كل المصريين بيقولوها هو انت مش مصري
آسر : انا أصلي كنت متربي في امريكا عشت هناك عشرين سنة وبعدين رجعت مصر
مروة بتفهم : آه انا قولت كدة برضو الشكل ده مش مصري
مروة : هو أنت عملت معايا كده ليه
آسر : يمكن علشان شوفت فيكي اختي وصعبتي عليا
مروة : ربنا يكرم اصلك هو انا اطول
آسر بضحك : ايه يا بنتي كلامك ده
مروة : والله ياعم انا بتكلم عادي خالص انت اللي امريكي بقي وانت معاك كلية ايه
آسر : انا كنت بدرس في جامعة هارفارد الأمريكية في الهندسة
مروة : ماشاء الله انا واخداها من هنا ما انا أصيلة برضو
آسر : البنات مالهومش غربة



مروة : عندك حق وبعدين كمان البت تسنيم
لتقطع كلامها وهي تتذكر صديقتها التي تخلت عنها فهي صديقتها منذ المرحلة الابتدائية
آسر : مالك قطعتي كلامك ليه اتكلمي
مروة بحزن : انا بتكلم من ساعتها اتكلم انت بقي شوية
لتردف مرة اخري بحزن : احكيلي عن حبيبتك
آسر باستغراب : حبيبتي ؟
مروة : آه هدي قالتلي انك بتحب بنت
آسر : ايوة فعلا اسمها هايدي
مروة بحزن : طب وهي ما زعلتش لما عرفت بموضوعنا
آسر بتوتر: هايدي طيبة عرفت وشجعتني
مروة: ربنا يخليكم لبعض
ليأتي أحد الحراس ويحضر الطعام
مروة : اخييرا هات بقي ومد ايدك معايا
آسر : لا انا مش جعان
مروة : اومال قولتلي انك جعان ليه؟
آسر : علشان لما اطلبلك ما تقوليش لا يلا كلي انتي بقي تصبحي علي خير
مروة بابتسامة : وانت من اهل الخير
مروة لنفسها انا ربنا فعلا عوضني بالإنسان ده
لتأكل وتذهب لغرفتها لتنام
في صباح اليوم التالي



استيقظت مروة و استحمت وصلت فرضها وبعد ذلك قرأت وردها اليومي وخرجت من الغرفة
لتقابل هدي علي السلم : صباح الخيريا مروة
مروة بابتسامة : صباح النور عاملة ايه
هدي : الحمدلله آه صحيح آسر قال انك تفطري وتروحي علي الشركة
مروة بفرحة : حاضر اومال انتي رايحة فين
هدي : رايحة الجامعة اصل بعيد عنك الطب صعب
مروة بابتسامة: ربنا معاكي يلا سلام
هدي : سلام
لتذهب مروة الي المطبخ وتجد الخدم
مروة : السلام عليكم
دادة فوزية : وعليكم السلام انتي يا بنتي خطيبة آسر بيه
مروة بابتسامة: تقدري تقولي حاجة زي كده وبعدين انا معرفش أن في ناس بركة كده هنا في البيت
دادة فوزية بابتسامة: ربنا يكرمك يا بنتي يلا اقعدي علي لما احضرلك الفطار
مروة : استني يا دادة انا هساعدك
دادة فوزية: اقعدي انتي بس يا بنتي



مروة : والله هساعدك
دادة فوزية : طب حطي الاكل ده علي الطرابيزة يلا
مروة بابتسامة: أيوة كده
لتضع مروة الاكل علي الطاولة وتتناول الافطار
مروة : انا همشي انا بقي هتعوزوا حاجة
الخدم بابتسامة : عاوزين سلامتك
لتصعد مروة الي غرفتها وترتدي ملابسها وتذهب الي الشركة مع السو
في شركات الآسر
خالد : صباح الخير يا أسور
آسر بضيق : كذا مرة اقولك اسمي آسر والله لولا أنك صاحبي لكنت رفدتك من زمان
لتدخل السكرتيرة : استاذ آسر آنسة هايدي جات
آسر : خليها تدخل
هايدي: أزيك يا قلبي عامل ايه ؟؟
آسر : الحمدلله
خالد : طب استأذن انا بقي



ويخرج خالد لتقترب هايدي من آسر وتجلس علي قدميه : مالك يا آسورتي
آسر بضيق : لو سمحت يا هايدي اقعدي علي الكرسي
لتسمع هايدي كلامه : فيه ايه يا آسر بقالك كام يوم متغير معايا
آسر وهو ينظر إلي الورق أمامه : مفيش
لتدخل السكرتيرة : فيه واحدة بتقول أنها خطيبتك برة ادخلها يا استاذ آسر


تعليقات